فضل صيام عاشوراء طالبات الجامعة من علمك دورة تدريبية الإحتفال برأس السنة الهجرية الإستخارة غيرت حياتى حصاد السنة الهجرية عندنا غداء


العودة   أخوات إيمان القلوب - للنساء فقط > ملتقى المرأه والأسره المسلمه > أنتِ و طفلك



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
أم ريتاج
قلب جديد
رقم العضوية : 12
تاريخ التسجيل : Nov 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 87 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 11
قوة الترشيح : أم ريتاج is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
شرح جداول أكلات الأطفال حسب أعمارهم ..

كُتب : [ 14 - 01 - 08 - 08:18 ص ]





جداول أكلات الأطفال حسب أعمارهم ..

نصائح هاااامه للفطام


متى يبدأ طفلى فى تناول الأطعمة؟

توصى منظمة الصحة العالمية بتقديم الأطعمة للطفل من سن 4
إلى 6 أشهر من العمر. أما قبل ذلك فيجب إرضاع الطفل فقط
سواء رضاعة طبيعية أو صناعية.
سوف يوضح لك طبيب الأطفال معدل نمو طفلك وينصحك بالتوقيت
المناسب لتقديم الأطعمة له. إذا كان معدل نمو طفلك بطيئاً،
فيمكن البدء فى فطامه عند بلوغه شهره الرابع، أما إذا كان
معدل نموه طبيعياً، فينصح الكثير من الأطباء بالانتظار حتى
يبلغ شهره السادس.

هل يضر طفلى تقديم الأطعمة له مبكراً؟

نعم! فقد لا يستطيع طفلك هضم الطعام جيداً قبل سن 4 أشهر،
كما أن أى طعام تقدمينه له قد يؤدى إلى حساسية.

ما هى أول الأطعمة التى يجب أن أقدمها لطفلى؟

الحبوب هى أفضل ما يمكن تقديمه للطفل فى البداية. حبوب
الأرز هى أقل الحبوب احتمالاً للتسبب فى الحساسية. يمكنك
أيضاً تجربة الخضروات والفواكه المهروسة جيداً.
خففى الحبوب والخضروات أو الفواكه المهروسة بالماء الدافئ،
ثم صفيها من الألياف لأنها صعبة الهضم. احرصى على أن يكون
قوام الأطعمة المقدمة لطفلك رفيعاً جداً حتى يسهل على طفلك
بلعها.
عندما يتمكن طفلك من قدرته على تناول الطعام، يمكنك زيادة
سمك قوام الطعام تدريجياً.

كيف يمكننى تقديم طعام جديد لطفلى؟

جربى صنف واحد فقط من الطعام فى كل مرة وذلك حتى إذا ظهرت
على طفلك أية حساسية يمكنك تحديد نوع الطعام الذى سببها.
بعد أن تتأكدى من أن طفلك قد اعتاد على كل صنف من الطعام
على حدة، يمكنك مزج أنواع من الطعام معاً.
قدمى لطفلك الطعام الجديد على مدى ثلاثة أيام، قدمى له
ملعقة صغيرة منه فى اليوم الأول، ملعقتين فى اليوم الثانى،
ثم ثلاث ملاعق فى اليوم الثالث.
راقبى فى الأيام الثلاثة حدوث أى طفح جلدى، قئ، إسهال،
انتفاخ، شعور بالضيق، أو أية علامات أخرى لعدم الراحة.
تلك العلامات هى مؤشر إلى أن طفلك قد أصيب بحساسية من ذلك
الطعام، ويجب عندئذ التوقف فوراً عن إعطائه هذا الطعام
والاتصال بالطبيب.

ماذا إذا لم يحب طفلى نوعاً معيناً من الطعام؟

تتغير براعم التذوق عند الطفل كل أسبوعين أو ثلاثة، لذلك
حاولى تقديم الطعام الذى يرفضه طفلك مرة أخرى له بعد بضع
أسابيع، فقد يقبله. كذلك تتغير براعم التذوق عند المرض،
فلا تحاولى تقديم أطعمة جديدة له وهو مريض.

متى يمكن لطفلى أن يتناول الأطعمة فقط؟

حتى بعد أن يبدأ الطفل فى تناول الطعام يظل اللبن جزءاً
رئيسياً فى غذائه. يمكنك الاستمرار فى الرضاعة طالما
ترغبين أنت وطفلك فى ذلك.

يكره طفلى أن أطعمه بنفسى فماذا أفعل؟

يجب أن يستمتع الطفل بوقت الطعام، لذلك ساعديه على هذا.
حاولى تقديم الطعام له بطرق لطيفة باستخدام الأطباق
والملاعق الملونة. اتركيه يطعم نفسه إذا كان يرغب فى ذلك
وكونى مستعدة للفوضى التى ستحدث.
أعطيه ملعقته واتركيه يلمس طعامه، فالأطفال يتعرفون على
الطعام من خلال هرسه ونغزه. لا تحاولى إطعامه أكثر من
اللازم. قدمى له الطعام المغذى واتركيه يحدد الكمية التى
يرغب فى أكلها، فالأطفال بالغريزة يأكلون عندما يجوعون
ويتوقفون عن الطعام عندما يشبعون، فحاولى إبقاء هذه
الغريزة لدى طفلك.
غيرى كل شهر أنواع الأطعمة التى تقدمينها له لأن الأطفال
يشعرون بالملل ويحتاجون للتنوع. تذكرى كذلك أن الطفل يجب
أن يشعر بالجوع لكى يأكل، فلا تستمرى فى إعطائه ملاعق
قليلة من الطعام على مدار اليوم.
حددى مواعيد للوجبات ولا تعطيه طعام بين مواعيد هذه
الوجبات. أخيراً، دعى طفلك ينضم إلى مائدتكم أثناء الطعام،
حتى يتطلع إلى تناول الطعام مع بقية العائلة.

إليك إرشادات عامة لتقديم الأطعمة لطفلك، لكن تذكرى أنه لا
يوجد جدول محدد فآراء الأطباء تختلف كما أن لكل طفل معدل
نمو مختلف عن الآخر.


من 4 إلى 6 شهور:

- حبوب الأرز
- الخضروات المهروسة: البطاطس، الكوسة، أو الجزر
- الفواكه المهروسة: الموز، التفاح، أو الكمثرى

6 شهور:

- حبوب القمح
- صفار البيض (مسلوق)
- الدجاج (اضربيه فى الخلاط وطريه بالماء أو المرقة)
- اللحمة الحمراء (اضربيها فى الخلاط وطريها)
- الخبز,- الجبن (تجنبى الأنواع الصلبة أو المملحة)
عصائر الفاكهة المخففة (بنسبة وحدة من العصير إلى 10 وحدات
ماء مغلى ومبرد)

8 شهور:

- السمك المفتت
- أغلب الفواكه
- يمكن الآن تقديم أغلب الأطعمة

من 9 إلى 12 شهر:

التنويع بين أصناف الأطعمة فى الوجبة الواحدة، والأطعمة
التى تؤكل باليد:
- البطاطا المطهية,
- البازلاء والجزر
- الجبن المبشور
- قطع طرية من الفواكه الطازجة مثل الموز، الخوخ، والشمام
- أصابع طرية من التفاح والكمثرى المطهية
- المعكرونة بأشكالها المختلفة
- أصابع التوست
- الزبادى

تجنبى الآتى قبل سن سنة:

- اللبن البقري
- بياض البيض
- الفراولة
- الشيكولاتة
- الفول

تجنبى الآتى قبل سن 3 سنوات:

- الأطعمة التى قد تؤدى إلى اختناق الطفل مثل:
- الفشار
- حبات العنب (قطعى الحبة إلى 4 أرباع قبل تقديمها للطفل)
- الجزر الغير مطهي
- الحلويات الصلبة (البمبونى) والمصاصات
تجنبى الآتى قبل سن 5 سنوات


- إذا كان أحد أفراد أسرتك يعانى من اكزيما، حساسية، ربو،
أو أى نوع من أنواع الحساسية، استشيرى طبيبك قبل إعطاء
الطفل منتجات الألبان مثل الزبادى والجبن لأنهما قد يسببان
له حساسية.
- لا تضيفى ملح أو سكر لطعام الطفل، لأنك إذا فعلت ذلك
فإنك تحفزين حاسة طفلك لتذوق الأطعمة الحلوة والمملحة مما
قد يؤدى فيما بعد إلى مشاكل زيادة الوزن، مشاكل فى
الأسنان، أو ضغط دم مرتفع








التعديل الأخير تم بواسطة صباح الخير ; 12 - 10 - 11 الساعة 08:23 م
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
نشوى
قلب جديد
رقم العضوية : 5419
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 35 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : نشوى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مهم ملف متكامل لتغذية الرضيع ‏(هام جداً)‏

كُتب : [ 22 - 09 - 09 - 02:55 م ]




التغذية الجيدة للطفل عنصر مهم لنمو جسده بشكل سليم وقوي
فيما يلي سأسرد نظام غذائي للأطفال منذ الولادة


ولكن هناك بعض الملاحظات الهامة عند إدخال الطعام الجديد للطفل ومنها ..
* عدم إعطاء الطعام الجديد بكميات كبيرة مرة واحدة ويجب مراعاة التدرج
* عدم إعطاء الطفل أكثر من صنف جديد في المرة الواحدة
* عدم إجبار الطفل على الطعام ، فإذا رفض الطفل صنف من الطعام ، يجرب صنف آخر
* يعطى الطعام بالكوب والملعقة ويفضل عدم إستخدام الرضاعة إذا كان يرضع لبن الأم
* لا تعطى الوجبات بين الرضعات ولكن تعطى بدلاً منها فالهدف هو إحلال الوجبة محل الرضعة
* يجب ألا نحاول إدخال صنف جديد أثناء مرض الطفل أو عند تطعيمه
* رغبات الطفل لها إحترامها حتى لا يكره الوجبات ويتعود على عناد الأم
* مواقيت الرضاعة والوجبات على سبيل المثال
* يجب غلي الماء الذي يعطى للطفل في السنة الأولى من عمره
* يجب أن يعلم الطفل إستعمال الكوب من الشهر السادس
* يجب تدفئة الطعام قبل إعطاؤه للطفل
* الصبر والنظافة مهمان في فطام الطفل
* يجب الإقلال من الطعام المعلب ويمنع إعطاء التوابل ، المخللات ، الطعام الدسم
* الإقلال من الشيكولاته ، البونبون ، اللبان ، المياه الغازية خلال فترة الطفولة
* زيادة وزن الطفل عن الوزن الطبيعي مضرة تماماً مثل نقص وزنه
* يستطيع الطفل أن يتعلم إستعمال الملعقة بنفسه في العام الثاني وإستعمال الشوكة في العام الثالث
* يجب العناية بأسنان الطفل منذ بداية عامه الثاني كشرب الماء بعد تناول أي طعام


والآن نبدأ في ملف التغذية ..

التغذية في العام الأول من العمر :
الشهر الأول ~


• رضاعة لبن الأم هي كل مايحتاجه الطفل في الشهور الستة الأولى
• الرضاعة حسب رغبة الطفل وينصح أن تكون كل 3 ساعات تقريباً (2 – 3 ساعات)
• مدة الرضاعة تتراوح من 5 -10 دقائق من كل ثدي
• لا ينصح بترك الطفل مستغرقاً في النوم لأكثر من 4 ساعات متواصلة
• إذا إضطررت إلى إستعمال الحليب الجاف ينصح باستخدام حليب الرضع والمشار إليه برقم 1
إذا كان الطفل يرضع حليب خاص بالرضع فإليك جدول احتياجاته من الحليب الخارجي في هذا الشهر
الكمية بالسم2/ملي عدد الرضعات في اليوم
اليـوم الأول 10 مل عدد 6 – 7 رضعة (كل 3 ساعات)
اليـوم الثاني 20 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
اليـوم الثالث 30 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
اليـوم الرابع 40 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
اليـوم الخامس 50 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
اليـوم السادس 60 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
اليـوم السابع 70 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
الأسبوع الثاني 80 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
الأسبوع الثالث 90 مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
الأسبوع الرابع 100مل عدد 6 – 7 (كل 3 ساعات)
الشهر الثاني / الثالث
• تستمر الرضاعة كل ثلاث ساعات سواء كانت من الثدي أو حليب الرضع
• ننصح بإضافة عصير البرتقال في جدول التغذية وتبدأ بإعطاء ملعقة صغيرة أول يوم تزداد تدريجياً بمقدار ملعقة يومياً حتى تصل ثماني ملاعق في اليوم
* عصير البرتقال أو الطماطم :
• يعطى في أول أسبوع مخففاً بالماء بنسبة 1 : 1 ويفضل البرتقال السكري أو البلدي بدون تحلية
• يفضل إعطاء الرضيع عصير البرتقال بالملعقة وليس بالرضاعة
• من خواص البرتقال والطماطم أنه ملين ويمكن استبداله بعصير الليمون المخفف أو التفاح إذا كانت طبيعة الطفل إسهال

الساعة نوع الغذاء:
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
9 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
12 ظهراً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
3 مساءً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
6 مساءً - عصير برتقال أو طماطم
9 مساءً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
12 مساءً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
الشهر الرابع

وجبات جديدة :
• مسحوق الحبوب :


يمكن تحضيره على شكل مهلبية وذلك بوضع مقدار من الماء السابق عُلبه من إضافة كمية من المسحوق ويمزج جيداً بالملعقة حتى يصبح هلامي الشكل ويمكن إعطاءه بالملعقة (تقدر تبعاً للتعليمات الواردة على العلبة).
تبدأ في أول يوم إعطاء الرضيع مقدار ملعقة صغيرة من مسحوق الحبوب وتزداد تدريجياً حتى تصبح وجبة كاملة.

هام :
يجب عند البدء بإعطاء مسحوق الحبوب للأطفال تجنب الأغذيةالمحتوية على الجلوتين ، أي ألا تكون تحتوي على القمح في مكوناته
• عصير التفاح أو التفاح المبشور:
يحتوي على فيتامين (ج) و (أ) والحديد، وله دور مباشر في تنظيم عملية الإخراج
• اللبن الرايب (الزبادي):
نبدأ بإعطاء ملعقة متوسطة تزداد تدريجياً يوم بعد يوم حتى يتناول الطفل وجبة كاملة مقدراها 150 جرام في خلال أسبوع ، ويفضل أن تنزع قشدة الزبادي في المرات الأولى ثم يعطى كاملاً

الساعة نوع الغذاء
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
10 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الرضع) + مسحوق الحبوب (ملعقتان)
12 ظهراً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
4 مساءً - عصير برتقال
8 مساءً - لبن زبادي
9 مساءً - حليب الأم أو (حليب الرضع)
الشـهر الـخامس
وجبات جديدة :
كوكتيل الفاكهة :
يتكون من تفاح أو كمثرى وموز أو ليمون أو برتقال ومسحوق الحبوب المزود بحليب مجفف. توضع هذه العناصر في الخلاط ويصفى جيداً ويمكن إعطاؤه بالملعقة.
نبدأ بإعطاء 2 ملعقة صغيرة وتزاد تدريجياً حتى تصبح وجبة كاملة (100 – 200 مل).
الخضار المسلوق :
يمزج الخضار المسلوق من البطاطس والجزر والكوسة مع لتر ماء ومقدار ملعقة صغيرة من الملح واتركيها تغلى على نار هادئة ثم يتم مزجها في الخلاط مع الماء الذي تم فيه الطهو.
يبدأ بإعطاء ملعقة كبيرة من الخليط ويزداد تدريجياً حتى تصبح الوجبة (100 – 150 جراماً).
الساعة - نوع الغذاء
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)

10 صباحاً - مسحوق الحبوب
2 ظهراً - زبادي أو خضار
6 مساءً - كوكتيل الفاكهة
12 مساءً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
الشـهر الســادس
وجبات جديدة :
المهلبيـة :
لبن حليب أو حليب بودرة حليب الأطفال المكمل (نصف كوب= 100سم3) – أرز مطحون أو نشا (ملعقتان متوسطتان)
طريقة التحضير : توضع ملعقتان متوسطتان من الأرز المطحون أو النشا في الماء ويترك على النار حتى يتم نضجه ثم يضاف إليه حليب ويترك بعد ذلك ويتم إعطاؤه تدريجياً.
الكبــده :
تعطى مسلوقة مدهوكة وذلك مرة أو مرتين في الإسبوع ويجب أن تكون طازجة.
الزبــده :
تعطى للطفل كمية صغيرة (10 – 15 جم) تضاف للخضار بعد سلقه.
الساعة - نوع الغذاء
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
9 صباحاً - مسحوق الحبوب
12 ظهراً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
2 ظهراً - زبادي أوخضار
6 مساءً - كوكتيل الفاكهة
12 مساءً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
الشــهر الســابع
وجبات جديدة :
صفار البيض :
• يعطى الصفار فقط خلال العام الأول.
• يعطى مسلوقاً ، نبدأ بملعقة صغيرة ثم تزداد تدريجياً حتى يعطى الصفار بأكمله ويمكن إعطاؤه مخلوطاً بالحليب أو دقيق الحبوب.
الفــول (للبنات فقط ولا يعطى للذكور إلا حسب إرشادات الطبيب) :
نبدأ بإعطاء حبة فول واحدة ، ثم تزداد تدريجياً ثم يتم التوقف لثلاث أيام متتالية ، مع ملاحظة لون البول فإذا زاد إحمرار للبول أو شحوب للطفل يستشار الطبيب.
إضافة للخضار والشوربة :
يمكن أن يضاف للخضار أثناء طهوه أنواع جديدة من الخضروات ويتم معاملتها بالخلاط مثل الطماطم بعد نزع القشرة ، البازلاء الخضراء ، ورق السبانخ.
السـاعة - نوع الغـذاء
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
9 صباحاً - مسحوق الحبوب + صفار البيض أو الفول
12 ظهراً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
2 ظهراً - شوربة الخضار + كبدة الدجاج مهروسة + أرز مسلوق.
6 مساءً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) ثم بعد ساعتين كوكتيل الفاكهة
12 مساءً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
الشــهر الثــامن
وجبات جديدة:
جبنــــة :
تستعمل الجبنة البيضاء قليلة الدسم.
شوربة لسان عصفور أو شعرية

السـمك :يستعمل مرة أو مرتين في الأسبوع بدلاً من الدجاج ويجب أن يكون طازجاً ، ويعطى مسلوقاً مع نزع الجلد والشوك.

السـاعة - نوع الغـذاء
6 صباحاً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
10 صباحاً - مسحوق الحبوب + صفار البيض أو الفول
2 ظهراً - شوربة الخضار + كبدة الدجاج مهروسة + أرز مسلوق + دجاج أو سمك.
6 مساءً - كوكتيل الفاكهة أو زبادي
10 مساءً - حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) أو مسحوق الحبوب أو بودنج برتقال
الشــهر التاســع
s الخطوة الجديدة هي عدم استعمال الخلاط في تحضير الخضار ويعطى مهروساً ومدهوكاً بالشوكة أو بالملعقة بعد سلقه جيداً ويعطى كل صنف منفصلاً عن الآخر.
s يمكن إضافة بوريه البطاطس أو السبانخ أو البسلة باللبن.
s يستطيع الطفل خلال هذا الشهر أن يمسك بيده قطعة من الخبز أو البسكويت.

السـاعة - نوع الغـذاء
6 صباحاً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
10 صباحاً : مسحوق الحبوب + صفار البيض أو الفول أو بسكويت ساده
2 ظهراً : شوربة الخضار + كبدة الدجاج مهروسة + أرز مسلوق + دجاج أو سمك.
6 مساءً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) + كوكتيل الفاكهة أو زبادي
10 مساءً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) أو مسحوق الحبوب أو بودنج برتقال

الشـهر العـاشــر
s في هذه المرحلة يستطيع طفلك أن يمضغ الأكل ويستطيع أيضاً أن يطعم نفسه بطريقته باستعمال ملعقة أو حتى بأصابعه جالساً على كرسي عال حول مائدة الأكل.
s أما اللبن فيمكنك إعطاؤه لبناً كامل الدسم حليباً أو بودرة حليب الأطفال المكمل عن طريق الكوب أو فنجان.

السـاعة - نوع الغـذاء
6 صباحاً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل)
10 صباحاً : مسحوق الحبوب + صفار البيض أو الفول أو بسكويت ساده
2 ظهراً : شوربة الخضار + كبدة الدجاج مهروسة + أرز مسلوق + دجاج أو سمك.
6 مساءً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) + كوكتيل الفاكهة أو زبادي
10 مساءً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) أو مسحوق الحبوب أو بودنج برتقال

الشهر الحادي عشر والثاني عشر
وجبات جديدة :
الإفطار : البيض يمكن إعطاء البيضة بأكملها (بياضاً وصفاراً) إما مسلوقاً أو مقلياً أو أومليت.
الغذاء : مكرونة في الفرن وكوسة بالبشملة أو لحم مع مكرونة.
العشاء : لبن أو جبنة بيضاء.
بعد عمر عام يكون الطفل قد تعود على طعام الأسرة ويمكن أن يأكل مع أفراد الأسرة في الفطور والغذذاء والعشاء.

السـاعة - نوع الغـذاء

6 - 7 صباحاً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) + فول مع بيض مسلوق أو جبن مع خبز أو مسحوق الحبوب.
12 - 1 ظهراً : خضار مطبوخ + أرز أو مكرونة في الفرن أو بالبشملة أو مكرونة مع اللحم + لحم أو طيور أو كبدة أو سمك.
6 مساءً : كوكتيل الفاكهة أو زبادي أو مسحوق الحبوب
10 مساءً : حليب الأم أو (حليب الأطفال المكمل) أو مسحوق الحبوب أو بودنج برتقال أو زبادي بالفاكهة
مسحوق الحبوب المصنع .. لا يحتوي على أي مكونات ضارة بصحة الطفل .. فمثل تلك المنتجات تصنع تحت رقابة صحية صارمة ... والمكونات التي تضاف إليها هي آمنة.
بل على العكس .. فهي مضافاً إليها أنواعاً مختلفة من الفيتامينات والمعادن التي يحتاج لها الطفل لمساعدته في تكوين عضامه وخلايا الجسم الأخرى .. والتي يصعب أن يحصل عليها الطفل في حالات كثيرة من الغذاء العادي ...
أما عن مسحوق الأرز .. فهو يكفي لبعض الوقت .. ولكن يفضل أن يضاف إليه أشياء أخرى على مراحل مثل الفواكه .. أو الخضروات.
ويعاب عليه أنه قد يسبب إمساك أو يقلل من ليونة مخرجات الطفل لدى بعض الأطفال




~*¤ô§ô¤*~ وأتمنى للجميع الفائدة ~*¤ô§ô¤*~
مع اطيب التمنيات

أختكم فى الله تعالى
د / نشوى أحمد






التعديل الأخير تم بواسطة صباح الخير ; 12 - 10 - 11 الساعة 08:25 م
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
دموع فتاه
قلب جديد
رقم العضوية : 5235
تاريخ التسجيل : Jul 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 44 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : دموع فتاه is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
عاجل الرضاعة الطبيعية للوقاية من سرطان الثدي

كُتب : [ 23 - 09 - 09 - 01:26 ص ]



الرضاعة الطبيعية للوقاية من سرطان الثدي
لا تزال الأبحاث والدراسات مستمرة حول فوائد الرضاعة الطبيعية... وسبحان الله! يعجب الإنسان من هذا اللبن الطبيعي الذي سخره الله للأطفال....
أظهرت دراسة علمية جديدة أن الرضاعة الطبيعية تساعد بشكل كبير في التقليل من احتمال الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء اللواتي ينتمين لعائلة لديها تاريخ في المرض. وبينت الدراسة التي أجريت على أكثر من 60 ألف امرأة، أن إرضاع طفل لمدة ثلاثة أشهر، تعادل تناول الدواء المعروف لتلافي الإصابة بالمرض والمسمى "تاموكسيفين" لمدة خمس سنوات.
وتقول الدكتورة إليسون إم ستويب من جامعة نورث كارولينا التي أجرت البحث: العلاج الذي نقدمه للنساء اللواتي يواجهن خطر الإصابة بسرطان الثدي هو "تاموكسيفين" كوقاية من سرطان الثدي.
وأضافت: "لكن هذه الدراسة قدمت خبراً سعيداً للنساء اللواتي يملكن تاريخاً مرضياً في العائلة، واللواتي يردن تقليل خطر إصابتهن بالمرض."
وأشارت سويب إلى أن العديد من الباحثين كانوا يربطون بين الرضاعة الطبيعية، والتقليل من خطر الإصابة بالمرض، لكن هذه النتائج كانت من دراسات تعتمد بشكل أساسي على ذاكرة النساء اللواتي شملتهن الأبحاث.
وجد الباحثون أن النساء اللواتي لم يقمن بإرضاع أطفالهن، معرضات أكثر بـ 25 في المائة للإصابة بالمرض من أولئك اللواتي أرضعن الأولاد. وبينت الدراسة أيضاً أن زيادة فترة الرضاعة الطبيعية عن ثلاثة أشهر، لا تؤثر في التقليل من خطر الإصابة بالمرض، كما إن توقف الدورة الشهرية لدى المرأة لا يؤثر في زيادة نسبة الإصابة بالمرض.
وجد الباحثون أن الرضاعة الطبيعية لا تخفف من الإصابة بالمرض لدى النساء اللواتي لا يملكن تاريخاً عائلياً للمرض، أما المرأة التي أصيبت أختها أو أمها أو بنتها بالمرض، فإن الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر الإصابة بالمرض بنسبة 59 في المائة. وهي نسبة تفوق النسبة التي يحققها تناول تاموكسيفين لمدة خمس سنوات عند نفس الحالات من النساء، إذ يؤدي الدواء لتقليل الإصابة بنسبة تبلغ 50 في المائة.
أحبتي في الله! هناك مئات الدراسات التي تؤكد أن الرضاعة الطبيعية أفضل من حليب البقر بالنسبة للطفل الرضيع، واليوم تأتي الأبحاث لتثبت فائدة الرضاعة الطبيعية بالنسبة للأم في وقايتها من سرطان الثدي، هذا المرض الذي انتشر بكثرة في الآونة الأخيرة.
ومن هنا ندرك لماذا أمر القرآن الوالدات بضرورة إرضاع أولادهن، يقول تعالى: (وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلَادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ) [البقرة: 233]. وحتى في حالة أن الأم ليس لديها القدرة على الإرضاع أو أن هناك مشاكل أسرية بين الزوجين، فإن الله لم يأمرنا بتناول حليب البقر مثلاً، بل أمر بأن ترضعه امرأة أخرى، فقال: (وَإِنْ تَعَاسَرْتُمْ فَسَتُرْضِعُ لَهُ أُخْرَى) [الطلاق: 6]. وهذا يدعونا أن نتفكر في تعاليم الإسلام، ونقارنها مع تعاليم "الإلحاد" الذي لم يقدم لأصحابه أي خير، بينما نجد الإسلام يريد الخير للمؤمنين في الدنيا والآخرة.
خاطرة إيمانية
لفت انتباهي شيء قلَّما نفكر فيه، فلو نظرنا إلى التطور الكبير في التكنولوجيا الغذائية ونظرنا إلى التقنيات الحديثة والمذهلة في صناعة الحليب، فإننا نجد هذه التقنيات تقف عاجزة أمام الحليب الذي سخره الله للأطفال من ثدي أمهاتهم.
فالعلماء يصرحون بأن أفضل أنواع الحليب على الإطلاق هو حليب الأم المرضعة، وأنه لا يمكن تقليد هذا الحليب مهما استخدمنا من تقنيات وأجهزة... وهنا أتذكر معكم قول الحق تبارك وتعالى: (هَذَا خَلْقُ اللَّهِ فَأَرُونِي مَاذَا خَلَقَ الَّذِينَ مِنْ دُونِهِ بَلِ الظَّالِمُونَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ) [لقمان: 11].
وأقول لكل أخ ضاقت به الدنيا: لقد سخر لك الله أفضل أنواع الغذاء وأنت طفل رضيع ضعيف لا تقدر على شيء ولا تستطيع قول شيء، فهل ينساكَ هذا الخالق العظيم وأنت تقول: يا الله!! فلذلك يا أحبتي لا تيأسوا من رحمة الله ورزقه وعطائه، فهو القائل: (وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا * وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا) [الطلاق: 3-4].






التعديل الأخير تم بواسطة صباح الخير ; 12 - 10 - 11 الساعة 08:27 م
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
سلمي خالد
قلب جديد
رقم العضوية : 4265
تاريخ التسجيل : May 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 5 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : سلمي خالد is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي أربع نصائح للتغذية السليمة للطفل

كُتب : [ 18 - 01 - 10 - 06:12 م ]



و بعد
موضوعنا اليوم يحكي مشكلة حقيقية تكاد تكون ملازمةً لكل أم, فتسبب لها المتاعب, وتبث في نفسها الإرهاق وارتفاع الضغط. ألا وهي أكل الطفل. فقلما أن نجد طفلاً يطلب الأكل من أمه بشكلٍ مباشر هذا إذا طلبه. فنجد الأم تقوم بملاحقة إبنها في كل مكان في المنزل حاملةً معها طبق الأكل, راجيةً أن يأخذ منه ما يكفيه ليومه. أما إذا استعصت الحاله, فتقوم الأم يتقديم الحلوى بدلاً من الأكل المفيد ظناً منها أنها تقوم بعمل الشي السليم, فيكون الطفل معرضاً للأمراض وغير قادر على المقاومة.

ولكن أختي العزيزة, هل فكرت في هذة المشكلة وما هي أبعادها؟.
ماهي أفضل الطرق لفتح شهية الطفل لتناول الطعام المفيد؟.

حاولت أن أجد إجابةً لهذة الأسئلة فاستنجت أربع طرق لفتح شهية الطفل ألا وهي:

أولاً: حاولي أختي العزيزة أن تصنعي أكل الطفل من طبقات أو ألوان مختلفة, فاستخدمي مثلاً الخضراوات كالجزر و البازلاء أو الفواكة كالفراولة و العنب و البرتقال وغيرها ذات الألوان الزهية لكي يبدو الطعام قريباً من شكل الحلوى.

ثانياً: لا تعطيه لبناً قبل الأكل, فإنه يقوم بملء المعدة, و تقليل الشهيه, وهذة من العادات الخاطئة.

ثالثاً: حاولي أن تدعيه يساعدك في إعداد الطعام, كأن يقوم بإحضار الخضراوات من الثلاجة, أو أن يقوم بتكسير البيض, فقد أثبتت الدراسات أن الطفل يحب أن يأكل من صنع يده.

رابعاً: جنبيه الأكل أمام التليفزيون أو الكمبيوتر, لأن ذلك قد يؤدي إلى تقليل الشهيه أو إلى الإفراط في الأكل المؤدي للسمنه.



منقول






التعديل الأخير تم بواسطة صباح الخير ; 12 - 10 - 11 الساعة 08:28 م
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
ام عمروعمار
قلب نشط
رقم العضوية : 7230
تاريخ التسجيل : Jul 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصريه مقيمه بالكويت
عدد المشاركات : 336 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : ام عمروعمار is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي البرنامج الغذائي لطفلك

كُتب : [ 30 - 07 - 10 - 04:02 م ]

البرنامج الغذائي لطفلك

الشهر الأول الشهر الثاني الشهر الثالث الشهر الرابع الشهر الخامس الشهر السادس الشهر السابع الشهر الثامن الشهر التاسع الشهر العاشر الشهر الحادي عشر من سنة إلى سنتين من سنتين إلى ثلاث سنوات سن المدرسة سن المراهقة




الشهر الأول:

  • يتقتصر تغذية الطفل في الشهر الأول على عبارة واحدة فقط هي "الرضاعة الطبيعية".
  • فحليب الأم هو الأفضل على الإطلاق في هذه المرحلة، ويحتاج الطفل الرضيع إلى تناول حوالي 150 مل من حليب الأم يومياً.
  • يحتوي حليب الأم على كمية مياه مناسبة للطفل الرضيع لذا لا يحتاج الطفل لتناول المزيد من الماء الإضافي، كما يحتوي الحليب الصناعي عالي الجودة على 90% من الماء.
  • يرضع الطفل في الشهر الأول بمعدل 6 رضعات يومياً وتفصل بين الرضعة والأخرى حوالي 3 ساعات.
الشهر الثاني:
  • يفضل تغذية الطفل الرضيع في شهر الثاني عن طريق الرضاعة الطبيعية.
  • يمد حليب الأم الطفل بالعناصر الغذائية المثلى التي يحتاجها الطفل الرضيع في الشهر الثاني وبالنسب المحددة لجسمه.
الشهر الثالث:
  • الاستمرار في تغذية الطفل عن طريق الرضاعة الطبيعية.
  • يتميز لبن الأم بسهولة هضمه، فهو لا يسبب أي عسر هضم للطفل.
  • يتناول الطفل السليم رضعته في حوالي ربع ساعة أما الطفل ضعيف البنية فيأخذ وقت أطول في الرضاعة.
الشهر الرابع:
  • الاستمرار إرضاع الطفل طبيعياً أو إعطاءه لبن صناعي تحت إشراف الطبيب المتخصص.
  • يحتوي لبن الأم على مضادات حيوية تساعد على تجنب إصابة الطفل بأمراض الأذن، والإسهال، وأمراض الجهاز التنفسي، والحمى الشوكية، وأمراض أخرى.
الشهر الخامس:
  • بعد إتمام الطفل الرضيع الشهر الرابع، يمكن البدء في إدخال بعد العناصر الغذائية الجديدة على نظامه الغذائي بجانب الرضاعة الطبيعية.
  • يتم إدخال العصائر الطبيعية المخففة بالماء للطفل، مثل عصائر البرتقال – التفاح – الرمان – الجوافة.
  • يجب التدريج عند إدخال العناصر الغذائية الجديدة للطفل فيمكن إعطائه نوع عصير واحد كل أسبوع ويكون مخفف بالماء بنسبة 50% مع تجنب إضافة السكر للعصير.
الشهر السادس:
  • في حالة الرضاعة الطبيعية ينصح بإدخال الأغذية المكملة الغنية بعنصر الحديد من بداية الشهر السادس لتفادي حدوث فقر الدم وعوز الحديد، وفي حالة الحليب الاصطناعي ينصح بأن يكون مدعم بعنصر الحديد.
  • الاستمرار في إعطاء الطفل العصائر الطبيعية المخففة وبدون سكر.
الشهر السابع:
  • بعد أن يتم الطفل شهره السادس، نبدأ في إضافة المزيد من الأطعمة لغذاء الطفل، يمكنا إدخال السيريلاك – الأرز – الخضار المسلوق – الجبن – الزبادي
  • نبدأ في إدخال هذه الأطعمة بالتدريج نوع واحد حتى يتعود الطفل عليه، ثم نقوم بإدخال نوع أخر من الطعام.
  • يجب أن يتناول الطفل وجبة واحدة يومياً من الغذاء الجديد ورضعة عصير فاكهة.
الشهر الثامن:
  • يبدأ الطفل بعد إتمامه الشهر السابع في تناول زبادي كامل الدسم السادة الخالي من السكر والفواكه، فقد يسبب السكر للطفل الكثير من المشاكل الصحية.
  • يمكن إدخال صفار البيض مع خلطه بالقليل من الماء أو الحليب لتجنب التصاق صفار البيض بحلق الطفل.
  • يمكن إعطاء الطفل هريسة فواكه، مثل: هريسة تفاح – خوخ وتتميز هريسة الفواكه بغنائها بالألياف وحمض الفوليك وفيتامين ج.
  • يتم إعطاء الطفل بعض قطع الدجاج المسلوق بعد أن يتم الشهر السابع، وتزيد عدد وجبات الطفل إلى وجبتين يومياً.
الشهر التاسع:
  • بعد إتمام الشهر الثامن يمكن إعطاء الطفل أغذية يمسكها بيده مثل، البسكويت – الموز- الأغذية المهروسة بالخلاط، ويجب تقديم جميع أنواع الطعام في صورة سائلة ومهروسة جيداً حتى يتمكن الطفل من بلعها بسهولة.
  • يمكن إضافة كبده الدجاج علي النظام الغذائي للطفل في الشهر الثامن من عمره مع الاستمرار في إعطاء الطفل قطع الدجاج المسلوق مع زيادة كمية الدجاج التي يتناولها الطفل حيث تزيد حاجة الطفل الغذائية وتزيد معها كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها جسم الطفل.
  • كما يجب تجنب إعطاء الطفل الأطعمة التالية:

    - الأطعمة الدهنية (الدسمة) أو الأطعمة المملحة
    - الأطعمة التي تحتوي على الكثير من البهارات والتوابل
    - الحلويات
    - عصير الفواكه المركز أو المكسرات
الشهر العاشر:
  • بدءاً من الشهر العاشر ندخل البقوليات على طعام الطفل، مع تجنب إعطاء الفول للأطفال المصابين بأنيميا الفول.
  • الاستمرار في إعطاءه أنواع جديدة من هريسة الفواكه والبسكويت والأغذية المهروسة.
  • تجنب إضافة أي عصائر محلى أو إضافة المحليات الصناعية على طعام الطفل.
  • تجنب إضافة العسل على غذاء الطفل قبل إتمام العام الأول.
الشهر الحادي عشر:


  • يمكن إدخال السمك إلى النظام الغذائي للطفل الرضيع بعد الشهر العاشر من عمره.
  • تزيد عدد وجبات الطفل إلى ثلاث وجبات يومياً.
  • يستمر إعطاء الطفل رضعتين من حليب الأم.
  • الاستمرار في إعطاء الطفل المزيد من البقوليات مع هرس الطعام المقدم للطفل.
يجب تجنب إعطاء الطفل الأطعمة الآتية قبل إتمام عمر سنة:
اللبن البقري - بياض البيض- الفراولة - الشيكولاتة- الفول- العسل
الوجبات المقترحة من 6 أشهر إلى سنة:
الوجبة الأولى: الرضاعة




الوجبة الثانية:
  • من الشهر السادس - الشهر التاسع: مشتقات قمح أو ذرة + صفار بيض.
  • من 10 أشهر - سنة: مشتقات قمح أو ذرة + صفار بيض + حواضر دسمة (الجبن ، الزيتون ،...).
الوجبة الثالثة :
  • من 6 أشهر - 9 أشهر: خضار + أرز.
  • من 10 أشهر - سنة: خضار + ارز + لحم.
الوجبة الرابعة :
- من 6 أشهر - سنة: الرضاعة + فواكه.




الوجبة الخامسة :
  • من الشهر 6 أو 7: الرضاعة
  • من 8 أشهر - سنة: مشتقات قمح أو ذرة.
الوجبة السادسة:
  • من 6 أشهر - سنة: الرضاعة
نموذج تغذية الطفل من بداية الشهر السادس حتى بداية الشهر التاسع :-




- الإفطار:
  • وجبة حليب ( رضاعة أو 250 مل)
  • الساعة 10 صباحاً : 150 غراماً من الخضار المسلوقة و المهروسة (3\4 الأوقية)
- ظهراً:
  • 150 غراماً من الخضار المسلوقة و المهروسة (3\4 الأوقية)
  • ملعقة كبيرة ممزوج مع خضروات مسلوقة و مهروسة.
- عصراً:
  • عصير فواكه (كأس صغير)
  • فواكه مهروسة و مسلوقة.
- العشاء:

  • حليب ( رضاعة أو 250 مل)
  • خضار مسلوقة و مهروسة (100 غرام = 1\2 أوقية)
  • صفار بيضة كامل مهروس و ممزوج مع خضار مهروسة أو مسلوقة أو أحد أشكال المواد الغذائية الصناعية الموجودة في الأسواق.
كمية الحليب الجاهز المقترح تناولها في هذه الفترة :





من سنة إلى سنتين:
  • في هذه المرحلة يمكن البدء بإعطاء الطفل طعام العائلة العادي، ويلاحظ عدم إعطاء الطفل حليب البقر قبل عمر السنة خاصة للأطفال الذين يتحدرون من عائلة فيها سوابق للحساسية مثل الربو والرشح التحسسي.
  • يمكن إضافة اللحم إلى غذاء الطفل كما ينصح بعدم إعطاء الطفل العسل إلا بعد إتمامه عامه الأول.
  • أغلب مشاكل التغذية بعد عمر سنة هو أن وجبة الحليب هي أكثر كمية يتناولها الطفل وتبعده عن باقي الغذاء الآخر، وهذا يسبب نقص في تغذية الطفل إضافة إلى نقص في الفيتامينات والبروتينات الأساسية.
  • ويحتاج حل هذه المشكلة إلى صبر ومتابعة دؤوب، وذلك بحرمان الطفل في البداية من وجبة حليب مما يؤدي إلى إحساس الطفل بالجوع وإبداله بوجبة طعام أساسية سوف يستحسن أكلها فيما بعد.
  • كوب حليب طبيعي صباحاً ومساءاً مع جميع أنواع الطعام .
  • يمكن تناول مانجو - فراولة - موز - بطيخ - بياض البيض - السمك كله وذلك لتجنب إصابته بالحساسية، ولا تطعمي إبنك عندما يكون "شبعان" ولكن اطعميه قبل الرضاعة وهو جوعان.
نموذج مقترح لطعام السنة الأولي :-
الإفطار :-
- كوب لبن مع إضافة السكر، كما يمكن إضافة الشاي أو الكاكاو لترغيب الطفل في شربه.
- بيضة أو طبق فول بدون قشر.
- قطعة جبن.
- موزة – مربي – عسل – جيلي.
الغذاء :-
- ملعقتان من الأرز أو المكرونة.
- خضراوات.
- لحوم - دجاج – أرانب – سمك - مخ – كبد.
- جيلي أو فاكهة ( تفاح – كمثرى).
وجبة خفيفة :-
إذا إحتاجها الطفل في فترة الظهيرة إلي الطعام فيمكن إعطاؤه لبن زبادي أو بسكويت.
العشاء :-
ينبغي أن تكون هذه الوجبة غنية بالسعرات الحرارية وسهلة الهضم حتى ينام الطفل بإرتياح.
ويعتمد ذلك علي عادات الأهل :-
- إذا كان العشاء مثل الغذاء يكتفي بإعطائه أرز وخضراوات مع الإستغناء عن اللحم.
- أما إذا كان خفيفاً، فيعطي للطفل لبن – زبادي – بيضة – جبن.
وبمجرد أن يصل الطفل للعامين يمكنه أن يتبع عادات الغذاء بنفسه أي الإعتماد علي النفس في تناول الأغذية.




من سنتين إلى ثلاث سنوات:
  • من المهم التركيز في المرحلة العمرية من سن سنتين إلى ثلاث سنوات على التنويع في مجموعات الغذاء الأساسية وهي : اللحوم، والخضار، والفواكه، والحبوب، والحليب ومشتقاته .
  • يجب عدم السماح للطفل بالاكثار من تناول الأطعمة الجاهزة مثل : رقائق البطاطا، والشيبس، والمصاص، والسكاكر بكافة أنواعها، لأنها تحد من فرصة أطفالكم لتناول الأطعمة الطبيعية .
  • يجب الإشارة إلى أن كمية الطعام في هذه المرحلة من 4 - 5 وجبات على الأقل يوميا .
  • تغذية الطفل من بعد إتمام سنة إلى خمس سنوات
    - البروتين بكميات كبيرة (حوالي 2-3 جرامات لكل كيلو غرام من وزنه) . ويتوفر ذلك في اللحوم، السمك، الكبد، الحليب، البقول : كالفول والعدس والحمص والبيض.
    - الطاقة بكميات كبيرة، ويمكن الحصول عليها من الغذاء العائلي الإعتيادي.
    - الفيتامينات وخاصة د، أ، ج. وتتوفر عادة في الفواكه والخضراوات والحليب.
    - الأملاح المعدنية وخاصة الكالسيوم، ويحصل الطفل على إحتياجه منها من خلال تناول 2 -3 أكواب يوميا من الحليب واللبن أو ما يعادله من الجبنة واللبنة.
  • أطعمة يمكن تناولها :
    - الارز الناعم ذو تركيبة دقيقة ناعمة ويحضر مع الماء المغلي أو حليب الأم أو الشبيه به وهو سهل الهضم وله طعم الحليب الذي يروق للأطفال الصغار وغالبا ما يأتي غنيا بالحديد وبالمعادن ويفضل تحاشي الارز الناعم المضاف له السكر.
    - البطاطا ( البطاطس(: مادة مثالية للفطام ليس لها طعم قوي ويجد الأطفال لذة في تناولها.
    إستعملي معها منوعات من الطحين وإهرسي البطاطا مباشرة قبل التقديم ويفضل إستعمال مطحنة الخضر على الخلاط الذي يعطي الهريسة لصوقة وقوام.
    - الجزر: يخلط بشكل جيد كأكثر أنواع الجذور وله طعم سكري يروق للأطفال.
    إطبخي الجزر على البخار أو بالماء المغلي وإهرسيه بالخلاط ثم سيلي الهريسة بالماء المغلي أو بحليب الأطفال العادي.
    - البروكولي :غني بالفيتامينات، يطبخ بسرعة على البخار ويخلط بسهولة، قد ينفر بعض الأطفال من طعمه القوي، لذلك يمكن خلطه مع هريسة البطاطا ويمكن تخفيفه بالماء او الحليب .
    - الكمثرى: ( الأجاص ) الناضج تماما والمطبوخ بقليل من الماء يعطي نوعاً من الكمبوت الذي يروق كثيراً للأطفال وإبتداءاً من الشهر الخامس لا يعود طبخ الأجاص ضرورياً شرط أن تكون هذه الفاكهه ناضجة كلياً وذات طعم سكري.
    - التفاح : تعتبر أنواع التفاح القليلة الحموضة مناسبة للطفل وعندما يتعود على طعم التفاح يمكنك إدخال فواكه أخرى إلى الكمبوت ويمكنك إضافة القليل من الارز الناعم لتحصلي على هريسة كريمية القوام .
    - الموز: يشكل الموز الناضج طعاما فوريا ولذيذا، أضيفي إليه قليلا من حليب الأم أو الشبيه به لكي لا يلتصق وبعد وضعه بضع ثواني في الميكرويف يصبح الموز سهل الهرس في الخلاط .
    - المشمش المجفف: يحتاج إليه في فصل الشتاء عندما تكون الفواكه نادرة وهو غني بالحديد وكاروتين بيتا .
    دعيه ينتفخ بالماء المغلي ثم اهرسيه بالخلاط وصفيه بالمصفاة يمكنك مزج هريسة المشمش بالارز الناعم .
•تجنبي قبل عمر سن 3 سنوات الآتي :-

الأطعمة التى قد تؤدى إلى اختناق الطفل مثل :-
- الفشار.
- حبات العنب (قطعى الحبة إلى 4 أرباع قبل تقديمه للطفل).
- الجزر الغير مطهي.
- الحلويات الصلبة (البمبونى) والمصاصات.

للموضوع بقيه ان شاء الله






التعديل الأخير تم بواسطة صباح الخير ; 12 - 10 - 11 الساعة 08:31 م
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للاطفال!!!!!!!!!!!, للتغذية, للحصول, للوقاية, للطفل, لتغذية, متكامل, أربع, أعمارهم, أغذية, لطفلك, أكلات, الموز, الأطفال, الثدي, البرنامج, الرضاعة, الرضيع, السليمة, الغذائي, الطبيعية, تساعدي, جداً)‏, جداول, جديدة, خشب, سرطان, ومفيدة؟, والتمر, نصائح, طفلك, ‏(هام

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملف متكامل عن يوم عرفة سبل السلام دليل الحاج والمعتمر إلى بيت الله 6 18 - 10 - 11 06:15 م
((( لماذا نخاف الموت ؟ ))) الشيخ محمد حسين يعقوب { محاضرة قوية جداً جداً جد الفردوس الاعلى الدروس والمحاضرات الإسلامية 5 27 - 02 - 11 09:02 م
موضوع متكامل عن (الذهب )بالصور صباح الخير ركن الاكسسورات 6 30 - 07 - 10 12:21 ص
كيف تنمي حواس طفلك الرضيع >>>>>>>>>> دمعة ندم أنتِ و طفلك 3 14 - 08 - 09 05:30 م
آخر سجدة لها في الدنيا (( قــصـــة مؤثرة جداً جداً )) جومانة2009 الفلاش والبوربوينت الدعوى 6 10 - 07 - 09 08:07 م


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:45 ص


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd