الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 26 )
التائبة لربها
قلب جديد
رقم العضوية : 5143
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : التائبة لربها is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower25 الصلاة بخمسيـــــــن صلاة, الصلاة ثم الصلاة ثم الصلاة

كُتب : [ 26 - 07 - 09 - 04:06 AM ]





أخت في الله ، هل تطمع في صلاةٍ بخمسين صلاة ؟!
أحسبك ستقول : نعم ، فعمري قصير ، و ضاع منه الكثير ، واحتاج إلى استدراك ما فاتني منه ، وتعويض ما ضاع عليَّ من أيامه ولياليه ، فكيف لا أفرح


بهذه الغنيمة العظيمة ؟! وكيف لا آخذ بها ، وفيها الخير الذي آمل ، والفضل الذي أرجو ؟!

هكذا همم الأبطال ، فإليك ما وعدتك به !

فإن الصلاة في الفلاة حيت تغيب عيون الرقيب ، وتنقطع العلائق عن الخلائق ، ويبقى الإخلاص والتجرد هو المحرك الوحيد لكل فعل صالح ..

إنه إيمان الخلوات والفلوات الذي يهيمن على النفوس الصادقة ، ويسيطر على القلوب المخلصة ..

فلا رياء ، ولا سمعة ، ولا طلب محمدة ، ولا التماس ثناء ، ولا رجاء عطاء ، وإنما طلب للأجر والثواب من رب الأرباب ، فلا شيء في القلب يسكن غير الله !

فعن أبي سعيد الخدري ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله : "
صلاة الرجل في جماعة تزيد على صلاته وحده بخمس وعشرين درجة فإن صلاها بأرض قي فأتم ركوعها وسجودها تكتب صلاته بخمسين درجة

الراوي: أبو سعيد المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 1/203

خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]

".
وعنه ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله : "

- صلاة الرجل في جماعة تزيد على صلاته وحده بخمس و عشرين درجة ، فإن صلاها بأرض قي فأتم ركوعها ، و سجودها ، تكتب صلاته بخمسين درجة

الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 413

خلاصة حكم المحدث: صحيح
"
وليس الأمر فقط بتحصيل الأجر على ثواب خمسين صلاة ، بل إن الفضل أكبر ، والخير أكثر ...

فإن الله ـ الغني عن عباده وطاعاتهم ـ ليعجب ـ كما يليق بجلاله وعظمته ـ من ذلك العبد الخلي عن الرقباء برأس شظية من جبال أو في وهاد من بلاد ، تحين عليه الصلاة ، فيتذكر أمر خالقه ومولاه ، فينشط لها ، ويقوم بها طمعاً في رضى الله وقربه ، والتماساً لفضله وحبه ، فينال من الكرامات والأعطيات ما يفوق المنى ، وما يربو فوق الرجاء

وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء ...



فعن عقبة بن عامر ـ رضي الله عنه ـ قال : قال رسول الله : " يعجب ربك من راعي غنم في رأس شظية بجبل يؤذن للصلاة و يصلي فيقول الله عز و جل : انظروا إلى عبدي هذا يؤذن و يقيم الصلاة يخاف مني قد غفرت لعبدي و أدخلته الجنة


الراوي: عقبة بن عامر المحدث: علاء الدين مغلطاي - المصدر: شرح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 3/115
خلاصة حكم المحدث: سنده صحيح

. فإذا كنت في رحلة أو جولة في الفيافي والقفار والجبال ، فلتكن الصلاة منك على بال ، وداوم الصلة بالصلاة ليصلك الله بحبله ، ويسبغ عليك من سوابغ فضله ...


الشيخ : عبداللطيف بن هاجس الغامدي

















التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 10 - 10 - 12 الساعة 09:54 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 27 )
إسراء
قلب نشط
رقم العضوية : 6506
تاريخ التسجيل : Jan 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اللهم الفردوس الأعلى
عدد المشاركات : 217 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : إسراء is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower2 °ˆ~*¤®‰« ô_°... المـــ والصلاة ــرأة ...°_ô »‰®¤*~ˆ°

كُتب : [ 04 - 02 - 10 - 09:59 PM ]








الحمد الله المستحق لجميل الشكر الحمد لله وما أعظمه من إله تفرد بالعظمة والوحدانية ونزل على عباده نفحات ربانية وأنزل عليهم القرآن محكم التنزيل والبيان ليكون منهاج حياتهم وطريقهم لمعرفتهم بربهم ثم شرفهم بأشرف صلة وفرض عليهم عبادة لتكون بينه وبينهم هي الصلة إنها عماد الدين وأول ما عنه ستحاسبين والعبادة التي لم ينزل بها الوحي للارض بل عرج بالحبيب للسماء وفرضت علينا فما أشرفه من مكان وما أكرمه من نبي وما أروعها من عبادة تذهب الهموم والغموم وعنها قال النبي "جعلت قرة عيني في الصلاة" الراوي: المغيرة بن شعبة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 3291
خلاصة حكم المحدث: إسناده جيد.

وقال: "أرحنا بها يابلال" الراوي: بلال بن رباح المحدث: العراقي - المصدر: تخريج الإحياء - الصفحة أو الرقم: 1/224
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح .

والآن السؤال
هل هي قرة عينك كما هي قرة عين نبيك؟؟؟
هل إذا تكالبت عليك الهموم إليها تفزعين؟؟
وهي الصلة التي بها تحيين؟؟؟؟
والخلوة التي إليها تشتاقين؟؟؟
والحضن الذي إليه تحنين؟؟؟
وإن كانت هي قرة عينك ومستراحك. ولما كانت هي أول ماعنه ستحاسبين فإن صلحت صلح سائر عملك وإن فسدت فسد سائر عملك
فتعالي معي أخيتي
لا أقول بعينك بل بقلبك أعيريني قلبك لنجول حول هذا الموضوع وتمثلي أخيتي نبيك لنخلص بعد هذه الجوله لهديه صلى الله عليه وسلم فهو القائل بأبي وأمي وروحي صلوا كما رأيتموني أصلي
فهيا أخيتي

نتعرف كيف كان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلى


ولكن أولا قبل أن نتكلم عن صلاة المرأة سوف نعطى نبزة صغيرة عن طهارة المرأة والتى هى أساس الصلاة والتى لا تصح الصلاة بدونها
أن بعض النساء لا يؤدين الصلاة التي طهرن في وقتها بل يبدأن بالصلاة القادمة: قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: ( أما إذا طهرت وكان باقيا من الوقت مقدار ركعة فأكثر فإنها تصلي ذلك الوقت الذي طهرت فيه، لقوله : { من أدرك ركعة من العصر قبل أن تغرب الشمس فقد أدرك العصر ومن أدرك ركعة من الصبح قبل أن تطلع الشمس فقد أدرك الصبح

الراوي: - المحدث: ابن العربي - المصدر: عارضة الأحوذي - الصفحة أو الرقم: 1/253
خلاصة حكم المحدث: ثابت ]
- قد يأتي الحيض للمرأة بعد دخول وقت الصلاة بمدة، فإذا طهرت لم تقض تلك الصلاة التي وجبت عليها قبل العادة: قال الشيخ ابن عثيمين: ( إذا حدث الحيض بعد دخول وقت الصلاة كأن حاضت بعد الزوال بنصف ساعة مثلا، فإنها بعد أن تتطهر من الحيض تقضي هذه الصلاة التي دخل وقتها وهي طاهرة؟ لقوله تعإلى: إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً [النساء:103] ).
- ما يفعله كثير من النسوة من تأخير الغسل من الجماع أومن الحيض إذا طهرت بالليل حتى تطلع الشمس ثم تغتسل فتقضي: وهذا حرام بالإجماع. والواجب عليها أن تبادر بالغسل وتصلي قبل طلوع الشمس إذ أن الصلاة لا يجوز إخراجها عن وقتها عمدا بالإجماع... وإذا علم الزوج وسكت عن إنكاره فهو شريكها في الاثم إن كانت عالمة بالتحريم، وإن كانت جاهلة فعليه إثم جهلها وإثم معصيتها.
- وضوء بعض النساء وعلى أظفارهن ما يسمى بالمناكير: ولا شك أن هذا الطلاء يمنع وصول الماء منعا باتا إلى المحل مما يؤدي إلى بطلان الوضوء، ولهذا يجب إزالته قبل مباشرة الوضوء.
- امتناع بعض النساء من الصلاة والصيام مدة أربعين يوما بعد النفاس حتى ولو طهرت قبل هذه المدة: وهذا فهم خاطئ، والصواب أنه لا حرج عليها أن تصوم أو تصلي أو تعتمر أو يطؤها زوجها إذا طهرت قبل ذلك.






1- ليس بين صلاة الرجل وصلاة المراة فرق: وما ذكر بعض الفقهاء من الفرق ليس عليه دليل والحديث عام صلو كما رايتموني اصلي فالسنه ان تصلي كما يصلي الرجال في الركوع والسجود والجهر بالقراءة
2- اذا صلت المرأة قد يري شئ من عورتها كالساق والقدم والرأس او بعضه لم يصح صلاتها (الشيخ ابن باز)
3- المراة كلها عورة في الصلاة الا وجهها وكفيها لكن اذا كان لديها اجنبي فانها تسترهما (اللجنة الدائمة)

س1 -هل تجهر المراة بالصلاة :الجهر بالقراة يستحب للمراة ان تجهر في قراءة الصلاة سواء كانت فريضه او نافلة مما يجهر بها كقيام الليل ما لم يسمعها رجل اجنبي يحشي ان يفتتن بصوتها او يترتب علي ذلك تشويش علي غيرها

0 اما في صلاة النهار :فانها تسر بالقراءة لان صلاة النهار سرية وانما تجهر فيها بقدر ما تسمع نفسها فقط (الشيخ ابن فوزان)
0يحرم علي المراة لبس ما اشتمل علي تصاوير او صلبان من اللباس والصلاة فيه صحيحه مع اثم
0عطست وهي في الصلاة :تحمد الله سرا بينها وبين نفسها ولا ترفع صوتها بالحمد (الشيخ ابن فوزان)
0 الاشارة في الصلاة لا تبطل بها الصلاة مثاله سالك سائل وانت في الصلاة واشرت براسك بما يدل علي الموافقة فلاباس
به سواء بالراس او باليد (الشيخ ابن باز)
0 كثرة الحركه في الصلاة : اذا اعتقد المصلي بان عبثه كثير وقد توالي فعليه ان يعيد الصلاة ان كانت فريضه وعليه التوبه
0صلاة المراة امام المراة او الصورة :يجب علي المراة ان تبتعد عن كل ما يشغلها عن صلاتها ويشوش عليها فلا ينبغي لها ان تصلي في مكان فيه صور معلقة.
0 وضع المرفقين علي الارض اثناء السجود :السنه ان يرفع مرفقيه سواء كانت الصلاة فرضا او نفلا ويعتمدعلي كفيه في السجود
(الشيخ ابن باز)



يلاحظ على كثير من المصلين غير ذلك فمن الأخطاء الشائعة في الصلاة :
1- عدم الإهتمام بتكبيرة الإحرام وخاصة إذا حضر والإمام راكع فبعض المصلين قد لا يكبر همه أن يلحق الإمام ولكن إذا لم يكبر وهو قائماً لم تصح صلاته لأنه ترك ركن من أركانها .
2- قول آمين في الصلوات الجهرية قبل أو مع الإمام والواجب ألا يسبق الإمام.
3- السجود على الإعضاء السبعة وهذا ما يغفل عنه الكثير من المصلين فتجده ساجداً وهو رافع أصابع قدميه فلا يكون بذلك قد سجد على الأعضاء السبعة وهي ركن من أركان الصلاة .والأعضاء السبعة هي : الجبهة والأنف واليدان والركبتنان وأصابع القدمين .
4- الحركة الكثيرة أثناء الصلاة .
5- عدم الخشوع في الصلاة والإنشغال في هموم الحياة .







صلاة الجماعة لا تجب على المرأة ، وصلاتها في بيتها منفردة أفضل من صلاتها جماعة في المسجد .
روى أبو داود (567) عَنْ ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( لَا تَمْنَعُوا نِسَاءَكُمْ الْمَسَاجِدَ ، وَبُيُوتُهُنَّ خَيْرٌ لَهُنَّ )

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: النووي - المصدر: المجموع - الصفحة أو الرقم: 4/197
خلاصة حكم المحدث: صحيح

قال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
" لا يجب على النساء أداء أي صلاة من الفرائض الخمس في جماعة ، وصلاتهن في بيوتهن خير لهن من صلاتهن في المساجد ، سواء كانت فريضة أم نافلة ، لكنها لو أرادت الصلاة في المسجد لا تمنع من ذلك على أن تتأدب بآداب الإسلام ، في خروجها وفي صلاتها ؛ بأن تخرج متسترة غير متطيبة وتصلي خلف الرجال " انتهى من "فتاوى اللجنة الدائمة" (8/213).

وقال الشيخ ابن باز رحمه الله :
" وأما النساء فصلاتهن في بيوتهن خير لهن سواء كن فرادى أو جماعات " انتهى .
"مجموع فتاوى ابن باز" (12/ 78)
وإذا أقيمت صلاة الجماعة في البيت فالأفضل للمرأة أن تصلي معهم ولا تصلي منفردة ، سواء كانت الجماعة نساءً أو رجالاً من محارمها .
روى ابن أبي شيبة في "المصنف" (4989) عَنْ أُمِّ الْحَسَنِ : أَنَّهَا رَأَتْ أُمَّ سَلَمَةَ زَوْجَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم تَؤُمُّ النِّسَاءَ ، تَقُومُ مَعَهُنَّ فِي صَفِّهِنَّ ، وصححه الألباني في "تمام المنة" (ص154) .
وروى البيهقي (5138) : أن عائشة رضي الله عنها أمت نسوة في المكتوبة ، فأمتهن بينهن وسطا وصححه النووي في "الخلاصة" كما في "نصب الراية" للزيلعي (2/39) .
قال علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
" وإن صليتى جماعة في البيت فهو أفضل ، وتكون إمامتهن في وسطهن في الصف الأول ، ويؤمهنّ أقرؤهن ، وأعلمهن بأحكام الدين
" انتهى من "فتاوى اللجنة الدائمة" (8/213) .

وأما كون المرأة تجد الخشوع أكثر في الصلاة منفردة ، فالأفضل أنها إذا أقيمت جماعة في البيت أن تصلي معهم ، حتى تنال فضل ثواب الجماعة – وهو فضل عظيم – وحتى لا يكون تركها الصلاة مع هذه الجماعة سبباً لإساءة الظن بها ، ككراهتها للإمام أو الجماعة .
ويخشى أن يكون شعورها بالخشوع أكثر في صلاتها منفردة مجرد وهم ، يريد الشيطان بذلك أن يمنعها من هذا فضل صلاة الجماعة .
فالمطلوب منها : أن تصلي مع جماعة البيت ، وتجتهد في الخشوع في الصلاة .



أولاً :
صلاة المرأة في بيتها ولو منفردة أفضل وأعظم أجراً من صلاتها في المسجد ولو جماعة ، دلت على ذلك الأحاديث الكثيرة عن النبي صلى الله عليه وسلم .
جاء في " الموسوعة الفقهية " (8/231):
"اتفق الفقهاء على أن صلاة الرجل في المسجد جماعة أفضل من صلاته منفرداً في البيت ، لحديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( صلاة الجماعة أفضل من صلاة أحدكم وحده خمسا وعشرين جزءا

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 837
خلاصة حكم المحدث: صحيح

أما في حق النساء فإن صلاتهن في البيت أفضل ؛ لحديث أم سلمة مرفوعاً : ( خير مساجد النساء قعر بيوتهن )

الراوي: أم سلمة هند بنت أبي أمية المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 4087
خلاصة حكم المحدث: حسن


أما فضل صلاة الجماعة في المسجد فهذا خاص بالرجال ، لأنهم هم المأمورون بالخروج إليها، إلا صلاة العيد ، فتضاعف للنساء أيضاً ، لأنهن مأمورات بالخروج إليها ، ولهذا قال ابن دقيق العيد رحمة الله :
"فحيث يندب للمرأة الخروج إلى المسجد ينبغي أن تتساوى مع الرجل ، لأن وصف الرجولية بالنسبة إلى ثواب الأعمال غير معتبر شرعاً" انتهى .
"إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام" (1/193) .

وقال الحافظ ابن رجب رحمه الله :
"وفي حديث أبي هريرة رضي الله عنه الذي خرجه البخاري :

صلاةُ الرجلِ في الجماعةِ تُضَعَّفُ على صلاتِه في بيتِه، وفي سُوقِه، خمسًا وعشرين ضِعفًا، وذلك أنه : إذا توضَّأَ فأحسَنَ الوُضوءَ، ثم خرَج إلى المسجدِ، لا يُخرِجُه إلا الصلاةُ، لم يَخطُ خُطوَةً، إلا رُفِعَتْ له بها درجةٌ، وحُطَّ عنه بها خَطيئَةٌ، فإذا صلَّى، لم تَزَلْ الملائكةُ تصلي عليه، ما دام في مُصَلَّاه : اللهم صلِّ عليه، اللهم ارحَمْه، ولا يَزالُ أحدُكم في صلاةٍ ما انتَظَر الصلاةَ .
الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 647
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


ونحوه ما قاله الحافظ ابن حجر في شرح حديث السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ، ومنهم : (سبعةٌ يُظِلُّهمُ اللهُ في ظِلِّه يومَ لا ظِلَّ إلا ظِلُّه : الإمامُ العادلُ، وشابٌّ نشأ في عبادةِ ربِّه، ورجلٌ قلبُه مُعَلَّقٌ في المساجدِ، ورجلان تحابَّا في اللهِ اجتَمَعا عليه وتفَرَّقا عليه، ورجلٌ طلَبَتْه امرأةٌ ذاتُ مَنصِبٍ وجمالٍ، فقال إني أخافُ اللهَ، ورجلٌ تصَدَّق، أخفَى حتى لا تَعلَمَ شِمالُه ما تُنفِقُ يمينُه، ورجلٌ ذَكَر اللهَ خاليًا، ففاضَتْ عيناه .

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 660
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
" التضعيف الحاصل في صلاة الجماعة يختص بالرجال ؛ لأنهم هم المدعوون إليها على سبيل الوجوب , ولهذا كان لفظ الحديث : ( صلاة الرجل في جماعة تضعف على صلاته في بيته وفي سوقه ، خمساً وعشرين ضعفاً )

الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن حزم - المصدر: المحلى - الصفحة أو الرقم: 3/38
خلاصة حكم المحدث: احتج به ، وقال في المقدمة: (لم نحتج إلا بخبر صحيح من رواية الثقات مسند).

وعلى هذا ؛ فإن المرأة لا تنال هذا الأجر , بل إن العلماء اختلفوا في مشروعية صلاة الجماعة للنساء منفرادت عن الرجال في المصليات التي في البيوت , أو التي في المدارس ، فمنهم من قال : إنه تسن لهن الجماعة . ومنهم من قال : إنه تباح لهن الجماعة . ومنهم من قال : إنه تكره لهن الجماعة "






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 10 - 10 - 12 الساعة 10:35 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 28 )
إسراء
قلب نشط
رقم العضوية : 6506
تاريخ التسجيل : Jan 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اللهم الفردوس الأعلى
عدد المشاركات : 217 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : إسراء is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: °ˆ~*¤®‰« ô_°... المـــ والصلاة ــرأة ...°_ô »‰®¤*~ˆ°

كُتب : [ 04 - 02 - 10 - 10:07 PM ]


الواجب على المرأة الحرّة المكلفة ستر جميع بدنها في الصلاة ما عدا الوجه و الكفين لأنها عورة كلها ، فإن صلت و قد بدا شيء من عورتها كالساق والقدم والرأس أو بعضه لم تصح صلاتها لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار " رواه أحمد وأهل السنن إلا النسائي بإسناد صحيح .
و لما روى أبو داود عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه و سلم أنها سألت النبي عن المرأة تصلي في درع و خمار بغير إزار فقال : " المرأة عورة "
وأما الوجه فالسنّة كشفه في الصلاة ، إذا لم يكن هناك أجانب ، أما القدمان فالواجب سترهما عند جمهور أهل العلم ، وبعض أهل العلم يسامح في كشف القدمين ، ولكن الجمهور يرون المنع ، وأن الواجب سترهما ولهذا روى أبو داود عن أم سلمة - رضي الله عنها - أنها سئلت عن المرأة تصلي في خمار وقميص ، قالت " لا بأس إذا كان الدرع يغطي قدميها " فستر القدمين أولى وأحوط بكل حال ، أما الكفان فأمرهما أوسع إن كشفتهما فلا بأس ، وإن سترتهما فلا بأس ، وبعض أهل العلم يرى أن سترهما أولى.
الإسلام سؤال وجواب


فتاوى المرأة المسلمة للشيخ ابن باز ص 57



حال المرأة في الصلاة ولو مع زوجها يختلف عن حالها في غير الصلاة ، فإن ستر العورة شرط من شروط صحة الصلاة ، سواء للرجل أو المرأة ، ولا تصح صلاتها بدون ذلك ، فقد صح من حديث عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار ) رواه أبو داود (الصلاة/546) وصححه الألباني في صحيح سنن أبي داود ( 596 )
والمعنى : أي لا تصح صلاة المرأة البالغة ، إذ الأصل في نفي القبول نفي الصحة .

قال شيخ الإسلام : والمرأة لو صلّت وحدها كانت مأمورة بالاختمار ، .. وحينئذ فقد يستر المصلي في الصلاة ما يجوز إبداؤه في غير الصلاة . أهـ انظر مجموع الفتاوى ج/22 ص/109
وعلى هذا فإنه يجب على المرأة ستر بدنها في الصلاة إلا الوجه والكفان ، يراجع جواب سؤال رقم (1046) في عورة المرأة التي يجب سترها في الصلاة .


يجوز للرجل أن يؤُمَّ زوجته في الصلاة ، وتصفَُّّ المرأة خلف الرجل ، إذ لا يجوز لها أن تصُفَّ معه .
ومما يدل على ذلك ما جاء عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ : ( أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى بِهِ وَبِأُمِّهِ أَوْ خَالَتِهِ قَالَ فَأَقَامَنِي عَنْ يَمِينِهِ وَأَقَامَ الْمَرْأَةَ خَلْفَنَا ) رواه مسلم ( المساجد ومواضع الصلاة/1056 )
قال الكاساني : إذا كان مع الإمام امرأة أقامها خلفه .
وقال ابن رشد الحفيد : ولا خلاف في أن المرأة الواحدة تصلي خلف الإمام وأنها إذا كانت مع الرجل صلى الرجل إلى جانب الإمام والمرأة خلفه .


لا يشترط للمرأة التي تصلي خلف الإمام أن تراه أو ترى بعض المأمومين ولكن يشترط أن تكون الصفوف متصلة وأن يكون مصلى النساء داخل حدود المسجد وأن يصل إليها صوت الإمام لتتمكّن من متابعته ، وإن عجزت المرأة عن متابعة الإمام لسبب من الأسباب تصلي منفردة أو تصلي مع النساء جماعة أخرى إذا تعذر سماع صوت الإمام أو لم يمكنهن متابعته ، وإذا دخلت المرأة المسجد وسمعت تكبير الإمام فلا تكبر معه حتى تعلم هل هو في سجود أو ركوع أو غير ذلك والمخرج من هذا - إذا لم تكن ترى الإمام أو من يقتدي به من المأمومين - أن تنتظر حتى يقول الإمام سمع الله لمن حمده ثم تصلي معه قال ابن عبد البر في الكافي : وكل من رأى إمامه أو سمعه وعرف خفضه ورفعه وكان خلفه جاز أن يأتم به ، وهو قول المالكية ( الكافي 1/ 212 ) وقال ابن قدامة : إن كان بين الإمام والمأموم حائل يمنع رؤية الإمام أو من وراءه ففيه روايتان عن أحمد أحدهما : لا يصح الإئتمام به .. والثانية : يصح لأنه يمكنه الاقتداء بالإمام من غير مشاهدة كالأعمى . واشترط لصحة الإتمام أن يسمع صوت الإمام ( المغني 2/208 ) .
والخلاصة أنك إذا كنت داخل المسجد وتسمعين صوت الإمام وتعلمين في أي وضع هو فاقتدي به وإلا صلّي وحدك أو مع جماعة من النساء بعد انتهاء الإمام من الصلاة .
وأما حكم صلاتك فقد سألنا فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين فأجاب بأنه من الأحوط لها إعادة الصلاة .


يجب على المسلمة أن تغطي جميع بدنها في الصلاة سوى وجهها لأنها كلها عورة في الصلاة ، ففي الحديث : " لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار " . ويجب أن يكون الساتر سابغا يغطي جميع البدن واسعا لا يبين الحجم ، ويكفي أن يكون الثوب واحدا يغطي سائر البدن . وأما حكم لبس البنطال فلها أن تراجع السؤال رقم ( 5066 و 10436 و 21438 )
الشيخ عبد الكريم الخضير .
ويحسن التنبيه هنا إلى أنه ليس لصلاة المرأة لباس معيّن يسمى لباس الصلاة بحيث لا يصح لها أن تصلي في غيره كما يظنه كثير من النساء في بعض المجتمعات ، وإنما الحكم معلق بالستر فمتى حصل الستر صحت الصلاة .


يسن للمصلي أن يرفع يديه في أربعة مواضع في الصلاة :
مع تكبيرة الإحرام وعند الركوع وعند الرفع من الركوع وإذا قام من التشهد الأول.
فعن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله علية وسلم أنه كان : إذا دخل في الصلاة ، كبر ورفع يديه ، وإذا ركع رفع يديه ، وإذا قال : سمع الله لمن حمده رفع يديه ، وإذا قام من الركعتين رفع يديه . رواه البخاري 2/222 وأبو داود1/197 .

ومعنى قوله { إذا قام من الركعتين رفع يديه } : أي إذا قام من التشهد الأول
ورفع اليدين يكون حذو المنكبين أو الأذنين





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 29 )
إسراء
قلب نشط
رقم العضوية : 6506
تاريخ التسجيل : Jan 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اللهم الفردوس الأعلى
عدد المشاركات : 217 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : إسراء is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: °ˆ~*¤®‰« ô_°... المـــ والصلاة ــرأة ...°_ô »‰®¤*~ˆ°

كُتب : [ 04 - 02 - 10 - 10:09 PM ]



( الركعة الأولى )و هي أن تستقبل القبلة ببدنك بدون انحراف ولا التفات ثم تنوي الصلاة آلتي تريد أن تصليها بقلبك بدون نطق بالنية ثم
تستفتح الصلاة بالتكبير رافعا يديك إلى حدو منكبيك أو حيال الآذنين قائلا ( الله اكبر ) وتسمى هذه "تكبيرة الإحرام " مع النظر محل السجود و مع وضع اليد اليمنى على اليد اليسرى على الصدر


ثم قراءة دعاء الاستفتاح التالي :
"اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم نقني من الخطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسلني من الخطاياي بالماء والثلج والبرد"
أو" سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا اله غيرك ".
وأفضل أن نعمل بهذا تارة و بهذا تارة لنعمل بسنه في جميع وجوهها


قراءة سورة الفاتحة
وهي :تستعيذ : أعود بالله من الشيطان الرجيم

ثم تقرأ الفاتحة في كل ركعة لقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب ) صحيح البخاري
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ{1} الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ{2} الرَّحْمـنِ الرَّحِيمِ{3} مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ{4} إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ{5} اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ{6} صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ{7}
ثم تقول آمين يعني اللهم استجيب .

بعد قراءة سورة الفاتحة تقرأ ماتيسرلك من القرآن الكريم



,ثم تقول ( الله أكبر ) مع رفع اليدان ثم تركع واضعا يديك على ركبتك وأصابعك منفرجة مع استواء الظهر والنظر إلى تلقاء وجهك
وتقول : "سبحان ربي العظيم "( ثلاث مرات ) سبحنك اللهم وبحمدك اللهم اغفر لي
ثم تقول حين الرفع " سمع الله لمن حمده "
وعند الاعتدال تماما ترفع اليدان ثم تقول " ربنا ولك الحمد حمدا كثيرا طيبا مبارك فيه"
وأما في صلاة الجماعة : إذا قال الإمام سمع الله لمن حمده
فقول: ربنا ولك الحمد لأن المأموم لا يقول سمع الله لمن حمده
حدثنا علي بن خشرم أخبرني عيسى عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يعلمنا يقول لا تبادروا الإمام إذا كبر الإمام فكبروا وإذا ركع فاركعوا وإذا قال غير المغضوب عليهم ولا الضالين فقولو آمين وإذا قال سمع الله لمن حمده فقولوا اللهم ربنا لك الحمد ولا تبادروا الإمام الركوع والسجود
ثم حين نزول للسجود تقول " الله أكبر "مع وضع الركبتان قبل اليدين حتى يصبح سجودنا على سبعة أعضاء و هم اليدان والركبتان و أطراف القدمين والجبهة والأنف

ثم تقول " سبحان ربي الأعلى " ثلاث مرات ) ثم تقول سبحنك اللهم ربنا وبحمدك اللهم أغفرلي
أو اللهم اغفر لي ذنبي كله دقه وجله وأوله وأخره وعلانيته وسره.
(اعمل بي هذا تارة و بأخر تارة) و أيضا أقرب ما يكون العبد من ربه و هو ساجد فأكثروا دعاء فيه


ثم ترفع الرأس قائلا ( الله أكبر ) ثم تجلس على القدم اليسرى مع نصب القدم اليمنى إذا أمكن
وتقول" اللهم اغفر لي، وارحمني، واهدني، وعافني، وارزقني."
وإن شئت قل: " رب اغفر لي، رب اغفر لي ".
وتسجد للمرة ثانية قائلا : " الله أكبر " وتقول في سجود : سبحان ربي الأعلى " ( ثلاث مرات )
ثم سبحانك اللهم ربنا وبحمدك اللهم أغفرلي.
هنا ترفع رأسك وحين الرفع تقول " الله أكبر " وهنا أتممت الركعة الأولى .
الركعة الثانية
عند الوقوف تقرأ سورة الفاتحة ثم ماتيسرلك من القرآن الكريم ثم الركوع والسجود مثل ما حدث في الركعة الأولى تماما
بعد الرفع من السجدة الثانية تجلس وتقراء التشهد الأول.. ان كانت الصلاه رباعية او ثلاثية مع ملاحظة -تحريك الإصبع والنظر إليه وتقبض أصابع كفك اليمنى كلها. وتضع إبهامك على إصبعك الوسطى كما في الصوره:




التشهد الأول مع صلاة على النبي
-التحيات لله والصلوات و الطيبات , السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته , السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين , أشهد أن لا اله الا الله واشهد ان محمدا عبده ورسوله.
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل إبراهيم انك حميد مجيد وبارك على محمد و على آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم , انك حميد مجيد
و صلاه التي فيها ركعتين مثل الصبح تقرأ التشهد أخير متبوع بدعاء كما سيأتي و أما الرواتب يكفي
التشهد الأول مع صلاة على النبي
و ان كانت الصلاة الثلاثية كمغرب و رباعية كالضهر و عصر و العشاء فأنك تقرأ التشهد الأول مع صلاة على النبي
ثم تنهض معتمدا على ركبتيك إن أمكن ثم ترفع يديك وتكبر و تقرأ الفاتحة فقطفيما تبقى من الركعات و من بعد تقرأ
التشهد الأخير متبوع بدعاء.
و أما تشهد الأخير من أفضل ان يكون متبوع بدعاء قبل السلام و يكون كتالي مع الأفترش إن أمكن كما في الصور
أما دعاء قبل السلام يكون كتالي
اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن شر فتنة المسيح الدجال اللهم إني ظلمت نفسي ظلما كثيرا ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرة من عندك وارحمني انك أنت الغفور الرحيم
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏"‏إذا تشهد أحدكم فليستعذ بالله من أربع يقول"‏:‏
اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم، ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات، ومن شر فتنة المسيح الدجال‏‏(
الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 588
خلاصة حكم المحدث: صحيح

)

أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : علمني الدعاء أدعو به في صلاتي . قال : قل : اللهم إني ظلمت نفسي ظلما كثيرا ، ولا يغفر الذنوب إلا أنت ، فاغفر لي مغفرة من عندك ، وارحمني ، إنك أنت الغفور الرحيم .

الراوي: أبو بكر الصديق المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 834
خلاصة حكم المحدث:
[صحيح]



التسليم
- أنهُ كان يُسلِّمُ عن يمينِهِ وعن يسارِه السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ حتى يُرَى بياضُ خَدِّهِ وقال عبدُ الرحمنِ : حتى يُرَى بياضُ خَدِّهِ من هاهُنا ويُرَى بياضُ خَدِّهِ من هاهُنا

الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 6/123
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح



ممكن تظغطى هنا حبيبتى وأختى فى الله




قال صلى الله عليه وسلم [ صلوا كما رأيتموني أصلي ] البخاري وعليه فإن هذا الحديث حديث مطلق للرجال والنساء على حد سواء .
الراوي: - المحدث: ابن الملقن - المصدر: البدر المنير - الصفحة أو الرقم: 4/600
خلاصة حكم المحدث: ثابت

.


وسنقدم هنا للأخت المسلمة شيئا من بعض الأخطاء التي تقع فيها النساء ..

1- (ترك السترة في الصلاة ) وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ((إذا صلى أحدكم فليصلي إلى سترة ))

وليدن منها

الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: النووي - المصدر: الخلاصة - الصفحة أو الرقم: 1/518
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

والسترة هي شيء ما يبعد عن موضع السجود بمقدار شبرين مثل الكرسي أو الحائط أو غيره وأيضا بمقدار شبرين إلى الأعلى .. وحكم السترة واجب على المنفرد وأما المأموم فسترته بسترة الإمام
2- تقوم بعض النساء بضم جسمها أثناء السجود خشية كشف شيء من العورة وهذا خطأ فيجب على المرأة أن تسجد كما سجد النبي صلى الله عليه وسلم

3- تلتهي النساء اليوم بتنظيف البيت والطبخ وغيره من الأعمال المنزلية حتى تؤخر الصلاة عن وقتها وهذا لا يجوز
{ إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً }النساء103

4 - ترك التورك في الركعة الأخيرة من الصلاة الرباعية والثلاثية (( الرباعية : الظهر العصر العشاء )( الثلاثية : المغرب )
ومعنى التورك : هو ادخال القدم اليسرى تحت القدم اليمنى في الركعة الأخيرة من الفرض .. أما في صلاة النافلة فلم يرد ذلك

5 - تخطئ النساء كثيرا اليوم تحديدا في وقت الحيض فمثلا : أذن المغرب ودخل وقت الصلاة فتأتي مثلا الحيضة للمرأة بعد دخول الوقت حيث كانت طاهرة ، ولم تصلي بعد فتجدها بعد انتهاء مدة الحيض لا تقضي صلاة المغرب وهذا خطأ قبيح يجب عليها قضاء صلاة المغرب لأنها كانت طاهرة عند دخول وقت الصلاة .




وهنا بعض الصوتيات والمرئيات لبعض العلماء

الصلاة الصلاة للشيخ عائض القرني


مشاهدة المادة

عنوان النشيد : وذكــر ((((((((قيام الليل))))))


مشاهدة المادة

عنوان الدرس : كيف تصلي لـفضيلة الشيخ : محمد حسين يعقوب


مشاهدة المادة

عنوان الدرس : لماذا لا تصلي ( دروس من المساجد ) لـفضيلة الشيخ : محمد حسين يعقوب



فى أمان الله

منقول






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 10 - 10 - 12 الساعة 10:41 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 30 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower16 ياليت قومي يعلمون

كُتب : [ 02 - 03 - 10 - 01:24 PM ]



اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين صلاة دائمة ما دامت السماوات والارض







الحمد لله العزيز الغفار عدد ما صلى له المصلون الأخيار وصلى الله وسلم على النبي المختار خير من ركع وسجد واستغفر بالأسحار وعلى آله وصحبه الطيبين الأطهار وعلى كل من تبعهم بإحسان إلى يوم يبرز فيه العباد لله الواحد القهار أما بعد:


هذه همسة من قلب حزين ووقفة عتاب ملؤها الأنين ودمعة يحدوها الحنين
دمعة من اشتاق الى جنان رب العالمين ،،
وقفة مع أحوال بعض المسلمين ،،
همسة أحدثك فيها عن فريضة من أهم فرائض هذا الدين ،،
نعم ،، أحدثك عن فريضة هي أول ما تحاسب عنه يوم القيامة
فريضة إن صلحت صلح سائر العمل كله وإن فسدت فسد سائر العمل كله
فريضة قد أفلح من أداها بخشوع
فريضة هي صلة بين العبد وربه
فريضة تنهى عن الفحشاء والمنكر
فريضة تشتكي إلى الله عز وجل ممن هجروها وتركوها وأهملوها
"إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً" -




نعم أختي ،،
إنها الصلاة



آخر ما وصى به نبي الهدى صلى الله عليه وسلم وهو يودع الدنيا
همسة ووقفة ودمعة أخاطب بها كل من أحب الجنة وإن لم يعمل لها
أخاطب بها كل من شهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله
وإن كان لي من أمل ،، فهو أن لا تسمعها بأذنيك فحسب بل اجعلها حديث القلب إلى القلب

حديث الروح للأرواح يسري * * * وتدركه القلوب بلا عناء


أختي الحبيبة

في موقف القيامة ،، في ذلك الموقف الرهيب ذلك الموقف العصيب ذلك الموقف الذي وصفه الله تعالى بقوله:

"يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُم بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ "

ذلك الموقف الذي ينسى فيه الابن أباه ،، ينسى الأخ أخاه ،، وتنسى البنت أمها ،، وتنسى الأخت أختها كلٌ يقول نفسي نفسي ..

" يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ (34) وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ (35) وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ (36) لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ (37)"
ذلك الموقف الذي وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم دنو الشمس فيه بقوله:
"تدنو الشمس يوم القيامة من الخلق حتى تكون منهم كمقدار ميل"
قال راوي الحديث:
فوالله لا أدري فيما يعني بالميل أمسافة الأرض أو الميل التي تكحل به العين ..

قال صلى الله عليه وسلم:
"سيكون الناس على قدر أعمالهم في العرق فمنهم من يكون إلى كعبيه ومنهم من يكون إلى ركبتيه ومنهم من يكون إلى حقويه -أي خصره- ومنهم من يلجمه العرق إلجاما"
وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده إلى فيه"


مقام المذنبين غداً عسير * * * إذا ما النار قربها القدير وقد نسفت جبال الأرض نسفاً * * * ويبست البحور فلا بحور وبرزت الجحيم لكل عبد * * * على أهل المعاد لها زفير

ترى الناس حفاة عراة غرلا ،، لا ينظر أحداً إلى الآخر من هول ذلك الموقف كلٌ قد أشغلته ذنوبه .. كلٌ قد أهمته عيوبه ..

"وَاتَّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ "
ذلك الموقف الذي فيه تصير قلوب العباد ..
"لَدَى الْحَنَاجِرِ كَاظِمِينَ" من خوفهم مغمومين مكروبين مهمومين ..

"وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً "

فلا إله إلا الله ،، ما أشده من يوم .. ولا إله إلا الله ،، ما أصعبه من موقف ..

يوم القيامة لو علمت بهوله * * * لفررت من أهل ومن أوطان يوم تششققت السماء لهوله * * * وتشيب فيه مفارق الولدان يوم عبوس قمطرير شره * * * في الخلق منتشر عظيم الشان

"وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلاً (25) الْمُلْكُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ لِلرَّحْمَنِ وَكَانَ يَوْماً عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيراً (26)"


ولكن أختي ،،

في تلك الأحوال ،، وفي تلك الأهوال ..
هناك أناس قد اطمأنت نفوسهم وقلوبهم وأمنوا حر ذلك اليوم وشدائده ..
أتدري من هم ؟؟؟!!!

إنهم الذين تفيئوا ظل الرحمن يوم لا ظل إلا ظله ..
قال صلى الله عليه وسلم:

"سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله ....."
وذكر منهم رجلٌ قلبه معلق بالمساجد


"فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاء بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ "


كان يحن إلى المسجد متى ما خرج منه
كان يشتاق إلى الصلاة أشد من اشتياقه إلى ما سواها ولئن يرفع يديه مكبرا .. حتى تذرف عيونه دموع الخشية والانكسار
لأنه أيقن أنه سيقف بين يدي الواحد القهار
فكيف هو وقد أضاء وجهه بنور الإيمان
كيف وهو يجتاز الصراط ثم يدخل الجنان
كيف وهو ينظر إلى وجه الملك الديان
كيف وهو يتنعم مع الحور الحسان
والله ما أسعده من إنسان ذلك الإنسان


لله قوم أخلصوا في حبه * * * رضى بهم واختصهم خداما
قوم ٌ اذا جنّ الظلام عليهم ُ * * * أبصرت قوما سجدا وقياما
فسيغنمون عرائسا بعرائس ٍ * * * ويتوّجون من الجنان خياما
وتقرّ أعينهم بما اخفي لهم * * * وسيسمعون من الجليل سلاما


دْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ (70) يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (71)

أختي ،،

وفي اليوم نفسه وفي الموقف ذاته هناك أناس على النقيض من أولئك الأخيار
استمع إلى ربك وهو يصفهم:

"وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُّقَرَّنِينَ فِي الأَصْفَادِ (49) سَرَابِيلُهُم مِّن قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمْ النَّارُ (50)"

ومن هؤلاء المجرمين أناس كانوا عن الصلاة ساهين لاهين غافلين

"وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لَا يَرْكَعُونَ (48) وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ (49)"

فليت شعري ما حالهم وهم يساقون إلى العذاب الشديد

"وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ زُمَراً"

وليت شعري ما حالهم وهم يلقون في جهنم وهي تزفر قائلة:
هل من مزيد ،، هل من مزيد

"يَوْمَ نَقُولُ لِجَهَنَّمَ هَلِ امْتَلَأْتِ وَتَقُولُ هَلْ مِن مَّزِيدٍ"

و
ليت شعري ما حالهم وهم يضربون فيها بمقامع من حديد ..

"كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ"

وليت شعري ما حالهم وهم يأكلون الزقوم ويشربون الصديد والله إنهم لبئس الخلق ولبئس العبيد

"وَلَوْ تَرَىَ إِذْ وُقِفُواْ عَلَى النَّارِ فَقَالُواْ يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلاَ نُكَذِّبَ بِآيَاتِ رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ"



أسال الله ان يجعلنا ممن يقال لهم

(ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ (70) يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (71) "


اللهم اميييييييييييييييين








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 11 - 06 - 12 الساعة 09:42 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
【♥】•••, <الم, ''اسجد, (السلام, (فمحونا, ............, ...°_ô, ::||, للذين, لأحد, للخشوع, للجنان, للصلاه, آمنو, ماتت, لاترفع, لابو, لاتقرأي, مايباح, لايصلي, ماقيل, لذكرالله>, محافظتي, أختاه, أخطـــاء, أرقَى, أسرار, أَسْـــــــــجَدَّ, مشغل, معا, معنى, مفتاح, مفصل, أفضل, مواجهة, منزلة, الأخ, الليل, المصلين, المفتاح, المـــ, الله, الله. اكبر, الاسلام, الاعجاز, الاوابين, الانسان, التغلب, الحل, الحياة, الخشوع, الدنيا, الصلآة, السلام, الصلاة, الصلاة>>>, الصلاة>>>, الصلاة.., الصلاة:, الصلاة؟؟, الصلاة؟؟؟؟؟؟, الصلاه, السلف, الصلوات, الصالحين, الصالحين), السحري, السجود, السرحان, السعادة, الشفاء, الصـــلاة, الصـــــلاة, الصورة, العلمى, الْمَوْلَىْ, العيون, الفاتحة, الفجر, الــــصــــلاة, امور, النوم, النوافل, الوضوء, الضحى, القلب, القلوب, القيم, االمصلين, اذا, اثناء, اجمل, اسجد, افاتحة, افضل, انظروا, ذنوبك, بما, ثمرات, بالصلاة:, بارك, بذكر, بخمسيـــــــن, بيتى, تدرك, تخشع, تخشعون, تجعل, برواية, بصلاه, تصلي, تصحح, تصرخ, تسرحين, بسرعه...تأملي, بسرعهتأملي, تعلم, تعالي, تفارقى, تفكرتي, تؤديها, توضع, بِعبادتي, تِنْعَمُ..~, حلاوة, جلب, حلو, يامحب, حالك, يتأثر, يبحث, يحججها, خير, يخشع, يسمي, يصلون, يصلون!!!, يصلون...وهم...لا, يصلونوهملا, جسد, يسعد, يسهون, خشوعك, يعلمون, يعانى, يوما, يوماً, حضور, l33, روح؟؟؟؟؟؟, ركعتا, صلاة, صلاتي, صلاته, صلاتهم, صلاتنا, صلاتك, صلاتك!!, صلاتك؟؟؟, شامل‎, ساجدين, سبباً, سجادتك, سجدة.........., شرشف, صوره, شوهوا, شوقتك, ô_°..., سكارى, علاج, علاج......, على, علينا, غافل, عباد, عدنا, عرفتها, ــرأة, فضل الصلاة, فِيْ, فكرت, فكري, وأذكارها, ومعانيها, وأنتم, والصلاة, وانت, واقترب, واقترب''., نية, وجرحى, نصائح, نشيد, وشوفي, وعلي, نعشق, نــــوايــــا, ننصح, وكُنُ, ||::الخشـــوع, •••【♥】, °ˆ~*¤®‰«, »‰®¤*~ˆ°, قلبي, قلبك, قلوبهم, قالون..في, قالونفي, قاعدة, قبل, قراءة, قرّة, قومي, قوموا, قِرَبٍ, كلمات, كامل, كيمياء, كيف, كيفية, كراهة

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملف شامل للعرايس أم القلوب عروس إيمان القلوب 36 29 - 07 - 13 05:41 PM
ملف شامل عن العين أحبك ربى صحتك تهمنا 7 16 - 01 - 12 05:33 AM
ملف شامل للاكسسوارات tyara ركن الاكسسورات 13 30 - 06 - 10 09:06 PM
ملف شامل عن الحجاب .. Islam Rose الدروس والمحاضرات الإسلامية 11 14 - 05 - 10 07:23 PM
للتذكير لا تكتبي (صلعم ) و(ص) اختصارا للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بنت عبيدة الفتاوى الشرعية 2 17 - 04 - 09 08:42 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:58 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd