الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 6 )
فجر الدعوة
قلب نابض
رقم العضوية : 990
تاريخ التسجيل : Jun 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مــكـــــةالمـــكرمــة
عدد المشاركات : 1,000 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 650
قوة الترشيح : فجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to behold
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: °°•.♥.•°° لكِ أنتِ لأنكِ غــــالية °°•.♥.•° تـــابعـــينــي ... أنتظـــ

كُتب : [ 16 - 07 - 10 - 01:37 AM ]







الهمســـــــــة الســادســـــــة


كل من لم يتأدب مع الله فوق الأرض سيؤدب في كفنه تحت الأرض



هاهو قريب لي كان يكلم أخاه فقال له : أحمد ربك

فقال له هذا الشاب ( وش أحمد الله عليه )

سمعه من ؟

سمعه من بيده ملكوت كل شيء

سمعه من حركه وغيره لا يتحرك

سمعه من شق بصره وغيره لا يبصر

سمعه رب السماوات والأرض وهو يجحد نعمة الله



اتصل بي أخوه مباشرة وطلب مني الحضور فلما أتيت وجدته قد خرج وأمه تبكي علمت

أنه أساء الأدب مع جبار السماوات والأرض التجأت إلى الله أن يلطف بحاله




في نفس اليوم يقود السيارة بسرعة مائة وثمانين

فإذا بالجبار جل جلاله يقدر القدر حتى يعرفه كلامه


فإذا بالسيارة تنقلب خرق الزجاج أجزاء جسمه ثم قذفت به السيارة واشتعلت بجانبه

ومن لطف الله عليه أن ما بينه وبين السيارة سوى خطوات

رأيته في الإسعاف يبكي ، وأنا أقول له : تذكر كلامك اليوم ؟

قال تعالى: ( وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ ) هود 102




يا غافلاً تتمادى غداً عليك ينادى هذا الذي لم يقدم قبل المنية زادا

فكم من أبكم سيحمد الله إذا رأى كيف يكب الناس على مناخرهم يوم القيامة من حصاد

ألسنتهم كم من الناس من خذله لسانه في أصعب اللحظات حين اشتدت الزفرات عند الممات





فهذا أحدهم في المستشفى ومعه ابنه مرافق له لما جاءت سكرة الموت رآه ابنه يرتعش

قد تغير لونه اللون شاحب البصر شاخص فجأة تجمدت القدمان حاول الابن أن ينقذ أباه

ولكن

( فَادْرَؤُوا عَنْ أَنفُسِكُمُ الْمَوْتَ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ) آل عمران 168.



فعلم الابن أنه لا يستطيع أن يقدم لأبيه أي شيء فأسرع ( بلا إله إلا الله )

الأب لا يرد !

قبل قليل كان يتكلم

قالها ثانية

والأب كأنه لا يسمع



فقال الابن وعيناه تفيض بالدموع ( يبه(ياأبي) قل لا إله إلا الله )

التفت الأب وقال : يا ولدي والله إني أعرف وش معناها وودي أقولها ولكن ما أقدر

قال تعالى: ( وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ ) فصلت 35.

لو كانت الشفاه رطبة بذكر الله هل سيظلمه الجبار

قال تعالى: ( مَا يُبَدَّلُ الْقَوْلُ لَدَيَّ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ ) ق 29.




فكم من النساء من صلت وصامت وتصدقت وقامت

ولكنها بهذا اللسان استهانت !

فأهمس في أذنها قائلاً إذا كانت عائشة وهي عائشة رضي الله عنها التي برأها ربها

ورسولنا عليه الصلاة السلام أحبها ورغم علو مكانتها

لما قالت للنبي صلى الله عليه وسلم ( حسبك من صفية كذا وكذا قال بعض الرواة تعني
قصيرة فقال لقد قلت كلمة لو مزجت بماء البحر لمزجته قالت وحكيت له إنسانا فقال ما أحب أن حكيت لي إنسانا وأن لي كذا وكذا)
الراوي: عائشة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/8
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].




سبحان الله ؟

كلمة تفسد من نتنها بحراً عظيماً !

إذن ما ظن من امتلأت صحائفها بآلاف الكلمات تفري في جلود الخلق

( إِذْ تَلَقَّوْنَهُ بِأَلْسِنَتِكُمْ وَتَقُولُونَ بِأَفْوَاهِكُم مَّا لَيْسَ لَكُم بِهِ عِلْمٌ وَتَحْسَبُونَهُ هَيِّنًا وَهُوَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمٌ ) النور 15.



وقال تعالى: ( وَيْلٌ لِّكُلِّ هُمَزَةٍ لُّمَزَةٍ ) الهمزة 1.
وهو واد في جهنم


أعد لمن أطلق للسانه العنان

فكيف هو لسانك ؟

هل تقولين كل ما تريدين ؟

أم يهمك مستقبلك وحالك في قبرك وحشرك ووقوفك عند الصراط هل ستعبرين ؟

أم سيكون حصائد هذا اللسان دافع لك في النار ؟

أجارنا الله وإياك منها

فكلما نزغك الشيطان

لتغتابي

أو تنمي

أو تكذبي

فتذكري قوله تعالى:

( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ ) ق 18.


فإذا استحضرت هذه الآية فاستغفري

والهجي بذكر ربك فهذا ما سيسرك أن تقرأ آية في صحيفتك .













التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 14 - 09 - 12 الساعة 03:38 PM سبب آخر: تخريج الأحاديث
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 7 )
فجر الدعوة
قلب نابض
رقم العضوية : 990
تاريخ التسجيل : Jun 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مــكـــــةالمـــكرمــة
عدد المشاركات : 1,000 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 650
قوة الترشيح : فجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to behold
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: °°•.♥.•°° لكِ أنتِ لأنكِ غــــالية °°•.♥.•° تـــابعـــينــي ... أنتظـــ

كُتب : [ 19 - 07 - 10 - 11:27 AM ]

الهمسة السابعة

المعاصي





أتتني رسالة تقول فيها إحدى الأخوات :

كنت أنا وأختي لاهيات عابثات لا نعلم من هذه الدنيا إلا أننا كنا مفاتيح للشر

مغاليق للخير

حتى إنه كانت إحدانا لا تكتفي بذنوبها ومعاصيها بل كانت تدل على الشر

وكانت أختي أشد مني


فإذا رأت إحدى الفتيات قالت لها : والله حاجباك جميلان ولكن لو نمصت قليلاً لكان

منظرها أجمل



ما بقي بنت معنا في الكلية إلا وقد لعبت بعقلها

وفي يوم من الأيام خرجت أنا وأختي إلى السوق سافرات


ولم يكن علينا رقيب !

كان عندنا في البيت ذكور وليسوا رجالاً





وبينما نحن نتسكع في الأسواق فإذا بأختي تمسك ببطنها

تبدأ بالأنين فأخذت أسألها ما بك ؟

قالت أحس بألم في بطني فذهبنا إلى البيت بسرعة

وأخذنا والدي ثم ذهبنا إلى المستشفى




وبعد الفحوصات ظننا أنه سيصرف لها مسكنات ثم تخرج

ولكن أتى الطبيب إلى أبي وقال له أريدك على انفراد

وأنا أرقب أبي من بعيد وهو واقف مع الطبيب يتكلم معه

ثم عاد إلينا وقد امتلأت عيناه بالدموع حاول أن يكفكف عبراته فسألته :

أبي ماذا قال لك الطبيب ؟

قال : لا شيء مغص بسيط إن شاء الله ولكن لابد أن تستكمل الفحوصات وتبيت هذه الليلة في المستشفى

فحاولت أن أظل معها فمنعوني ثم عدت مع أبي إلى البيت فألححت عليه بالسؤال
فقال
لي : إن الطبيب مشتبه بأن عندها سرطان في المعدة







ثم ذهبت لها في الصباح فكانت تعتصر من الألم وتمسك ببطنها

وتقول : ادعِ لي الطبيب

فعندما حضر الطبيب قالت له :
أحس بألم شديد في بطني لا أستطيع أن أقاوم


فقال الطبيب : هذا الألم له مسكن لدينا ولكن له مضاعفات ومن مضاعفاته أنه يسبب تساقط في شعر الرأس والحواجب وكل شعرة في الجسد


فقالت : لا أريده بل أتحمل الألم ثم ذهب الطبيب



فعاود أختي الألم من جديد فأخذت تأن وتعتصر من الألم ثم قالت :
ادعِ لي الطبيب فلما أتى الطبيب قالت له : أعطني هذا الدواء

فقال : سيسقط شعرك

فقالت : أعطوني إياه ولو يسقط عيوني





فأعطوها العلاج ومرت الأيام فبدء الشعر يتساقط حتى لم يبق في رأسها شعرة أصبح

شكلها مريع فلا أستطيع أن أنظر إليها فأخرج ثم أبكي وأبكي ثم أعود إليها

ثم أخذت الحواجب تتساقط فكم كانت تنمصها ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (
لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم الواشمات ، والمتفلجات ، والمتنمصات المغيرات ، خلق الله عز وجل )
الراوي: عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5268
خلاصة حكم المحدث: صحيح.



فكنت أنظر إليها ثم أذهب إلى المرآة وأنظر إلى وجهي كنت أتخيل أن ما يحدث لها يحدث لي

وبعد ذالك أتتها حالة غريبة فكان جسمها ينقلب إلى اللون الأحمر ونصف وجهها أحمر

فأخذت تغطي وجهها ولكن ليس امتثالاً لأمر الله بل لكي تغطي تلك التشوهات

فتذكرت كم أنعم الله علينا بتلك النعم وذلك الجمال ثم نعصيه بنعمه



فهذه رسالة إلى كل من كشفت عن وجهها وعصت ربها بأن تتوب إلى الله

وأن تعلم أن الأصل في مشروعية الحجاب هو حجب الزينة

وأول مكامن الزينة في المرأة وجهها

لأجل هذا حين يقال عن فلانة من الناس بأنها جميلة فأول ما يتبادر للأذهان أن وجهها جميل وهذا مسلم به

وهذا لا يعني أن تغطي وجهها وقد أبرزت شيئاً آخر من زينتها لأنها في النهاية ما حققت الهدف الأصلي من الحجاب وهو حجب كل الزينة عن غير محارمها .












التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 15 - 09 - 12 الساعة 02:26 AM سبب آخر: تخريج الأحاديث
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 8 )
باحثة عن الحق
رقم العضوية : 7507
تاريخ التسجيل : Oct 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اسأل الله الفردوس الاعلى في الجنة
عدد المشاركات : 12,772 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2516
قوة الترشيح : باحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: °°•.♥.•°° لكِ أنتِ لأنكِ غــــالية °°•.♥.•° تـــابعـــينــي ... أنتظـــــرك

كُتب : [ 13 - 09 - 12 - 11:24 AM ]

بارك الله بك





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 9 )
أملى الجنان
رقم العضوية : 5383
تاريخ التسجيل : Jul 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 2,547 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 750
قوة الترشيح : أملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to behold
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: °°•.♥.•°° لكِ أنتِ لأنكِ غــــالية °°•.♥.•° تـــابعـــينــي ... أنتظـــــرك

كُتب : [ 15 - 09 - 12 - 02:28 AM ]

موضوع رائع أختاه

وهمسات طيبة

كتب الله أجرك

ورزقكِ الفردوس الأعلى





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لأنكِ, أنتظـــــر, أنتِ, تـــابعـــينــي, غــــالية, °°•.♥.•°°

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هام جداً♥♥ تنبيه الأخوات عن الخضوع بالقول في المنتديات♥♥نسأل الله العافية♥♥ أريد الجنة على طريق الدعوه 11 07 - 09 - 12 01:37 AM
♥♥۩♥۩♥♥ الصبر ♥♥۩♥۩♥*جروب لون حياتك بالطاعة * جروب لون حياتك بطاعة الله بقلمك ندعو الى الله 19 03 - 06 - 12 04:16 PM
♥♥♥♥♥ الزوجـ الصالحـة الحنون ـــة ♥♥♥♥♥ انصر نبيك أنا وأسرتى 7 26 - 05 - 11 02:14 PM
【♥♥ أحـد أغـرب جُـزر بالعالـــــــم ♥♥】 انصر نبيك الصور و البطاقات 7 08 - 05 - 11 07:22 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:00 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd