الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 21 )
زادى إيمانى
قلب منتمى
رقم العضوية : 8677
تاريخ التسجيل : Oct 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 663 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 35
قوة الترشيح : زادى إيمانى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ○○رحــــلة إلى الدار الآخرة○○

كُتب : [ 25 - 11 - 12 - 11:09 PM ]



الطريق إلى حسن الخاتمة

أسباب حسن الخاتمة





[1] إقامة التوحيد لله _ جل وعلا _ :


إن أمر العقيدة ليس أمرًا ثانويًا حتى نؤجله أو نؤخره ، بل هو الأساس الذي يقوم عليه الدين كله... فالإسلام عقيدة تنبثق منها شريعة وتبلك الشريعة تنظم شئون الحياة ولا يقبل الله من قومٍ شريعتهم حتى تصحُّ عقيدتهم .

.

من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأن محمدا عبده ورسوله ، وأن عيسى عبده ورسوله ، وابن أمته ، وكلمته ، ألقاها إلى مريم ، وروح منه ، وأن الجنة حق ، وأن النار حق ، وأن البعث حق ، أدخله الله الجنة – على ما كان من عمل – من أي أبوب الجنة الثمانية شاء

الراوي: عبادة بن الصامت المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 6320
خلاصة حكم المحدث: صحيح

وقوله : [[ أدخله الله الجنة على ما كان من العمل ]] قال الحافظ: معنى قوله : [[ على ما كان من العمل ]] أي من صلاح أو فساد ؛ لأن أهل التوحيد لابد لهم من دخلو الجنة على حسب أعمال كل منهم في الدرجات .

قال صلى الله عليه وسلم :

المسلمُ إذا سئل في القبرِ : يشهدُ أنْ لا إلهَ إلا اللهُ ، وأنَّ محمدًا رسولُ اللهِ . فذلك قولُه : { يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ}

الراوي: البراء بن عازب المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4699
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

.

فيا عبد الله أقم التوحيد لله في قلبك فإنك سوف تجني ثمراته في حياتك وعند موتك ووفي قبرك ويم حشرك وسيقودك التوحيد لله _ جل وعلا _ إلى جنات النعيم وإلى رضوان الله _ سبحانه وتعالى _



[2] التقـــوى :

قال تبارك وتعالى : {﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ .. آل عمران : 102 .. وقال تعالى : { وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الأَلْبَابِ} .. البقرة : 197 ..
فالتقوى من اعظم الأسباب التي تقود المؤمن إلى حُسن الخاتمة .
.. فهي سبب لتكفير السيئات ومغفرة الذنوب .. قال الله تعالى : {{ يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمنوا إِنَّ تَتَّقُوا اللهَ يَجْعَلُ لَكْمُ فُرْقَانًا وَيُكَفِّرُ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيَغْفِرُ لَكْمُ وَاللهَ ذُو ' الْفَضْلَ الْعَظِيمَ '}.. الْأَنْفَالَ : 29 .. } .... وهي سبب لقبول الأعمال .. قال تعالى {{ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللهُ مَنِّ المتقين } } .. المائدة :27 ..
..وهي سبب لخروج من لك ضيق كما قال الله تعالى : {وَمَنَّ يُتَقْ اللهُ يَجْعَلُ لَهُ مُخْرِجًا وَيَرْزُقُهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ } .. الطلاق 2، 3 ..
ولا شك أن لاعبد عند السكرات يكون في ضيق وشدة فتكون التقوى سببًا لنجاته .
..والتوقى سبب لتيسير السكرات على العبد المؤمن .. قال الله تبارك وتعالى : { وَمَنَّ يُتَقْ اللهُ يَجْعَلُ لَهُ مِنْ أَمَرِّهِ يُسْرًا } .. الطلاق : 4 ..

..والتقوى سبب للنجاة من المهالك .. قال تعالى { وَإِنَّ مِنْكُمْ إلّا وَارِدَهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْمًا مَقْضِيَّا ، ثَمَّ نُنْجِي الَّذِينَ اِتَّقَوْا وَنَذْرَ الظّالِمِينَ فِيهَا جِثيا} .. مريم : 71 ، 72 ..
..وهي سبب لدخول الجنة .. قال الله تعالى : { تِلْكَ الْجَنَّةَ الَّتِي نُوَرِّثَ مِنْ عُبَّادِنَا مَنِّ كَانَ تَقِيَا }} .. مريم : 63 ..

يقول الحافظ ابن رجب الحنبلي في جامع العلوم والحكم [[ وأصل التقوى أن يجعل العبد بينه وبين من يخافه ويحذره وقاية تقيه منه فتقوى العبد لربه أن يجعل بينه وبين ما يخشاه من ربه من غضبه وسخطه وعقابة وقاية تقيه من ذلك وهو فعل طاعته واجتناب معاصيه ]] .

وقال طلق بن حبيب : إذا وقعت الفتنة فأطفئوها بالتقوى : قالوا : وما التقوى ؟ قال : [[ أن تعمل بطاعة الله على نور من الله ترجوا ثواب الله وأن تترك معصية الله على نور من الله تخاف عقاب الله ]] .

وجاء سائل لأبي هريرة رضي الله عنه يسأله عن التقوى فقال أبو هريرة : [[هل اخذت طريقًا ذا شوك ؟ قال السائل : نعم قال أبو هريرة : فكيف صنعت ؟ قال السائل : إذا رأيت الشوك عدلت عنه أو جاوزته أو قصرت عنه ، قال أبو هريرة : ذاك التقوى .

فأخذ ابن المعتز هذا المعنى الكبير وترجمه في هذه الأبيات المعبرة فقال :
خلِّ الذنــوب صغيـرها ~.~ وكبيرهــا ذاك التُّقــى
واصنــع كمـاشٍ فـوق ~.~ أرض الشـوك يحذر ما يرى
لا تحــــقرن صــغيرة ~.~ إن الجبــال من الحـصى



يتبع بإذن الله _ تبارك وتعالى _








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 26 - 11 - 12 الساعة 06:53 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 22 )
نجمة الصبح
فريق العمل
رقم العضوية : 7056
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : في مهبط الوحي
عدد المشاركات : 2,080 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : نجمة الصبح is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ○○رحــــلة إلى الدار الآخرة○○

كُتب : [ 13 - 12 - 12 - 07:52 PM ]

رائع ما خطته يداك
اسال الله ان لا يحرمك الاجر وان يغفر لنا ولكم ولوالدينا ووالديكم وذريتنا وذراريكم





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
○○رحــــلة, الآخرة○○, الحار

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:07 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd