الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
روقيه
قلب طموح
رقم العضوية : 8250
تاريخ التسجيل : Jan 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ق من أتباع النبي محمد صلى الله عليه وسلم
عدد المشاركات : 2,455 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : روقيه is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي حلاوة الإيمان

كُتب : [ 20 - 11 - 12 - 05:45 AM ]




حلاوة الإيمان

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه،

أما بعـد:

فحلاوة
الايمان حقيقة معنوية يجعلها الله في قلوب الصالحين من عباده.

قال الإمام النووي في شرحه لمسلم:
قال العلماء: معنىحلاوة الايمان استلذاذه الطاعات،
وتحمله المشاق في رضى الله ورسوله، وإيثار ذلك على عرض الدنيا.

ولا ريب أن للإيمان لذة كما في الحديث:
ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان،
أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما،
وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله،
وأن يكره أن يعود في الكفر كما يكره أن يقذف في النار.
رواه البخاري ومسلم.

وفي الحديث: ذاق طعم الإيمان:
من رضي بالله ربا، وبالإسلام ديناً،
وبمحمد نبياً ورسولاً. رواه مسلم.

والذي يريد أن يذوق طعم
الايمان يحافظ على الفرائض
ثم يكثر من النوافل والطاعات، كما في الحديث:
ما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه،
ولا يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه،
فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به....

فإذا اتصف العبد بهذه الصفات،
وتقرب إلى الله تعالى بالطاعات فلا شك أنه سيجدحلاوةالإيمان،
كما أخبر الصادق المصدوق صل الله عليه وسلم.

ولذة
الايمانلا تشبه لذة الحرام،
لأن لذة الايمان لذة قلبية روحية.
أما لذة الحرام فهي لذة شهوانية جسدية،
ويعقبها من الآلام والحسرات أضعاف ما نال صاحبها من المتعة،
ولله در من قال:

تفتى اللذات ممن نال صفوتها من الحرام ويبقى الإثم والعار

تبقى عواقب سوء في مغبتها لا خير في لذة من بعدها نار .








رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الإيمان, حلاوة

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:14 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd