الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 46 )
ام بسمة
قلب جديد
رقم العضوية : 6043
تاريخ التسجيل : Oct 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القاهرة
عدد المشاركات : 59 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : ام بسمة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower18 **رسالة لكل مبتلى **

كُتب : [ 31 - 10 - 09 - 11:03 AM ]










رسالة لكل مبتلى




هل وقع عليك بلاء؟
هل تخشى من الإخفاق في مواجهة هذا البلاء؟




تعال معي أيها المبتلى لنتعرف على خطوات النجاح لاجتياز هذا البلاء كما يحب ربنا ويرضى
إذن..



كيف أكون شخص ناجح في مواجهة البلاء؟؟




ابتداء




يجب علينا تحقق معنى "رَضِيتُ بِاللَّهِ رَبًّا"
وكيف أحقق معنى "رَضِيتُ بِاللَّهِ رَبًّا"؟



أنت تدعو وتقول يارب ثم تأتي الأقدار على غير ما تتصور !!
هنا يجب أن ترضى



أي: أن يكون في قلبك قوة رجاء أن الله لن يخذلك
حتى تصل إلى حدّ الاطمئنان وتكون نفسك ساكنة وغير مضطربة
لذلك لابد أن تتصور أن الله لا يخذلك
بل انتظار الفرج عبادة.




إذن نقول ..
أول صورة النجاح أن تنتظر الفرج.



ثاني صورة للنجاح في تجاوز البلاء:
قوة الذلّ والانكسار والطاعة لله عز وجل



حتى يكون الله سمعك الذي تسمع به
وبصرك الذي تبصر به
ويدك التي تبطش بها
وقدمك التي تمشي بها
حتى يتحقق لك معنى المعية.





لن تستطيع الوصول لذلك لا بحولك ولا بقدرتك



فلا تفغل عن الاستعانة بالله ليوصلك لهذا القدر من الذل والانكسار
تقرّب
تذلّل
انكسر
كلما تقربت وانذللت وانكسرت
كلما سددت
كلما أصبحت حكيما
و نظرك للمسائل
و سمعك للكلام
بل قراراتك كلها
تقرب من الحكمة
هل تعلم لماذا ؟
لأنه هو سبحانه وتعالى سيكون سمعك الذي تسمع به، بصرك الذي تبصر به، كلما تقربت إليه، كلما سددك.




أنت تتقرب لأنك مبتلى بالتقرب




وأحد المصالح من التقرب
أن يسددك الله
ويلقي على لسانك الحكمة
فتتصرف كما ينبغي.




صورة ثالثة للنجاح في تجاوز البلاء:



الصبر.



واعلم أن الله مع الصابرين.. هنا يظهر حقيقة معية الله.



يكون الله معك
يسددك
يوفقك




* أنت ارض بالله




* تقرب إلى الله






* اصبر على أقدار الله




نتيجة هذه الثلاثة كلها




أن يقع في قلبك الرجاء في الله




أن يسددك ويكون معك




أيها المبتلى





ثم إياك




ثم إياك




أن تعتمد على نفسك في دفع هذا البلاء




هل أخبرك بمغبة ذلك ؟




اعلم أنك لما تعتمد على نفسك تأتي بالمصائب على نفسك و على من حولك




تأتي النتائج السلبية




تأتي الآراء




كل يوم أحد ينازعك في الرأي




إلى آخر ما نجده من الآراء المفسدة




قد أسمع رأي من مبتلى آخر قد جربه في دفع بلائه ونفعه




ولما أطبقه على حالتي يكون أفسد ما يكون !!




افزع إلى الله وحده وبه استعن




افزع إلى الله وحده وبه استعن




افزع إلى الله وحده وبه استعن




افزع إلى الله وحده وبه استعن




منقول






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 16 - 10 - 12 الساعة 08:28 PM
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 47 )
صاحبة القلادة
قلب نشط
رقم العضوية : 5004
تاريخ التسجيل : May 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 265 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : صاحبة القلادة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي أختاه لا تحزني

كُتب : [ 02 - 11 - 09 - 04:46 PM ]

بسم الله الرحمن الرحيم





أختاه لا تحزني
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه , ونعوذ بالله تعالى من شرور أنف ثلاثةٌ لا تُردُّ دعوتُهم الصَّائمُ حين يُفطرُ والإمامُ العادلُ ودعوةُ المظلومِ يرفعُها اللهُ فوق الغمامِ وتُفتَّحُ لها أبوابُ السَّماءِ ويقولُ الرَّبُّ وعزَّتي وجلالي لأنصرَنَّك ولو بعد حينٍ


سنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له , ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأن محمداً عبده ورسوله ، ونُصلى ونُسلِّم على قائدنا وحبيبنا محمد، وعلى آله وأصحابه الأطهار ، رضوان الله عليهم أجمعين.... وبعد
أختاه لا تحزني
أختاه .. يا من تملّك الحزن قلبها .. وكتم الهمّ نفسها.. وضيّق صدرها .. فتكدرت بها الأحوال. وأظلمت أمامها الآمال .. فضاقت عليها الحياة على سعتها .. وضاقت بها نفسها وأيامها .. وساعتها وأنفاسها!!
لا تحزني.. فما الحزن للأكدار علاج.. لا تيأسي فاليأس يعكر المزاج.. والأمل قد لاح من كل فج بل فجاج!
لا تحزني.. فالبلوى تمحيص.. والمصيبة بإذن الله اختبار.. والنازلة امتحان.. وعند الامتحان يعز المرء أو يهان!
فالله ينعم بالبلوى يمحصنا ....... من منا يرضى ومن يضطربُ
ماذا عساه أن يكون سبب حزنك؟!
إن يكن سببه مرض..
فهو لك خير.. وعاقبته الشفاء.. قال : من يرد الله به خيراً يصب منه ،
قال الله جل وعلا وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ [الشعراء - 80]
وإن يكن سبب حزنك ذنب اقترفته أو خطيئة فتأملي خطاب مولاك الذي هو أرحم بك من نفسك
قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً
[الزمر- 53]
وإن يكن سبب حزنك ظلم
حلّ بك من زوج أو قريب أو بعيد، فقد وعدك الله بالنصر ووعد ظالمك بالخذلان والذل.
فقال تعالى
وَاللّهُ لاً يُحِبُّ الظَّالِمِين [آل عمران - 140]
وقال تعالى في الحديث القدسي للمظلوم
(
ثلاثةٌ لا تُردُّ دعوتُهم الصَّائمُ حين يُفطرُ والإمامُ العادلُ ودعوةُ المظلومِ يرفعُها اللهُ فوق الغمامِ وتُفتَّحُ لها أبوابُ السَّماءِ ويقولُ الرَّبُّ وعزَّتي وجلالي لأنصرَنَّك ولو بعد حينٍ

الراوي: أبو هريرة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 2/111
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]

))

وقال سبحانه
قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ [المجادلة - 1]
وإن يكن سبب حزنك الفقر والحاجة ..
فاصبري وأبشري..
قال الله تعالى
وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ [البقرة - 155]
وإن يكن سبب حزنك انعدام أو قلة الولد ..
فلست أول من يعدم الولد .. ولست مسؤولة عن خلقه.
قال تعالى
لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَنْ يَشَاءُ إِنَاثاً وَيَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ ، أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَاناً وَإِنَاثاً وَيَجْعَلُ مَن يَشَاءُ عَقِيماً [الشورى - 50،49]
فهل أنت من شاء العقم؟ أم الله الذي جعلك بمشيئته كذلك! وهل لك لأن تعترضي على حكم الله ومشيئته! أو هل لزوجك أو سواه أن يلومك على ذلك. إنه إن فعل كان معترضاً على الله لا عليك ومغالباً لحكم الله ومعقباً عليه..
فعلام الحزن إذن والأمر كله لله!
لا تحزني.. مهما بلغ بك البلاء! وتذكري أن ما يجري لك أقدار وقضاء يسري .. وأن الليل وإن طال فلا بد من الفجر!







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 16 - 10 - 12 الساعة 08:32 PM
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 48 )
مادلين
قلب جديد
رقم العضوية : 6250
تاريخ التسجيل : Nov 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 11
قوة الترشيح : مادلين is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي السعاده ,من هنا

كُتب : [ 02 - 12 - 09 - 07:34 PM ]





من اراد السعاده والراحه
لا تقصر حياتك فهي قصيره اصلا
عش في حدود يومك ولاتبك على ما فات
واترك المستقبل حتى ياتي
ولا تلقي بالا لكلام الحساد
وتوكل على الله فهو حسبك
وكفى هموما وغموما واحزان

اللهم انت ربي لا اله الا انت عليك توكلت وانت رب العرش العضيم
ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن لا حول ولا قوة الا بالله العلي العضيم.
اعلم ان الله على كل شيء قدير
وان الله قد احاط بكل شيء عددا
اللهم اني اعوذ بك من شر نفسي
ومن شر كل دابة انت اخذ بناصيتها ان دربي على صراط مستقيم وصلي اللهم على نبيك وحبيبك محمد واله وصحبه اجمعين


واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين









التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 16 - 10 - 12 الساعة 08:25 PM
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 49 )
بصمة داعية
قلب نشط
رقم العضوية : 5489
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الجَزائِر~||
عدد المشاركات : 340 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 38
قوة الترشيح : بصمة داعية is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي الأمــــــــــل اكسير الحياة

كُتب : [ 20 - 01 - 10 - 12:13 AM ]

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








يا بارك الله فيك ،تأمل معي: ما الذي يدفع الزارع إلى الكدح والعرق؟إنه أمله في الحصاد، وما الذي يغري التاجر بالأسفار والمخاطر ومفارقة الأهل والأوطان؟إنه أمله في الربح، وما الذي يدفع الطالب إلى الجد والمثابرة والسهر والمذاكرة ؟ إنه أمله في النجاح، وما الذي يحفز الجندي إلى الاستبسال في القتال والصبر على قسوة الحرب ؟إنه أمله في النصر، وما الذي يحبب إلى المريض الدواء المر ؟ إنه أمله في العافية، وما الذي يدعو المؤمن أن يخالف هواه ويطيع ربه ؟ إنه أمله في رضوان ربه وجنته.

الأمل ـ إذن ـ قوة دافعة تشرح الصدر للعمل، وتخلق دواعي الكفاح من أجل الواجب، وتبعث النشاط في الروح والبدن، وتدفع الكسول إلى الجد، والمجد إلى المداومة على جده، كما أنه يدفع المخفق إلى تكرار المحاولة حتى ينجح، ويحفز الناجح إلى مضاعفة الجهد ليزداد نجاحه.
إن الأمل الذي نتحدث عنه هنا ضد اليأس والقنوط ، إنه يحمل معنى البشر وحسن الظن ، بينما اليأس معول الهدم الذي يحطم في النفس بواعث العمل. ويُوهي في الجسد دواعي القوة ؛ ولهذا قال ابن مسعود رضي الله عنه: " الهلاك في اثنتين: القنوط والعُجب "... والقنوط هو اليأس، والعجب هو الإعجاب بالنفس والغرور بما قدمته. قال الإمام الغزالي: " إنما جمع بينهما: لأن السعادة لا تنال إلا بالسعي والطلب، والجد والتشمير، والقانط لا يسعى ولا يطلب، لأن ما يطلبه مستحيل في نظره".

الإيمان يبعث في النفس الأمل:

نعم هذه حقيقة وواقع مشاهد أن الإيمان يبعث في النفس الأمل ويدفع عنها اليأس والأسى.فالمؤمن الحق يرى أن الأمور كلها بيد الله تعالى فيحسن ظنه بربه ويرجو ما عنده من خير وأمام عينيه قول النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل: " قال الله جل وعلا : أنا عند ظن عبدي بي إن ظن خيرا فله ، وإن ظن شرا فله




الراوي: واثلة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/215
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]


..".

كيف يتطرق اليأس إلى نفس المؤمن وهو يقرأ قول الله تعالى :
( وَلَا تَيْأَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ ۖ إِنَّهُ لَا يَيْأَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ (87)
) يوسف.

أم كيف يتمكن منه قنوط وهو يردد كلما قرأ القرآن قوله تعالى :
( قَالَ وَمَنْ يَقْنَطُ مِنْ رَحْمَةِ رَبِّهِ إِلَّا الضَّالُّونَ (56)
) الحجر.

إن العبد حين يكون مؤمنا حقا فإنه لن ييأس بل سيكون دائما مستبشرا راضيا متطلعا للأحسن في كل الأمور أصابه في طريقه ما أصابه وقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: " عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير؛إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له ، وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له".


الراوي: صهيب بن سنان الرومي القرشي المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2999
خلاصة حكم المحدث: صحيح




إنه ومن خلال إيمانه يستشعر أن الله عز وجل معه وهو ناصره وكافيه وبناء على ذلك فهو إذا مرض رجا العافية والأجر: (وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ). ( الشعراء:80).

وإذا ضعفت نفسه في وقت من الأوقات فوقع في معصية سارع بالتوبة راجيا عفو الله ورحمته واضعا نصب عينيه قوله تعالى:

(قُلْ يَا عِبَادِي الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ) (الزمر: 53).

وإذا أصابه ضيق او عسر أيقن أنها شدة عما قريب ستنجلي فلن يغلب عسر يسرين: (فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا * إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا) الشرح.

إن المؤمن في كل أحواله صاحب أمل كبير في روح الله وفرجه ومعيته ونصره ؛ لأنه لا يقف عند الأسباب الظاهرة فحسب، بل يتعداها موقنا أن لها خالقا ومسببا وهو الذي بيده ملكوت كل شيء وإذا قضى أمرا فإنما يقول له كن فيكون،فيمتلىء قلبه توكلا ورجاء وأملا. وهذا ما يفتقده غير المؤمنين؛لذلك تراهم ينتحرون ويصابون بالعقد والأمراض النفسية الكثيرة،نسأل الله العافية.





ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل

الأمل لابد منه لتحقيق التقدم في كل المجالات ، فلولا الأمل ما شيدت الحضارات ولا تقدمت العلوم والاختراعات ،ولا نهضت الأمم من كبوات تصيبها ،ولا سرت دعوة إصلاح في المجتمعات،وقديما قال بعض الحكماء:

لولا الأمل ما بنى بان بنيانا،ولا غرس غارس غرسا.

وفي هذا المعنى قال الشاعر:

أعلل النفس بالآمال أرقبها ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل

وقال الطغرائي (الوزير الشاعر):

ولا تيأسنْ من صنـع ربك إنه ضمين بأن الله سوف يُديـل

فإن الليـالي إذ يـزول نعيمها تبشـر أن النـائبات تـزول

ألم تر أن الليـل بعد ظلامـه عليه لإسـفار الصبـاح دليل

ألم تر أن الشمس بعد كسوفها لها صفحة تغشي العيون صقيل

وأن الهلال النضو يقمر بعدما بدا وهو شخت الجانبين ضئيل

فيا أيها المؤمن كن حسن الظن بربك مؤملا منه الخير والنصر والفرج،فإن ابتليت فاصبر واعلم أن العسر لو دخل جحرا لتبعه اليسر، فكن صبورا مقداما واستعن بالله ولا تعجز :

لا خير في اليأس كل الخير في الأمل أصل الشجاعة والإقدام في الرجل

منقول







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 16 - 10 - 12 الساعة 08:19 PM
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 50 )
عزتي أجمل صفاتي
قلب مشارك
رقم العضوية : 5888
تاريخ التسجيل : Oct 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الكويت
عدد المشاركات : 164 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 11
قوة الترشيح : عزتي أجمل صفاتي is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
عاجل ما أشقاك الله الا ليسعدك

كُتب : [ 22 - 01 - 10 - 02:05 PM ]






إذا رأيت الله يحبس عنك الدنيا ويكثر عليك الشدائد والبلوى ..


فاعلم أنك عزيز عنده .. وأنك عنده بمكان ..
وأنه يسلك بك طريق أوليائه
وأصفيائه .. وأنه .. يراك ..





أما تسمع قوله تعالى
.. (( وَٱصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ۖ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ ﴿٤٨﴾الطور)) ..




إن الخيل إذا شارفت نهاية المضمار
بذلت قصارى جهدها .. لتفوز بالسباق ..
فلا تكن الخيل أفطن منك .. !
فإنما الأعمال بالخواتيم ..





قال أحد السلف :
( المخلص : الذي يستر طاعاته كما يستر عيوبه ) ..





جسمي على البرد لا يقوى .. ولا على شدة الحرارة ..
فكيف يقوى على حميم .. وقودها الناس والحجارة ؟؟ ..
" الامام الشافعي " ..






ما رأيك لو تفعل أحدها غدا ..


..الدعاء في جوف الليل
.. هدية بسيطة لأحد الوالدين
.. صلة قريب لم تره منذ أشهر
.. التسامح مع انسان غاضب منك
.. نصيحة أخوية ودية لإنسان عاص
.. رسم بسمة على شفة يتيم
.. صدقة لا تخبر بها أحد
.. قراءة سورة البقرة
.. صلاة الضحى



قال ابن تيميه :
" والاستغفار أكبر الحسنات وبابه واسع
.. فمن أحس بتقصير في قوله أو عمله أو حاله أو
رزقه أو تقلب قلبه .. فعليه بالتوحيد والاستغفار
.. ففيهما الشفاء إذا كان بصدق وإخلاص " ..




قال الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله - :
" أفضل الدعاء .. اللهم إني أسألك الأنس بقربك "
يتحقق لمؤمن فيها أربع ..

1. عز من غير عشيرة 2. علم من غير طلب





2. غنى من غير مال 4. انس من غير جماعه
فاحرص على هذه الدعوة لك ..








يقول الشيطان عجبا من بني آدم ..





يحبون الله ويعصوه .. ويكرهوني ولا يعصوني ..
فاسأل الله الكريم أن يجعلنا ممن نحبه ولا نعصيه ..



الدنيا مسألة حسابية ..
خذ من اليوم عبرة .. ومن الغد خبرة ..
اطرح عليهم التعب والشقاء .. واجمع عليهم الحب والوفاء ..
" وتوكل على رب الأرض والسماء "





قال أحد السلف ..
إن الله ضمن لك الرزق فلا تقلق
.. ولم يضمن لك الجنة فلا تفتر ..










واعلم أن الناجين قلة .. وأن زيف الدنيا زائل





.. وأن كل نعمة دون الجنة فانية ..










وكل بلاء دون النار عافية ..




فقف محاسبا لنفسك قبل فوات الأوان ..

يقول أحد السلف ..
إذا انكشف الغطاء يوم القيامة عن ثواب أعمالهم
.. لم يروا ثوابا أفضل من ذكر الله تعالى .

فيتحسر عند ذلك أقوام فيقولون
: ماكان شيء أيسر علينا من الذكر ..
فاللهم ارزقنا ألسنة رطبة بذكرك وشكرك ..

آمين ..




قل دائما ..
اللهم اشغلني بما خلقتني له ..
ولا تشغلني بما خلقته لي ..


لما كبر خالد بن الوليد ..
أخذ المصحف .. وبكى وقال
.. " شغلنا عنك الجهاد "


فكيف و نحن الآن .. مالذي شغلنا عنه
غير الدنيا وحطامها ..
فاللهم اجعلنا من أهل القرآن وخاصته يارب ..

تبسم ..
فإن هناك من ..
يحبك .. يعتني بك .. يحميك .. ينصرك .. يسمعك .. يراك ..
هو الرحمن ..

تخيل ..
أنك واقف يوم القيامة وتحاسب
.. ولست بضامن .. دخول الجنة ..
وفجأة تأتيك جبال من الحسنات ..
هل تدري من أين ؟

من الاستمرار بقول .. سبحان الله وبحمده .. سبحان الله العظيم ..

" تبسم "
فإن .. الله ..
ما أشقاك إلا ليسعدك ..
وما أخذ منك إلا ليعطيك ..
وما أبكاك إلا ليضحكك ..
وما حرمك إلا ليتفضل عليك ..
وما ابتلاك .. إلا لأنه ..
" أحبك "






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 16 - 10 - 12 الساعة 08:21 PM
موضوع مغلق
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"صبرا, ((وَلَقَدْ, (اصبري, **رسالة, ...., أمامكـ, لماذا, لأبن, ملتقي, للخير, ماذا, لاتحزن, لاكتساب, مبتلى, مبتلي**, أبشري, آداب, أختاه, أحد, أحزانّ, ليسعدك, أحــــــــــزانك, أيها, مراتب, مرارة, مريح, لرسوله, أصابه, لشيء, أُختاه, أَنَّكَ, أشقاك, لغيركِ, مهمومه, من هنا, لؤلؤا, أنجح, موعدكم, منها, مطمئنة, لكى, الل, الآلآه, الأمــــــــــل, الماضَي, المبتلاة, المبتلى...أختي, المبتلىأختي, المصائب, المصيبه, المُصيبة, الأسقام, المفقود, الله, اللهم, المهموم, الأولى, اللؤلؤ, الموجود, الابتلاء, الابتلاء،, الابتــلاء, الانسان, البلاء, التثبيت, التى, البــــــلاء, الجميل., الجبين, الحياة, الحُزن, الحصن, الدعاة, الجنة", الدنيا, الرضا, الصابرين, الصابرين،, الصابرون؟؟؟, الشاكرين, الصبر, الصبـــر, الصدمة, الصدر, السعاده, الشهوة, الصّبر, الصَّبر, الشكر, العبد, الغَد, العشر, الظفر, الفرح, الفرَج, الــغــضا, الــــــرضا, الهم, الهموم, الهـمّ, الناس, القلوب)^_^, القابض, القيم, القرآن, الكريم...ارجو, الكريمارجو, اذاضاقت, ابدا, ايمانا, ايميلي, اختى, ارمي, اصبح, اصبرى, استغفري, انواع, اكسير, تملكها, بلد, بالله.., بالقضاء, بذكر, تتلاشى, تبالي, تتحول, تتعاملين, تبكي, تبكين, تحرّك, تحزن, تحزنى, تحـــ, بين, تسليما, تصرخ, تعالي, بـالرضـا, تفعل, تفقدي, تفكري, بإذن, بإحسانكِ, بنفسي, بِمَا, تطمئن, يأتي, جمرة, دآري, ياسر, يثاب, يتخلص, حياة, خير, يدعو, حدود, دينه, يسال, يصبرني, يسرا, يسرا), يصعب, يسعد, يشِفي, يَضِيقُ, يشكو, يعمل, دعاء, يعانق, يعرض, جفاء, جـــمر, ينجيكم, ربه, ربكي, رسالة, رساله, روحُي, زمان, صاحبة, سبع, سحري, صدرها, صدرك, صَدْرُكَ, or مـِآلكـّ, شعور, سّـوِىّ, علمتني, علاج, على, عليها, عليكِ, غاليتي, عارض, عبـــــــــادة, عند, عندما, فارج, فيها, فرجى, فرجه, فعلام, ــــــزنى....!!!!, ـــــــ, ـــــــــ, فهو, فإنها, فإنَّها, فقل...........يا, إلى, إليك, هموم..., همومك, همّوم, همكي, إذن؟, هدية, إنما, هنا, هونى, ولا, وأبقى, ولى, وآخفي, ومصاب, ومفتاح, ولــو, ومن يشفي جروحي؟, ومّنِ, والمشاكل, والله, والابتــــــلاء, والحزن, والصبر, والفاجر, والقدر, واحتسبى, وادخلي, وانسَ, وذخيرة, وتجاَهل, وتوكلي, وحده, وجهك, وسلم, وسائل, نَعْلَمُ, وصف, وصفه, نغمة, نـهنـأ, وضاق, وقعت, ضااقت, ضايق, ضاق, ضاقت, ضيق, ^_^(الا, •¦×¦•, ؟؟؟, צ•عندما, طريق, ّـِرّوِحًيِ, كالقابض, كيف, كربكِ

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الستر إيمان القلوب على طريق الدعوه 6 03 - 05 - 12 09:42 PM
الصبر على البلاء..قبسات أملى الجنان تفريغ الدروس والمحاضرات الأسلاميه 5 26 - 07 - 11 02:10 AM
الصبر..... باحثة عن الحق الملتقى العام 4 15 - 05 - 11 07:12 PM
اهل الستر قلم مسلمه الفلاش والبوربوينت الدعوى 5 01 - 02 - 11 09:45 PM
عامل مهم من عوامل انجاح الزواج..الصبر Dr Enas أنا وأسرتى 5 28 - 01 - 11 04:33 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:33 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd