الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 6 )
زهرة الآسلام
قلب منتمى
رقم العضوية : 1899
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 537 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 110
قوة الترشيح : زهرة الآسلام will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الربا يصنع طبقية في المجتمع مقيتة

كُتب : [ 25 - 11 - 08 - 12:25 AM ]







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 7 )
اسلامنا هوالنور
فريق العمل
رقم العضوية : 6644
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 3,291 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1001
قوة الترشيح : اسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الربا يصنع طبقية في المجتمع مقيتة

كُتب : [ 16 - 01 - 11 - 01:37 AM ]

بارك الله فيكِ حبيبتي

والله موضوع رائع جدا
وقد افسد علينا اشياء كثيرة جدا
وهي شر بكل المقاييس
فالربا شر كله

الله اغننا بفضلك عمن سواك
واكفننا بحلالك عن حرامك





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 8 )
باحثة عن الحق
رقم العضوية : 7507
تاريخ التسجيل : Oct 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اسأل الله الفردوس الاعلى في الجنة
عدد المشاركات : 12,772 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2516
قوة الترشيح : باحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: أشد من ست وثلاثين زنية !!

كُتب : [ 30 - 01 - 11 - 06:07 PM ]

بارك الله بك

جزاك الله الجنة





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 9 )
سليلة الغرباء
رقم العضوية : 2536
تاريخ التسجيل : Feb 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ولاية تبسة
عدد المشاركات : 1,369 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 475
قوة الترشيح : سليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of light
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
تحذير ملف عن آفة العصر """ الربا """

كُتب : [ 08 - 01 - 12 - 11:58 AM ]

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله كثيرا وكفى والصلاة والسلام على المصطفى وعلى آله وصحبه ومن اقتفى الأثر إلى يوم الدين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





"""الربا"""
طامة العصر وحيلة اليائسين أو الطامعين في حطام الدنيا

"""الربا"""
هذه الكلمة التي يقشعر لها شعور المؤمن ويخاف الله ويخشى
الوقوع فيه على تعدد مظاهره ومسالكه وتنوع معاملاته الدقيقة والمعقدة
أحيانا ، فكيف نستهين به في زماننا ولا نبحث في معاملاتنا حتى لا نقع فريسة للشبهات؟؟

لقد حرم الله"""الربا""" وقرر أنه من أكبر الكبائر كما بَيَّن أنه سبب لعقوبات عديدة في الدنيا والآخرة.

يقول الله تعالى: " الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لَا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا الْبَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا ۗ وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا ۚ فَمَنْ جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّهِ فَانْتَهَىٰ فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَمَنْ عَادَ فَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (275)" [ البقرة : 275 ]

عن جابر رضي الله عنه قال: (لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم آكل الربا وموكله، وكاتبه
، وشاهديه ، وقال : هم سواء .)
الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1598
خلاصة حكم المحدث: صحيح.



وسنجمع هنا كل ما يتعلق بآفة العصر """ الربا """ حتى نبين بطاقة تعريفه ونكشفها للجميع وملفه عبر كل العصور وأحكامه وأثره على العباد والدنيا وشدة تحريمه في الكتب السماوية وكل الديانات


تابعونا ......................



جمع سليلة الغرباء






التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 11 - 01 - 12 الساعة 09:13 PM سبب آخر: تخريج الأحاديث, تشكيل الآيات, التنسيق
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 10 )
سليلة الغرباء
رقم العضوية : 2536
تاريخ التسجيل : Feb 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ولاية تبسة
عدد المشاركات : 1,369 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 475
قوة الترشيح : سليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of light
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ملف عن آفة العصر """ الربا """

كُتب : [ 08 - 01 - 12 - 11:59 AM ]

كيف بدأ الربا.. وكيف انتشر؟..


قبل أن نطلع على حقيقة الربا وآثاره في الناس..
لننظر أولا في حكم الربا في الشرائع السابقة كاليهودية والنصرانية، وكيف بدأ وانتشر؟….

لقد حرم الله الربا على اليهود، وهم يعلمون ذلك، وينهون عنه فيما بينهم،
لكنهم يبيحونه مع غيرهم، جاء في سفر التثنية: الإصحاح الثالث والعشرين:
" للأجنبي تقرض بربا، ولكن لأخيك لا تقرض بالربا".

ومنشأ هذا أنهم ينظرون إلى غيرهم نظرة استعلاء واحتقار، والتوراة وإن كانت
قد حرفت إلا أن شيئا منها بقي كما هو لم يحرف، منها تحريم الربا، لكنهم
حرفوا النص حينما أباحوه مع غير اليهودي…

والدين النصراني كذلك يحرمه، ففي إنجيل لوقا:
" إذا أقرضتم الذين ترجون منهم المكافأة فأي فضل يعرف لكم؟…
ولكن افعلوا الخيرات وأقرضوا غير منتظرين عائدتها… وإذا يكون ثوابكم جزيلا" .


وقد أجمع رجال الكنيسة ورؤساؤها كما اتفقت مجامعها على تحريم الربا تحريما
قاطعا، حتى إن الآباء اليسوعيين وردت عنهم عبارات صارخة في حق المرابين،
يقول الأب بوني:
" إن المرابين يفقدون شرفهم في الحياة، إنهم ليسوا أهلا للتكفين بعد موتهم" ..


ولم يكن تحريم الربا قاصرا على أرباب الديانتين، بل كذلك حرمه من اشتهر في
التاريخ بالعلم والفهم والحكمة كبعض الفلاسفة، منهم أرسطو، وأفلاطون
الفيلسوف اليوناني الذي قال في كتابه القانون:
" لا يحل لشخص أن يقرض بربا" ..

وأما العرب في جاهليتهم على الرغم من تعاملهم به إلا أنهم كانوا ينظرون
إليه نظرة ازدراء، وليس أدل على ذلك أنه عندما تهدم سور الكعبة وأرادت قريش
إعادة بنائه حرصت على أن تجمع الأموال اللازمة لذلك من البيوت التي لا
تتعامل بالربا، حتى لا يدخل في بناء البيت مال حرام، فقد قال أبو وهب بن
عابد بن عمران بن مخزوم: " يا معشر قريش لا تدخلوا في بنيانها من كسبكم إلا طيبا، لا يدخل فيها مهر بغي، ولا بيع ربا، ولا مظلمة أحد من الناس" ..

وإذا كان الأمر على هذا النحو، وأصحاب الديانات كلهم يحرمون الربا، كيف إذن بدأ وانتشر في العالم؟..


لقد كانت الجاهلية تتعامل بالربا مع قبل الإسلام، فجاء الإسلام وحرمه كما هو معلوم بالنصوص، وسد كل أبوابه ووسائله وذرائعه ومنافذه، حتى ما كان فيه شبهة من ربا منعه وحرمه، كمنعه عليه الصلاة والسلام من بيع صاعين من تمر
رديء بصاع من تمر جيد ..

فامتثل الناس لذلك، وتلاشى الربا، وحل محله البيع والقرض الحسن والصدقة والزكاة..

وكما قلنا كانت أوربا التي تدين بالنصرانية تحرم الربا وتنهى عن التعامل
به، أما اليهود ـ والذين كانوا يمتنعون من التعامل بالربا فيما بينهم ـ
كانوا ممنوعين من التعامل به مع غيرهم تحت وطأة الكراهية والذل الذي كانوا فيه..

لكن ومنذ أواخر القرن السادس عشر ميلادي بدأت أوربا بالتمرد على هذا الحكم الإلهي..

ففي عام 1593م وضع استثناء لهذا الحظر في أموال القاصرين، فصار يباح تثميرها بالربا، بإذن من القاضي، فكان هذا خرقا للتحريم..

ثم تبع ذلك استغلال الكبار لنفوذهم، فقد كان بعض الملوك والرؤساء يأخذون
بالربا علنا، فهذا لويس الرابع عشر اقترض بالربا في 1692م، والبابا بي التاسع تعامل كذلك بالربا في سنة 1860م.

كانت تلك محاولات وخروقات فردية..

لكن الربا لم ينتشر ولم يقر كقانون معترف به إلا بعد الثورة الفرنسية، فالثورة كانت ثورة على الدين والحكم الإقطاعي والملكي..

وكان من جملة الأحكام الدينية في أوربا كما علمنا تحريم الربا، فنبذ هذا الحكم ضمن ما نبذ من أحكام أخر، وكان لا بد أن يحصل ذلك، إذ إن اليهود كانت لهم اليد الطولى في تحريك الثورة الفرنسية واستغلال نتائجها لتحقيق طموحاتهم، من ذلك إنشاء مصارف ربوية، لتحقيق أحلامهم بالاستحواذ على أموال
العالم، وجاءت الفرصة في تلك الثورة، وأحل الربا وأقر:

فقد قررت
الجمعية العمومية في فرنسا في الأمر الصادر بتاريخ 12 أكتوبر سنة 1789م أنه
يجوز لكل أحد أن يتعامل بالربا في حدود خاصة يعينها القانون.

صدرت فرنسا التمرد على الدين وعزله عن الحياة إلى كل أوربا، ومن ذلك التمرد
على تحريم الربا، وقد كان اليهود في ذلك الحين من أصحاب المال، وبدأت الثورة الصناعية، واحتاج أصحاب الصناعات إلى المال لتمويل مشاريعهم، فأحجم أصحاب المال من غير اليهود عن تمويل تلك المشاريع الحديثة خشية الخسارة..

أما اليهود فبادروا بإقراضهم بالربا، ففي قروض الربا الربح مضمون، ولو خسر المقترض، وقد كانت أوربا في ذلك الحين مستحوذة على بلدان العالم بقوة السلاح، فارضة عليها إرادتها، فلما تملك اليهود أمرها وتحكموا في إرادتها
كان معنى ذلك السيطرة والتحكم في العالم أجمع، ومن ثم فرضوا التعامل الربا
على جميع البلاد التي تقع تحت سيطرة الغرب، فانتشر الربا وشاع في كل المبادلات التجارية والبنوك، فاليهود كانوا ولا زالوا إلى اليوم يملكون
اقتصاد العالم وبنوكه..

إذن.. اليهود هم وراء نشر النظام الربوي
في العالم، وكل المتعاملين بالربا هم من خدمة اليهود والعاملين على زيادة
أرصدة اليهود ليسخروها في ضرب الإسلام والمسلمين وكافة الشعوب..

انتشر الربا وانتشر معه كافة الأمراض الاقتصادية والسياسية والأخلاقية الاجتماعية..






التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 12 - 01 - 12 الساعة 02:00 AM سبب آخر: التنسيق
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
""", أشد, مقيتة, المجتمع, الربا, العشر, يصنع, زوجة, وثلاثين, طبقية

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حرية المرأة في المجتمع الإسلامي وأثره نور القمر بقلمك ندعو الى الله 2 09 - 11 - 11 08:12 PM
احذرى::: الربا ::: وأنت تشترين الذهب !!!!!!! أم عمرو على طريق الدعوه 13 08 - 03 - 11 02:11 AM
الأحاديث الموضوعة وأثرها على المجتمع المسلم نور القمر السنن والاحاديث الشريفة 5 14 - 02 - 11 05:58 PM
من خراب المجتمع تبرج النساء شذىالمحبة على طريق الدعوه 12 06 - 01 - 11 03:59 PM
اللـــــــــــــــه و سبب فساد المجتمع ولنكن نحن المصلحون فتاة القسام تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة 1 10 - 02 - 09 12:47 AM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:06 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd