الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 21 )
دمعة ندم
قلب نابض
رقم العضوية : 392
تاريخ التسجيل : Feb 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 970 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 422
قوة الترشيح : دمعة ندم is just really niceدمعة ندم is just really niceدمعة ندم is just really nice
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
ButterfliesJS رحـ[ـٍـٍلـٍـٍ]ـت عن عالـ[ـٍـٍمـٍـٍ]ـي وجوه احـ[ـٍـٍبـٍـٍ]ـها

كُتب : [ 18 - 03 - 09 - 01:21 AM ]







ما أروع الحياة عندما تكون بين يديك أناس يحبونك..

ويتمنون لك الخير
ينصحوك عندما تخطئ, يذكرونك عندما تغفل, يسألون عنك إذا مرضت, يخافون عليك من تقلبات الزمن.
تحبهم جداً وتتمنى لهم الخير دائما
ً, وتخاف عليهم من نسمات الهواء الطلق, وتحتاج لهم كاحتياج الوردة للماء فبدون الماء تذبل
ثم ماذا ...!!
ثم تموت وهذه سنة الله الخالدة
وإذا غابوا عنك تشتاق لهم كاشتياق الغريب
عندما يعود إلى دياره بعد غربة لمدة طويلة
تحبهم ولو تستطيع أن تفديهم بروحك وكل ما تملك لفعلت
تعيش معهم مدة من الزمن وما أروعها من لحظات, حينما تضحك وتتكلم معهم تشعر معهم بصفاء النية تجاهك, وحبهم الصادق لك تحس أن ضحكهم من القلب ليس ضحكةمجاملة عابرة وكلامهم كالماء العذب النقي الصافي الذي يروي قلبك المتعطش.





أناس يلبون طلباتك من قبل أن تتفوه بها فهناك لغة تسمى ( لغة العيون ) يفهمونك بمجرد النظرة
أُناس لا تمل معهم حتى ولو جلست معهم لساعات
تحس معهم أن الساعات ثواني والأيام دقايق والسنوات ساعات
أُناس يحبونك في الله ومع الله
أُناس يخافون عليك فينصحوك إذا أخطأت ويذكروك إذا غفلت




لكن بين عشية وضحاها لا أستطيع أن أشبهها إلا بالحلم الجميل الذي تعيش معه خيال رائع وممتع, ولا تود أن تستيقظ منه.
ولكن يأتي شخص يجعلك تستيقظ وإذا بك تفتح عيناك وتلتفت يميناً ويساراً تبحث عن هؤلاء الناس.
تركض وراء سراب واهم, نعم ماتوا وذهبوا إلى قوماً كلامهم السكوت
رحلوا وتركوك وحيداً
ليس وحده البشر !!
فيوجد معك أُناس كثيرين ولكن ليسوا كهؤلاء الناس الذين رحلوا
رحلوا وما أقسى وأمر رحيلهم
رحلوا وبكيت عليهم الدم بدل الدموع ..
رحلوا وانت مصدوم !! كيف رحلوا ؟؟؟ أليس بالأمس القريب كانوا هنا لكن أين هم الآن ؟؟؟



آهـ ثم آهـ.. ما أقسى لحظات الفراق وأي فراق إنه فراق الموت
ليس فراق سفر أو غيره
لن يستطيع أي أحد أن يتخيل هذا الألم والحزن إلا من جربه
رحلوا وتركوك للذكريات
هنا جلسوا ، هنا أكلوا ، وهنا كانوا يضحكون
و ، و ، و ،
أأأأأأهـ من الذكريات, كم تقتلنا هذه الذكريات





بعد الرحيل الذي لا مفر منه
هل انتهت الحياة بموتهم ...؟
هل انتهت سعادتك بمجرد رحيلهم ...؟
هل خلقنا الله من أجلهم ...؟
هل البكاء والألم قادر على إرجاعهم ...؟
هل هذه وصيتهم لنا ...؟؟؟





اعلموا أن بعد كل ليل سرمدي نهاراً مشرق مضيء
وبعد كل سحابة معتمة مطر يجلب الخير والرزق
وبعد كل زرع زرعته بعناء تجني حصاده
وبعد كل بكاء مرير ابتسامة مليئة بالتفاؤل والفرح
وبعد كل مصيبة فرج عظيم وبعد كل تعاسة سعادة
وما يخفف تلك الآلام
الرضا بقضاء الله عز وجل
والصبر على المصيبة

في الختام





ماذا وجد من فقدك ...؟؟؟
وماذا فقد من وجدك...؟؟؟


,,,,,, أحبــــــكـــ ربي ,,,,,,,,

أعجبني ف نقلته...










التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 12 - 10 - 12 الساعة 11:58 PM سبب آخر: أخطاء إملائية
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 22 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,615 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 4200
قوة الترشيح : أم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
العناية الجائزة بالقبور والعناية المحرمة هاااااااام

كُتب : [ 10 - 06 - 09 - 01:23 AM ]



أولا :
للقبر في الشريعة الإسلامية قدر كبير من الحرمة ، لا يجوز لأحد التهاون فيه ولا الاعتداء عليه ، حتى لقد حرَّم النبي صلى الله عليه وسلم الجلوس على القبر تحريما شديدا ، فقد جاء عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أن رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال : ( لَأَنْ يَجْلِسَ أَحَدُكُمْ عَلَى جَمْرَةٍ فَتُحْرِقَ ثِيَابَهُ فَتَخْلُصَ إِلَى جِلْدِهِ خَيْرٌ لَهُ مِنْ أَنْ يَجْلِسَ عَلَى قَبْرٍ )
الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 971
خلاصة حكم المحدث: صحيح


وهذه الحرمة تقتضي من المسلمين العناية بالقبر بالقدر الذي يحفظ للميت حرمته ، ويصون كرامته ، ولا يعرضه للأذى والامتهان ، وذلك يكون بالوسائل الآتية :
1- وضع شاخص عند رأس القبر كما وضع النبي صلى الله عليه وسلم علامة عند قبر الصحابي الجليل عثمان بن مظعون ، رواه أبو داود (3206) ، يقول النووي رحمه الله : " السنة أن يجعل عند رأسه علامة شاخصة ، من حجر أو خشبة أو غيرهما ، هكذا قاله الشافعي والمصنِّف [ يعني :الشيرازي ] وسائر الأصحاب " انتهى. " المجموع " (5/265)،
2- رفع القبر قدر شبر فقط ولا يزاد عليه ، هكذا كان قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقول ابن قدامة رحمه الله : " يرفع القبر عن الأرض قدر شبر ليعلم أنه قبر , فيتوقى ويترحم على صاحبه ... ولا يستحب رفع القبر إلا شيئا يسيرا " انتهى. " المغني " (2/190) .
ونقل في "الموسوعة الفقهية " (11/342) اتفاق الفقهاء عليه ،
3- ينبغي إحاطة المقبرة كلها بسور يحفظها ويميزها عما حولها ، ويقيها من أذى الأولاد الصغار وأذى الدواب التي قد تمتهن القبور . ينظر : فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم (3/211-212) ، أحكام المقابر، للسحيباني (457) .


ثانيا :
وأما الوسائل المحرمة التي يقوم بها بعض الناس لحفظ قبور أقربائهم ، فهي متنوعة ، تختلف بحسب اختلاف البيئات ؛ فمن ذلك :
1- رفع القبر عن الأرض أكثر من شبر بدليل قول النبي صلى الله عليه وسلم ما بعثني به النبي صلى الله عليه وسلم أن لا تدع قبرا مشرفا إلا سويته ، ولا تمثالا إلا طمسته
الراوي: علي بن أبي طالب المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 1049
خلاصة حكم المحدث: صحيح



2- البناء على القبور ، أي بناء كان ، مرتفعا أو غير مرتفع ، على شكل قبة أو مقام أو أي شكل من أشكال البناء . جاء في " الموسوعة الفقهية " (32/250): " ذهب المالكية والشافعية والحنابلة إلى كراهة البناء على القبر في الجملة , لحديث جابر : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يجصص القبر وأن يبنى عليه .
الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 970
خلاصة حكم المحدث: صحيح.


وسواء في البناء بناء قبة أم بيت أم غيرهما . وقال الحنفية : يحرم لو للزينة , ويكره لو للإحكام بعد الدفن " انتهى.
3- طلاء القبر بالدهان أو الجص أو غير ذلك من أنواع الزينة ، جاء في " الموسوعة الفقهية " (32/250): " واتفق الفقهاء على كراهة تجصيص القبر , لما روى جابر رضي الله تعالى عنه : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يجصص القبر ، وأن يقعد عليه ، وأن يبنى عليه .
الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 970
خلاصة حكم المحدث: صحيح.

قال المَحَلِّي : التجصيص التبييض بالجص ، وهو الجير . قال عميرة : وحكمة النهي التزيين , وزاد إضاعة المال على غير غرض شرعي " انتهى.
4- إحاطة القبر بسور ـ سوى سور المقبرة الذي يحميها من العبث والامتهان ـ أو سياج لما فيه من شبه بالبناء المحرم على القبور ، يقول الشيخ الألباني رحمه الله : " إحاطة القبر بهذه المقصورة على هذا الشكل المزخرف ، إنما هي نوع آخر من المنكر الذي يحمل الناس على معصية الله ورسوله صلى الله عليه و سلم ، وتعظيم صاحب القبر بما لا يجوز شرعاً ، مما هو مشاهد معروف " انتهى. " تحذير الساجد " (ص/89)
5- الكتابة على القبور ، من المدح والثناء ، أو الرثاء ، أو نحو ذلك مما يدخل في معنى النياحة على الميت ، أو يفتح باب التعظيم والغلو فيه .
6- غرس الأشجار على القبور ، وزراعة النبات الأخضر عليه ، فليس ذلك من عادات المسلمين في قبورهم ، بل من عادات النصارى.


ثالثا :
وبناء على ما سبق ، فإن الصيانة المشروعة للقبر لا تكاد تحتاج إلى مال ينفق عليها ، ما دام القبر مصونا عن الامتهان والأذى ، وأما طلاؤه وتشييده والبناء عليه فهذا كله من العناية الممنوعة بالقبر ، وهكذا إحاطته بقضبان حديدية . وكون القبر عليه غبار : ليس من امتهان القبر في شيء؛ بل هذا هو شأن القبور دائما : أن يدفن أهلها تحت التراب .
والله أعلم .



الإسلام سؤال وجواب







التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 13 - 10 - 12 الساعة 02:36 PM سبب آخر: إضافة تخريج حديث
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 23 )
الفردوس الاعلى
قلب نشط
رقم العضوية : 1025
تاريخ التسجيل : Jun 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القاهره
عدد المشاركات : 319 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : الفردوس الاعلى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower24 من أسباب عذاب القبر.......اياك ان تكون منهم

كُتب : [ 14 - 06 - 09 - 10:16 PM ]



يجب أن تعلمون أن لكل هؤلاء من عذاب القبر نصيب فاحذر أيها المسلم الكريم أن تكون واحداً
من هؤلاء فيكون لك من عذاب القبر نصيب :




1- النمام والكذاب والمغتاب وشاهد الزور وقاذف المحصن

2- الداعي إلى البدعة فكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار

3- القائل على الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ما لا علم به

4- آكل الربا وآكل أموال اليتامي وآكل السحت من الرشوة

5- شارب المسكر وآكل لقمة الشجرة الملعونة ( الحشيش )

6- الزاني واللواط والسارق والخائن والغادر والمخادع والماكر

7- آخذ الربا ومعطيه وكاتبه وشاهداه والمحلل والمحلل له

8- المحتال على إسقاط فرائض الله وارتكاب محارمه

9- مؤذي المسلمين ومتتبع عوراتهم

10- الحاكم بغير ما أنزل والمبدل لشرع الله فيقدم القوانين الوضعيه على حكم الله سبحانه 00 وهذا بهتان عظيم

11- المفتي بخلاف ما شرعه الله ، والمعين على الإثم والعدوان

12- قاتل النفس التي حرم الله والملحد في حرم الله

13- المعطل لحقائق أسماء الله وصفاته الملحد فيها

14- المقدم رأيه وسياسته على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم

15- النائحة والمستمع إليها بلا إنكار

17- نواجي جهنم وهم المغنون الغناء الذي حرمه الله ورسوله صلى الله عليه وسلم والمستمع إليهم

17- الذين يبنون المساجد على القبور ويوقدون عليها القناديل والسرج




18- المطففون في استيفاء مالهم إذا أخذوه وهضم ما عليهم إذا بذلوه

19- الجبارون والمتكبرون والذين يستعبدون الناس

20- المراءون والهمازون واللمازون والطاعنون على السلف

21- الذين يأتون الكهنة والمنجمين والعرافين فيسألونهم ويصدقونهم

22- أعوان الظلمه الذين باعوا آخرتهم بدنيا غيرهم

23- الذي إذا خوَّفته بالله وذكَّرته به لم يرعو ولم ينزجر فإذا خوفته بمخلوق مثله خاف وارعوى وكف عما هو فيه

24- الذى إذا هدي بكلام الله ورسوله صلى الله عليه وسلم فلا يهتدي ويرفع رأساً فإذا بلغه عمن يحسن الظن ممن يصيب ويخطىء عض عليه بالنواجذ ولم يخالفه

25- الذي يقرأ عليه القرآن فلا يؤثر فيه وربما استثقل به فإذا سمع قرآن الشيطان ورقية ومادة النفاق طاب سره وتواجد وهاج من قلبه وادعى الطرب وود لو أن المغني لا يسكت

26- الذي يحلف بالله تعالى كذباً حلف بالبندق أو برأس شيخه أو قريبه أو حياة من يحبه ويعظمه من المخلوقين لم يكذب ولو هدد وعوقب

27- الذي يفتخر بالمعصية ويتكاثر بها بين إخوانه وأقربائه وهو المجاهر

28- الذي لا تأمنه على مالك وحرمتك

29- الفاحش اللسان البذيء الذي تركه الخلق إتقاء شره وفحشه

30- الذي يؤخر الصلاة إلى آخر وقتها وينقرها ولا يذكرالله فيها إلا قليلاً

31- الذي لا يؤدي زكاة ماله طيبة بها نفسه ولا يحج مع قدرته على الحج

32- الذي لا يؤدي ما عليه من الحقوق مع قدرته عليها ولا يتورع من لحظة ولا لفظة ولا أكلة ولا خطوة

33- الذي لا يبالي بما حصل المال من حلال أو حرام

34- الذي لا يصل رحمه ولا يرحم المسكين ولا الأرملة ولا اليتيم ولا الحيوان البهيم بل يدع اليتيم ولا يحض على طعام المسكين ويرائي العالمين ويمنع الماعون

35- الذى يشتغل بعيوب الناس عن عيبه وبذنوبه

وهذا والله أعلم ,,

والصلاة على أشرف خلق الله سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم ,,.







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 30 - 04 - 12 الساعة 04:49 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 24 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,271 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1900
قوة الترشيح : راشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
ButterfliesJS لماذا نتمسك بدار الفناء .. وننسي دار البقاء

كُتب : [ 08 - 07 - 09 - 07:17 PM ]


لماذا نتمسك بدار الفناء .. وننسي دار البقاء

كُلنا نعلم أن أيام الدنيا معدودة .. ومهما طال الليل لابد من طلوع الفجر .. ولو طال العمر مهما طال لابد من دخول القبر ..والدنيا ما هي إلا دار فناء .. والأخرة دار بقاء .. فإذا أردنا أن نلقى الله وهو راض عنا .. فعلينا بتقواه .. ولزوم طاعته والبعد عن معصيته .. فإذا نامت ضمائرنا أيقظناها بأوامر ونواهي الله .. وإذا نضبت حياتنا رويناها بذكر الله .. وإذا أظلمت سبـُلنا أنرناها بهدي الله.

وفي خضم هذه الحياة وما يعتري الإنسان من مشاغل ومسؤليات ومع السعي وراء شهوات الدنيا وملذاتها .. يجد الإنسان نفسه بحاجة إلى سماع أو قراءة موعظة ..أو شيء من الرقائق يرق بها قلبه ويستعيد بها نشاطه ليتقوى على طاعة ربه ويزيل شيء من قسوة نفسه .. ويمحو بها شيء من غبار المعاصي والذنوب .. ونعلم جميعا أننا مقصرون في حق الله .

ولنسأل أنفسنا لماذا نحن غير راضين عن حالنا .. ولا عن أحوالنا مع إن الله خلقنا وأكرمنا وأنعم علينا من رحمته بنعم لا تـُعد ولا تـُحصي ..

ونحن في موضوعنا هذا نتكلم عن الطاعة والتقرب إلى الله .. وما أجمل أن يتفرغ الإنسان بعض الوقت لمناجاة ربه والتقرب منه .. يبتعد فيها عن شواغل ومُلهيات الحياة .. يترك فيها الدنيا وما اشتملت عليه من صخب ونصب وتعب .. يجمع شتات قلبه , ويلم شعث نفسه .. ويجعل من عمره ساعات يقضيها في مناجاة لمولاه .. وطاعه لخالقه .. وتفكر في معَادهُ .. وانشغال بآخرته.

فيقوي بذلك إيمانه ويزيد يقينه .. ويعلم حقيقة هذه الدنيا وزوالها وسرعة انقضائِها ..

ويتأمل في ملكوت الله جل وعلا .. ومن المؤكد أن كلٌ منا يتمني الجنة .. لكن الأماني لا تنفع .. لابد من العمل .. وعملنا ليس يكون بالطاعة فقط .. ولكن بالدوام عليها أيضاً .. فلا نضمن أن يأتينا الموت غفلة .. ولا بد أن نعد العـُدة للقاء الله عز وجل والفوز بجنته.. ليس بأنفسنا ولا أموالنا ولا أولادنا .. ولكن بكل أعمالنا .. وبرحمة الله لنا

قال تعالى في سورة آل عمران الآية 185:

{ كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ }

والإنسان الغافل الخاوي عمره من كل الأعمال الصالحة .. إذا ما أتى الله يتوهم أن عشرات السنين التي مكث فيها علي الأرض ما هي إلا ساعة .. أو عشية وضحاها..

وتأمل قول الله تعالي في سورة الروم الآية 55 :

( وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَةٍ ۚ كَذَٰلِكَ كَانُوا يُؤْفَكُونَ (55))

وقوله سبحانه وتعالي في سورة النازعات الآية 46 :

( كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَهَا لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا عَشِيَّةً أَوْ ضُحَاهَا )

ويتوهم ويتوهم ويتملكه الوهم .. والرجاء من الله سبحانه وتعالي أنه إذا أُخر عن أجله لكان من الصالحين .. ولكن هيهات وما الذي منعه أن يتوب إلي ربه ويعمل صالحاً ينفعه قبل موته .. أما كان يعرف أن عمره إذا ذهب فإنه لا يعود .. وعز من قال:

( رَبِّ لَوْلا أَخَّرْتَنِي إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُنْ مِنَ الصَّالِحِينَ* وَلَنْ يُؤَخِّرَ اللَّهُ نَفْساً إِذَا جَاءَ أَجَلُهَا وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) المنافقون 10, 11.


وكما قال الإمام حسن البصري رحمه الله : " يا ابن آدم أنت أيام .. إذا ذهب يومك .. ذهب بعضك "

وليت العمر إذا مضى لا يُخلف آثاراً ولا تبعات.. ولكن يُسأل عنه كل إنسان يوم القيامة قال صلى الله عليه وسلم ـ : " لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع عن عمره فيما أفناه ؟ وعن علمه ما عمل به ؟ وعن ماله من أين اكتسبه وفيما أنفقه ؟ وعن شبابه فيما أبلاه"
الراوي: - المحدث: الهيتمي المكي - المصدر: الزواجر - الصفحة أو الرقم: 2/242
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
فهل يُعقل أن نقضى أيام عمرنا في مجالس الجهل والزور .. ورفقاء الرجس والفجور .. وننسي أن ربُ العالمين ينزل كل ليلة ليقضي الحوائج . يطلع على المصلين في محاريبهم ، قانتين خاشعين ، مستغفرين سائلين داعين مخلصين، يُلحون في المسألة ، ويرددون دعاءهم : ربنا ربنا . لانت قلوبهم من سماع القرءان ، واشرأبت نفوسهم إلى لقاء الملك العلام ، واغرورقت عيونهم من خشية الرحمن . فهل هؤلاء أقرب إلى رحمة الله وأجدر بعطاياه؟ أم قوم قضوا ليلهم فيما حرم الله ، وغفلوا عن دعائه وسؤاله ؟ كم يخسرون ؟ وساء ما يعملون, ما أضعف هممهم ، وما أحط نفوسهم ، لا يستطيعون الصبر علي شهوات الدنيا .. وينسون نعيم الآخرة ..

فلنتقي الله تعالي .. ولنعلم أن هذه الدنيا إلي زوال .. وأن الإنسان إذا فارقها كإنه لم يلبس إلا ساعة من نهار .. وأن أعمارنا الحقيقية هي ما أمضيناها في طاعة الله عز وجل .. فواجب علينا ان نعرف قدر الأوقات التي هي خزائن أعمالنا .. ولنبادر بالأعمال الصالحة قبل فوات الأوان وانصرام الزمان .. وكلاُ منا عندما يلقي ربه فإنه يندم .. إن كان محسناً ندم ألا يكون ازداد .. وإن كان مسيئاُ ندم ألا يكون استعتب .. وإن كل يوم يمر.. بل كل دقيقة .. بل كل لحظة .. تمر بنا فإنها قـُصر في أعمارنا ودنو لآجالِنا .. وكل يوم وكل ساعة وكل دقيقة تمر بنا فإنها تبعدنا من الدنيا وتقربنا من الآخرة.




ومن ظن إن الدنيا دائمة ، فبناها ، وزينها ، وبالغ في إصلاحها ، ثم تركها ومضى إلي ربه , سوف يندم عندما يري الناس قد أخذوا مكانهم في الجنة وليس له فيها مكان .

ومن علِم أنها زائلة غير باقية ، وأنه فيها على سفر .. والمسافر لا يحمل إلا ما خف وغلا .. فاقتصد وتقلل منها ..

وعمل على تزيين داره في الجنة وبناء القصور بالعمل الصالح .. فلما أتاها فإذا هي عامرة .. وسكانها من الولدان والحور .. فحمد الله على الفوز والنجاة .

وقيل لنوح عليه السلام يا أطول الأنبياء عمراً كيف رأيت الدنيا.

قال عليه السلام: "كدار لها بابان دخلت من أحدهما وخرجت من الآخر"

ولننظر إلي الأمم السابقة أين هم الآن لم يبقي منهم غير هذه الأثار .. وتلك الأخبار .. وأصبحوا في التراب ينتظرون يوم الحشر والمآب.

وإستمعوا إلى قول الله ــ عزَّ وجلَّ ــ :

( أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَـٰكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ) المؤمنون 115.

لا والله إننا لراجعون إلي رب العالمين .. ليجزي كل امريء بما عمل .. وها هم أهل الجنة إذا دخلوها ..وأهل النار إذا ولجوا فيها .. جيء بالموت علي هيئة كبش أقرن فيُذبح بين الجنة والنار فيُقال يا أهل الجنة خلود فلا موت .. ويا أهل النار خلود فلا موت .. فيزداد أهل الجنة فرحاً .. وأهل النار غماً, فأهل الجنة عندما يُبشرون بأنهم لا يموتون ولا يخرجون منها قالوا وهم في ذهول ..

( أَفَمَا نَحْنُ بِمَيِّتِينَ ﴿٥٨﴾ إِلَّا مَوْتَتَنَا ٱلْأُولَىٰ وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ) الصافات.

نعم الجنة ليس فيها موت .. فتطير قلوبهم فرحاً وسروراً

(إِنَّ هَـٰذَا لَهُوَ ٱلْفَوْزُ ٱلْعَظِيمُ ﴿٦٠﴾ لِمِثْلِ هَـٰذَا فَلْيَعْمَلِ ٱلْعَـٰمِلُونَ ﴿٦١﴾) الصافات.

أما أهل النار فودوا أنهم لو ماتوا وقضي عليهم .. بل يدعون مالك خازن النار بذلك :

( وَنَادَوْا۟ يَـٰمَـٰلِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ ۖ قَالَ إِنَّكُم مَّـٰكِثُونَ ) الزخرف 77.

قال العلماء : يمكث مالك ألف عام لا يرد عليهم .. ثم يقول لهم:

(إِنَّكُم مَّـٰكِثُونَ )

فهذه الدنيا سريعة الزوال .. وهذه الآخرة باقية إلى أبد الآباد .. فالمؤمن يفرح بلقاء الله.. ويود أن لو كانت أيامه في الدنيا لحظات .. حتى يقدم على ربه لأنه يعلم أنه لا راحة له إلا بلقاؤه أما سمعتم سيدنا موسى لما جاء ميقات ربه ترك قومه وعجل إلى ربه قال تعالي :

( ۞ وَمَآ أَعْجَلَكَ عَن قَوْمِكَ يَـٰمُوسَىٰ ﴿٨٣﴾ قَالَ هُمْ أُو۟لَآءِ عَلَىٰٓ أَثَرِى وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَىٰ ) طه.

لقد هزه الشوق والحب لله فسابق إلى لقاؤه ، وهذا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم اختار ربه على الدنيا.. فالمؤمن لا يقلقه سرعة أيام الدنيا ، وإنما يحزن على أيام لا يعبد الله فيها ، وإذا تمنى طول العمر فإنما يتمناه لأجل الطاعة.

رأيتُ الذنوبَ تميتُ القلوبَ .. وقد يورثُ الذلَّ إدمانها
وتركَ الذنوب حياةُ القلوب .. وخيرٌ لنفسك عصيانها

أخواتي في الله الهِمَّة الهمة .. فإنها الطريق إلى الجنة.. أسرعي ولا تنظري إلى الخلف .. لا تنظري إلى أي عائق.. اصبري، وجِدِّي، ولا تسأمي، ولا تملي بالنصح ، بالدعوة ، بالقيام بما أوجب الله عليكِ، فلا تنظري إلى لوم لائم، ولا إلى عتاب عاتب، ولا إلى هوى نفس أو شيطان .. وإذا اجتمعت عليكِ هذه كلها .. واعلمي أن شبراً بذراع .. وأن ذراعاً بباع .. وأن مشياً بهرولة .. فضلا من الله ومِنَّة

فانتبهن وتقربن إلى الله عز وجل بما يرضى الله.. تقربن إليه بالفرائض؛ فإن أحب ما يتقرب به إلى الله الفرائض، ثم تقربن بالنوافل؛ فإنه لا تزال المرأة تتقرب ، والرجل يتقرب بالنوافل حتى يحبه الله كما قال في الحديث القدسي: { فإذا أحببته: كنت سمعه الذي يسمع به ، وبصره الذي يبصر به ، ويده التي يبطش بها ، ورجله التي يمشي بها، ولئن سألني لأعطينه، ولئن استعاذ ني لأعيذنه } الحديث

الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 10/58
خلاصة حكم المحدث: صحيح




وطريق النار سهل، وهو محفوف بالشهوات ، وآخره الشقاء الأبدي السرمدي الذي لا يزول. فقولي خيراً، وادعي خيراً، وتكلمي خيراً أو اصمتي , فكم كلمة جرى بها اللسان هلك بها الإنسان

وأخيراً: لنتوب جميعآ إلى الله، ونستغفره , فإن الشيطان قد قطع على نفسه عهداً

"إن الشيطان قال : و عزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم، فقال الرب : وعزتي و جلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني"
الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 2025
خلاصة حكم المحدث: صحيح

اللهم إنا نستغفرك إنك كنت غفاراً، فأرسل السماء علينا مدراراً، وأقرَّ أعيننا بصلاح المؤمنين والمؤمنات، والمسلمين والمسلمات .. اللهم إننا نسألك بأسمائك الحسني , وصفاتك العليا أن تجعلنا من الصالحين , وأولياء الله الذين لا خوف عليه ولا هم يحزنون , وأن تجعلنا ممن باع نفسه لله , فجعل همه الله والدار الآخرة , نسأل الله أن يرينا من بنات المسلمين .. وأمهات المسلمين .. وأخوات المسلمين .. ما تقر به الأعين من صالحات .. قانتات .. تائبات .. عابدات

أطيعوا الله تغنموا .. أطيعوا الله تربحوا .. إنكم إن رغبتم إلى الله غنمتم ونجوتم .. وإن رغبتم إلى الدنيا خسرتم وهلكتم .

وأخيراً أخواتي الحبيبات انظروا لعظمة الخالق .. سبحانه وتعالي يلخص الدنيا وما عليها وما فيها .. في آية واحدة في سورة الشمس:

(قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا {9})

فيا أمة الإسلام أنتم خير أمة أخرجت للناس .. فانوا الخير.. واعملوا الخير.. فوالله! إنكم لا تزالوا بخير
لن تُهزم أمة وكتابها القرءان
ولن تُهزم أمة ودينها الإسلام
ولن تُهزم أمة وقائدها سيدنا محمد رسول الله
ولن تهزم أمة وخالـِقُها الله

نموت نحن وتحيا أمة لا إله إلا الله محمد رسول الله

أخواتي في الله .. هي مزيج من كلماتي وكلمات غيري .. راجية الله سبحانه وتعالي أن تقع في أنفسكن .. مثل ما وقعت في نفسي .. وأن يكون لها الأثر والفائدة لنا جميعاً .. أسأل الله لي ولكن الأجر والثواب وحسن المآب.



منقول






التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 13 - 10 - 12 الساعة 03:25 PM سبب آخر: أخطاء إملائية, تشكيل آية, كتابة أسماء السور
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 25 )
المشتاقة لله
قلب جديد
رقم العضوية : 5215
تاريخ التسجيل : Jul 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : المغرب
عدد المشاركات : 17 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : المشتاقة لله is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مهم خرجوا وتركوه لوحده هناك...... ارجو ان تدخلوا

كُتب : [ 10 - 07 - 09 - 08:59 PM ]




أخواتي في الله

ذهبت اليوم أنا وأخي وأختي إلى المقبرة لزيارة أمي الغالية رحمها الله رحمة واسعة
فانتظرنا لحين أن يخرج أهل أحد الميتين -رحمه الله- اسمه محمد في العشرينات من عمره.

ما أثر في وجعلني أكتب هذه الأسطر البسيطة هو خروجهم من المقبرة مجتمعين وتركه لوحده هناك في القبر مع أعماله وأفعاله
أهي تسره أم لا؟
نسال الله له الرحمة والمغفرة


وما أثر في وجعلني أعيد حساباتي هو أن ترى الأهل والأصحاب ذاهبون إلى منازلهم وهو وحده في التراب
رأيت بأم عيني ما حصل وما سيحصل لي يوم أكون في التراب يوم يلقون علي الألواح ويذهبون ويتركوني وحدي لمصيري, يارب رحمتك.

ويوم سيكون كل واحد منا لا محال
( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ (26) وَيَبْقَىٰ وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ (27)) الرحمن.

يوم يتركونا لوحدنا في ظلمة القبر ويذهبون لن ينفعونا ولن يبقوا معنا, لن يجيبوا على أسئلة الملكين بدلنا.
ماذا سنقول حينها؟ هل سينفعنا عملنا هذا؟ هل سينفع؟
كل منا يسأل نفسه
أربي راضٍ عني وأنا هكذا؟ أأنا أعمل صالحاً أُجزى عليه؟ أم لا؟ ماذا أنتظر؟

فلألحق بنفسي وأحمد الله على أنني مازلت على قيد الحياة أستطيع أن أستغفر وأتوب من ذنبي.
أستطيع أن أكسب حسنات بذكر خالقي, أثقل موازيني بسبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم.
أستطيع أن أفعل الخير, أستطيع أن أبدل سيئات حسنات.
وأرجو رحمة ربي وعفوه وكرمه علي.



وبعد أن سمح لنا حارس المقابر بالدخول

وجدنا هناك عائلة أخرى مازلت مع ميتها يدفنونه يرمون عليه التراب, يرمون ويرمون ..

ياه ياه يا دنيا
وياه ياباشا, وسي السيد, ويا مدير, ويا غني, ويا متكبر, وقاسي القلب, ويا ظالم سيُرمى عليك التراب شئت أم أبيت.
سيُرمى عليك التراب, يرميه أهلك وأصحابك عليك ويذهبون, وربي يذهبون ويتركوك لعملك.
يتركونك لظلمة القبر حيث ترى بنفسك مؤنسك أعمل يسرك أم قبيح؟ تتمنى لو تقوم من مكانك وتقول: رب ارجعون أعمل صالحا.


أخوتي في الله .. هذا ما رأيته اليوم في المقبرة, وأحسست به وعالجت نفسي وقلبي ببعض الدموع حتى يستيقظ قلبي من غفلته.
ونقلته لكم عبر حروف متراكمة, اعذروني لركاكة الكلام, واعذروني على قسوته لكن هذه الحقيقة المؤلمة لكل منا.

نسأل الله تعالى أن يرحمنا جميعاً فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض ووالدينا وأخوتنا والمسلمين أجمعين.
اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين

اللهم ارحمنا إذا دخل علينا ملك الموت وانقطع منا الصوت.
اللهم ارحمنا إذا وُضعنا تحت التراب, وانصرف عنا الأهل والأحباب.










التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 13 - 10 - 12 الساعة 03:05 PM سبب آخر: أخطاء إملائية, تشكيل آية
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
&&&, (انصحني, ..!!, ...., ......, ............., ........تذكري, ....لاتفوتكم, ...هل, لماذا, مماتي‎, لأحد, للرحيل, ملك, ماذا, لابد, ماهي, أتسمعنى, لتَلَّحِقَهـآ, أختاه, أحد, آخَرَّى..][, ليوم, مرور, أسماء, مشاركاتي, مصاعب, أسباب, أسفاااااه, أعددتِ, أعددنا, مفارش, أهلي, لها؟؟؟؟؟, لهــــا, من اقوال.الموت.السلف, مواعظ, موتهم, لنبقى...((, موجبات, لوحده, منسيه, موعدنا, منه, منهم, منكن, مقبور, أكثرو, اللذات, الأبيض..وانتقل, الأثر, الأخت, المحبوبة, الأخيرة, المحرمة, الآخرة, اللحظة, المشرف, المَوت, الأعمال, المعاد, الآن, المؤمن....وجنة, المؤمنوجنة, المواقع, الموت, الموت...., الموت..مؤثر, الايام, الاستعداد, الاعضاء, الانـــسـ،،ـان, التى, البرزخ, الثوب, البقاء, الخاتمة, الجائزة, الدخول...., الجسد, اليه, الدنيا....سجن, الدنياسجن, الرحمة, الرويشد., الصفحااااااااااااات؟؟؟؟؟؟ و, الصفر؟, السنين, الظل, العام, العبرة, العناية, الفناء, النت, القبر, القبر........., القبر.......اياك, القبرالموجبات1, الكل, الكافر, الكافر...., ااااااااان......, اجمل, احذروا, احذفوا, اختاري, اختاه, احــٍـٍبـٍـٍـها, ارجو, اهلي, انتى, انصحني, انظروا, ذائقة, تمتْ, تموت, تموتى؟؟؟؟؟, تلك, بالموت, بالحق, بالقبور, تذكرى, تذكّر, بدار, تدخل, تدخلوا, برنامج, بعد, تفضحني, تفضحني), بنية, تنفع, بكاء, تكون, دليلا, جميع, خمسة, خلوة, ياساكن, يافلا, ياإخوتاه:سيروا, ياإخوتاهسيروا, جاوب, حتماً, يبكى, خرجوا, يشترى, حسن, يوماً, خوفى, حضور, راجعون....حبيباتي, ربكم, رحلة, رحلو, رحــٍـٍلـٍـٍـت, رساله, رووعة, سألبس, سمحتوا, زادك, زائقه, سبقونا, سيراً, سئل, سنموت, سوراً, سنعتبر, سكرة, ظلمته؟!, علامات, عليهم, عمرها, عالــٍـٍمـٍـٍـي, غافلا, عذاب, غدا, غربته, فلان, فانتحرت, فتاه, فراش, فعل, فقط)), فكرنا, إلى, هاااااااام, هادم, هُوَ, هناك......, إنها, ولما, ولا, ولاتدري, نأخذها, ومنجيات, والتراب, والسكرات, والعناية, والقبر, واسمع, واعتبر‎, واعظا, وانا, نتمسك, وتتابع, وتركوه, وتسَقَطَ, وحشته, وجوه, ورؤيته, وَرْقَه, نعيم, وفاة, نفسي, وهَذَا, ونعيمه, وننسي, ضيف, ||مــــ،،ــوت, ••.•´¯`•.•, •••´¯`••, ؟!!!, ؟؟!!, ؟؟!!!, ؟؟؟؟, ؟؟؟؟؟؟, طوييت, قلوبنا, قريباَ.., كفي

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شاهدى عذاب جهنم بالصور الفردوس الاعلى على طريق الدعوه 3 25 - 02 - 11 07:44 PM
اول 15 يوم في القبر عزتي أجمل صفاتي تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة 1 13 - 10 - 09 06:29 PM
برنامج رسائل زوجية .. (برنامج صوتى حوارى بين الزوجين) جومانة2009 الدروس والمحاضرات الإسلامية 10 31 - 07 - 09 05:01 AM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:32 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd