الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 36 )
بصمة داعية
قلب نشط
رقم العضوية : 5489
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الجَزائِر~||
عدد المشاركات : 340 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 38
قوة الترشيح : بصمة داعية is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رحلت [ ...... ] وهَذَا الأثر

كُتب : [ 23 - 01 - 10 - 12:00 AM ]







الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المصطفى الأمين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(...مما راق لي كثيراً ...)
((منقول بتصرف))



مولج رحيل .. }

بِالأمْس ,,
وفِي ثَنايَا الصَلاةِ
[.حَشْرجةٌ.] شَعرتُها فِي رَقبتِي
شدٌّ فِي عُروقِها تَملّكنِي مِن أقْصَاها لأدْناهَا ~


حَاولْتُ ابتِلاع رِيقِي { بِلا جَدْوى
مَددتُ يَداي عَبثاً علّ [ المَسَاج ] أَن يُجدِي .. وَلا فَائِدة



بَدأتُ { أَختَنِق
وأَختَنِق
أَرقبُ شَربةَ مَاءٍ عَسَاها تَبثّ الرُوحَ بإذن الله
ولاَ أسْتطِيع [.!.]



وَبَينما أَنا فِي لُججِ العَجْز وَالأنِين
{ مَرّ شَريطُ حَياتِي سَريعاً أَمَام الذّاكِرة }
رَبّي أَحانَ مَوعِدُ الرّحيلْ .. ؟


وعِزّتك زَادي قَليلٌ { قَلِيل !



ثُم مَاهِي إلاّ [.دَقَائِق.] ..
وبَدَأ الشدّ مَعَ التّحرِيكِ يَتَلاشَى
حَتّى زَال بِالكُليّة {
ولِله الحَمْد ~




لَم تَزَل مَلامِحُ تِلك الحَادِثة عَالقةً بِالذّاكِرة ,,
اقْشعرّ بَدنِي خَوفاً أَن تَكونَ تِلكَ مَراسيمُ الخِتام [.!.]

لِعُمرٍ انْقضَى فِي غَفْلة

وسَوف
{ وآثَام~

تَذكّرتُ عددا مِن أَقارِبي الرّاحِلين
كَانوا نَهْراً يَشربُ الكُل مِن مَعِينه ,, شَعلةٌ مَا خُيّل لِأحدٍ أنْ تَخبُو هَكذا ~ فَجأة .. !

غَير أَنّ قَضَاء اللهِ نَافذ

حَتى مَا إِذا مَاتوا بَكت المُقل عَليهم أيّاماً .. ثُم غَطّاهم { غُبار النّسيَان }
وبَعثرتِ الرّيحُ آثَارَهم
كـَ مُعظمِ المَوتَى ! ! !


تَأملتُ كَيفَ تُّوفّي [ ابنُ بَازٍ ] رَحْمةُ اللهِ عَليه ,, وآثَارهُ تَعيشُ بَيننا ~ كَأنّه مَعنا
لاَ يَعزبُ ذِكرُه الطّيب عَن الألْسُن { مِثقالُ ذرّة
عَاشَ عَظيماً وَمَات عَظَيماً ,, رَحْمةُ اللهِ عَليه
[ مَاتَ قومٌ ومَا مَاتت مَكَارِمُهم *** وَعَاشَ قَومٌ وهُم فِي النّاسِ أمْواتُ ]


اِيــــــــــــــــــــــ ــه يَا دُنْيا ,,
مَا آثَارنا نَحْن ؟

هَل سَيَطْفُو ذِكرُنا عَلَى قَسَماتكِ { إِن رَحَلنا

أَمْ سَتُغلقُ دَفَاتِرنا سَرِيعاً وَتُخَزّن - إِن خُزّنت -
فِي أرْشِيفِ الذّاكِرة [.!.]

أُفٍّ { لِأنْفُسِنا
مَتَى تَسْتفِيق ؟





هَذَا سَعدٌ { اهْتَزّ عَرشُ الرّحْمَن لِموتِه ~
وابْن تَيمِية خَلّف كُتباً وَمُجلّدات ,, تُفرّغ الوَاحِدة مِنْها فِي أَشْهُر !
وعَطاءٌ نَامَ فِي المَسْجِد { ثَلاثِين سَنَة } يَطلبُ العِلم
وَعَبدُالرّحمن السّميط أَسْلمَ عَلى يَديهِ أَكثر مِن خَمسة مَلايين نَفْس [.!.]

فَمَا [ بِضَاعتُنا ] يَوم تُعْرضُ الأعْمالُ عَلَى الله ؟
مَا هِي الآثَارُ التي سَتُنسبُ إِلينَا { بعْد المَوت ؟
وَيَبقى ذِكرُنا مُخَلداً بِها [ مَا بَقيتُ السّمواتُ والأرْض ] ,,


أَوّاهٍ يَا دُنيا مِن { كثْرة الرّاحِلين وَلاَ معتبر ~
بَاتَت حَكَايا الرّحِيل وَفُصُولها وَالسّتارُ المُسْدلُ أَخِيراً مَعْرُوفاً للجَمِيع
تَتبَاينُ الأحْدَاث
تَتغيّرُ الأسْمَاء
فـَ تارةً مُحَمد ,, وتَارةً سَارة ,, وأُخْرى عَلْيَاء
والنّهَايَة { وَاحِدَة
{ انْتهَت فَتْرةُ الصّلاحِيّة }
بِلاَ أَثَر !
بِلاَ أَثَر !


أَيَا [ أرْبَاب الهِمَم ]
يَا أُهَيلَ البَصَمَات
يَا { سَنَا الأكْوَان ~ أنْتُم
زَاحِمُوا رَكْب العُظَماء
ارْقوا فِي مَطَالِع الخُلود
زيّنُوا [ صَفْحَة التّارِيخِ ] بِأثرٍ غَيرِ مَجذُوذ ~
وليَكُن أَنِيسُكم فِي السّفر
( اصْبِروا حَتّى تَلقونِي عَلَى الحَوْض )




أمّا أَنتُم يَا { طَويلِي الرُّقَاد
أمَا آنَ لِهذَا النّومِ استِيقَاظْ ؟
يازَمَن الخَانِعينَ كَفى كَفى

فَلن تَنفعُكم ّ " رَبِّ ارْجِعُونِ "

" إِنَّكُمْ رَضِيتُمْ بِالْقُعُودِ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَاقْعُدُوا مَعَ الْخَالِفِينَ " التوبة 83. [.!.]


هـَكَذا هُم
عَلَى سُرِر [ سَوفَ ] يَتّكِئون
وبِترَاتيلِ [ غدا ,, أَنا أحْسَن مِن غِيري ] يَتغنّون
وعَلى شَاشَاتِ الانترْنت يَغدُون ويَروحُون
أمّا { أربَابُ الهِمَم ~
فـ صَائمِين قَائمِين يُصبِحُون ويُمسُون
بـِ " انْفِرُوا خِفَافاً وَثِقَالاً " يَصدَحُون
التوبة 41.
جَنةُ الفِردوسِ ورِضَا الرحْمن يَرتجُون
فـَ بِالله { أجِيبُوني
هَل يستَوون
هَل يستَوون

!


أيَا { نَفْس ~
انهَضِي
مَادَامَ فِي الجَسَدِ بَقيّةُ قَلبٍ يَنبِض
اطْرحِي الكَسَل والتّسويفَ ~ جَانِباً
واحْمدِي اللهَ أنكِ لَم تُكتبِي بَعدُ فِي عِدادِ الرّاحِلين
[ الرّاحِلينَ بِلا أُثَر ] [.!.]
لا تَقِف عَلَى أَطْلالِك السّودَاء كَثيراً ,, فَلا زَالَ فِي العُمْرِ بَقيّة
أعِدّ ربَاط الخَيْل ,, اصْبِر وصَابِر ورَابِط
لاتسْتوحِش الطّرِيق [ فـَ بيداءُ المَعَالي قليلةَ السالكِين ]
ابْحثِ عَمّا أنْت فِيه بَارِع
فـ قِيمةُ كُلّ امرِىءٍ { مَا يُحسِن
و " قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَشْرَبَهُمْ " البقرة 60.



لا تَسْأل كَيفَ { الطّريق ,, لاَ أمْلِك الحِيلةَ أوِ السّبيل
فـ حَرفٌ نَسجْتِه فِي الدّعوَة إِلى الله .. أَثَر
تَحفِيظُكِ القُرآن لأَبْنائِك .. أَثَر
أمْرُكِ بِالمعْرُوف ، نَهيُك عَنِ المُنكَر .. أَثَر
طَبخٌ نَشرْتيه لتَنفعِي أَخَواتكِ .. أَثَر
مُشارَكتُك فِي بِناءِ مَسجِد .. أَثَر
تَصامِيمكُ النّافِعةُ بِالفلاش والفُوتُوشوب .. أَثَر
إعْلانُك عَن الدّروسِ والأنشِطَة الدّعَوية .. أَثَر


فَإذا عَزَمْت [ فَتوكّل عَلَى الله ]

اسْتعِن بِهِ ولاَ تَعْجَز

احْتسِب النيّة فِي { كُلّ عَمَل ~

تَسلّح بِرفقةِ جنّة " يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنْ الْمُنْكَرِ " آل عمران 104.

وَحتماً سَتجنِي الثّمر

ذِكراً طيّباً { فِي الدُّنيا

و" جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ* فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ " القمر 54, 55.



مخرج أثر .. }

[ وكُن رَجُلاً إِن أتَوا بَعدهُ *** يقُولونَ مَرّ وَهَذا الأَثَر ]


يقُولونَ مَرّ [ وَهَذا الأَثَر ] .. !


وتَحِيةُ { إكبَار ..
للرّاحِلينَ بِأثَر









التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 18 - 10 - 12 الساعة 03:11 AM سبب آخر: كتابة أسماء السور
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 37 )
Eng_Om moaaz
قلب نشط
رقم العضوية : 6649
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر الحبيبة
عدد المشاركات : 204 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : Eng_Om moaaz is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
عاجل انا لله وانا اليه راجعون....حبيباتي ارجو منكن الدخول....

كُتب : [ 08 - 04 - 10 - 05:05 PM ]



ابتداءاً وبدون مقدمات
بالله عليكم أسألكم الدعاء لأختي بظهر الغيب فقد توفاها الله منذ أسبوعين
وعلي فكرة هي لم تكمل الثلاثين من عمرها -الله المستعان-

بجد أصعب شيء في الدنيا هو فقد حبيب ليك أو بمعني أصح أعز أعز إنسان ليك
ودة كان السبب في أن أعمل الموضوع دة
اللي عايزة أقولكم فيه

فووووووووووقوا بقى
بالله عليكم فوقوا
فوقوا قبل فوات الأوان

(قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ) [الجمعة : 8]

مش لازم يموت ليك أحب الناس إليك عشان تفوق وترجع لربنا

مستني ايه ومستنية ايه؟؟؟؟

مستني لما يموت أقرب الناس ليك عشان تفكر ترجع لربنا وتعرف إن الموت لا مفر منه
لا يعرف كبير ولا صغير
لا يعرف قريب منك ولا غريب عنك

كله سيموووووت
كله سيمووووووت

اللي لسة بتسمع أغاني واللي لسة بتخرج بالبنطال والبدي وهذه الملابس التي يدمي لها القلب
مستنية ايييييه؟؟

بالله قوليلي......

ترضي تموتي علي الحال اللي إنت فيه؟؟!!!
اكيد هتقولي لا...

طب ترضي تموت وأنت بتسمع أغاني وتبعث علي هذا؟؟!!
طبعا هتقول لا....

طب مستني ايه!!!

والله الدنيا دي حقيرة حقيرة ما تستاهلش إننا نضحي بنفسنا عشانها
ونضحي بآخرتنا اللي لا مفر منها بسبب دنيا لا أعلم كم سنعيش فيها
هل سأعيش يوم أم أسبوع أم ماذا؟؟

ممكن أموت الآن.....هل هذا مستبعد؟؟

أنا بعد موت أخيتي بقول لنفسي يا تري أنا هيكون إيه حالي؟؟؟
هل سأموت علي حسن خاتمة أم سوء خاتمة ولعياذ بالله؟؟؟؟
هل سأنجو من هذه الدنيا الدنية أم سأغرق في شهواتها
وأمشي وراء نفسي وهوايا أنا؟؟؟؟

ألبس اللي عاوزاه وأعمل اللي بحبه وأسمع اللي علي مزاجي؟؟؟

لو قلتلك أنت هتموتي دلوقتي إيه اللي هتفكري فيه؟؟؟؟

إحنا ليه ناسيين أو بنتناسى الموت اللي لا مفر منه؟؟

أهو أختي مااااتت مااااتت
هل كان يعلم أحد أنها ستموت في هذا السن؟!!

فأفيقي يا أخيتي فإن والله الموت لقريب لقريب لقريب

أفيقي يا أختاه قبل فوات الأوان

أنا آسفة جداً لو كنت أطلت
وأسال الله أن يردنا إليه رداً جميلاً وأن يحسن ختامنا
.
.

وفي النهاية أتمنى بس تقولوا إيه اللي بتفكروا فيه؟ وإيه اللي موقفكم
وليه مستنيين ومش عارفين تاخدوا خطوة ؟؟

ليه لسة بنسمع أغاني ؟؟

هل دة إنك متطمن إنك مش هتموت الآن؟؟؟

والله أخت قالتهالي
بتقولي أنا لسة صغيرة ومش ممكن أموت الآن!!
أنا لسة العمر قدامي كبير

هل فعلا كدة؟؟

وجزاكم الله خيرا






التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:12 AM سبب آخر: إضافة بعض التنسيق
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 38 )
فجر الدعوة
قلب نابض
رقم العضوية : 990
تاريخ التسجيل : Jun 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مــكـــــةالمـــكرمــة
عدد المشاركات : 1,000 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 650
قوة الترشيح : فجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to beholdفجر الدعوة is a splendid one to behold
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي طوييت الصفحااااااااااااات؟؟؟؟؟؟ و أسفاااااه

كُتب : [ 21 - 07 - 10 - 09:59 AM ]




طويت الصفحات


آخر النظرات

تلك اللحظة التي يلقي فيها الإنسان آخر النظرات على الأبناء والبنات والإخوة والأخوات يلقي فيها آخر النظرات على هذه الدنيا وتبدو على وجهه معالم السكرات وتخرج من صميم قلبه الآهات والزفرات.
(وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنتَ مِنْهُ تَحِيدُ [قـ : 19] )

............

بداية الرحلة

( كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ [العنكبوت : 57] )
إنها بداية الرحلة إلى الدار الآخرة.... إنها بداية عظيمة.... إذا ضعف جنانك وكثرت خطوبك إذا عرضت عليك عند كشف الغطاء ذنوبك فتخيل نفسك طريحاً بين أهلك وقد وقعت في الحسرة وجفتك العبرة وثقل منك اللسان واشتدت بك الأحزان وعلا صراخ الأهل والإخوان ويدعى لك الأطباء ويجمع لك الدواء فلا يزيدك ذلك إلا هما وبلاء

..........

ماذا تتمنى ؟

الله أكبر من ساعة تطوى فيها صحيفتك إما على الحسنات أو على السيئات.... تتمنى حسنة تزاد في الاعمال... تتمنى حسنة تزاد في الأقوال.... تتمنى صلاح الأقوال والأفعال (وَأَنفِقُوا مِن مَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَى أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُن مِّنَ الصَّالِحِينَ [المنافقون : 10])... تحس بقلب متقطع من الألم ... تحس بالشعور والندم أن الأيام انتهت وأن الدنيا قد انقضت.

..........

يصلون عليك

( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ [الرحمن : 26]وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ [الرحمن : 27])

لا حول ولا قوة إلا بالله سكنت الحركات... وخمدت النبضات وغدت جثة هامدة لا روح فيها كأن لم تغن فيها.... عبدالله .. تخيل نفسك هذه الجثة التي يصلى عليها الآن... إنها لحظة رهيبة... كيف حالك.... إلى أين مآلك ... ما هي أمنياتك.... تصور أن المسلمين الآن يصلون عليك.... عليك أنت

..........

وحملوها على الأعناق

وصلى المسلمون على الجنازة وحملوها على الاعناق... إن كانت صالحة قالت: قدموني قدموني... وإن كانت غير ذلك قال: يا ويلها أين تذهبون بها... إلى المقبرة هناك حيث التربة... حيث الغربة.... حيث الجماجم... حيث الدود.... حيث القبور... أول منازل الآخرة

..........

بـيـت الغربـة

ثم ألبسوك الكفن وحملت وأخرجت من بين أحبابك وجهزت لترابك وأسلمت إلى الدود وصرت رهيناً بين اللحود وصار القبر مأواك إلى يوم القيامة ومثواك....

(لَقَدْ كُنتَ فِي غَفْلَةٍ مِّنْ هَذَا فَكَشَفْنَا عَنكَ غِطَاءكَ فَبَصَرُكَ الْيَوْمَ حَدِيدٌ [قـ : 22] )

.........

أول مراحل الآخرة

فلا إله إلا الله من ساعة نزلت فيها أول مراحل الآخرة واستقبلت الحياة الجديدة فإما عيشة سعيدة أو عيشة نكيدة... إنها اللحظة التي يحس الإنسان فيها بالحسرة والألم على كل لحظة فرط فيها في جنب الله

(حَتَّى إِذَا جَاء أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ [المؤمنون : 99]

لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ [المؤمنون : 100])
..........

ينادي فلا مجيـب

فلا إله إلا الله من دار تقارب سكانها وتفاوت عمارها فقبر يتقلب في النعيم والرضوان العظيم... وقبر في دركات الجحيم والعذاب المقيم ينادى ولا مجيب ويستعتب ولا مستجيب... انقطعت الأيام بما فيها وعاين الإنسان ما كان يقترفه فيها

.........

كل هذه الجموع

إنه يوم تجتمع فيه الخصوم وينصف فيه الظالم من المظلوم فتنشر فيه الدواوين لحكومة إله الأولينوالآخرين... كل هذه الجموع وكل هذه الأمم أقيمت في ذلك المشهد العظيم لكي تنهال عليها الأسئلة وتعد لها درجاتها ودركاتها بما تجيب هناك


يَوْمَ هُم بَارِزُونَ لَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ [غافر : 16]
..........

قـم للعرض

هناك حيث تقف بين يدي الله والشهود حاضرة والعيون إلى الله ناظرة.... هناك حيث يوقف العبد بين يدي الله جل جلاله... فينادي منادي الله.... يا فلان ابن فلانة قم للعرض على الله فلا ينادى أحد بأبيه لكي تزول الأحساب والأنساب




( فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ فَلَا أَنسَابَ بَيْنَهُمْ يَوْمَئِذٍ وَلَا يَتَسَاءلُونَ [المؤمنون : 101])


فمــاذا تختار

ها أنت قد علمت أن الموت مصير كل حي سوى الله وكل منا سيصل يوماً ما إلى اليوم الأخير من حياته.... صبح ليس بعده مساء.... ومساء ليس يليه صبح ...!!!

وتبدأ تلك السلسلة الرهيبة من الاحداث العظام عبر (( الموت )) بوابة الدار الآخرة ولا ينتظر المرء بعد موته إلا جنة نعيمها مقيم أو نار عذابها أليم

فماذا تختار ؟؟؟


منقول الفائدة







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 01 - 07 - 12 الساعة 09:56 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 39 )
اسلام_الحق
قلب مشارك
رقم العضوية : 6636
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 108 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : اسلام_الحق is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي كل نفس ذائقه الموت

كُتب : [ 05 - 10 - 10 - 07:41 PM ]





قال تعالى: " وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ (29) إِلَىٰ رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ (30)" القيامة .

لماذا هذا الحديث ؟
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
«أكثروا ذكر هادم اللذات»، يعني الموت.

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - لصفحة أو الرقم: 3333
خلاصة حكم المحدث: حسن صحيح


و عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: مُرَّ على النبي بجنازة فقال:
«مستريح ومستراح منه»، قالوا يا رسول الله:
ما المستريح والمستراح منه؟ فقال:
«العبد المؤمن يستريح من تعب الدنيا وأذاها إلى رحمة الله، والفاجر يستريح
منه العباد والبلاد والشجر والدواب»،

الراوي: أبو قتادة الأنصاري المحدث: أبو نعيم - المصدر: حلية الأولياء - الصفحة أو الرقم: 6/367
خلاصة حكم المحدث: صحيح متفق عليه [أي:بين العلماء]


قال الدقاق: من أكثر من ذكر الموت أُكرم بثلاثة أشياء: تعجيل التوبة
وقناعة القلب، ونشاط العبادة، ومن نسي الموت عوقب بثلاثة أشياء:
تسويف التوبة، وترك الرضى بالكفاف، والتكاسل في العبادة .
و لأن هذا مصير كل حي (كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ ) الرحمن 26.
و تفرد عز وجل بالبقاء، ،
فقال ( وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ ) الرحمن 27..
فما أحوجنا ونحلم نعلم هذا المصير أن نتذاكره ونتأمله .
وأعلم يا أخي وأختي أن الدنيا دار فناء لا دار بقاء... فالموت هذا الذي
حير الأطباء ... ولم يجدوا له دواء ... لأنه صلى الله عليه وسلم قال لا دواء ...
لم ينج منه حتى الأنبياء ... ولا الصحابة الفضلاء ..ولا التابعين والأولياء ..
لكنهم أخذوا حاجتهم وتزودوا لغايتهم كان ابن عمر يقول:
" إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء وخذ من
صحتك لمرضك ومن حياتك لموتك"... الفقراء والأغنياء ... الأذلاء والأعزاء ..
كلهم سيمر .. لأنها دار ممر .. لا دار مقر ..
هادم اللذات ... ومفرق الجماعات ...
ومخرب الدور والقصور والضيعات ...
وقاطع كل الشهوات ...
ومنهي الآمال والتطلعات ...
أخي ..
كفى بالموت واعظاً ...
وللحياة مكدراً ...و للقلوب مقطعا...
وللعيون مبكيا... وللذات هادما...
وللجماعات مفرقا... وللأماني قاطعا...
إنها الحقيقة التي سماها اللـه في قرآنه بالحق فقال جل وعلا:
{وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ * وَنُفِخَ فِي الصُّورِ
ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ * وَجَاءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ } ق 19و 20و21.





قف وتأمل .. كيف لو نزل بك الموت ... تخيل وقد شخصت منك العينان ...
وبردت منك القدمان ... وتجمد الدم في اليدان ... كيف لو بلغت الروح التراقي ...
والتفت الساق بالساق ... أتعرف إلى أين المصير ؟ إلى ربك يومئذ المساق ..
فأقرأ : {كَلا إِذَا بَلَغَتِ التَّرَاقِيَ * وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ * وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ *وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ* إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ} القيامة..

لو كان أحد ينجو من الموت لنجى منه المصطفى صلى الله عليه وسلم
عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله كانت بين يديه ركوة أو علبة فيها ماء
فجعل يدخل يديه في الماء فيمسح بهما وجهه ويقول:
«لا إله إلا الله إن للموت سكرات» ثم نصب يديه فجعل يقول: «في الرفيق الأعلى»
حتى قبض ومالت يده.

الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6510
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

... وقالت ما أغبط أحداً بهون الموت، ،
بعد الذي رأيت من شدة موت رسول الله، أخرجه الترمذي .
فكيف بي وبك أخي ... كيف لو نزلوا بنا الملائكة لقبض أرواحنا ... ما حالي وحالك ...
هل هم ملائكة عذاب أم رحمة نسأل الله الرحمة .
أُخي..أختي
هل وقفت مع نفسك لتذكر هذا القادم الغائب المنتظر وإنما هي سويعات
ثم ترحل فجد السير وهي مركب السير قبل أن تخرج الروح فتقول:
(رَبِّ ارْجِعُونِ لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ ) فيقال لك (كَلَّا )
وأخيراً
تزود مــن الدنيـا فإنـك لا تـدري = إذا جنَ ليلُ هل تعيشَ إلى الفجـرِ
فكم من صحيحٍ مات من غيـرِ علـةٍ = وكم من سقيمٍ عاش حيناً من الدهرِ
وكم من صغارٍ يرتجى طولَ عمرِهـم = وقد أُدخلت أجسادُهم ظُلمةَ القبـرِ
وكم مـن عـروسٍ زينوها لزوجِهـا = وقد نُسجت أكفانُها وهي لا تدر
اللهم ارحمنا جميعاً وخفف عنا سكرات الموت







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 06 - 10 - 12 الساعة 07:30 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 40 )
نجمة الصبح
فريق العمل
رقم العضوية : 7056
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : في مهبط الوحي
عدد المشاركات : 2,080 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : نجمة الصبح is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
منقول ميت يشتري من ميت

كُتب : [ 07 - 10 - 10 - 08:00 AM ]





ذهب رجل إلى علي بن أبي طالب رضي الله عنه ليكتب له عقد بيت، فنظر علي إلى الرجل فوجد أن الدنيا متربعة على قلبه..
فكتب: اشترى ميّت من ميّت بيتاً في دار المذنبين له أربعة حدود
الحد الأول يؤدي إلى الموت والحد الثاني يؤدي إلى القبر والحد الثالث يؤدي إلى الحساب والحد الرابع يؤدي إما للجنة وإما للنار.
فقال الرجل: لعلي ما هذا يا علي، جئت تكتب لي عقد بيت فكتبت لي عقد مقبرة؟؟
فقال له علي:
النفس تبكي على الدنيا وقد علمت
أن الســعادة فيـهــا تــرك ما فيـــها
لا دار للـمرء بعــد المـوت يسكنـها
إلا التي كان قبل المــوت بانيـــهـا
فإن بنـاها بخـير طـاب مسـكـنـــه
وإن بنـاهـا بشــــر خـــاب بانيـــــها
أمــوالنـا لــذوي المـيراث نجــمعها
ودورنـا لخــراب الــدهـــر نبنيـــــها
أين الملوك التي كانت مسلطنــة
حتى سقاها بكأس الموت ساقيها
فكم مــدائن فــي الآفـــاق قد بنيت
أمست خـرابا وأفنـى الموت أهليها
لا تـركـننّ إلـى الــدنيـا ومـــا فيــهـا
فالـمـوت لاشك يفـنيـنا و يفـنيـــها
لكـل نفس وإن كـانــت على وجل
مــن الـمـنـيّة آمـــــال تقـــوّيــــهــا
الــمرء يبـسطها والــدهر يقبضـــها
والنفس تنشرها والمــوت يطويـها
إن المـــكـــارم أخــلاق مطــهـّــــرة

الديـن أولــهـــا والعــقــــل ثانيــها والعـلم ثـــالثـها والحلم رابعها والجود خامسها والفـضل سادســــها

والبــرّ ســـــابـعهــا والشـكـر ثامنها
والصّبر تاسعــهـا والليـــــن باقيـــها
والنــّفــس تعـلم أنـي لا أصـادقــها
ولسـت أرشـد إلا حين أعصيـــــها
وأعمـل لـدار غد رضــــوان خازنها
والجار أحمــد والرحمن ناشيــهــا
قصــورها ذهب والمسك طينتـها
والزعفــران ربيــــع نابــت فيـــــها
أنهارها لبـن محضو من عـســـل
والخمر يجري رحيقا في مجاريها
والطيـر تجري على الأغصان عاكفة
تسبــّح الله جهـراً في مغـــانيهـــا
مـن يشـتري الدار في الفــردوس يعمرها
بــركعة في ظــلام الليــل يحييهــــا





فقال الرجل لعلي: "اكتب أنني وهبتها لله ورسوله"







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 29 - 05 - 12 الساعة 12:10 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
&&&, (انصحني, ..!!, ...., ......, ............., ........تذكري, ....لاتفوتكم, ...هل, لماذا, مماتي‎, لأحد, للرحيل, ملك, ماذا, لابد, ماهي, أتسمعنى, لتَلَّحِقَهـآ, أختاه, أحد, آخَرَّى..][, ليوم, مرور, أسماء, مشاركاتي, مصاعب, أسباب, أسفاااااه, أعددتِ, أعددنا, مفارش, أهلي, لها؟؟؟؟؟, لهــــا, من اقوال.الموت.السلف, مواعظ, موتهم, لنبقى...((, موجبات, لوحده, منسيه, موعدنا, منه, منهم, منكن, مقبور, أكثرو, اللذات, الأبيض..وانتقل, الأثر, الأخت, المحبوبة, الأخيرة, المحرمة, الآخرة, اللحظة, المشرف, المَوت, الأعمال, المعاد, الآن, المؤمن....وجنة, المؤمنوجنة, المواقع, الموت, الموت...., الموت..مؤثر, الايام, الاستعداد, الاعضاء, الانـــسـ،،ـان, التى, البرزخ, الثوب, البقاء, الخاتمة, الجائزة, الدخول...., الجسد, اليه, الدنيا....سجن, الدنياسجن, الرحمة, الرويشد., الصفحااااااااااااات؟؟؟؟؟؟ و, الصفر؟, السنين, الظل, العام, العبرة, العناية, الفناء, النت, القبر, القبر........., القبر.......اياك, القبرالموجبات1, الكل, الكافر, الكافر...., ااااااااان......, اجمل, احذروا, احذفوا, اختاري, اختاه, احــٍـٍبـٍـٍـها, ارجو, اهلي, انتى, انصحني, انظروا, ذائقة, تمتْ, تموت, تموتى؟؟؟؟؟, تلك, بالموت, بالحق, بالقبور, تذكرى, تذكّر, بدار, تدخل, تدخلوا, برنامج, بعد, تفضحني, تفضحني), بنية, تنفع, بكاء, تكون, دليلا, جميع, خمسة, خلوة, ياساكن, يافلا, ياإخوتاه:سيروا, ياإخوتاهسيروا, جاوب, حتماً, يبكى, خرجوا, يشترى, حسن, يوماً, خوفى, حضور, راجعون....حبيباتي, ربكم, رحلة, رحلو, رحــٍـٍلـٍـٍـت, رساله, رووعة, سألبس, سمحتوا, زادك, زائقه, سبقونا, سيراً, سئل, سنموت, سوراً, سنعتبر, سكرة, ظلمته؟!, علامات, عليهم, عمرها, عالــٍـٍمـٍـٍـي, غافلا, عذاب, غدا, غربته, فلان, فانتحرت, فتاه, فراش, فعل, فقط)), فكرنا, إلى, هاااااااام, هادم, هُوَ, هناك......, إنها, ولما, ولا, ولاتدري, نأخذها, ومنجيات, والتراب, والسكرات, والعناية, والقبر, واسمع, واعتبر‎, واعظا, وانا, نتمسك, وتتابع, وتركوه, وتسَقَطَ, وحشته, وجوه, ورؤيته, وَرْقَه, نعيم, وفاة, نفسي, وهَذَا, ونعيمه, وننسي, ضيف, ||مــــ،،ــوت, ••.•´¯`•.•, •••´¯`••, ؟!!!, ؟؟!!, ؟؟!!!, ؟؟؟؟, ؟؟؟؟؟؟, طوييت, قلوبنا, قريباَ.., كفي

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شاهدى عذاب جهنم بالصور الفردوس الاعلى على طريق الدعوه 3 25 - 02 - 11 07:44 PM
اول 15 يوم في القبر عزتي أجمل صفاتي تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة 1 13 - 10 - 09 06:29 PM
برنامج رسائل زوجية .. (برنامج صوتى حوارى بين الزوجين) جومانة2009 الدروس والمحاضرات الإسلامية 10 31 - 07 - 09 05:01 AM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 01:32 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd