الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : http://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
جديد ملف الشرّ وأصوله -متجدد ـ

كُتب : [ 17 - 02 - 09 - 12:08 PM ]















هذا الموضوع من مجهود جميع




اخوات ايمان القلوب



وقد جمعت مواضيع


الشر واصوله

في هذا الملف



ارجو لكم الفائدة اخواتي



اسال الله العظيم ان يبارك بكل واحدة كتبت في هذا الموضوع



احبكم في الله







في هذه الصّفحة

بإذن الله تعالى تكون مباركة

سوف نتعرّف على الشرّ وأصوله

وتكمن أهمية معرفة الشرّ في أن الشخص إذا لم يعرفه وقع فيه لا محالة

وقد قال الشّاعر
عرفت الشرّ لا للشرّ ولكن لتوقّيه ** ومن لم يعرف الشرّ من الخير يقع فيه

واقتداء بالصحّابيّ الجليل

حذيفة بن اليمان رضي الله عنه


قال:
كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير ، وكنت أسأله عن الشر ، مخافة أن يدركني ، فقلت : يا رسول الله ، إنا كنا في جاهلية وشر ، فجاءنا الله بهذا الخير ، فهل بعد هذا الخير من شر ؟ قال : ( نعم ) . قلت : وهل بعد ذلك الشر من خير ؟ قال : ( نعم ، وفيه دخن ) . قلت : وما دخنه ؟ قال : ( قوم يهدون بغير هديي ، تعرف منهم وتنكر ) . قلت : فهل بعد ذلك الخير من شر ؟ قال : ( نعم ، دعاة على أبواب جهنم ، من أجابهم إليها قذفوه فيها ) . قلت : يا رسول الله صفهم لنا ، قال : ( هم من جلدتنا ، ويتكلمون بألسنتنا ) . قلت : فما تأمرني إن أدركني ذلك ؟ قال : ( تلزم جماعة المسلمين وإمامهم ) . قلت : فإن لم يكن لهم جماعة ولا إمام ؟ قال : ( فاعتزل تلك الفرق كلها ، ولو أن تعض بأصل شجرة ، حتى يدركك الموت وأنت على ذلك ) .
الراوي: حذيفة بن اليمان المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 7084
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

فإن كان هذا الخوف من هذا الصحّابيّ

فما بالنا نحن؟

ونحن في زمن كثر فيه الشرّ

وسأجعل هذا الموضوع متتابعا
كل يوم أجعل فيه نوعا من الشرور
من كتاب الشيخ :
محمّد بن عبد الله الإمام
حفظه الله
(تحذير البشر من أصول الشرّ)

تعريف الشرّ

قال ابن القيم في رسالته (تفسير المعوذتين)وهو يتكلم عن حقيقة الشر قال :
[الشرّ يقال على شيئين :

على الألم
وعلى ما يفضي إليه

وليس له مسمى سوى ذلك ، فالشرور هي الآلام وأسبابها فالمعاصي والكفر والشرك وأنواع الظلم هي شرور وإن كان لصاحبها نوع غرض ولذة لكنها شرور لأنها أسباب للآلام ومفضية إليها كإفضاء سائر الأسباب إلى مسبباتها
فترتب الآلام عليها كترتب الموت على تناول السموم القاتلة وعلى الذبح والإحراق بالنار والخنق بالحبل]

وهي أي الشرور[ بمنزلة طعام لذيذ شهي لكنه مسموم إذا تناوله الآكل لذ لأكله وطاب له مساغه وبعد قليل يفعل به ما يفعل
فهكذا المعاصي والذنوب ولا بد ]
فاتّضح من هذا النقل أن الشر ضدّ الخير
وأن حقيقة الشر هي الآلام التي لها أسبابها
وأعظم تلك الأسباب

المعاصي والذنوب










التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 08 - 10 - 12 الساعة 11:27 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : http://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: تعرّفي على الشرّ وأصوله -متجدد ـ

كُتب : [ 17 - 02 - 09 - 12:20 PM ]

أسماء الشّرّ


المشاقة لله ولرسوله والمخالفة لهما
الذنوب والمعاصي
العدوان والظلم
الفساد والباطل
الفسق والإثم
البغي والفواحش
الإفراط والتفريط
****
وأسماء الشرّ يتصف بها من عمل شيئا منها وأصر على ذلك

فما أقبح بالمسلم أن يصرّ على شيء من الشرّ

الشر طارئ على المخلوق البشري

حيث أن الله فطر المخلوق على الإسلام حبا وتعظيما وقبولا
قال تعالى :""فِطْرَتَ ٱللَّهِ ٱلَّتِى فَطَرَ ٱلنَّاسَ عَلَيْهَا""
وقال صلى الله عليه وسلم

(
كل مولود يولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه ، أو ينصرانه ، أو يمجسانه ، كمثل البهيمة تنتج البهيمة ، هل ترى فيها جدعاء .

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1385


خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


والشر هو ما يكتسبه العبد من الذنوب بسبب مخالف شرع الله
فهو نابع من اختيار العبد وإرادته المخالفة لشرع الله حين ينحرف

قال صلى الله عليه وسلم
(( قال الله تعالى : إني خلقت عبادي حنفاء فاجتالتهم الشياطين فحرمت عليهم ما أحللت لهم وأمرتهم أن يشركوا بي ما لم أنزل به سلطانا))

الراوي: - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 10/466
خلاصة حكم المحدث: صحيح


وبهذا تعلم أن قول الفلاسفة إن الأصل في المخلوق البشري هو الشر

قول باطل


الجزء المقبل
سوف نتكلم على مصدر الشر
فياترى ماهو
أنتظروني غدا إن شاء الله

محبتكم في الله
"بنت عبيدة"






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 08 - 10 - 12 الساعة 11:27 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : http://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: تعرّفي على الشرّ وأصوله -متجدد ـ

كُتب : [ 18 - 02 - 09 - 12:34 PM ]

الإنسان والجنّ مصدر الشرّ



فالمكلّف منهما هو مصدر الشرّ إلاّ من اتّقى الله
والدليل
أنّ رسول الله ـ صلّى الله عليه وسلمّ ـ علّم أبا بكر دعاء يقوله إذا أمسى وإذا أصبح وهو "
اللهم فاطر السماوات والأرض عالم الغيب والشهادة رب كل شيء ومليكه ومالكه أشهد أن لا إله إلا أنت أعوذ بك من شر نفسي ومن شر الشيطان وشركه وأن أقترف على نفسي سوءا أو أجره إلى مسلم قال قلها إذا أصبحت وإذا أمسيت وإذا أخذت مضجعك
الراوي: أبو بكر الصديق المحدث: ابن القيم - المصدر: زاد المعاد - الصفحة أو الرقم: 2/338
خلاصة حكم المحدث: صحيح "

فبين الحديث مصادر الشر وأنهما النفس والشيطان
وبين ان الشر يعود على صاحبه أو على أخيه المسلم


الاستعاذة بالله من جميع أنواع الشرور

اعلمي أختي أن الشرور كثيرة، وتجدد بين الحين والآخر

ومن أسباب الخلاص منها
الاستعاذة بالله
منها
كان من دعاء رسول الله ـ صلّى الله عليه وسلّم ـ :
اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم ، وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم . اللهم إني أسألك من خير ما سألك به عبدك ونبيك ، وأعوذ بك من شر ما عاذ به عبدك ونبيك . اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل ، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرا
الراوي: عائشة المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 1497
خلاصة حكم المحدث: صحيح )
******
الشر المستعاذ منه نوعان
1) موجود: يطلب رفعه أو تخفيفه
2) معدوم : يطلب بقاؤه على العدم
فقوله ـ صلّى الله عليه وسلّم :( ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا )
فيه الاستعاذة من شر النفس المعدوم لكنه فيها بالقوة فيسأل دفعه وأن لا يوجد
والاستعاذة من سيئات الأعمال يضمن الشر الذي قد وجد والشر الذي لم يوجد ولكنه يتوقع وجوده
****
متى يُحكم على الشيء بأنه شر؟؟

الجواب :

إذا حكم الإسلام عليه بذلك
فكل شيء نهى الله عنه في كتابه أو رسوله في صحيح سنته
فهو شر
سواء أدركه الناس أم لم يدركوه
فالمرجع في بيان الشر
هو الشرع الحنيف







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 08 - 10 - 12 الساعة 11:28 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : http://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: تعرّفي على الشرّ وأصوله -متجدد ـ

كُتب : [ 18 - 02 - 09 - 01:20 PM ]



أجهل الناس بمعرفة الشرور


  • الكفار
  • وأهل النفاق والزندقة

العقول السليمة من الشُبه لاتعترض على الله في تحريمه للشر

فالشبهات :
  • تفسد العقول
  • وتدنس الفطر
  • وتنجس العقائد

وبسبب كثرة الشبهات فسد بعض المسليمن
وبسبب تسهيل وصولها إلى أغلب المسلمين عبر
الصحف والجرائد والتلفاز والقراءة في كتب الضلال

فمنهم من هو في شك وحيرة
كالغريق إن لم يتدارك فهو هالك
ومنهم من يستقيم تارة ويفسد تارة
والله أعلم بما يختم له


من هم أقدر الناس على معرفة الشرّ؟؟

هم


*

*

*
ورثة الأنبياء

العلماء العاملون بالوحيين
الكتاب والسنة

على فهم السلف الصالح


قال حسن البصري رحمه الله :
إذا أقبلت الفتنة عرفها العلماء
وإذا أدبرت عرفها عامّة الناس

ويمكن لجماهير الناس أن يعرفوا الفتنة عند ظهورها إذا رجعوا إلى علماء الإسلام لا إلى من تشبّه بهم من دعاة الطوائف الضالة والبدع


مقارنة بين صاحب الشر وصاحب الخير


صاحب الخير
يراد به السني الصحيح لا يدخل فيه المسلم المغشوش بالبدعومرات المسلم المغشوش
·وصاحب الشر
تارة يراد به الكافروتارة يراد به المسلم المنحرف




الغرض من هذه المقارنة هو أن يعرف صاحب الخير عظمة فضل الله عليه، و أن يعرف ما عنده من تقصير.
و أن يعرف صاحب الشر عظمة خذلان الله له و حرمانه من سعادة الدنيا و الآخرة.

والآن مع المقارنة








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 20 - 04 - 12 الساعة 12:45 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : http://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: تعرّفي على الشرّ وأصوله -متجدد ـ

كُتب : [ 18 - 02 - 09 - 01:45 PM ]

المقارنة الدنيوية:


1) صاحب الخير يؤمن شره و يرجى خيره، و صاحب الشر بعكس ذلك. روى الإمام أحمد و غيره عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و على آله وسلم: (( ألا أخبركم بخيركم من شركم؟خيركم من يرجى خيره و يؤمن شره، و شركم من لا يرجى خيره و لا يؤمن شره)).

الراوي: أبو هريرة المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 2857
خلاصة حكم المحدث: حسن


2) صاحب الخير قوي في عقيدته و عبادته و معاملته و سياسته؛ لأنه يخلص لله، و يصدق مع الله، و يغار من
من أجل الله، و يتوكل على الله، و يخشى الله، و يرضى بشرعه، و يسلم لحكمه سبحانه. و صاحب الشر
بخلاف ذلك. روى الإمام مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه


و على آله وسلم:
- المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف . وفي كل خير . احرص على ما ينفعك واستعن بالله . ولا تعجز . وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت كان كذا وكذا . ولكن قل : قدر الله . وما شاء فعل . فإن لو تفتح عمل الشيطان

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2664

خلاصة حكم المحدث: صحيح


3) صاحب الخير يحرص على كل خير، فلا يحتقر شيئا من الإسلام. وصاحب الشر بعكس ذلك. روى الإمام مسلم أن رسول الله صلى الله عليه و على آله وسلم قال: (( احرص على ما ينفعك و لا تعجز)).

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2664
خلاصة حكم المحدث: صحيح


4)صاحب الخير يصلح نفسه و يصلح غيره بقدر الاستطاعة. و صاحب الشر يفسد نفسه و يفسد غيره. قال تعالى: ((أَمْ نَجْعَلُ ٱلَّذِينَ ءَامَنُوا۟ وَعَمِلُوا۟ ٱلصَّـٰلِحَـٰتِ كَٱلْمُفْسِدِينَ فِى ٱلْأَرْضِ أَمْ نَجْعَلُ ٱلْمُتَّقِينَ كَٱلْفُجَّارِ )).

5) صاحب الخير يسلم لله في كل ما أمره الله و نهاه عنه. وصاحب الشر لا يسلم لله إلا فيما يوافق هواه. قال تعالى: ((أَفَرَءَيْتَ مَنِ ٱتَّخَذَ إِلَـٰهَهُۥ هَوَىٰهُ )).
6) صاحب الخير لا يغير ولا يبدل من دين الله
وصاحب الشر يبتدع في دين الله ويغيره حسب مصالحه
7) صاحب الخير لا يخاف من المتحزبين للباطل
وصاحب الشر يخضع لهم خوفا منهم أو مداهنة لهم
*****
وغدا إن شاء الله تعالى
المقارن الأخروية

انتظروني
محبتكم
"بنت عبيدة"








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 08 - 10 - 12 الساعة 11:29 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
متجدد, الشرّ, تعرّفي, على, وأصوله

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
درر لنا فيها عبر ........... متجدد صباح الخير الملتقى العام 24 05 - 10 - 12 09:48 PM
فروق.., متجدد.. دمعة ندم ثقف نفسك 10 20 - 05 - 11 05:17 PM
قل,,,,, ولا تقل ,,,,,موضوع متجدد****** أم عمرو ثقف نفسك 89 13 - 04 - 11 01:59 AM
ملف متجدد مسلمون جدد أم القلوب جراحات الأمه وأخبار المسلمين 7 11 - 02 - 11 02:36 PM
ملف غزة تحت الحصار * متجدد* ~~الملتقى الجنة~~ حملة التضامن مع غزه 35 09 - 12 - 08 01:43 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 12:41 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd