الاستخارة غيرت حياتى احصلى على وسام باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 6 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,271 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1900
قوة الترشيح : راشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
عاجل قدوات ينهزمون أمام شهوة النظر إلى المحرمات

كُتب : [ 15 - 02 - 09 - 09:42 PM ]



بقلم الكاتب : الاستاذ جعفر علي



قد يستغرب الكثير عندما يرون العنوان ويستهجنون وجود مثل هذا الأمر في أرض الواقع ولكن الذي يقرأ في مواقع الاستشارات الدعوية والتربوية يرى بوضوح وقوع كثير من هذه الحالات ممن ينظر الناس إليه باعتباره قدوة ومثلا لهم في أمور الدين والدعوة ، نعم إنه بلاء بدأ يزحف على مثل تلك الصفوة من الناس فكان لابد من التنبيه على مثل هذا الأمر والتذكير بخطورته على القدوات أنفسهم وعلى دعواتهم ومن تحت أيديهم .



أريد في هذه المقالة وما بعدها أن أخاطب أولئك القدوات وأرسل لهم رسائل سريعة لعل أحدهم ممن وقع فيها يتعظ وتتحرك فيه بقية الإيمان والفطرة السليمة الكامنة فيه فيولي ظهره لتلك الفتنة عن قناعة ويزهد فيها ولايعود إليها إلى أن يلقى ربه على ذلك .


أخي القدوة يا من وقعت فريسة لتزيين الشيطان :


هل تدرك أنه عندما تنظر إلى تلك المحرمات أنك تعتبر من أغبى الأغبياء نعم فقد ضحك عليك الشيطان و زين لك تلك القاذورات وتلك الأوساخ وتلك النجاسات وتلك المناظر القبيحة والأفعال الحيوانية فجعلها في نظرك من أجمل المناظر وأحسن الأفعال . وهذا من أهم أعمال إبليس اللعين التي يضحك بها على الناس أنه يريك الشيء القبيح جميلا وحسنا .


أخي القدوة : ألا يأتيك شعور نفسي بعد رؤيتك لتلك المناظر والمشاهد باشمئزاز من نفسك التي أمرتك ودعتك لرؤية تلك القاذورات ، ألم تخاطب نفسك بعد استمتاعك بتلك المشاهد وتقول لها : أليس عيبا عليك يا نفس وأنت صاحبة النفس المتوضئة الطاهرة أن تنظري لذلك و أن تمرغي عينيك في تلك القاذورات ، كيف ترضين لتلك العين التي طالما بكت من خشية الله تعالى أن يقع بصرها على مثل تلك المناظر ، كيف ترضين أن تعيشي وسط تلك الأجواء النتنة والموبوءة والقذرة .


وإن لم يأتك مثل هذا الشعور فحاول أن توجده ، حاول أن توبخ نفسك بمثل ذلك التوبيخ في كل مرة تنتصر فيها نفسك الأمارة بالسوء عليك ، لعل ذلك يزجرك ، ولعله ينهاك .

حاول أن تغتسل وإن لم تستطع فتوضأ ، لكي تشعر نفسك وتخاطبها قائلا : أتعلمين يا نفس لم اغتسلت ولم توضأت ؛ لأنك تمرغت بالقاذورات ولأنك سقطت في وحل نجس وفي بركة ماء فاسد نتن فحق لك أن تتطهري منها وتغسلي ذاتك مما علق بها من ادران وأوساخ تلك المناظر .

وإن استطعت بعدها أن تصلي وتقف بين يدي ربك خاضعا ذليلا وتسأله بما تجده من ألم نفسي وتانيب للضمير أن يرفق بك وان يعينك بان يطهر عينك من الخيانة وقلبك من حب النظر إلى تلك القاذورات ، فافعل واقرن مع التضرع والدعاء دمعات وبكاء لعل الله إذا رأى صدق تضرعك وصدق لجوئك إليه أن يخلصك ويتوب عليك









التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 15 - 10 - 12 الساعة 11:39 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 7 )
looza
قلب نشط
رقم العضوية : 2337
تاريخ التسجيل : Feb 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 320 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : looza is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
منقول ادعيه لتهدئه النفس

كُتب : [ 20 - 02 - 09 - 04:31 AM ]

أدعيه من القرأن والسنه فيها خير و هدوء للنفس عند قرائتها


*بسم الله .. ربنا عليك توكلنا واليك أنبنا واليك المصير .

*بسم الله .. توكلت على الله ولا حول ولا قوة الا بالله .

*رب اشرح لى صدرى ويسر لى امرى واحلل عقده من لسانى يفقهوا قولى .

*قل رب اعوذ بك من همزات الشياطين واعوذ بك رب ان يحضرون .

*اعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من همزة ونفخه و نفثه .

*ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا .

*اللهم راد الضاله .وهادى الضلاله ,انت هدى من الضلاله اردد على ضالتى بقدرتك .وسلطانك فانها من عطائك و فضلك .

*ربنا لا تزغ قلوبنا بعد ان هديتنا وهب لنا من لدنك رحمه انك انت الوهاب.

*حسبى الله لا اله الا هو عليه توكلت و هو رب العرش العظيم.

*اللهم علمنى ما ينفعنى وانفعنى بما علمتنى وزدنى علما .

*لا اله الا انت سبحانك ! انى كنت من الظالمين .

*اللهم لا سهل الا ما جعلته سهلا وانت تجعل الحزن اذا شئت سهلا .

*الحمد لله الذى بنعمته تتم الصالحات .





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 8 )
safaa afifi
قلب منتمى
رقم العضوية : 3174
تاريخ التسجيل : Mar 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الغردقه
عدد المشاركات : 538 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : safaa afifi is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي حوار بين نفس طائعة ونفس عاصية

كُتب : [ 22 - 03 - 09 - 11:19 PM ]





في يوم من الايام كانت هناك نفس طائعةتمشي بخطوات متسارعة مرددةسبحان الله_والحمد لله_ ولا اله الا الله_الله اكبر وإذا بصوت يناديها ...أنت أيتها النفس الى أين تذهبين مسرعة

النفس الطائعة:

أذهب إلى المسجد هل تذهبين معي ؟

النفس العاصية:

آه فهمت أنت من أؤلائك الرجعيون ...لا وقت عندي لذلك


النفس الطائعة:


ولأي شئ عندك وقتإذا؟

النفس العاصية:

وقتي كله سعادة ولهو وغناءونساء كاسيات عاريات

النفس الطائعة:

أو تجدينسعادتك في معصية الله ؟! قولي لا إله إلا أنت....سبحانك إني كنت من الظالمين

النفس العاصية:

ما هذة الكلمات التي ماسكت لسانك عن ترديدها

النفس الطائعة:

إنها ذكرلله عسى الله ان يكتبني في الذاكرين والذاكرات

النفس العاصية:

دعك من هذا الكلام واسمعي معي أجمل الكلمات والألحان...
هل رأى الحب سكارى مثلنا....هل رأىالحب سكارى ...

النفس الطائعة:

أعوذ بالله منقائل هذه الكلمات المجاهرة بالمعصية ...أما علمت أن الخمرحرام؟

النفس العاصية:

دعينا نتمتع بالحياة نلهو ونشرب ... وقبل الموت نتوب لا زال الوقت طويلا!!

]النفس الطائعة


أو تعلمين متى ستموتين؟

النفس العاصية:


ما هذا الحديث الممل عن الموت؟...إننا لا زلنا شبابا ..هيا تعالي معيارتعي وتمتعي

النفس الطائعة:

لم تجيبيني.... متى ستموتين؟

النفس العاصية:

هل أنت غبية يا هذه ..طبعا لا أحد يعلم متى سيموت!

النفس الطائعة:

إذا لماذا تؤجلين التوبة علك تموتين في أي لحظة , ربما الآن !

النفس العاصية:

بعيد الشر عني .. أتدعين علي بالموت؟!

النفس الطائعة:

ولكن الموت ليس شرا ولكنه حق علينا جميعا

النفس العاصية:

هيا ابتعدي عني ....والله إني أشعر بأني سأختنق

النفس الطائعة:

تعالي أقرأ عليك القرآن عل الله يشفيك ولعله يهديك

النفس العاصية:

لا لا آه ...آه ...لاأستطيع التنفس...سأموت

النفس الطائعة:

لا حولولا قوة إلا بالله ...قولي لا إله إلا الله ..أتوسل اليك قولي

النفس العاصية:

دعيني من كلامك...هل رأى الحب سكارىمثلنا...

آه ...آه...هل رأى الحب ....

النفس الطائعة:


لا حول ولا قوة الا بالله...إنا لله وإنا إليهراجعونالمؤذن :الله أكبر...الله أكبر.....أشهدأن لا إله إلا الله

اقْبَل تستفيد و انشُر تُفيد


وأخيراً

إذاأعجبك موضوعي فلا تقل شكـراً...


بل قل اللهم اغفر لي ولوالدي ماتقدم من ذنبهم وما تأخر..
وقِهم عذاب القبر وعذاب النار.

و أدخلهم الفردوس الأعلى







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 20 - 04 - 12 الساعة 02:44 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 9 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg [ .. تَـعْـظـِـيـمْ الله فـِي الْنُفُـوس .. ]

كُتب : [ 02 - 01 - 10 - 11:53 PM ]









| الحَمْدُ لِلهْ |






الحمد لله الذي لا يُحيطُ بِحَمدهـِ حَـامِـد وَ لا تُـوفِــيَ قَدْرُهـ بَلِيغَ المَحَامِد !








| الحَمْدُ لِلهْ |







عَظِيم الشَأنْ , وَاسِعَ السُّلطَـانْ, مُدبِّـر الأكوَانْ !






وَ أَشهدُ أنَّ لا إله إلا الله وأنَّ مُحمَّداً عَبدُهـ وَ رَسُولُهـ ...





العَارفُ بِـ الله حَقًــا وَ المُـتوكِّـل عَليهـِ صِدقًــا





المُتذِلل لَـهـ تَعبَّدًا ورقًـا - صلى الله عليه وعلى آله الأطهار -





وَ صحَـابتُهـ الأخْيَــارْ , مَا تَعَـاقبَ الليلُ وَ النَّهـــارْ






وَ سلَّمَ تَسلِـيمًـا كثِيرًا .


















| أمـَّــا بَعْــدْ |









فإن تَعظيمُ الله فِي القُلوبْ ، وَ إجلالُـه فِي النُّـــفُـوسْ ، وَ التّـعرُّفْ علَى آلائهِ وَأفضَالُـه





وَ قدُرهـ حقَّ قَدرِهـ ..









هو زادُ العابِدينْ وَ قوَّة المُـؤمِـنينْ وَ سَلوَى الصّابٍــرينْ !





وَ هُـوَ سِياجُ المتَّــقينَ .








منْ الذِي عَرف الله فَـ استَـهانْ بِـ أمرهـ أوْ تهاونَ بـِ نهيه ؟!!





وَ منْ ذَا الذي عَظمهُ فَقدّم عليهْ هَواهُـ وَ مَا قَدَّرهـ مَا غدا عنه لاهـٍ ؟!!






| فـ الله سبْحـــانَه |







يُـعـبـدُ و يُحـمـد و يُـحـب لأنه أهلٌ لذلك ومستحقه ، بلْ مَـا يستحقُه - سبحانه -





لا تنالــهُ قدرةَ العِــباد وَ لا تَـتَصورهـُ عُقولهم ؛





لِذلك قَال أعرف الخلق بربه -صلى الله عليه وسلم - كما في الحديث الصحيح :







" لا أحصِي ثَنــاءً عَليكْ أَنتَ كَمَــا أَثْنيتَ عَلى نفسِكْ "

لراوي: عائشة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 486
خلاصة حكم المحدث: صحيح الحديث ...................






فَـ على قَدْر خَوْفكَ مِن الله يَهابك الخلق .. وعلى قدر تعظيمك لله يُعظمك الخلق ..


وعلى قدر محبتك لله يحبك الخلق ،









وَ إنَّمـا يَستدفِـع البَــلاءْ بِـ التوْبة وَ الاستغفارُ





وَ الاسْتسلامْ لِـ أمر الله الواحد القهارْ






(وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاًأَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) .





















| للإجابة عن هذا التساؤل لا بد أن ننظر إلى | :







- حـالـنـا عند الإقدام على فعل طاعة من الطاعات !






هل نؤديها رغبة ورهبة ، خـوفًـا و طـمعًـا ؟!





أم أن الطاعة أصبحت عادة من العادات نعملها كل يوم دون استشعار الهدف من أدائها ؟





و هل المرأة حين تلبس الحجاب الشرعي تلبسه لأنه شرعٌ من الله أم أنه تراث وتقاليد ؟؟









- حـالُـنـا عند فعل المعصية !






هل نحس كأننا تحت جبل يكاد أن يسقط علينا أم كذبابة وقعت على أنف أحدنا فقال بها هكذا ؟!






- حـالـنـا أثناء أداء الصلاة والقيام لرب العالمين !






هل نستشعر عظمة من نقابله فـ نخشع في صلاتنا أم تشغلنا الأفكار و الهواجس ؟؟





و هل إذا قابلنا ملكاً من ملوك الدنيا صنعنا عنده مثل ما نصنع في صلاتنا ؟!









إذا أجبنا عن هذه التساؤلات بـ كل تجرد فـ سنعرف يقيناً هل نحن معظمون لله أم لا ؟؟






قال تعآلى : ( كَذَلِكَ يُوحِي إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ * لَهُ مَا فِي


السّماوَاتِ وَ الأرْضِ وَ هوَ العليّ العّظِيمْ











)







و قال تعالى : ( فَسَبِحْ بِاسمِ رَبِّكَ العَظِيمْ )










| الله تبارك وتعالى |





هو العظيم في ذاته ,,





العظيم في أسمائه ,,





العظيم في صفاته





العظيم في ملكه وسلطانه





العظيم في خلقه وأمره ,





العظيم في دينه وشرعه ,





و الطاعة له وحده لاشريك له , لكمال صفآته , وعظيم نعمه ..





العظيم الذي لا أعظم منه , العلي بذاته فوق عرشه , العلي بقهره لجميع المخلوقات ,





العظيم الذي قهر جبروت الجبابرة .. و صغرت في جانب عظمته وجلاله أنوف الملوك القاهرة ..





و هو سبحانه العظيم الذي خلق الخلائق كلها .. ودبر الأوامر كلها ..





وهو سبحانه وحده العظيم الذي لا يعجزه شيء





و لا يخفى عليه شيء





و لا يمكن الآمتناع عليه على الإطلاق ..




















هذا هو الأساس الذي تتفرع منه سائر فروع الاعتقاد ،





وقد عاب - تبارك وتعالى- على أهل الزيغ والضلال أنهم لم يقدروه حق قدره





فقال :






"وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالأَرْضُ جَمِيعاً قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ "








ومن الوسائل التي تعين على تحقيق ذلك :








1- الإعتناء بتلاوة القرآن الكريم وتدبرآياته.





2- التفكر في مخلوقات الله _عز وجل_؛ فيدرك من خلال ذلك عظمة خالقها _عزوجل_،





3- الاعتناء بتحقيق توحيد الأسماء والصفات ومعرفة الله _عز وجل_ وسبقت الإشارة


لذلك.







4- ترك تعظيم المخلوقين ورفعهم فوق منزلتهم ، سواء أكانوا من أهل السلطان في الدنيا ، أم كانوا من الأولياء والصالحين .





5- الدعاء : وهو أنفع الأدوية وأقوى الأسباب متى ما حضر القلب وصدقت النية ؛





فإن الله لا يخيب من رجاه قال تعالى :






( وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ


إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُم يَرْشُدُونَ ) .























اقتفى الصحابة رضي الله عنهم ومن تبعهم بإحسان هذا المسلك


فعظّموا الله حق تعظيمه ، وعُمرت قلوبهم بإجلال الله - تعالى - وتوقيره .









ومن أروع الأمثلة التي دوّنها التاريخ عن سلفنا الصالح ، وتعظيمهم لله عزّ وجلّ ,,








» ما وقع لإمام دار الهجرة مالك بن أنس - رحمه الله تعالى - لما سأله أحدهم عن قوله - تعالى





- الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى " كيف استوى ؟.






فما كان موقف الإمام مالك إزاء هذا السؤال ؟






يقول الراوي :






فما رأيته وجد غضب من شيء كوجده من مقالته ، وعلاه الرحضاء العرق ، وأطرق القوم ،





فجعلوا ينتظرون الأمر به فيه ، ثم سُرّي عن مالك ،






فقال : الكيف غير معلوم ، والاستواء غير مجهول ،





والإيمان به واجب ، والسؤال عنه بدعة ، وإنى لأخاف أن تكون ضالاًّ ، ثم أُمر به فأُخرج .










» ما جرى للإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله - تعالى - لما مر مع ابنه عبد الله على





قاص يقص حديث النزول فيقول : إذا كان ليلة النصف من شعبان





ينزل الله - عز وجل - إلى سماء الدنيا بلا زوال و لا انتقال ولا تغير حال ، يقول عبد الله :





فارتعد أبي ، واصفر لونه ، ولزم يدي ، وأمسكته حتى سكن ، ثم قال : قف بنا على هذا





المتخرص ، فلما حاذاه قال : يا هذا رسول الله أغير على ربه - عز وجل - منك ،





قل كما قال رسول الله .

















بل إن من العجيب أن





كفار قريش كان في قلوبهم شيءٌ من تعظيم الله ،







وإليك بعض الشواهد على ذلك :








-قصة عتبة بن ربيعة حينما قرأ عليه الرسول صلى الله عليه وسلم فواتح سورة فصلت





فلما بلغ قوله تعالى : ( فَإِنْ أَعْرَضُوا فَقُلْ أَنذَرْتُكُمْ صَاعِقَةً مِّثْلَ صَاعِقَةِعَادٍ وَثَمُودَ ) ،





وضع يده على فم رسول الله صلى الله عليه وسلم وناشده الله والرحم ليسكتن .








- قصة جبير بن مطعم أنه قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقرأ في المغرب





بـ الطور ، فلما بلغ هذه الآية : ( أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الخَالِقُونَ * أَمْ خَلَقُوا





السَّمَوَاتِ وَالأَرْضَ بَل لاَّ يُوقِنُونَ * أَمْ عِندَهُمْ خَزَائِن ُرَبِّكَ أَمْ هُمُ المُسَيْطِرُونَ ) كاد قلبي أن يطير .








- كان الرسول صلى الله عليه وسلم عند الكعبة وحوله صناديد قريش فقرأ عليهم سورة





النجم فلما وصل إلى السجدة في آخر السورة سجد فسجدوا معه .







|يـــــا اخوان |





الأمة لن تقوم إلا إذا عظمت الله , إلا إذا وقرت ربها





إلا إذا عبدت رب السماوات والأرض كما ينبغي .














» أن المسلم الذي امتلأَ قلبه بعظمة لله لديه ثقة مطلقة بـالله , فتجده هاديَ البالِ ساكنَ





النفس مهما ضاقت به السبل .







» أنّ إستشعارَ عظمة الله تملأ القلب رضًا وصبرًا .







» أنّ معرفتنا بعظمةِ الله تورث القلبَ الشعورَ بمعيّته سبحانه ،


وتمنحنا الطمأنينة في المحن و البَصيرة في الفتن .









» أنّ استشعارَ عظمةِ الله ومعيّته تبعَث في النفس معنى الثبات والعزّة , وتقوّي العزائم حتى في أشدّ حالات الضّعف .
















اللهم إنا نسألك تعظيمك والخوف منك ، و أن تمن علينا بتوبة صادقة تعيننا على طاعتك


واجتناب معصيتك ,,










و صلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .




م /ن








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 15 - 10 - 12 الساعة 11:42 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 10 )
عيون غزه
قلب جديد
رقم العضوية : 1793
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : قطاع غزه مدينة جباليا
عدد المشاركات : 16 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : عيون غزه is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مهم اليك يا نفسي

كُتب : [ 20 - 01 - 10 - 01:34 AM ]




إليك يا
نفســـي

....*
اسطــر لك كلمـــــاتي هذه
...*
كم عانيــــت منـــك
...*
كم جلبتـــي لي الحزن والهــــم وعيشة الضنــك
...*
يا نفـــٍـٍـٍـٍـٍٍـٍـٍس الى متىيا نفــــــس ...أهلكتني بالمعصية..واتعبتني بالخطيئة
..
اما تكتفين وتشبعين من الدني...ـــــا وزخرفهـــــا
..

لا تركنن الىالدنيــــا وزخرفهـــا:::فأنت من عاجـــل الدنيا سترتحل

أصبحت ترجو غداً يأتي وبعد غدِ :::وكل يوم مضى يدني من الاجل


الى متى ستعصين الله ..؟

والــى متى وانتي نفسُ غافله لاهيه معرضه..؟؟


اتعتقدين انك بعرضك ولهوك وغفلتك عن الله عز وجل ستجدين سعادتك ولذتك وفرحك
.....**

لا وألف لا


ايفرح المرء ويتلذذ ويسعد في دنيا فانية حقيرة ..؟؟
!!
ايسعد الإنسان بالشيًئ فاني..؟؟

ايفرح الإنسان بفرح قصير وبعده هموحزن؟؟

أيتلذذ الإنسان بالمعصيةالزائلة..وباللذة الفانية..؟؟

لاوالله اني اعلم بك يا نفس ..انك لا ترضين بلذة فانيه ..ودينا فانيه..لان العاقل لايجتهد ولا يسعى ولا يعطي شيئا من جهده وعمله لشيئاًَ فان..** بل يطمـــع بالتأكيد بشيئا باقٍِ
...**
اذا اجتهدي وكافحي يا نفس لشيءتجدين ثمرة حصااده وتعبه
..::
الدنيا زائله..وزخرفها وملذاتها وفتنها وكل شي فيها فان
::
(
كل من عليها فان)
حتــــى انتِ يا نفس ستفني وستموتين..وماذا ورثت ٍ وماذا حصدتٍ وماذا فعلتٍ وماذا عملتٍ لما بعدموتك...؟؟

يا نفس انـــــك غاليـــــه علـــي والله
::**
فبــــك ومن خلالك وبعملك...تحددين شقائي وتعاستي ام فرحي وسعادتي
..:**
بك يا نفس...ادخــــــــــــــل نارتلظــــى

وبك يا نفس... ادخـــــــــــــل جنــــــــــه عرضها السموات والأرض

::توبي يا نفسي توبي..قبل ان لا تستطيعي ان تتوبي
..::
اذا كفي عن المعاصي والهوىواللهو ..فلن تجدي طعم الراحة الحقيقة الا في كنف الإيمان وذكرالرحمن
..::
انك تعلمين ان المعصية تورثك هماوحزنا وغما ومعيشه ضنكا كما قال جل في علاه
:
((
وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِى فَإِنَّ لَهُۥ مَعِيشَةًۭ ضَنكًۭا وَنَحْشُرُهُۥ يَوْمَ ٱلْقِيَـٰمَةِ أَعْمَىٰ ا)
اقبلي الى الله عز وجل وكفاك لهواوعصيبا

كفى يا نفس مــــاكـــــان::كفــــاك هى وعصيــــانا

اني أناديك..اني أرجوك...الى الرجوع الى الله عزوجل
..
فقد آن الأوان..فأقبلي بتوبتك وبهمتك وبطاعتك...الى الغفور الرحيم
..
لقدآن رجوعـــك...لقد آن رجوعك
...

آنالأوان..!!!!!






يارب يارب


لقد ضعفت ولا غيرك يقويني

لقد يئست ولم أفقد فيك يقيني


لقد ضللت ولا سواك هاديني


لقد غرقت وأنت فقط منجيني


يارب


ارحمني في لحظة ضعفي


وابعد عني شياطيني ونفسي


واهدِ لي قلبي وعقلي


واغفر لي خطيئتي ويأسي


يارب


إلى من أشكو وأنتم وجود


ولمن أبكي وبابك غير مردود


ومن أدعو وأنت فقط المعبود


ومن أرجو ورجائي فيك غيرمحدود


يارب


اجعل عفوك عني دائم


ورضاك علي قائم


واجعلني عن الذنوب نادم


ولباب توبتك قادم





نسال الله ان يفرج كرب المكروبين







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 04 - 06 - 12 الساعة 09:08 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
<, >, ₪♥₪¤, ....., أمام, لمحاسبة, لابو, لذاتك, لتهدئه, مجاهدة, مراقبة, لــــــــــفعْل, المحرمات, الله, المقْصود, الد, الجنسي, اليك, العصيـــــــــآإأن}, الْنُفُـوس, النظر, النفس, النّفوس, اذا, ابدأى, اختى, ادعيه, اين, بين, تَـعْـظـِـيـمْ, تزكية, بنفسك, يآنفــس, حبك, حســـــــــابُ, دعوة, حوار, ينهزمون, رسالة, شهوة, ô§ô, ô§ô*~, عليكي, غاليه, عاصية, فـِي, إلى, نزل, نفس, نفسي, نفسك, نهذبها, ونفس, ~*ô§ô*~, طائعة, قدوات, كان, كانت, كيف, كفـــي

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عيونك غاليه متفائله على طريق الدعوه 7 08 - 05 - 12 11:07 PM
اخيتي بالله عليكي اقراي هذا الموضوع باتقان ام عبد الرحمن2 أنا وأسرتى 8 30 - 01 - 12 06:55 AM
لماذا انت غاليه ؟؟ راشا رمضان فى قصصهم عبرة 13 04 - 10 - 11 10:36 PM
كوني له ألأربع قبل أن يتزوج عليكي أمة الله أم عبد الله أنا وأسرتى 10 21 - 02 - 11 08:06 PM
هل تعرفين من يبكي عليكي حين توافيكي المنية؟ فتاة القسام تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة 7 17 - 03 - 09 11:00 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:44 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd