عرض مشاركة واحدة
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
المشتاقة لرؤية ربها
قلب منتمى
رقم العضوية : 997
تاريخ التسجيل : Jun 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : وَمَاْ تَدْرِيّ نَفْسٌ بأْيْ أَرضٍ تَمْوُتْ
عدد المشاركات : 763 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 91
قوة الترشيح : المشتاقة لرؤية ربها will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: (خطوات الى السعــادة) الشيخ: عبدالمحسن القاسم.

كُتب : [ 28 - 04 - 11 - 03:03 AM ]

كيف أعرف أني سعيـــد؟
من جمع ثلاثة كان سعيدا حقا: الشكر على النعم، والصبر
على الابتلاء والاستغفار من الذنوب.


قال ابن القيم:
"اذا أنعم عليه شكر..
واذا ابتلي صبر..
واذا اذنب استغفر..

فان هذه الامور الثلاثة
عنوان سعادة العبد، وعلامة فلاحه في دنياه واخراه، ولا ينفك عبدا عنها ابدا"
واذا اطرقت مليا تحاسب نفسك على تقصيرها وتعظم زلاتها وتخشى من هفواتها
خوفا من باريها وتتغافل عما قدمت من محاسن بين يديها طعما في ثواب خالقها
فتلك امارة على نفس تطلب حياة سعيدة
قال ابن القيم:
"علامة السعـادة ان تكون حسنات العبد خلف ظهره، وسيئاته نصب عينيه،
وعلامة الشقاوة ان يجعل حسناته نصب عينيه، وسيئاته خلف ظهره"

فالسعيـد من اتقى خالقه وحسنت معاملته مع الخلق، وشكر النعم واستعملها في طاعته،
وتلقى البلاء بالصبر والاحتساب، وشرح الفؤاد يقينا منه بأن الله يطهره بذلك ويرفع درجاته
واستغفر ربه عن الخطايا وندم على الأوزار.

الشيخ:د.عبدالمحسن محمد القاسم
امام وخطيب المسجد النبوي

يتبع ان شاء الله
((الاخلاص لله طريق السعادة))





رد مع اقتباس