عرض مشاركة واحدة
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
أم هبة
قلب جديد
رقم العضوية : 8290
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 84 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : أم هبة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي أختي المسلمة ماذا اعددتِ ليوم سيكلمكِ فيه الله .. ؟؟

كُتب : [ 06 - 04 - 12 - 01:35 AM ]





أختي المسلمة ماذا اعددتِ ليوم سيكلمكِ فيه الله .. ؟؟

نعم أختي اما سمعتِ قول رسول الله صلي الله عليه وسلم :
" ما منكم من أحد إلا سيكلمه الله . ليس بينه وبينه ترجمان . فينظر أيمن منه فلا يرى إلا ما قدم . وينظر أشأم منه فلا يرى إلا ما قدم . وينظر بين يديه فلا يرى إلا النار تلقاء وجهه . فاتقوا النار ولوبشق تمرة ، زاد ابن حجر : قال الأعمش : وحدثني عمرو بن مرة عن خثيمة ، مثله . وزاد فيه : ولو بكلمة طيبة الراوي: عدي بن حاتم الطائي المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1016
خلاصة حكم المحدث: صحيح



فماذا أعددت لهذا اليوم العظيم .. يوم تُعرضين فيه علي رب العالمين ويكلمكِ وليس بينكِ وبينه حجاب وليس بينكِ وبينه
تُرجمان فماذا ستقولين له ....؟؟ ماذا ستقولين له عندما يسألكِ وهو أعلم بكِ عن أعمالكِ خيرها وشرها دقها وجليلها ما
علمتيه وما نسيتيه ..! وبماذا ستجاوبين عندما يقرركِ بذنوبكِ اتذكرين ذنب كذا وذنب كذا..؟ ذنوب وذنوب نسيتيها ولكن
الله قد أحصاها ويقول جل وعلا :
{ يوْمَ يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا أَحْصَاهُ اللَّهُ وَنَسُوهُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ }

نعم أختي أحصاها الله ونسيتيها ..! وبماذا ستجاوبين عندما يسألك عن حدوده ومحارمه هل حفظتيها أم تعديتيها وكم من
فريضة ضيعتيها .. صلاتكِ هل أتممتيها أم تهاونتِ بها وأنقصتيها .. وصيامكِ هل قمتِ به إيمانآ وإحتسابآ أم لم يصيبكِ
منه إلا الجوع والعطش ....! وهل أديتِ ما أمرك به أم بسط لكِ غرور الدنيا فانشغلت بها عن الله وآثرتِ ما فيها عن ما
عنده وما فيها فاني وما عند الله باقي ويقول عز وجل:
{ فَأَمَّا مَنْ طَغَى * وَآَثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا * فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَى وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى * فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى }

فماذا أعددتِ لهذا اليوم الذي لن يكون معكِ فيه لا ولد ولا سند .... لا مال ولا جاه ولا أهل ولا إخلاء.. ليس سوي جوارحكِ
التي سوف تشهد عليكِ وعملكِ الذي سيحيط بكِ.. فإن كان صا لحآ فأنتِ من أصحــاب اليمين وأصحاب النعيم المقيم الفائزين
وإن كان غير ذلك والعياذ بالله فأنتِ من أهل العذاب الأليم الخاسرين النادمين الحاسرين وأي حسرة أعظم من تلك التي تكون
في يوم لا ينفع فيه ندم ولا حسرة .. ويقول جل وعلا :
{ يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا وَيُحَذِّرُكُمْ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ }

فيا من كنت لاهية غير مبالية بذنوبكِ .. لا موعظة تردكِ ولا عقل إلي الصواب يقودكِ .. إنقذي نفسكِ أختي من النار وأطيعي ربكِ
وأستغفري لذنبكِ .. فكيف بنا ونحن المقصرون وهذا هو رسول الله صلي الله عليه وسلم والذي قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه
وما تأخر ولكنه كان يقول :
" والله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة " الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6307
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

فهيا أخواتي نغتنم ما تبقي لنا من العمر في طاعة الله والابتعاد عن المعاصي والذنوب ونتزود بخير زاد فالايام تمر مر السحاب
وقد فاز وغنم من قضاها في الطاعة والعبادة .. نسأل الله ان لا يخزنا يوم العرض عليه








التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 30 - 09 - 12 الساعة 02:47 PM
رد مع اقتباس