الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



الواحة الرمضانية {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ }البقرة185



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,796 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مميز الرومانسية في رمضان

كُتب : [ 30 - 06 - 14 - 09:24 AM ]








الرومانسية في رمضان :

يظن كثير من الأزواج
أن رمضان " مقبرة " لمتع الحياة وزينتها

فيشعر بالإحباط والسلبية تجاه الطرف الاخر

فتترسّخ المشاعر
العدوانية بداخله دون وعي في أغلب الأحيان
مما يجعله يعيش فترة الصوم في اكتئاب

وربما احيانا والعياذ بالله تشأم من رمضان

لانه
مترسخ لديه ان المشاكل الزوجية تكثر فيه

أحبتي :

يجب على كل زوجين الاستفادة من شهر رمضان

لبدء صفحة جديدة
مع شريكه في الحياة بحب وصفاء

والتراضي وحسن المراعاة
والتغاضي عن هفواته التي تصدر منه بسبب الارهاق

وإعطاءه كل حقوقه
الحسية كاملة وعدم التعلل بالعبادة

وأن يحسن من تجاوبه
العاطفي معه في كل تصرفاته واشعاره بمحبته وقيمته

ولا مانع من تطعيم
بعض ليالي رمضان" بلقاء حميم " يجددان به العهد

فللأمانة
غضب بغض الازواج وسلبيته في نهار رمضان

يكون بسبب انقطاع المشاعر
الحميمة وابتعاده عنه بحجه العبادة وتأجيل هذه الامور الى بعد رمضان

مما سيزيد من إمكانية
عنادة وقسوته عليها بسبب فشل العلاقة الحميمة

لذلك الزوجة الذكية

تسطيع احتواء زوجها
حسيًّا ومعنوياً متى أرادت بذكائها الأنثوي

الذي يدفعها إلى التصرف برقّة ونعومة
والتحلي بالمظهر الحسن ليس في أثناء العلاقة وحدها

ولكن عبر اليوم
كله وجذب الزوج للبقاء في البيت معها بحسن تصرفها

فرمضان فرصة لتجديدالرومانسية بين الزوجين

وكذلك الرجل الحنون

هو من يقدر تعب الزوجة
المستمر سواء في عنايتها باسرتها او صومها

فالمسكينة لديها طاقة تستنفذ وتستهلك من اجل إسعاد أهل بيتها

ناهيك
عن الضيوف والسمّار في ليالي رمضان

وليتذكر فعل النبي صلى الله عليه وسلم
مع أهل بيته من حسن معشره في تعامله وخدمته


و من الواجب كذلك

انتهاز الفرصة والتوقف
عن أعباء الحياة التي لا تنتهي طوال العام

ومشاركة أهل البيت همومهم
واحتياجاتهم والتقرب اليهم وخصوصا الزوجة

فكثير من الأزواج نسي انه متزوج
إلا عندما يحين موعد أكله ونومه دون ادراك لاحتياجاتها السنة كاملة .

أحبتي :

رمضان فرصة

يمكن من خلاله اعادة بوصلة الحياة وتوجيهها نحو الأفضل بعذوبة وجمال




بقلم :
أ. عبدالرحمن القراش








































رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الرومانسية, رمضان

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:31 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd