الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الشرعي > الفتاوى الشرعية

الفتاوى الشرعية يتم هنا بإذن الله جمع الفتاوى الهامة والمفيدة بواسطة المشرفات فقط ويمكن للعضوات التعليق عليها.



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
أمة الله أم عبد الله
قلب نابض
رقم العضوية : 59
تاريخ التسجيل : Dec 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,048 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 526
قوة الترشيح : أمة الله أم عبد الله is a glorious beacon of lightأمة الله أم عبد الله is a glorious beacon of lightأمة الله أم عبد الله is a glorious beacon of lightأمة الله أم عبد الله is a glorious beacon of light
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي وجوب قتل من سب الرسول صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 19 - 01 - 08 - 10:23 PM ]



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



هذا مذهَبُ عامةِ أهلِ العلم، قال ابنُ المُنْذِرِ: "أجمعَ عوامُّ أهلِ العلمِ على أَنَّ [حَدَّ] من سَبَّ

النبيَّ صلي الله عليه وسلم القتل، وممن قاله مالكٌ واللَّيثُ وأحمدُ وإسحاقُ، وهو مذهب الشافعي". قال: "وحُكي

عن النعمان: لا يقتل – يعني الذِّمَّي- ما هُم عليه من الشركِ أعْظَمُ".

وقد حكى أبو بكر الفارسي من أصحابِ الشافعي إجماعَ المسلمين على أنَّ حدَّ من يَسبّ النبيَّ

وسلم القتلُ كما أن حدَّ من سَبَّ غيرَه الجلدُ. وهذا الإجماعُ الذي حكاه هذا محمولٌ على إجماعِ

الصَّدْرِ الأول مِن الصحابة والتابعين، أو أنه أرادَ به إجماعَهم على أن سَابَّ النبيَّ صلي الله عليه

وسلم يجبُ قتلُه إذا

كان مسلماً، وكذلك قَيَّدَه القاضي عِيَاضٌ، فقال: "أجمعت الأمةُ على قَتْل متنقِّصِه من المسلمين

وسابِّه"، وكذلك حَكَى [عن] غيرِ واحدٍ الإجماع على قتله وتكفيره. وقال الإمامُ إسحاقُ/ بن

رَاهُوْيَه أحدُ الأئمة الأعْلام: أجمع المسلمون على أنَّ من سَبَّ اللهَ، أو سَبَّ رسولَه النبيَّ صلي الله عليه وسلم ، أو دَفَعَ شيئاً مما أنزل الله عزّ وجلّ، أو قَتَلَ نبياً من أنبياء اللهِ عزّ وجلّ، أنه كافر بذلك وإن كان مُقِرّاً بكل ما أنزل اللهُ. وقال الخطّابي: "لا أعلم أحداً من المسلمين اخْتَلَفَ في وُجُوب قَتْله". وقال محمد بن سُحْنُون: "أجمع العلماء على أن شاتم النبي النبيَّ صلي الله عليه وسلم المتَنَقِّصَ له كافرٌ, والوعيدُ جارٍ عليه بعذاب [اللهِ] له وحكمه عند الأمة القتلُ، ومَنْ شكَّ في كفره وعذابه كفر".

تحرير القول في حكم الساب

وتحرير القول فيها: أنَّ السابَّ أن كان مسلماً فانه يَكفُرُ ويُقْتَلُ بغير خلاف، وهو مذهب الأئمة

الأربعة وغيرهم، وقد تقدم ممن حكى الإجماعَ على ذلك من الأئمة مثل إسحاقُ بن رَاهُوْيَه وغيره، وان كان ذمِّيّاً فانه يقتل أيضاً في مذهب مالكٍ وأهْلِ المدينة، وسيأتي حكايةُ [ألفاظهم]، وهو مذهبُ أحمد وفقهاءِ الحديث وقد نَصَّ أحمدُ على ذلك في مواضعَ متعددة. "قال حَنْبَل: سمعت أبا عبدالله يقول: نصوص الإمام أحمد

"كلُّ من شتم النبي النبيَّ صلي الله عليه

وسلم أو تنقَّصه- مسلماً كان أو كافراً – فعليه القتلُ، وأرى أن يُقتل ولا يُستتاب". قال: وسمعت أبا عبدالله يقول: "كلُّ مَن نَقَضَ العهدَ وأحدث في الإسلام حَدَثاً مثل هذا رأيتُ عليه القتل، ليس على هذا أعْطُوا العهدَ*) والذِّمَّة"، وكذلك قال أبو الصقر: سألت أبا عبدالله عن رجل من أهل الذمَّة شتم النبيَّ ،النبيَّ صلي الله عليه

وسلم ماذا عليه؟ قال: إذا قامت عليه البينة يقتل مَنْ شتم النبي النبيَّ صلي الله عليه
وسلم ، مسلماً كان أو كافراً"، رواهما الخَلاَّل. وقال في رواية عبدالله وأبي طالب وقد سُئل عمن شتم النبيَّ النبيَّ صلي الله عليه وسلم قال: "يُقتل، قيل له: فيه أحاديث؟ قال: نعم، أحاديث منها: حديثُ الأعمى الذي قَتَلَ المرأة، قال: سمعتها تَشتمُ النبيَّ النبيَّ صلي الله عليه وسلم وحديثُ حصينٍ أن ابن عمر قال: من شتم النبيَّصلي الله عليه وسلم قُتل، وعمر ابن عبدالعزيز يقول: يُقتل، وذلك أنه من شتم النبيَّ صلي الله عليه وسلم فهو مُرْتَدٌّ عن الإسلام، ولا يشتم مسلمٌ النبيَّ وسلم ". زاد عبدُالله: "سألتُ أبي عمن شتم النبيَّ وسلم ، يُستتاب؟ قال: قد وجب عليه القتلُ، ولا/ يُستتاب؛

خالد بن الوليد قَتَلَ رجلاً شتم النبي وسلم ولم يَسْتَتِبْه"، [رواهما] أبو بكر في "الشافي"، وفي رواية أبي طالب: "سئل أحمدُ عمن شتم النبيَّ وسلم ، قال: يُقْتَلُ، قد نَقَضَ العَهْدَ. وقاحرب: "سألتُ أحمد عن رجلٍ من أهل الذمة شتم النبيَّ وسلم قال: يقتل، إذا شتم النبيَّ وسلم ". رواهما الخَلاَّل، وقد نص على هذا في [غير] هذه الجوابات.

فأقوالُه كلُّها نصٌّ في وجوب قتله، وفي أنه قد نقض العهد، وليس عنه في هذا اختلافٌ.

وكذلك ذَكَرَ عامةُ أصحابه متقدمُهُمْ ومتأخرهم، لم يختلفوا في ذلك.

سب الرسول يوجب نقض عهد الذمي

الوجه الرابع: أنه قال تعالى: ألاَ تُقَاتِلُونَ قَوْماً نَكَثُوا أَيْمَانَهُم وَهَمُّوا بِإِخْرَاجِ الرَّسُولِ وَهُمْ بَدَءوكُمْ
أَوَّلَ مَرّةٍ؛ فجعل هَمّهم بإخراجِ الرسولِ من المحضِّضَات على قتالهم، وما ذاك إلا لما فيه من الأذَى، وسَبُّه أغلظ من الهم بإخراجه، بدليل أنه وسلم عَفَا عَامَ الفَتْحِ عن الذين هَمُّوا بإخْرَاجِهِ، ولم يَعْفُ عمن سَبَّه؛ فالذمِّي إذا أظهر سَبَّه فقد نَكَث عهده، وفَعَل ما هو أعظم من الهمِّ بإخراج الرسولِ، وبَدَأ بالأذى؛ فيجبُ قتالُه.


لوجه الخامس: قوله تعالى: قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُور قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ* وَيُذْهِبْ غَيْظَ قُلُوبِهِمْ وَيَتُوبُ اللهُ عَلَى مَنْ يشاءُ واللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ
أمَرَ سبحانه بقتالِ الناكثين الطاعنين في الدِّين، وضَمنَ لنا – إن فعلنا ذلك- أن يُعَذِّبهم بأيدينا ويخزيهم، وينصرنا عليهم، ويَشْفِ صدور المؤمنين الذين تأذَّوا من نَقْضهم وطعنهم، وأن يُذهِبَ غيظ قلوبهم؛ لأنه رتَّبَ ذلك على قتالِنا ترتيبَ الجزاء على الشرط، والتقديرُ: إنْ تُقَاتلوهم يَكُنْ هذا كلّه؛ فدلَّ على أن الناكث الطاعن مستحق هذا كله، وإلاَّ فالكفارُ يُدَالُونَ علينا المرة و نُدَال عليهم الأخرَى، وإن كانت العاقبةُ للمتقين، وهذا تصديق ما جاء في الحديث: "ما نَقَضَ قَوْمٌ العَهْدَ إلاَّ أُدِيلَ عَلَيْهِمُ الْْعَدُوُّ" والتعذيبُ بأيدينا هو القتلُ؛ فيكون الناكث الطاعنُ مستحقاً للقتل، السابُّ لرسول اللهِ وسلم ناكثٌ
طاعنٌ كما تَقَدَّم؛ فيستحقُّ القَتْلَ، وإنما ذكر سبحانه النصر عليهم وأنه يتوبُ من بعد ذلك على من يشاء؛ لأنَّ الكلام في قتال الطائفة الممتنعة، فأما الواحدُ المستحق للقتل فلا ينقسم حتى يقال فيه: "يعذبه اللهُ ويتوب اللهُ من بعد ذلك على من يشاء" على أنَّ قوله: مَنْ يَشَاءُ يجوزُ أن يكون عائداً إلى مَن يطعن بنفسه وإنما أقَرَّ الطاعن؛ فسُميت الفئة طاعنه لذلك، وعند التمييز فبعضُهم رِدْءٌ وبعضهم مباشر، ولا يلزم من التوبة على الرِّدْءِ التوبةُ على المباشر، ألا ترى أن النبي وسلم أهدَرَ عام الفتح دَمَ الذين باشروا الهجاءَ، ولم يُهدِرْ دَمَ الذين سمعوه، وأهَدَرَ دَمَ بني بكرٍ، ولم يُهْدِرْ دَمَ الذين أعارُوهم السلاحَ.


منقول من كتاب الصارم المسلول علي شاتم الرسول (لشيخ الإسلام بن تيمية )







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,615 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 4200
قوة الترشيح : أم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond reputeأم عمرو has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي

كُتب : [ 13 - 05 - 08 - 02:23 AM ]






رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
أم القلوب
رقم العضوية : 32
تاريخ التسجيل : Dec 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 11,417 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 3175
قوة الترشيح : أم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: وجوب قتل من سب الرسول صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 09 - 12 - 08 - 02:42 PM ]





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
dr_marwa
رقم العضوية : 1741
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ام الدنيا بلدى حبيبتى مصر
عدد المشاركات : 3,316 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1925
قوة الترشيح : dr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant futuredr_marwa has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
رد: وجوب قتل من سب الرسول صلى الله عليه وسلم

كُتب : [ 08 - 02 - 09 - 10:33 PM ]



يديهولى بس؟؟؟؟؟؟





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, الرسول, صلى, عليه, وجوب, وسلم, قبل

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بكاء الرسول صلى الله عليه وسلم باحثة عن الحق السيرة النبوية الشريفة 5 08 - 01 - 12 11:13 PM
زهد الرسول صلى الله عليه وسلم بصمة داعية السيرة النبوية الشريفة 3 08 - 10 - 11 07:12 PM
حب الرسول صلى الله عليه وسلم يجمعنا بصمة داعية السيرة النبوية الشريفة 7 07 - 10 - 11 02:15 PM
50معلومه عن الرسول صلى الله عليه وسلم الفردوس الاعلى تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة 2 05 - 05 - 10 07:09 PM
~*معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم*~ سبل السلام الفلاش والبوربوينت الدعوى 4 29 - 04 - 09 06:10 AM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 12:27 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd