الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الأدبى > فى قصصهم عبرة > قصص بقلم الاخوات




إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
محبة للرحمان
فريق العمل
رقم العضوية : 8911
تاريخ التسجيل : Dec 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : أرض النقاء
عدد المشاركات : 1,674 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : محبة للرحمان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي شيماء وصديقاتها الحلقة الخامسة

كُتب : [ 16 - 01 - 13 - 03:32 PM ]



الحلقة الخامسة

خديجة : ما بك شيماء ماذا حدث؟
شيماء : لا شيئ.
خديجة : لما الدموع في عينيك استحلفك بالله ان تخبريني.
شيماء : فقط اشتقت لعائلتي لقد كلمتني أمي منذ قليل.
خديجة : كلنا مثلك لكن ماذا عسانا نفعل، شيماء بصراحة هل ضايقتك سلمى أو أسماء؟
شيماء : لا والله .
خديجة : الحمد لله ، اريدك ان تعتبريني كأخت لك وأي شيئ تريدنه أو تحتاجينه فأنا هنا ان شاء الله.
شيماء : والله شكرا خديجة وبارك الله فيكي.
سمعنا أذان صلاة المغرب ، مسحت دموعي وقمت لاصلي، وبعدها ذهبت للعشاء وبالفعل التقيت بصديقتي مايا وتعشينا معا وبقينا لبعض الوقت نتحدث .
وفي عطلة نهاية الاسبوع رجعت للبيت وتمنيت الا ارجع للدراسة مرة أخرى لكن ما باليد حيلة،ومرة الايام وكل وقتي بين الدراسة أو الجلوس مع مايا وحتى الغرفة اصبخت لا أدخلها الا بعد وقت متأخر لان زميلاتي ينمن باكرا وانا بصراحة لا احب النوم باكرا، وفي احدى المرات صحبتني مايا لغرفتها وتعرفت على زميلاتها كانتا اكبر منا ولقد ارتحت لهن كثيرا لقد كنتا ملتزمتين من خلال لباسها عكسنا تماما ،

رحبنا بي وبقيت معهن لاكثر من ساعة واصررنا على ان أبيت معهن لكني رفضت واعتذرت ووعدتهن ان اتي مرة اخرى ، خرجت مع مايا وعدت الى غرفتي لاجد السكون قد خيم فيها
واكثر شيئ كان يزعجني هو الارق فكنت لا انام تقريبا طول الليل واقولها لكن بصراحة انني أخاف من الليل ومن الظلام واذا غفوة فاني لا ارى الا الكوابيس هكذا استمر حالي الى غاية اقتراب الامتحانات اين اقترحت مايا ان أن انام عندها معها لنراجع معا لان زميلاتها لا يحضرن كثيرا للغرفة
بسبب انشغالهما مع الرابطة الدينية التي ينتميان اليها ، وحقا بقيت معها طول فترة الامتحانات ولله الحمد كانت نتائجنا طيبة وبعدما أردت الرجوع لغرفتي مايا وزميلتيها رفضتا ذلك لانهن تعودنا علي
وانا طبعا فرحت بذلك جدا ورحت فجمعت اغراضي ولكن حتى زميلاتي في الغرفة يردنني ان اذهب
الا اني قلت لهن اني سأرتاح هناك مع مايا، وحقا لست ارتحت فقط ولكن تغيرت كل حياتي وحينها فقط بدأت أعرف معنى ..............








التعديل الأخير تم بواسطة ملاذى الله ; 19 - 01 - 13 الساعة 09:14 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,776 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 61
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: شيماء وصديقاتها الحلقة الخامسة

كُتب : [ 21 - 01 - 13 - 08:53 PM ]

شكرآ جزيلا على المسلسل الرائع و المميز

واصلي تالقكِ معنا في المنتدى

وبارك الله فيكِ اختي الغالية...

بأنتظار جديدك





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:51 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd