الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة يتم نقل مواضيع المنتدى التى تشمل الأحاديث الضعيفه او موضوعه او تلك التى تدعو إلى أمور غير شرعيه.




موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
التائبة لربها
قلب جديد
رقم العضوية : 5143
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 20 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : التائبة لربها is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
مهم الصلوات الخمس و أهمية مواعيدها

كُتب : [ 29 - 07 - 09 - 08:38 AM ]



تحدي بينك وبين الشيطان

بسم الله الرحمن الرحيم

لماذا حدد الله عز وجل الصلوات الخمس في مواعيدها التي نعرفها؟
روي عن علي رضي الله عنه، بينما كان الرسول صلى الله عليه وسلم جالسا بين الأنصار والمهاجرين، أتى إليه جماعة من اليهود
فقالوا له: يا محمد إنا نسألك عن كلمات أعطاهن الله تعالى لموسى بن عمران لا يعطيها إلا لنبي مرسل أو لملك مقرب،
فقال النبي صلى الله عليه وسلم: سلوا.
فقالوا: يا محمد أخبرنا عن هذه الصلوات الخمس التي افترضها الله على أمتك ؟
فقال النبي عليه أفضل الصلاة والسلام



صلاة الفجر
فإن الشمس إذا طلعت تطلع بين قرني الشيطان ويسجد لها كل كافر من دون الله ، قالوا : صدقت يا محمد فما من مؤمن يصلي صلاة
الفجر أربعين يوما في جماعة إلا أعطاه الله براءتين ، براءة من النار وبراءة النفاق ، قالوا صدقت يا محمد



أما صلاة الظهر
فإنها الساعة التي تسعر فيها جهنم ، فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة ، إلا حرم الله تعالى عليه لفحات جهنم يوم القيامة


وأما صلاة العصر
فإنها الساعة التي أكل آدم عليه السلام فيها من الشجرة ، فما من مؤمن يصلي هذا الصلاة إلا خرج عن ذنوبه كيوم ولدته أمه ثم تلا
قوله تعالى – { حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى }-
وأما صلاة المغرب
فإنها الساعة التي تاب فيها الله تعالى على آدم عليه السلام فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه إياه


وأما صلاة العتمة ( صلاة العشاء )
فإن للقبر ظلمة ويوم القيامة ظلمة فما من مؤمن مشى في ظلمة الليل إلى صلاة العتمة إلا حرم الله عليه وقود النار ويعطى نورا يجوز به على الصراط. فإنها الصلاة التي صلاها المرسلون قبلي


قل معي

اللهم صلي على محمد وعلى ال محمد

كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم

اللهم بارك على محمد وعلى ال محمد

كما باركت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم
في العالمين انك حميد مجيد







غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
سبل السلام
رقم العضوية : 1777
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,077 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 36
قوة الترشيح : سبل السلام is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الصلوات الخمس و أهمية مواعيدها

كُتب : [ 29 - 07 - 09 - 11:25 PM ]


بارك الله فيك أختي الحبيبة على نيتك الطيبة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
ياشيخنا الفاضل هل هذا الكلام صحيح
وجزاك الله خير
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا
هذا ليس بصحيح ، وإن صحّت بعض ألفاظه في الأحاديث الصحيحة .
والله تعالى أعلم .
وقد كان سئل الشيخ من قبل عن صحة الموضوع نفسه:
هل تعلم لماذا حدد الله عز وجل الصلاوات الخمس في مواعيدها التي نعرفها، روي عن علي رضي الله عنه بينما كان الرسول صلى الله علية وسلم جالس بين الانصار والمهاجرين أتى إليه جماعه من اليهود فقالوا له:
يا محمد إنا نسألك عن كلمات أعطاهن الله تعالى لموسى بن عمران لا يعطيها إلا نبياً مرسلاً او ملكاً مقرباً فقال النبي صلى الله علية وسلم سلوا ، فقالوا يا محمد اخبرنا عن هذه الصلوات الخمس التي افرضها الله على امتك ؟
فقال النبي اما صلاة الظهر إذا زالت الشمس يسبح كل شئ لربه، واما صلاة العصر فإنها الساعة التي أكل فيها ادم علية السلام من الشجرة
واما صلاة المغرب فإنها الساعة التي تاب الله على ادم علية السلام فيها فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه اياه واما صلاة العتمة فانها الصلاة التي صلاها المرسلون قبلي
واما صلاة الفجر فان الشمس اذا طلعت تطلع بين قرني الشيطان ويسجد لها كل كافر من دون الله
قالوا له : صدقت يا محمد فما ثواب من صلى؟
قال النبي صلى الله علية وسلم : اما صلاة الظهر فانها الساعة التي تسعر فيها جهنم فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة الا حرم الله تعالى عليه لفحات جهنم يوم القيامة
واما صلاة العصر فانها الساعة التي أكل أدم علية السلام فيها من الشجرة فما مؤمن يصلي هذه الصلاة إلا خرج من ذنوبه كيوم ولدته امه ثم تلا قوله تعالى (حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى)
واما صلاة المغرب فانها الساعة التي تاب الله فيها على أدم علية السلام فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسال الله تعالى شيئا الا أعطاه اياه واما صلاه العتمه فان القبر ظلمه ويوم القيامة ظلمه فما من مؤمن مشى في ظلمه الليل الى صلاه العتمة الا حرم الله علية وقود النار ويعطي نوراً يجوز به على الصراط
واما صلاة الفجر فما من مؤمن يصلي الفجر أربعين يوماً في جماعة إلا أعطاه الله براءتين براءة من النار وبراءة النفاق قالوا صدقت يا محمد .
صدق الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
الجواب/ لا يصحّ .
وصح عنه عليه الصلاة والسلام أن أبواب السماء تُفتَح عند الزوال ، فكان عليه الصلاة والسلام يُصلي بعد الزوال أربع ركعات .
فعن عبد الله بن السائب قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي قبل الظهر بعد الزوال أربع ركعات ، ويقول : إن أبواب السماء تفتح فأحبّ أن أُقَدِّم فيها عملا صالحا . رواه الإمام أحمد .
أما تسجير جهنم فإنه يكون قبيل الزوال ، وهي الساعة التي نُهي المسلم عن الصلاة فيها . ففي صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعمرو بن عَبَسَة رضي الله عنه :
صَلِّ صلاة الصبح ثم أقصر عن الصلاة حتى تطلع الشمس حتى ترتفع ، فإنها تطلع حين تطلع بين قرني شيطان ، وحينئذ يسجد لها الكفار ، ثم صل فإن الصلاة مشهودة محضورة حتى يستقل الظل بالرمح ، ثم أقصر عن الصلاة فإن حينئذ تُسجر جهنم ، فإذا أقبل الفيء فصل فإن الصلاة مشهودة محضورة حتى تصلي العصر ، ثم أقصر عن الصلاة حتى تغرب الشمس فإنها تغرب بين قرني شيطان ، وحينئذ يسجد لها الكفار .
وبالنسبة للبراءة من النار فقد ثبت فيها الحديث في المحافظة على تكبيرة الإحرام ( من صلى لله أربعين يوما في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كتبت له براءتان براءة من النار وبراءة من النفاق ) رواه عبد الرزاق والترمذي .
والله تعالى أعلم .
المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مركز الدعوة والإرشاد
انتهى
*********************
وسؤل شيوخ آخرين
الجواب الأول بواسطة الدكتور / عبدالله الفقية
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فإن هذا الحديث لم نطلع عليه في شيء من المصادر التي وقفنا عليها ،
ولكن قد نسبه إلى الوضع كل من الشيخ سلمان العودة ، والدكتور الشريف حاتم العوني .
والله أعلم .
مركز الفتوى الدكتور / عبدالله الفقية
= = = = = = = = = = = = =
الجواب الثاني بواسطة الدكتور الشريف حاتم العوني :
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد: أقول وبالله التوفيق:
الحديث المذكور حديث ظاهر النكارة والتصنُّع، وملامح الوضع ظاهرة عليه،
فلا تجوز نسبته إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالإجماع في مثله،
بل الجزم بنسبته إلى النبي صلى الله عليه وسلم مع العلم ببطلانه من أكبر الكبائر؛
لقوله صلى الله عليه وسلم: "من حدث عني حديثاً وهو يرى أنه كذب فهو أحد الكذابين". رواه الترمذي (2662)، وابن ماجة
(41) من حديث المغيرة بن شعبة –رضي الله عنه-.
ومع ذلك فلا شك أن فضل الفروض الخمسة من الصلوات ثابت معلوم من الدين بالضرورة،
وهي أفضل القربات بعد تحقيق التوحيد، دلّ على ذلك الكتاب وصحيح السنة والإجماع، والله أعلم.
والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.
الدكتور / الشريف حاتم العوني .
* - _ الروابط الخاصة بالرد _ - *
رابط رد مركز الفتوى المرفق الأول
https://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId
وهذا رابط الرد الثاني للشيخ الدكتور الشريف بن حاتم العوني على الموضوع
https://www.islamtoday.net/questions/...t.cfm?id=18027





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أهمية, مواعيدها, الحمص, الصلوات

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:25 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd