الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 66 )
أم *منونه*
رقم العضوية : 488
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصـــ المنصوره ــــــــــر
عدد المشاركات : 703 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 310
قوة الترشيح : أم *منونه* is a jewel in the roughأم *منونه* is a jewel in the roughأم *منونه* is a jewel in the rough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
ButterfliesJS رسالة الشيخ هانى حلمى للمنتقبات

كُتب : [ 05 - 01 - 10 - 01:52 AM ]





بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

أما بعد ... أيتها الأخوات الفضليات ..

أسأل الله تعالى أن يثبتكن ، وأن يشرح صدوركنَّ ، وينفس كربكنَّ ، ويجعل من بعد خوف أمنا ، ومن بعد عسر يسرين ، ويرزقكنَّ من اليقين ما يهون به عليكنَّ مصائب الدنيا ، يجعلكنَّ حارسات لهذا الدين ، مدافعات عن أمهات المؤمنين ، وما أعظمها من منة !! وما أجلَّه من شرف .
أخواتي ..
ما لي أراكم هذا بائسات حزينات ، تشتكين ضيق الصدر ، ولسان حال الواحدة منكن : لم يصنع بي هكذا ؟؟ ألسنا على الحق ؟؟ فلم نعطَ الدنية في ديننا ؟؟


هل لم تفهمن بعد عن الله حكمته في الابتلاء ؟؟


هل الالتزام كان عندكن شعارات ؟؟ هل الواحدة منكن لم تسمع عن المطلوب من المؤمن حال البلاء ؟


ألا تعرفن أن الله كتب على عباده جميعا قسطًا من البلاء " إِنَّا خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعًا بَصِيرًا "[ الإنسان : 2 ]


ألا تعرفن أنَّ الله يبتلي عباده ليمحصهم وليعلم الصادق منهم من الكاذب :" أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آَمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ "[ العنكبوت : 2-3 ]


يا أختاه هذا قدر الله تعالى ، وقدره لا يأتي إلا بالخير ، فعلينا بالثبات ، وعلينا بالصبر والمصابرة ، وحسن الظن بالله تعالى ، وحسن التوكل عليه . قال تعالي: { قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ }[ التوبة: 51 ]


عليك أن تكوني في هذا الموقف المؤمنة المحتسبة " مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّهِ يَهْدِ قَلْبَهُ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ}[التغابن: 11 ]


قولي لربك: أنا لك أمة فافعل بي ما تشاء ، فلن أتزعزع ، ولن أتردد ، أنا راضية فإن تعذبني فأنا لك محبة ، وإن ترحمني فأنا لك محبة .


كان على بن أبي طالب رضي الله عنه يقول : " من رضي بقضاء الله جرى عليه وكان له أجر، ومن لم يرضى بقضاء الله جرى عليه وحبط أجره "


فاعلمي إن حلَّ بنا بلاء أنَّ هذا تقدير الملك القدير ، وأحبُّه إليه أحبُّه لنا .


فاثبتي ولا تنصاعي لكل ما حولك ، ولا تتنازلي ، وقولي : يا رب إن أردت بقوم فتنة فاقبضني إليك غير مفتونة .


وخذي بهذه الوصية الذهبية للإمام ابن الجوزي ـ رحمه الله ـ وانظري في فقة الابتلاء لتعلمي من أنت ، ولماذا يحدث لك ذلك ؟


قال :" والمؤمن الحق هو من إذا اشتد به البلاء زاد إيماناً، فليس المؤمن بالذي يؤدي فرائض العبادات صورة ويتجنب المحظورات فحسب، إنما المؤمن هو الكامل الإيمان، لا يختلج في قلبه اعتراض ولا يساكن نفسه فيما يجرى وسوسه، وكلما اشتد البلاء عليه زاد إيمانه وقوى تسليمه، وقد يدعو فلا يرى للإجابة أثراً وسره لا يتغير لأنه يعلم أنه مملوك وله مالك يتصرف بمقتضى إرادته فإن احتلج في قلبه اعتراض خرج من مقام العبودية إلى مقام المناظرة كما جرى لإبليس "


فممن أنت ؟


من أولياء الرحمن ، أم من حزب الشيطان ؟


يا أختاه ..


أوصيك باللهج بالدعاء " ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا " قولي : " ربنا اصرف عنا العذاب إنا مؤمنون "
أوصيك بحسن الرجاء : ووالله ربنا لن يضيعنا .

أوصيك بكثرة البكاء فالنجاة في ثلاثة : ابك على خطيئتك وأملك عليك لسانك وليسعك بيتك .

ونلتقي إن شاء الله تعالى مع رسائل الثبات قبل الامتحانات ، يسر الله لكنَّ أموركنّ ودفع عنكن الأذى ....... والله المستعان
##############


من أيميلى







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 28 - 05 - 12 الساعة 01:33 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 67 )
أريد الجنة
قلب جديد
رقم العضوية : 5800
تاريخ التسجيل : Sep 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : البلاد العربية
عدد المشاركات : 83 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : أريد الجنة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
Lightbulb أتثبتين على الحق و تنصرين هذا الدين أم ؟؟؟

كُتب : [ 16 - 01 - 10 - 09:33 PM ]




الحمد لله والصلاة و السلام على رسول الله و آله و من اتبعهم بإحسان
وبعد ...
أختى المسلمة المنتقبة
أكتب لك من أخت لك تحبك فى الله و إن لم تقابلك يوما فى الدنيا
فهى تأمل أن تلقاك يوما فى الفردوس الأعلى من الجنة
إنك اليوم فى اختبار
ليس اختبار الكلية
ولكنه اختبار الثبات
أتثبتين على الحق و تنصرين هذا الدين
أم ...؟
أسأل الله لى و لك الثبات على حتى نلقاه
لا شك أن الإختيار صعب
"إما نقابك و إما كليتك ؟"
ولكنه يسير على من تعلم جيدا لماذا هى منتقبة


يسير على من تحب الله و رسوله –صلى الله عليه و سلم-
يسير على حفيدة خديجة
خديجة التى صبرت مع النبى صلى الله عليه و سلم فى شعب أبى طالب
يسير على حفيدة عائشة
التى اتهمت فى شرفها فصبرت حتى أنزل الله براءتها من السماء
يسير على حفيدة أسماء بنت أبى بكر
التى حفظت سر الهجرة وتحملت الكثير
أختاه

أختاه
أجيبى عن سؤالى :
لماذا لبست النقاب ؟
إن كان لله
فلم تخلعينه ؟
من أجل كلية ؟
شهادة جامعية ؟
أحضرى الميزان
وضعى فى الكفة الأولى :
رضا الله
وفى الثانية :
الشهادة الجامعية
أيهما أرجح عندك ؟
أختاه
اثبتى لعل الله يجعل لكن مخرجا
إن هذا الدين يحتاج حقا فى هذا الزمان لمن يثبت و يصمد من أجله
كما كان فى الماضى هناك رجال و نساء صمدوا
ولكى فى المسلمين الأوائل وما لاقوه من إيذاء المشركين أسوة حسنة
ألا تذكرين
السيدة سمية "أم عمار بن ياسر" لقد ضحت بروحها
وفازت الفوز العظيم فكانت أول شهيدة فى الإسلام
ألا تذكرين أمك خديجة
لكم صبرت من أجل الدين
وفازت بالبشرى التى أتى بها جبريل يبشرها فيها ببيت فى الجنة ؟
أى تذكرين آسية إمرأة فرعون
كم صبرت فنالت الدرجة العظيمة

وكانت واحدة من أربع نساء كملن
القصص كثيرة
ولك فى صبر الإمام أحمد فى المحنة الأسوة
لقد حبسوه و جلدوه ولاقى من ألوان العذاب
ولكنه لم يتراجع أبدا و لم يقل
أقول لهم ما يريدون لأنجو بنفسى و الله يعلم بحقيقة ما فى قلبى
بل صبر و صمد دفاعا عن الدين
لأن كل من هؤلاء كان يشعر أنه مسؤل بحق عن هذا الدين
و أنت أختاه مسؤلة الآن عن رمز من رموز الدين
يريد أعداء الدين أن يقضوا عليه
بعد أن انتشر النقاب رغم أنف دعاة الفاحشة و الرذيلة
يحاولون محاربته بكل الصور
يحاولن الضغط عليك لتتنازلى
لتتنازلى عن زى أمك عائشة
فإياك أن تستجيبى لهؤلاء
وتنفذى لهم ما يريدون
اصبرى و اثبتى
فوالله إن شمس الإسلام ستشرق بإذن الله تعالى
وسيبقى النقاب رغم أنف الكارهين له
ومن ستخلعه هى التى ستخسر
أختاه أنت الآن فى ميدان المعركة
فلا تستسلمى للعدو

ثم
كم تساوى الشهادة الجامعية ؟

أختاه
والله إنى لأعرف أخوات كثيرات جدا حصلن على شهادات جامعية
طب – صيدلة –هندسة ...
وتركن كل هذا
واتجهن للقرآن تعلما و تعليما
وهن الآن معلمات للقرآن الكريم
و أنت تعلمين جيدا كما يعلم كل أحد
أن التعليم المدرسى و الجامعى عندنا فى مصر
قليل النفع و إذا ما قارنت منفعته بالسنوات الطوال التى نضيعها من أعمارنا للحصول على تلك الشهادات لعلمت كم الخسارة التى تحدث لنا بسبب ذلك
أتعلمين شيخنا الألبانى رحمه الله
إنه لم يحصل إلا على شهادة الإبتدائية فقط
ثم أخرجه أبوه من هذه المدارس
ووضع له منهجا علميا فى طلب العلم على أيدى المشايخ الربانيين
وتلقى العلم حتى صار عالما من علماء الحديث


إياك أختى أن تفرطى فى نقابك لشهادة مهما كانت و اصبرى
فإن مع العسر يسرا
ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه
وللآخرة خير و أبقى
أهديك كلمات من أبيك الشيخ محمد حسين يعقوب
استمعى إليها من هذا الرابط



منقول






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 05 - 09 - 12 الساعة 02:30 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 68 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg همسة لاختي المتبرجة

كُتب : [ 02 - 03 - 10 - 06:43 PM ]


أخواتي الحبيبات دعتني نفسي وأجبرتني أن أتحدث بموضوع لما أرى المسلمين عليه في هذه الأيام من هوان.
إنه التبرج الذي أصبح يفتك بنسائنا وفتياتنا.

وآآآآ عجباه من أمّة جعلها الله خير الأمم وبعث فيها خير الأنبياء والرسل وأيّدها بأكمل المعجزات وهو القرآن الكريم كيف ذهلت عن هذا الشرف وباعته بثمن بخس وعشقت الإلتفاف إلى الوراء وأعارت العقل والقلب لإبليس فصدق عليهم ظنه فاتبعوه واستخف عقولهم فأطاعوه فضيّعوا الأمانات من عبادات ومعاملات وخلعوا المروءات وهجروا الفضيلة واتبعوا الرذيلة ووجدوا أُنسهم وسعادتهم في الحرام تجاوز فيها المنقول والمعقول وانتهوا إلي حد مشؤوم مذموم.....

ليت شعري لو أنهم استيقظوا من غفلتهم وأدركوا قُبحَ فعلتهم وفداحة خسارتهم من جراء ما ضيّعوا من أحكام الشرع وفاتهم محاسن الآداب والأخلاق.
وقد آثرت في هذه الكلمات أن أنبّه الأهل والأحباب إلى مجاورات شاعت في مجتمعنا حتى أصبحت من المعروف والمألوف فأشاموا بها حياتهم وأخرجوا أنفسهم من معية ربهم وصدق الله جلَّ عُلاه القائل:{ فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَن تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ }النور63
وعن عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَمْرٍو, يَقُولُ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ: " سيكون في آخر أمتي نساء كاسيات عاريات ، على رؤوسهن كأسنمة البخت ، العنوهن فإنهن ملعونات . زاد في حديث آخر : لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها ، وإن ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا "



الراوي: - المحدث: الألباني - المصدر: جلباب المرأة - الصفحة أو الرقم: 125
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح، والحديث الآخر أخرجه مسلم.


قال الشيخ بن عثيمين : " قد فُسِّر قوله " كاسيات عاريات " : بأنهن يلبسن ألبسة قصيرة ، لا تستر ما يجب ستره من العورة ، وفسر : بأنهن يلبسن ألبسة خفيفة لا تمنع من رؤية ما وراءها من بشرة المرأة ، وفسرت : بأن يلبسن ملابس ضيقة ، فهي ساترة عن الرؤية لكنها مبدية لمفاتن المرأة " .

فهذه المرأة المتبرجة التي تخرج إلى الشارع بكامل زينتها وقد تعطرت وتبرجت امرأة ملعونة امرأة مستحقة للعنة الله امرأة مستحقة للطرد من رحمة الله ، أتدرون لماذا؟!؟
لأنها امرأة ظالمة!!نعم ظالمة ، ظالمة لنفسها ظالمة لأهلها ظالمة لمجتمعها لدينها مخالفة أوامر ربها .
ظلمت نفسها لأنها عرضتها للعنة الله ظلمت نفسها لأنها عرضتها لسخط الله ظلمتها لأنها عرضتها لعذاب الله.





أختي احذري!!
فوالله الذي رفع السماء بغير عمد ما كتبت هذه الكلمات إلا لشدة خوفي عليك, هل تعلمين أخيتي أن التبرج من صفات أهل النار؟
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" صنفان من أهل النار لم أرهما . قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس . ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات . رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة . لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها . وإن ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا"

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2128
خلاصة حكم المحدث: صحيح.

وقد أوضح النبي صلي الله عليه وسلم أن التبرج نفاق!!
قال النبي صلى الله عليه وسلم :" خير نسائكم الودود الولود ، المواتية ، المواسية ، إذا اتقين الله ، و شر نسائكم المتبرجات المتخيلات ، و هن المنافقات ، لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم"

الراوي: أبو أذينة الصدفي المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 1849
خلاصة حكم المحدث: صحيح.

الغراب الأعصم : هو أحمر المنقار والرجلين ، وهو كناية عن قلة من يدخل الجنة من النساء لأن هذا الوصف في الغربان قليل .

وكذلك التبرج تهتك وفضيحة!!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" أيما امرأة وضعت ثيابها في غير بيت زوجها ، فقد هتكت ستر ما بينها وبين الله عز وجل ".





والتبرج سنة إبليسية!!
إن قصة آدم مع إبليس تكشف لنا مدى حرص عدو الله إبليس كشف السوءات ، وهتك الأستار ، وأن التبرج هدف أساسي له ، قال تعالى :{ يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا} [الأعراف:27]
فإذن إبليس هو صاحب دعوة التبرج والتكشف ، وهو زعيم زعماء ما يسمي بتحرير المرأة .

والتبرج طريقة يهودية!!
لليهود باع كبير في مجال تحطيم الأمم عن طريق فتنة المرأة وهم أصحاب خبرة قديمة في هذا المجال ، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم :" إن الدنيا حلوة خضرة . وإن الله مستخلفكم فيها . فينظر كيف تعملون . فاتقوا الدنيا واتقوا النساء . فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء . وفي حديث بشار : لينظر كيف تعملون" الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2742
خلاصة حكم المحدث: صحيح.


والتبرج جاهلية منتنة!!
قال تعالى : { وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى } [الأحزاب :33]
وقد وصف النبي صلى الله عليه وسلم دعوى الجاهلية بأنها منتنة أي خبيثة فدعوى الجاهلية شقيقة تبرج الجاهلية، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم :"كل شيء من أمر الجاهلية موضوع تحت قدمي .. الحديث "

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 2512
خلاصة حكم المحدث: صحيح.

سواء في ذلك تبرج الجاهلية ، ودعوى الجاهلية ، وحمية الجاهلية .

وأختتم كلماتي بأبيات شعرية


بعزيزِ إيماني أصونُُ حجابي *** وأصونُ عرضي في حِمى جلبابي
كذب الذين يتاجرون بقصّتي *** كذبوا وكانوا مثل زيفِ سرابِ
تجريرَهمْ أبصرتُ لا تحريرَهم*** قد خابَ مَن قد سار خلف غرابِ
لا لن أكونَ كما أرادوا سلعةً *** ضاعت بسوق نخاسةٍ و بغابِ
لا لن أحيدَ عن الحجاب وطهرهِ*** رغم الذئاب ورغم نبحِ كلابِ
ثار البغاةُ وكشّروا أنيابهم *** وغداً نحطّمُ صورةَ الأنيابِ
يعوي العبيدُ على صدى أسيادهمْ *** وعواؤُهم ما ضرَّ سيْرَ سحابي
أنا لستُ وحدي في قرار تحجّبي *** خلفي كثيرٌ يقتفينَ مَتابي
فمعي النساءُ السائراتُ على الهدى***ومعي الحياءُ وفطرتي وكتابي
سأظلُّ أرقى للسماوات العُلا *** وأظلُّ أحيا في هدى المحرابِ

وختامـًا أخيتي الغالية
الواجب على كل امرأة متبرجة أن تتقي الله جلَّ وعلا وتُبادر بالتوبة والإنابة والرجوع والاستغفار وإصلاح ما فات مستجيبة لأمر ربها جل وعلا : "يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (59) "الاحزاب.
فالحجاب والجلباب فيه مصلحة للمرأة المسلمة فبلباسها المحتشم تعرف أنها صالحة ومتزنة وملتزمة وبعيدة عن الشبهات فلا يتعرض لها أحد بالأذى.

وكلمتي الأخيرة للأهل...
اتقوا الله في بناتكم ونسائكم وعرضكم وتذكروا قول النبي صلى الله عليه وسلم : "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته"

الراوي: - المحدث: الزرقاني - المصدر: مختصر المقاصد - الصفحة أو الرقم: 754
خلاصة حكم المحدث: صحيح.
فاعلم أخي أنك مسؤول عن صغير الأمور وكبيرها فاتق الله وأعد للسؤال جوابـًا .
نسأل الله أن يعيذنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن وأن يستر على سائر فتيات المسلمين ويحفظهن من كل شر وسوء.






التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 15 - 10 - 12 الساعة 01:33 AM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 69 )
سليلة الغرباء
رقم العضوية : 2536
تاريخ التسجيل : Feb 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ولاية تبسة
عدد المشاركات : 1,369 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 475
قوة الترشيح : سليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of lightسليلة الغرباء is a glorious beacon of light
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
Hewar أختاه الحجاب قبل الحساب ...تذكري....القبر وماذا أعددت له

كُتب : [ 07 - 03 - 10 - 06:20 PM ]



الحمد لله كثيرا وكفى والصلاة والسلام على المصطفى وعلى آله وصحبه ومن اقتفى
من البطاقات والمطويات التي تنشر الخير ...سهل اقتناءها وتوزيعها على العامة والخاصة

مفيدة جدا بما تحمله من درر وكتابات نافعة
تجلب لك الخير أينما وضعتها هي لك صدقة جارية

هذه البطاقة من أخت جزاها الله خيرا استعرتها لنشرها فلا تبخل على نفسك بنشرها والإستفادة منها

وشرحها لمن يستحق ذلك وقد وجدت فيها ما يمكن أن تنفع به مجتمعنا لأن هذه المظاهر ما تزال منتشرة

عنوان هذه البطاقة
رسالة إلى كل امرأة مسلمة

احذري
الحجاب المزيف

صورة هذا اللباس تتمثل في:
وضع المرأة لخمار من أي لون تختاره لتغطي به شعرها أو نصف شعرها عند البعض وتلون وجهها بشتى أنواع المساحيق ، وترتدي مع الخمار ما شاءت من الألبسة ، فتارة يرى المرء فتات بسروال وقميص قصير والخمار من فوق ، وتارة الخمار مع تنورة قصيرة .
أو ملابس ضيقة كل انواع الملابس بألوانها وعريها وتبرجها تحرص الفتاة على ارتداء ما يحلوا لها .
المهم أن تضع الخمار على رأيها لتيتر به نصف شعرها أو جزءا منه كما قلت آنفا

وهذا اللباس ليس من اللباس الشرعي في شيء ، وهو استهزاء واستخفاف بفريضة فرضها الله تعالى في القرآن الكريم ، وفي سنة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم

أختاه
الحجاب قبل الحساب

تذكري

القبر وماذا أعددت له


راجعي كتاب :

النصائح
الوفية للفتاة الجزائرية


و كتاب :

جلباب المرأة المسلمة للشيخ

أبو عبد الرحمان

ملاحظة

ومن المعلوم وما لم يذكره الكاتب وزيادة في التفصيل أن بعض النساء والفتياة يعمدن للبس خمار شفاف صفيق وصغير حيث لا يستوعب جميع الرأس والرقبة أو لبس ما تغطي به بدنا أو مايخيل لها أنه لباس ساتر لبدنها ويكون بنفس الأوصاف السابقة ذكرها في الخمار بحيث لا تثبته المرأة أصلا فيأتي عليه الريح ويكشفها والعياذ بالله.







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 15 - 10 - 12 الساعة 01:33 AM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 70 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg أنت ... أنت يا أميرة العفاف !!

كُتب : [ 11 - 04 - 10 - 05:37 PM ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





أنت ... أنت يا أميرة العفاف !! (*)


جاءت تمشي في خفة و احتشام لا تكاد تسمع لها صوتا من وقار وهيبة مشيتها ، تثير في نفسك حالة من الإعجاب مشوبة بالاحترام ، إنها الفتاة التي زانت نفسها بحجابها الشرعي مما أضاف على المشهد بريق و نور لا تخطئه عين المؤمن .

إنها على الدرب تلتمس طريق العفيفات الذي تنكبته للآسف كثير من بنات الإسلام في زمننا هذا بدعوى التقدم و المدنية ... بزعم مواكبة روح العصر و ركوب الموجة الغربية لكنها فضلت أن تقبض على الجمر و أن تسير على الأشواك و أن تبلغ قمة المجد و الشرف فتتربع على عرش العفاف .

في معركة أدارها اللئام و تولى كبرها الذئاب هاج القوم و ماجوا و قالوا هذا ثوب الغباء هذا يخدش الحياء اخلعي عنك النقاب إنه حجب الذكاء ، حركوا أقلامهم هيجوا سفهائهم اقاموا الدنيا و اقعدوها و جعلوا الأمر معركة لابد .. لابد أن نزيل هذا الغطاء هكذا قالوا هكذا زعموا و لو كانوا منصفين لحاربوا السافرات لقاتلوا الملعونات فقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم عن المتبرجات ( العنوهن فإنهن ملعونات .. الحديث)

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/135
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما].

و قال عنهن ( لا يدخلن الجنة و لا يجدن ريحها .. الحديث )

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: غاية المرام - الصفحة أو الرقم: 85
خلاصة حكم المحدث: صحيح .

يحاربون ربات العفاف ذوات الخدور لأنهن تمسكن بالستر الجميل بينما ترتع المتبرجات في كل مكان ينشرن ثقافة العهر و الفجور دون رادع ...

جاءت تمشي واثقة صابرة لا تلتفت لا تخاف و لما تخاف ؟! و قد ملك كيانها الشعور بمعية الله لعباده الصالحين تأيدا و نصرة و علما و إحاطة ... تربت على مائدة القرآن و تتلمذت في مدرسة القيام و نهلت من معين العلماء فزال عنها الروع و أقبلت و لم تدبر و أقدمت فلم تحجم ... و قد جاء موعد المواجهة دخلت لجنة الامتحان ( و الدنيا كلها اختبار و إبتلاء ، سجن المؤمن و جنة الكافر ) ترقبها عيون ما بين معجب و مشفق و مجرم لا يرقب في بنات الإسلام إلا ولا ذمة .. اقترب مشرف اللجان و قد علا وجهه غبرة و كست ملامحه نعرة جاهلية " اخلعي هذا النقاب ... لا مكان له هنا أو غادري القاعة لا نريد رجعية "





من خلف نقابها ابتسمت و بصوت هادىء رخيم قالت " لن اخلعه ما حييت لن اتراجع مهما حدث سوف أمضي واثقة لن تخور عزيمتي لن أبيع كرامتي "

قال لها " لا تضيعي الوقت .. سوف تبوئي بالخسران "

قاطعته في قوة " الخسران في اتباع خطوات الشيطان و الخيبة على دعاة الحقوق سمحوا للسافرات المتبرجات المائلات المميلات الذي اجمع أهل العلم على حرمة فعلهن و منعوا الفيفات الكريمات قال تعالى : (( إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَنْ تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ )) "

قال في تهكم " إذا كان لا يعجبك الوضع فابحثي عن مكان أخر عن مدينة فاضلة ثم إن هذا أمر بين العبد و ربه ... " كلمة حق يراد بها باطل و كم من كلمة خبيثة لاكتها ألسنة الطغاة ليسفكوا دم الأباة ...

قررت أن تغادر و حانت منها التفاتة نحو قاعة الامتحان فوجدت للآسف أن الكثيرات قد رسبن و اخترن تجرع كأس الهزيمة فقد رفعن النقاب بسهولة و يسر من أجل امتحان دنيوي و لو ثبتن لجمعن بين خيري الدنيا و الأخرة ( إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ ) فهذا وعد الله للقابضين على الجمر في زمن الغربة .

لكنها لم تستسلم فعاودت الكرة في الامتحان التالي فطردت من على أبواب اللجان فابتسمت و هي تغادر إنني على درب الصالحين إنني على درب الأبرار المبتلين و هذا وعد الصادق الآمين صلوات ربي عليه و أتم التسليم فإنه كان فيمن كان قبلكم يؤتى بالرجل فتحفر له الحفرة ويوضع فيها، ويؤتى بالمنشار على مفرق رأسه فينشر فلقتين فلا يرده ذلك عن دينه، لكنكم قوم تستعجلون، لكنكم قوم تستعجلون ....

أنت ... أنت يا أميرة العفاف لا تتراجعي اذهبي لا تدبري اثبتي ... احفري على جدران التاريخ ملحمة إسلامية جذروها ربانية حروفها نورانية ... اقبلت تارة أخرى متوضئة عفيفة كريمة ، اذهلت كل من في القاعة مازلت مصممة على الحضور بالنقاب لا تقبل أدنى تنازل حاولوا معها بشتى الطرق ارفعيه بدليه بالكمامة أي شيء ... أي شيء ...

لكنها أبت التخلي عن حجاب أمهات المؤمين فلم يجد القوم أمام هذا الثبات و الصبر إلا أن يسمحوا لها بالحضور مرتدية للنقاب مما شجع باقي العفيفات في اللجنة على التمسك بالحجاب ﴿ وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ

................................
* هذه الأحداث وقعت بالفعل بتصرف يسير

م/ن







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 15 - 10 - 12 الساعة 01:35 AM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
!!!!!!, !؟))**, ######, ####يااااه, ♥.., "ممنوع, ((الحياء)), **((, *عباية, -----اياكى, ..♥, ...., ....., ......, .........زينة, .....فماذا, ...تذكري....القبر, ..ماذا, للمتبرجات, للمحجبات, للمراه, للمنتقبات, لماذا؟؟؟؟؟؟, أميرة, للصياد, للفتاة, للفتاه!!!!, للنساء, ألقرآن, ماذا, لاختى, مثل, أتثبتين, متبرجة, لترتدى, لبسك, أختااه؟؟*~, أختاه, أختتتتتتتتتتتتتاه؟؟؟؟؟؟, أختي, أختـــــــــاه, أدخل, أحدثت, أجـــلِ, أربعين, مرض, مسلمه؟؟, مستور, مُنتقبة, لصنع, مسئولية, مَوضـتـَهَــا, أعذار, أعددت, أفكار, لؤلوة, مومنه, لنا, أنت, أنتي, منتقبة, موضتها, مِــنْ, مقتنعات, مقتنعه, لقد, لكم, لكى, مكنونة, لكِ, الأم, الملتزمة, الأمـِـيـرَات, الأب, اللباس, المتبرجة, اللبس, الأخت, المحجبة, المرأة, المراة, المصممة, المسلمة.., المسلمة..., الأسواق, المصونة, الله, الموت, الموضه؟, المقنع, الا, الاسلام, التبرج, التحايل, البحث, البس, التشبه, البنطلون, الجلباب, الحياء, الحياة, الحجاب????, الدين, الحشمة*~, الحساب, الدعوة, اليهود, الحق, اليك, اأرباح, الصلاة, الشيخ, الشيطان, الشرعي, السعادة, العاري, الغير, العظيم, العفاف, العنب, الـمؤامرة, الفتاة, الفتاه, الفرق, الفستان, الهدؤء, الإسلام, النقاب, النقـــاب, الطاهرة, الكتف, الكتف*, ابنتى, ادم, احذري, احب, اختى, اخيتي, اخر, اخرت, ايهما, اخواتي, ارتداء, اريد, استحيى, اشياء, اعتقد, انتى, انه, تملكين, تمتلكين, بالمواقف, بالحجاب, بالجيران, بالنقاب", باذن, تاخد, بادى+جينز+غطاء, باصطيادك, تتحجبي!!!؟؟؟....., تبرجك, تتزيني!!!؟؟؟.........وعن, تحتاج, تختارين, تحتسبين, بحجاب, تحجبت, تجدها, بخصوص, تجنيد, ترتدي, ترتدين, تريدين, ترخص, تسمحى, تساعدك, تستعين, تستطيع, تُرخصُ, تعلم..1..., تعجبوا, تفسيرًا, تفعل, بها, تهافتها, بوابة, تنصرين, توقفي, تقول, تقوى, جملى, حلا, خلال, جمالك, خمسون, دمعة, ياترى, حذاري, حذائي, حياء, حياتي, حياتك, حياؤها, يحبها, يحيي, جدول, حينما, يجوز, حريه, يصيب, حَيَائـَهَا, دعوية, يفرق, دوركِ, جوهرتي, يكون, رأيي, راح, راس=؟؟؟؟؟, راس؟؟؟؟؟, رسالة, رؤوسهن, سالت, شاركوني, شخصيه, سيئة, زعل), صفات, سـور, سهلة, سؤال, سنة, على, عليها, غاليه, عادة, عادة.........., عارية, عباءة, غتاة, عبادة, عزيزتي, عشرة, عزوجل, عفة, عــَبــَـاءَة, عندما, عنواني, غطاء, عطست, فاختفى, فتنة, فرحتى, فرض, فقط, فكرت, همسة, هاني, هذا, هذه, إيمان, هناتفضل, هناك, إنه, وماذا, ولباس, وأحس, ولو, ومكشــــوف, ولكنها, ولكن؟؟؟, والبنطلون, والرد, والسكينة؟, واحصل, واهية, وانت؟, نتأكد؟؟, وبيان, وبعد, ندم, نداء, وجوارب, نرحب, نصائح, وصفات, وصفة, ونقول, وقفة, ~*صغيراتنا, ~*¤ô§ô¤*~, ؟؟؟, ؟؟؟؟, ؟؟؟؟؟؟, طهارة, قفازات, كاللؤلؤة, كاسنمة, كيفية

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملف الحياة مَيْسٌ على طريق الدعوه 16 06 - 04 - 12 10:11 PM
قطرة الحياة سأكون بأمة بوح الحروف 5 08 - 03 - 11 05:31 PM
الموت .......و.......الحياة حبيبة الملتقى العام 6 30 - 01 - 11 05:48 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:17 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd