الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه > بقلمك ندعو الى الله

بقلمك ندعو الى الله قسم فرعى لموضوعات الدعوه التى بأقلام أخوات إيمان القلوب




إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
ملاذى الله
رقم العضوية : 5501
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,457 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 91
قوة الترشيح : ملاذى الله will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
heart *كيفــــــــــــــــ يحبـــــــــــــــك ثم يبتليــــــــــــــــ * !!

كُتب : [ 05 - 06 - 10 - 12:12 AM ]



كيف يحبك ثم يبتليك ؟؟؟؟؟؟ موضوع يخصك!

البعض يتساءل هل الله إذا كان يحبني ؟ فلماذا يبتليني ؟
أغمض عينيك وتذكر معي
فلكي أجيب عن تساؤلك لابد أن تتذكر
أولا هل احبك ربك؟

- هل رباك ؟هل اطعمك وهل البسك ؟

- كان من الممكن ان يقبضك فى لحظات معصيتك له الملك

ولكنه ارجائك فهل تنكر حبه ؟
-دعوته كثيرا ان يبلغك مواسم الطاعات فابلغك ولم يقبضك لتتعرض لنفحاته فهل تنكر انه احبك ؟

- كان معك فى كربك فازاله .. فكم من كربه نمر بها وتنفرج ولا نتذكره ؟
- فهل احبك ؟

- وصلتك رسائل ود ورحمه منه فى مواقف شتى وفى محياك ومنامك
لينبهك من خطر قد تدنى ؟ فهل يحبك
انجاك من اسقام واوجاع ومعاصي ولم تتذكره ؟ فهل يحبك

نعم يحبك قلها من قلبك بصوت مرتفع نعم احبني
ولكن .. وعندها تعجز الكلمات ان تسطر
ولكن ابتلاني فى بعض الامر ......................

اخوتى المتنعمون ....حتى وان كنتم مبتلون!
متنعمون ..؟ كيف اكون منعم وانا مبتلى ؟؟!!

الاجابة انت متنعم بحب الرحمن لك فهل تسأله وتشكو من نقص احد نعمه عليك
- اعتقد ان الكثيرين يعلم جيدا ان الله قد يبتليك بشىء وهو اعلم انه اصلح لك

- فان كان كذلك فانه يحبك ؟؟؟؟صح
- تمام

طيب واعرف ان الله يبتليك لا ليضايقك وانما ليزيد حسناتك فهل هذا لانه لا يحبك
لا والله بل العكس اصدق

*لكن اخوتى وهذا لب الموضوع *
فى نقطة اخرى لابتلائك وحبه لك فى نفس الوقت

فكثيرا ما يتساءل البعض ...يارب لا اتحمل كل هذا البلاء
وقد يكون بلاءا نتيجة لاقترافنا ذنبا وتكون فى البلاء عظة فتجعلنا نفيق
وقد يستمر الابتلاء اكثر من سنوات عديدة

كالتى جميلة ولا تتزوج لسنوات ويظن اهلها ان هناك من يكيد لها او خلافه

نقطة مهمة جدااااااااااااااااا من اجلها كتبت الموضوع
سمعت احد المصليات وهى تنادى بغلظة يااااارب بقي استجيب

- فهل استجبت له حتى يستجيب لك..
ربنا ممكن كان يعملك كل اللى نفسك فيه وخلاص

لكن ولاجل حبه لك اخر تلك النعمه
لتحقق انت النقص فى داخلك تجاه مولاك

فان حققت وزدت قربك من ربك..الذىانتظرقربك منذ زمن انتظارك فرج كربك فان حققت اخلاصك له فى كل ما امرك واستجبت له صرت
عبدا ربانيا اذا سئلته لاجابك
فهل كل هذا ولا يحبك ؟؟ عجبت من عبدا يطلب ولا يعطى حق من احبه

احبكم فى الله اسالكم الدعاء .............بقلمى








التعديل الأخير تم بواسطة ملاذى الله ; 02 - 01 - 11 الساعة 09:09 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,651 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : أم عمرو is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: *كيفــــــــــــــــ يحبـــــــــــــــك ثم يبتليــــــــــــــــ *

كُتب : [ 05 - 06 - 10 - 01:12 AM ]

سلمتى وسلم قلمك
ما شاء الله موضوع متميز
واسمحيلى بالمشاركة بهذه الفتوى

الصبر على البلاء والترغيب فيه**للعلامة السلفي بن باز رحمة الله وأسكنه الفردوس الأعلى

--------------------------------------------------------------------------------

الصبر على البلاء والترغيب فيه



الصبر على البلاء والترغيب فيه
بتاريخ 21/09/05 02:22 pm
السؤال
ما حكم إنكار المنكر هل هو صبر على البلاء وكفى ، وما صحة الأحاديث الواردة في الترغيب في الصبر على البلاء؟

الجواب ليس من الصبر على البلاء عدم إنكار المنكر فالواجب عند وجود البلاء بالمنكرات هو إنكارها باليد أو باللسان أو بالقلب حسب الطاقة ، لقول الله سبحانه (وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ ) الآية وعلى المسلمين عند الابتلاء بالمنكرات سواء كان ذلك في البيت أو في الطريق أو في غيرها الإنكار ولا يجوز التساهل في ذلك .

أما الأحاديث الواردة في الصبر على البلاء
**************************************
فهي كثيرة ومنها قوله صلى الله عليه وسلم : " أشد الناس بلاء الأنبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل " الحديث وهو حديث صحيح
، ومنها قوله صلى الله عليه وسلم مثلا : " عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له "
رواه الإمام مسلم في صحيحه عن صهيب بن سنان رضي الله عنه ،

وقد قال الله سبحانه في كتابه الكريم :
( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ )

وقال سبحانه :
( إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ )

والآيات والأحاديث في ذلك كثيرة نسأل الله أن يجعلنا وإخواننا من الصابرين إنه جواد كريم . ومما ورد في الأحاديث في الصبر على البلاء
قول النبي صلى الله عليه وسلم : " لا يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في جسده أو في ماله أو في ولده حتى يلقى الله سبحانه وما عليه خطيئة "
رواه أحمد في مسنده عن أبي هريرة .

وبعض الناس يظن أن هذا الذي يصاب بالأمراض ونحوها مغضوب عليه وليس الأمر كذلك فإنه قد يبتلى بالمرض والمصائب من هو من أعز الناس عند الله وأحبهم إليه كالأنبياء والرسل وغيرهم من الصالحين كما تقدم في قوله صلى الله عليه وسلم : " أشد الناس بلاء الأنبياء " الحديث وكما حصل لنبينا صلى الله عليه وسلم في مكة وفي يوم أحد وغزوة الأحزاب وعند موته صلى الله عليه وسلم وكما حصل لنبي الله أيوب عليه الصلاة والسلام ، ولنبي الله يونس عليه الصلاة والسلام ، وذلك ليرفع شأنهم ويعظم أجورهم وليكونوا أسوة صالحة للمبتلين بعدهم .

وقد يبتلى الإنسان بالسراء كالمال العظيم والنساء والأولاد وغير ذلك فلا ينبغي أن يظن أنه بذلك يكون محبوبا عند الله إذا لم يكن مستقيما على طاعته ، فقد يكون من حصل له ذلك محبوبا ، وقد يكون مبغوضا ، والأحوال تختلف والمحبة عند الله ليست بالجاه والأولاد والمال والمناصب وإنما تكون المحبة عند الله بالعمل الصالح والتقوى لله والإنابة إليه والقيام بحقه وكل من كان أكمل تقوى كان أحب إلى الله .

وقد روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : " إن الله يعطي الدنيا من يحب ومن لا يحب وإنما يعطي الإيمان والدين من أحب فمن أعطاه الله الدين فقد أحبه " فمن ابتلى بالكفر والمعاصي فهذا دليل على أنه مبغوض عند الله على حسب حاله ثم أيضا قد يكون الابتلاء استدراجا فقد يبتلى بالنعم يستدرج بها حتى يقع في الشر وفيما هو أسوأ من حاله الأولى قال تعالى :
( سَنَسْتَدْرِجُهُمْ مِنْ حَيْثُ لا يَعْلَمُونَ وَأُمْلِي لَهُمْ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ )
روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال :
" إذا رأيت الله يعطي العبد ما يحب على معصيته فاعلم أنما هو استدراج " ثم قرأ قوله تعالى : ( فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ ) أي آيسون من كل خير والعياذ بالله .

ويقول الله تعالى : ( أَيَحْسَبُونَ أَنَّمَا نُمِدُّهُمْ بِهِ مِنْ مَالٍ وَبَنِينَ نُسَارِعُ لَهُمْ فِي الْخَيْرَاتِ بَل لا يَشْعُرُونَ )

وقد يبتلى الناس بالأسقام والأمراض ونحو ذلك لا عن بغض ولكن لحكمة بالغة منها رفع الدرجات وحط الخطايا كما تقدم بيان ذلك .



المفتي : الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
انصر نبيك
قلب طموح
رقم العضوية : 6962
تاريخ التسجيل : May 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 2,708 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 14
قوة الترشيح : انصر نبيك is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: *كيفــــــــــــــــ يحبـــــــــــــــك ثم يبتليــــــــــــــــ *

كُتب : [ 05 - 06 - 10 - 04:47 AM ]









رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
ملاذى الله
رقم العضوية : 5501
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,457 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 91
قوة الترشيح : ملاذى الله will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: *كيفــــــــــــــــ يحبـــــــــــــــك ثم يبتليــــــــــــــــ *

كُتب : [ 05 - 06 - 10 - 06:19 AM ]

جزاكم ربي خيرا غاليتى الحبيبة ام عمرو على اضافتك التى اثرت الموضوع نفع الله بك ولاحرمنا طيب مشاركتك
احبك في الله





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
ملاذى الله
رقم العضوية : 5501
تاريخ التسجيل : Aug 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 4,457 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 91
قوة الترشيح : ملاذى الله will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: *كيفــــــــــــــــ يحبـــــــــــــــك ثم يبتليــــــــــــــــ *

كُتب : [ 05 - 06 - 10 - 06:20 AM ]

اختى الحبيبة الا رسول الله جزانا واياكم اخيرا وووووووواحبك في الله





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
*كيفــــــــــــــــ, يبتليــــــــــــــــ, يحبـــــــــــــــك

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:27 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd