الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > فى طلب العلم الشرعى

فى طلب العلم الشرعى خاص بمدارسة العلوم الشرعية



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 161 )
باحثة عن الحق
رقم العضوية : 7507
تاريخ التسجيل : Oct 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اسأل الله الفردوس الاعلى في الجنة
عدد المشاركات : 12,772 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2516
قوة الترشيح : باحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond reputeباحثة عن الحق has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: مدارسة الرحيق المختوم للسيرة النبوية العطرة

كُتب : [ 17 - 03 - 11 - 08:12 PM ]



لماذا استعانت قريش باحبار اليهود وبماذا نصحوهم ؟ وماهي ظروف التي انزل الله فيها سورة الكهف والاسراء ؟

حيرة قريش وتفكيرهم الجاد واتصالهم باليهود


أظلمت أمام المشركين السبل بعد فشلهم في هذه المفاوضات و

المساومات والتنازلات، واحتاروا فيما يفعلون، حتى قام أحد شياطينهم‏:‏

النضر بن الحارث، فنصحهم قائلًا‏:‏ يا معشر قريش، والله لقد نزل بكم أمر

ما أتيتم له بحيلة بعد، قد كان محمد فيكم غلامًا حدثًا أرضاكم فيكم، و

أصدقكم حديثًا، وأعظمكم أمانة، حتى إذا رأيتم في صدغيه الشيب، و

جاءكم بما جاءكم به، قلتم‏:‏ ساحر، لا والله ما هو بساحر، لقد رأينا

السحرة ونَفْثَهم وعَقْدَهم، وقلتم‏:‏ كاهن، لا والله ما هو بكاهن، قد

رأينا الكهنة وتَخَالُجَهم وسمعنا سَجَعَهُم، وقلتم‏:‏ شاعر، لا والله ما هو

بشاعر، قد رأينا الشعر وسمعنا أصنافه كلها هَزَجَه ورَجَزَه، وقلتم‏:‏ مجنون،

لا والله ما هو بمجنون، لقد رأينا الجنون، فما هو بخنقه، ولا وسوسته،

ولا تخليطه، يا معشر قريش، فانظروا في شأنكم، فإنه والله لقد نزل

بكم أمر عظيم‏.‏




وكأنهم لما رأوا صموده صلى الله عليه وسلم في وجه كل التحديات،

ورفضه كل المغريات، وصلابته في كل مرحلة ـ مع ما كان يتمتع به من

الصدق والعفاف ومكارم الأخلاق ـ قويت شبهتهم في كونه رسولًا حقًا،

فقرروا أن يتصلوا باليهود حتى يتأكدوا من أمره صلى الله عليه وسلم،

فلما نصحهم النضر بن الحارث بما سبق كلفوه مع آخر أو آخرين ليذهب

إلى يهود المدينة، فأتاهم فقال أحبارهم‏:‏ سلوه عن ثلاث، فإن أخبر فهو

نبى مرسل، وإلا فهو متقول؛ سلوه عن فتية ذهبوا في الدهر الأول،

ما كان أمرهم‏؟‏ فإن لهم حديثًا عجبًا ، وسلوه عن رجل طواف بلغ مشارق

الأرض ومغاربها، ما كان نبؤه‏؟‏ وسلوه عن الروح، ما هي‏؟‏



فلما قدم مكة قال‏:‏ جئناكم بفصل ما بينكم وبين محمد، وأخبرهم بما قاله

اليهود، فسألت قريش رسول صلى الله عليه وسلم عن الأمور الثلاثة، فنزلت

بعد أيام سورة الكهف، فيها قصة أولئك الفتية، وهم أصحاب الكهف، وقصة

الرجل الطواف، وهو ذو القرنين، ونزل الجواب عن الروح في سورة الإسراء‏.‏

وتبين لقريش أنه صلى الله عليه وسلم على حق وصدق، ولكن أبي الظالمون

إلا كفورًا‏.‏



هذه نبذة خفيفة مما واجه به المشركون دعوة رسول الله صلى الله عليه

وسلم، وقد مارسوا كل ذلك جنبا إلى جنب، متنقلين من طور إلى طور، و

من دور إلى دور‏.‏ فمن شدة إلى لين، ومن لين إلى شدة، ومن جدال

إلى مساومة، ومن مساومة إلى جدال، ومن تهديد إلى ترغيب، ومن ترغيب

إلى تهديد، كانوا يثورون ثم يخورون، ويجادلون ثم يجاملون، وينازلون ثم

يتنازلون، ويوعدون ثم يرغبون، كأنهم كانوا يتقدمون ويتأخرون، لا يقر لهم

قرار، ولا يعجبهم الفرار، وكان الغرض من كل ذلك هو إحباط الدعوة

الإسلامية، ولَمَّ شَعْثِ الكفر، ولكنهم بعد بذل كل الجهود واختبار كل الحيل

عادوا خائبين، ولم يبق أمامهم إلا السيف، والسيف لا يزيد الفرقة إلا شدة،

ولا ينتج إلا عن تناحر يستأصل الشأفة، فاحتاروا ماذا يفعلون‏.‏





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 162 )
أم أسيد
رقم العضوية : 7550
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القدس
عدد المشاركات : 10,805 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1409
قوة الترشيح : أم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: مدارسة الرحيق المختوم للسيرة النبوية العطرة

كُتب : [ 17 - 03 - 11 - 10:56 PM ]

حيرة قريش وتفكيرهم الجاد واتصالهم باليهود

أظلمت أمام المشركين السبل بعد فشلهم في هذه المفاوضات و

المساومات والتنازلات، واحتاروا فيما يفعلون، حتى قام أحد شياطينهم‏:‏

النضر بن الحارث، فنصحهم قائلًا‏:‏ يا معشر قريش، والله لقد نزل بكم أمر

ما أتيتم له بحيلة بعد، قد كان محمد فيكم غلامًا حدثًا أرضاكم فيكم، و

أصدقكم حديثًا، وأعظمكم أمانة، حتى إذا رأيتم في صدغيه الشيب، و

جاءكم بما جاءكم به، قلتم‏:‏ ساحر، لا والله ما هو بساحر، لقد رأينا

السحرة ونَفْثَهم وعَقْدَهم، وقلتم‏:‏ كاهن، لا والله ما هو بكاهن، قد

رأينا الكهنة وتَخَالُجَهم وسمعنا سَجَعَهُم، وقلتم‏:‏ شاعر، لا والله ما هو

بشاعر، قد رأينا الشعر وسمعنا أصنافه كلها هَزَجَه ورَجَزَه، وقلتم‏:‏ مجنون،

لا والله ما هو بمجنون، لقد رأينا الجنون، فما هو بخنقه، ولا وسوسته،

ولا تخليطه، يا معشر قريش، فانظروا في شأنكم، فإنه والله لقد نزل

بكم أمر عظيم‏.‏




وكأنهم لما رأوا صموده صلى الله عليه وسلم في وجه كل التحديات،

ورفضه كل المغريات، وصلابته في كل مرحلة ـ مع ما كان يتمتع به من

الصدق والعفاف ومكارم الأخلاق ـ قويت شبهتهم في كونه رسولًا حقًا،

فقرروا أن يتصلوا باليهود حتى يتأكدوا من أمره صلى الله عليه وسلم،

فلما نصحهم النضر بن الحارث بما سبق كلفوه مع آخر أو آخرين ليذهب

إلى يهود المدينة، فأتاهم فقال أحبارهم‏:‏ سلوه عن ثلاث، فإن أخبر فهو

نبى مرسل، وإلا فهو متقول؛ سلوه عن فتية ذهبوا في الدهر الأول،

ما كان أمرهم‏؟‏ فإن لهم حديثًا عجبًا ، وسلوه عن رجل طواف بلغ مشارق

الأرض ومغاربها، ما كان نبؤه‏؟‏ وسلوه عن الروح، ما هي‏؟‏



فلما قدم مكة قال‏:‏ جئناكم بفصل ما بينكم وبين محمد، وأخبرهم بما قاله

اليهود، فسألت قريش رسول صلى الله عليه وسلم عن الأمور الثلاثة، فنزلت

بعد أيام سورة الكهف، فيها قصة أولئك الفتية، وهم أصحاب الكهف، وقصة

الرجل الطواف، وهو ذو القرنين، ونزل الجواب عن الروح في سورة الإسراء‏.‏

وتبين لقريش أنه صلى الله عليه وسلم على حق وصدق، ولكن أبي الظالمون

إلا كفورًا‏.‏



هذه نبذة خفيفة مما واجه به المشركون دعوة رسول الله صلى الله عليه

وسلم، وقد مارسوا كل ذلك جنبا إلى جنب، متنقلين من طور إلى طور، و

من دور إلى دور‏.‏ فمن شدة إلى لين، ومن لين إلى شدة، ومن جدال

إلى مساومة، ومن مساومة إلى جدال، ومن تهديد إلى ترغيب، ومن ترغيب

إلى تهديد، كانوا يثورون ثم يخورون، ويجادلون ثم يجاملون، وينازلون ثم

يتنازلون، ويوعدون ثم يرغبون، كأنهم كانوا يتقدمون ويتأخرون، لا يقر لهم

قرار، ولا يعجبهم الفرار، وكان الغرض من كل ذلك هو إحباط الدعوة

الإسلامية، ولَمَّ شَعْثِ الكفر، ولكنهم بعد بذل كل الجهود واختبار كل الحيل

عادوا خائبين، ولم يبق أمامهم إلا السيف، والسيف لا يزيد الفرقة إلا شدة،

ولا ينتج إلا عن تناحر يستأصل الشأفة، فاحتاروا ماذا يفعلون‏.‏







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 163 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: مدارسة الرحيق المختوم للسيرة النبوية العطرة

كُتب : [ 17 - 03 - 11 - 11:07 PM ]

لماذا استعانت قريش باحبار اليهود وبماذا نصحوهم ؟ وماهي ظروف التي انزل الله فيها سورة الكهف والاسراء ؟

حيرة قريش وتفكيرهم الجاد واتصالهم باليهود


أظلمت أمام المشركين السبل بعد فشلهم في هذه المفاوضات و

المساومات والتنازلات، واحتاروا فيما يفعلون، حتى قام أحد شياطينهم‏:‏

النضر بن الحارث، فنصحهم قائلًا‏:‏ يا معشر قريش، والله لقد نزل بكم أمر

ما أتيتم له بحيلة بعد، قد كان محمد فيكم غلامًا حدثًا أرضاكم فيكم، و

أصدقكم حديثًا، وأعظمكم أمانة، حتى إذا رأيتم في صدغيه الشيب، و

جاءكم بما جاءكم به، قلتم‏:‏ ساحر، لا والله ما هو بساحر، لقد رأينا

السحرة ونَفْثَهم وعَقْدَهم، وقلتم‏:‏ كاهن، لا والله ما هو بكاهن، قد

رأينا الكهنة وتَخَالُجَهم وسمعنا سَجَعَهُم، وقلتم‏:‏ شاعر، لا والله ما هو

بشاعر، قد رأينا الشعر وسمعنا أصنافه كلها هَزَجَه ورَجَزَه، وقلتم‏:‏ مجنون،

لا والله ما هو بمجنون، لقد رأينا الجنون، فما هو بخنقه، ولا وسوسته،

ولا تخليطه، يا معشر قريش، فانظروا في شأنكم، فإنه والله لقد نزل

بكم أمر عظيم‏.‏




وكأنهم لما رأوا صموده صلى الله عليه وسلم في وجه كل التحديات،

ورفضه كل المغريات، وصلابته في كل مرحلة ـ مع ما كان يتمتع به من

الصدق والعفاف ومكارم الأخلاق ـ قويت شبهتهم في كونه رسولًا حقًا،

فقرروا أن يتصلوا باليهود حتى يتأكدوا من أمره صلى الله عليه وسلم،

فلما نصحهم النضر بن الحارث بما سبق كلفوه مع آخر أو آخرين ليذهب

إلى يهود المدينة، فأتاهم فقال أحبارهم‏:‏ سلوه عن ثلاث، فإن أخبر فهو

نبى مرسل، وإلا فهو متقول؛ سلوه عن فتية ذهبوا في الدهر الأول،

ما كان أمرهم‏؟‏ فإن لهم حديثًا عجبًا ، وسلوه عن رجل طواف بلغ مشارق

الأرض ومغاربها، ما كان نبؤه‏؟‏ وسلوه عن الروح، ما هي‏؟‏



فلما قدم مكة قال‏:‏ جئناكم بفصل ما بينكم وبين محمد، وأخبرهم بما قاله

اليهود، فسألت قريش رسول صلى الله عليه وسلم عن الأمور الثلاثة، فنزلت

بعد أيام سورة الكهف، فيها قصة أولئك الفتية، وهم أصحاب الكهف، وقصة

الرجل الطواف، وهو ذو القرنين، ونزل الجواب عن الروح في سورة الإسراء‏.‏

وتبين لقريش أنه صلى الله عليه وسلم على حق وصدق، ولكن أبي الظالمون

إلا كفورًا‏.‏



هذه نبذة خفيفة مما واجه به المشركون دعوة رسول الله صلى الله عليه

وسلم، وقد مارسوا كل ذلك جنبا إلى جنب، متنقلين من طور إلى طور، و

من دور إلى دور‏.‏ فمن شدة إلى لين، ومن لين إلى شدة، ومن جدال

إلى مساومة، ومن مساومة إلى جدال، ومن تهديد إلى ترغيب، ومن ترغيب

إلى تهديد، كانوا يثورون ثم يخورون، ويجادلون ثم يجاملون، وينازلون ثم

يتنازلون، ويوعدون ثم يرغبون، كأنهم كانوا يتقدمون ويتأخرون، لا يقر لهم

قرار، ولا يعجبهم الفرار، وكان الغرض من كل ذلك هو إحباط الدعوة

الإسلامية، ولَمَّ شَعْثِ الكفر، ولكنهم بعد بذل كل الجهود واختبار كل الحيل

عادوا خائبين، ولم يبق أمامهم إلا السيف، والسيف لا يزيد الفرقة إلا شدة،

ولا ينتج إلا عن تناحر يستأصل الشأفة، فاحتاروا ماذا يفعلون‏.‏



جزاك الله خيرا
وجعله الله في ميزان حسناتك





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 164 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: مدارسة الرحيق المختوم للسيرة النبوية العطرة

كُتب : [ 30 - 03 - 11 - 06:31 PM ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخواتي في الله جزاكم الله خيرا ونفع بكم


اجوبة صحيحة بارك الله لكم نواصل باذن الله تعالى


السؤال التالي





ماهي عوامل الصبر والثبات عند المسلمين وماهو الموقف الذي تعرض له رسول الله صلى الله عليه وسلم فنزلت هذه الاية




{‏ فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ الله ِ يَجْحَدُونَ‏}‏
‏[‏الأنعام‏:‏33‏]


مفاجاة

وسام المرحلة الثانية للمسابقة راح يمنح للاخوات المواظبات على الدروس بالتوفيق للجميع





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 165 )
أم أسيد
رقم العضوية : 7550
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القدس
عدد المشاركات : 10,805 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1409
قوة الترشيح : أم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: مدارسة الرحيق المختوم للسيرة النبوية العطرة

كُتب : [ 30 - 03 - 11 - 07:00 PM ]

ماهي عوامل الصبر والثبات عند المسلمين وماهو الموقف الذي تعرض له رسول الله صلى الله عليه وسلم فنزلت هذه الاية



{‏ فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ الله ِ يَجْحَدُونَ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏33‏]



عوامل الصبر والثبات



وهنا يقف الحليم حيران، ويتساءل عقلاء الرجال فيما بينهم‏:‏

ما هي الأسباب والعوامل التي بلغت بالمسلمين إلى هذه الغاية القصوى،

والحد المعجز من الثبات‏؟‏

كيف صبروا على هذه الاضطهادات التي تقشعر لسماعها الجلود،

وترجف لها الأفئدة‏؟‏

ونظرًا إلى هذا الذي يتخالج القلوب نرى أن نشير إلى بعض هذه العوامل

والأسباب إشارة عابرة بسيطة‏:‏


1 ـ الإيمــان بالله ‏:‏



إن السبب الرئيسي في ذلك أولًا وبالذات هو الإيمان بالله وحده ومعرفته

حق المعرفة، فالإيمان الجازم إذا خالطت بشاشته القلوب يزن الجبال

ولا يطيش، وإن صاحب هذا الإيمان المحكم وهذا اليقين الجازم يرى متاعب

الدنيا مهما كثرت وكبرت وتفاقمت واشتدت ـ يراها في جنب إيمانه ـ

طحالب عائمة فوق سَيْل جارف جاء ليكسر السدود المنيعة والقلاع الحصينة،

فلا يبالى بشيء من تلك المتاعب أمام ما يجده من حلاوة إيمانه، وطراوة

إذعانه، وبشاشة يقينه ‏{‏
فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاء وَأَمَّا مَا يَنفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ

فِي الأَرْضِ‏}‏
‏[‏الرعد‏:‏17‏]‏‏.‏

ويتفرع من هذا السبب الوحيد أسباب أخرى تقوى هذا الثبات والمصابرة وهي‏:‏

2 ـ
قيادة تهوى إليها الأفئدة‏:‏



فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم ـ وهو القائد الأعلى للأمة الإسلامية،

بل وللبشرية جمعاء ـ يتمتع من جمال الخلق، وكمال النفس، ومكارم الأخلاق،

والشيم النبيلة، والشمائل الكريمة، بما تتجاذب إليه القلوب وتتفإني دونه

النفوس، وكانت أنصبته من الكمال الذي يحبَّبُ لم يرزق بمثلها بشر‏.‏

وكان على أعلى قمة من الشرف والنبل والخير والفضل‏.‏ وكان من العفة

والأمانة والصدق، ومن جميع سبل الخير على ما لم يتمار ولم يشك فيه

أعداؤه فضلًا عن محبيه ورفقائه، لا تصدر منه كلمة إلا ويستيقنون صدقها‏.‏



اجتمع ثلاثة نفر من قريش، وكان قد استمع كل واحد منهم إلى القرآن

سرًا عن صاحبيه، ثم انكشف سرهم، فسأل أحدهم أبا جهل ـ وكان من

أولئك الثلاثة‏:‏ ما رأيك فيما سمعت من محمد‏؟‏ فقال‏:‏ ماذا سمعت‏؟‏ تنازعنا

نحن وبنو عبد مناف الشرف؛ أطعموا فأطعمنا، وحملوا فحملنا، وأعطوا فأعطينا،

حتى إذا تحاذينا على الركب، وكنا كَفَرَسىْ رِهَان قالوا‏:‏ لنا نبى يأتيه الوحى

من السماء، فمتى ندرك هذه‏؟‏ والله لا نؤمن به أبدًا، ولا نصدقه‏.‏

وكان أبو جهل يقول‏:‏ يا محمد، إنا لا نكذبك ولكن نكذب بما جئت به، فأنزل الله ‏:‏‏

{‏
فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ الله ِ يَجْحَدُونَ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏33‏]‏‏.‏





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للسيرة, مدارسة, المختوم, الرحيق, العطرة, النبوية

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
در وس من كتاب ((الرحيق المختوم)) ام اسامة فى طلب العلم الشرعى 70 19 - 03 - 12 02:37 PM
الرحيق المختوم أم القلوب الكتب الإسلامية 8 27 - 12 - 11 03:14 PM
مواقف من سيرته العطرة -صلى الله عليه وسلم مع الصغار بصمة داعية السيرة النبوية الشريفة 3 08 - 10 - 11 05:39 PM
نبذة عن مؤلف كتاب ((الرحيق المختوم )) ام اسامة ثقف نفسك 6 28 - 01 - 11 10:27 PM
فنون التعامل مستقاة من السيرة العطرة يلقيها الدكتور ام اسامة السيرة النبوية الشريفة 14 15 - 12 - 10 12:46 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 04:55 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd