الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة





إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
جدxجد
قلب نشط
رقم العضوية : 5353
تاريخ التسجيل : Jul 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 241 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : جدxجد is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي حملات رمضان مجمعه

كُتب : [ 13 - 06 - 10 - 03:14 PM ]




بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ...



أما بعد ...

***


أحبتي في الله




قال : لا أستطيع ، قد حاولت كثيرا ، المشكلة بداخلي ، ولا أعرف كيف السبيل ؟ أنا اشعر أني في دوامة لن تنتهي ، أنا محبوس ، أنا مقيد ، صدقني - أنا لا أريد أن أخدعك - لن ينفع معي أي شيء فلا ترهق نفسك معي .



وقلت : بل ستفك قيدك ، وستتغير بحول الله وقوته ،ستعود ، فليس لك غير سبيل ربك من سبيل ، ستحطم تلك الأغلال بإذن الكبير المتعال ، لن تستسلم ، لن تعيش هكذا ، أنا على ثقة بالله أنه لن يضيعنا ، وهذه المرة ستكون مختلفة .

***

نعم هذه كلماتي لكم جميعا - معاشر الأحبة -

وهذا نبض قلبي بين كلماتي يبث فيكم الأمل ، ويستعلي فيكم الهمم ، لندخل رمضان هذاالعام ، وقد تحررنا ، فإنه إن كانت أراضينا مسلوبة ، والأقصى بيننا يستغيث ، فإن البداية أن نتحرر نحن أولا ، فإن احتلال الإنسان أخطر من احتلال الأوطان


***



فتعالوا في مشروعنا هذا العام نتحرر من تلك الأغلال


***


ألست على ذنب لا تعرف كيف التوبة منه وقد تبت منه كثيرا ولا يزال عالقًا بك لا تعرف منه خلاصا ؟

تعال " فك قيدك "





ألست على نظام حياة وعادات مترسبة من سنين لا تهتدي سبيلا في تغييرها لتكون أنت اطوع لله ؟

تعال " فك قيدك "




ألست كثيرا ما تحبط وتيأس بسبب كثرة المحاولات غير الناجحة ؟





تعال " فك قيدك "

ألست تفكر الآن وماذا سيقول لي هذا الإنسان ؟







أليس كما هي العادة كل سنة ، والفتن تزداد ، ويأتي رمضان ، ويمضي رمضان ، ضيفا كريما ، ويمر مرور الكرام ، ولا أتغير بالشكل المطلوب بل أعود كما كنت وأحيانًا أسوا ، فماذا سيتغير ؟ أليست هذه قناعاتك !!






بالله ألقها الآن جانبًا وتعال " فك قيدك "




***



أحبتي في الله ...





الله يقول : "وَلَا تَهِنُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ" [ آل عمران : 139 ]


ستكون عاليًا بإيمانك يوم تفك قيدك .







الله يقول : " فَلَا تَهِنُوا وَتَدْعُوا إِلَى السَّلْمِ وَأَنْتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَنْ يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ " [محمد : 47]


فسنتوكل عليه وهو معنا ولن يضيعنا ولا يخيب فيه رجاؤنا .



الله يقول : " أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَعْلَمِ اللَّهُ الَّذِينَ جَاهَدُوا مِنْكُمْ وَيَعْلَمَ الصَّابِرِينَ " [ آلعمران : 142 ]


والجنة سلعة الله غالية ، ومن أجل عتق النيران ونعيم الجنان سنجاهد مهما كانت الصعوبات ، سننتصر على أنفسنا ولابد بإذن الرحيم الرحمن .





***

أحبتي ..





"فك قيدك " فلم يعد هناك وقت للتفكير .



" فك قيدك " فكن حرًا فمضى زمان العبودية للشهوات ، والذل من أجل المعاصي.






" فك قيدك " أنت قوي بالله ، أنت تستطيع لو أردت بصدق وإخلاص ، وما تريده ستجده .





" مَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الْآَخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فِي حَرْثِهِ وَمَنْ كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ نَصِيبٍ " [ الشورى : 20 ]



" فك قيدك " فرمضان لا يعرف إلا الأحرار ، والجنة لا يدخلها إلا من أتى الله بقلب سليم .






هيا نبدأ خطوة بخطوة على مدى هذه الشهور الثلاثة .


***



واجبنا العملى اليوم


ردد هذه الآية كثيرا في هذا اليوم لتكون بهاقناعة " إن معي ربي سيهدين " .


والهج بقول " لا حول ولا قوة إلا بالله " فإنها من كنوز الجنة .

وابدأ الطريق بدعاء طويل تطلب فيه من ربك أن يقيمك على دربه فناجِ الله كثيرا باسمه " الحي القيوم " لنحيا من جديد ونقوم على صراطه المستقيم .والله المستعان .





وكتبه


هاني حلمي



1 رجب 1431 ه










التعديل الأخير تم بواسطة حفيدة الصحابة ; 25 - 06 - 10 الساعة 09:31 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
موعدنا الجنة
قلب جديد
رقم العضوية : 7095
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 51 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : موعدنا الجنة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي الرسالة الثانية اللآلئ الخمس

كُتب : [ 19 - 06 - 10 - 03:18 PM ]

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

أما بعد ..

الأحبة في الله ..



أسألكم بربكم :هل تشعرون بألم القيود التي تشل حركة الواحد منَّا ؟

*~*~*~*~*

يخاطبني الشباب قائلين : قدمي ثقيلة ، أريد أن أنجو ، أن أخطو ، أن حتى أحبو ، ولكن شيئا ما يعوقني ، شيئا لا أدرى حقيقته ، ولكن أشعر بأثره .

وأقول لهم : أخطر قيد يعطل سيرك ، ذلكم القيد المزروع في أعماقك ، في وجدانك ، ذلكم القيد المسيطر على عقلك وتفكيرك ، فقد ينشأ الإنسان في بيئة مميتة، وعوامل الإحباط تحوطه من كل الجهات، وفي جو أقل ما يقال عنه أنه خال من الصحة النفسية: استهزاء وانتقاد واستخفاف، وإهمال للمشاعر، وتثبيط للعزائم، وعراقيل يصنعونها .

فيشب الواحد منَّأ وقد غُرست هذه القيود داخله وتمكنت! فمشاعره مخنوقة لأنها سُدّت في وقت مبكر وكبتت في الصغر، وطاقاته محبوسة لا يعرف كيف يُخرجها، فهو لم يعتد الحركة والعمل! لذا يتهمه الآخرون بالسلبية لأنهم لا يعرفون مكنون نفسه وما حلّ فيها من قيود معيقة محبطة.
*~*~*~*~*

ولكن السؤال الأهم الآن: إلى متى سيبقى هذا الاستسلام وهذا العجز أمام تلك المقيدات ؟

*~*~*~*~*


أولا : أنا لا أمسك بعصا سحرية للتغيير ، ولكن أؤمن بالله ، ويقيني به لا يهتز ، وحسن ظني به ، وحسن رجائي فيه لا يخيب : أنه لن يضيعنا ، وسيكون معنا إذا صدقنا العزم والنية ، وأردنا طريقه هو ، ووضعنا جباهنا ذليلة بين يديه .

**

ثانيًا : أنا في " فك قيدك " أرسل لك رسائل للتحفيز النفسي الإيماني ، لأني أرى الأمة الآن بأمس الحاجة لمن يطببها نفسيا ، وهذا هدي النبي صلى الله عليه وسلم الذي كان دائما يبشر اصحابه في أحلك الظروف .

**

ثالثا : لا للضعف ، لا للعجز ، لا للكسل ، لا للمبالغة ، لا للتعميم : خمس لاءات لابد لكل من يشاركنا أن يرفعها فمنها سننتطلق في فك القيود ،غير مستسلمين لعوامل الهزيمة أو اليأس .

**

رابعًا : أساس العلاج : الإخلاص والصدق ، والصبر ، والاستعانة بالله ،

**

خامسًا : كلمة " اليأس " هي الخط الأحمر الذي لا يجوز لك أن تذكره أبدا وأنت معنا ، فاليأس لا يعرف طريقه إلى قلب المؤمن المتصل بخالقه.

**

سادسًا : اهجر الشخصيات المحبطة والمثبطة التي قد تظهر في طريقك، وابحث عن إخوان الصدق الذين إن فشل مرة أو تعثرت قدماه أمسكوا بيديه ليقف من جديد ويواصل الطريق


*~*~*~*~*

فيا حبيبي في الله ...


اصدق النية،

وحطم قيودك،

وانطلق نحو غايتك،


فالعمر قصير ويكفي ما مضى،


ولكن وإن تأخرت في اللحاق بالركب، فلعلك تسبق الكثيرين،


وليس المهم أن أسبق، ولكن في أن تصدق نيتك،
فالله إن علم منك الصدق فسيعينك، وسيهيئ لك من يرشدك في الطريق ويأخذ بيديك.


*~*~*~*~*

فهيا معنا " نفك القيود " قيد الغفلة ، وقيد الهزيمة النفسية ، وقيد العادات ، وقيد الرواسب الجاهلية ، وقيد القناعات السلبية .

لابد أن تنجو ، ليس عندك اختيار آخر ، فاركب معنا ولا تكن من الهالكين .



والله المستعان
وكتبه
هاني حلمي
6 رجب 1431 هـ





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
موعدنا الجنة
قلب جديد
رقم العضوية : 7095
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 51 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : موعدنا الجنة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي الرسالة الثالثة : مشروعنا هذا العام استعدادًا لرمضان (فك قيدك قبل السقوط )

كُتب : [ 25 - 06 - 10 - 08:46 PM ]

بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ...
أما بعد ...الأحبة في الله تعالى ...
بدأنا معا نتحرر من قيودنا ، ونحطم تلك الأغلال التي بداخلنا ، لا نرتضي الهزيمة النفسية ، لا نرضخ للواقع ، لا نستسلم للمحاولات غير الناجحة تمامًا ، بل نجعل منها طاقة للدفع للأفضل .
نعم .. " لا تحزن إن الله معنا "
نعم ... " أنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين "
نعم ... " وما كان الله ليضيع إيمانكم "
هذا ظننا فيك يارب ، مهما اسودت أمامنا السبل ، مهما تجرعنا من مرارة الواقع ، ليس لنا سوى طريقك ، ولن نحيد عنه ، سنصبر ونصابر ، وأنت معنا فسيهون كل خطب .
أحبتي ...
لا تدخلوا السجن بأيديكم وأنتم تعلمون ، نعم فأعظم سجن ، سجن الهوى والشهوات ، والله إنه عقوبة من أشد العقوبات .
يقول ابن القيم في بيان " عقوبات المعاصي ": " ومن عقوباتها أن العاصي دائما في أسر شيطانه ، وسجن شهواته ، وقيود هواه فهو أسير مسجون مقيد ، ولا أسير أسوأ حالا من أسير أسره أعدى عدو له ، ولا سجن أضيق من سجن الهوى ، ولا قيد أصعب من قيد الشهوة فكيف يسير الى الله والدار الآخرة قلب مأسور مسجون مقيد ، وكيف يخطو خطوة واحدة "
فقل في وجه شيطانك : " معاذ الله إنه ربي أحسن مثواي "
وقل لهواك : لا ، فإنه " ومن يحلل عليه غضبي فقد هوى "
أحبتي ...
يقول ابن القيم : " وإذا تقيد القلب طرقته الآفات من كل جانب بحسب قيوده ، ومثل القلب الطائر كلما علا بعد عن الآفات وكلما نزل استوحشه الآفات "
نعم الحل أن تتعالى :" قل تعالوا " فهيا نتعالى نرتفع لسماء ربنا ، ونشد القيد الأرضي السفلي الذي يعيقنا ، اشمخ بأنفك أمام كل معصية تذلك ، أنت أعلى ، ارفع رأسك من هوان اتباع الهوى فأنت لك العزة " من كان يريد العزة فلله العزة جميعا "
لا تعبد شهوتك ، لا تذل نفسك لامرأة أو رجل ، لدرهم أو دينار ، ارتفع ستحلق عاليا ، وستنال كل ما تريد بدون هذا الذل .
أحبتي ...
كن أقرب من الله ، تقرب لربك القريب بسجدة في جوف الليل ، بدعوة يخشع معها قلبك ، بعمل صالح لا تحدث به نفسك ، بنشر الخير ونقله للغير ، تقرب ، فإنَّ الشاة إذا كانت أقرب للراعي كانت أسلم من الذئب ، وإنما يأكل الذئب من الغنم القاصية .
قال ابن القيم :" وأصل هذا كله أنَّ القلب كلما كان أبعد من الله كانت الآفات اليه أسرع ، وكلما كان أقرب من الله بعدت عنه الآفات ، والبعد من الله مراتب بعضها أشد من بعض : فالغفلة تبعد العبد عن الله ، وبعد المعصية أعظم من بعد الغفلة ، وبعد البدعة أعظم من بعد المعصية ، وبعد النفاق أشد من بعد البدعة ، والشرك أعظم من ذلك كله "
فلا للغفلة ... نعم للذكر
لا للمعصية ... نعم للطاعة
لا للبدعة .... نعم للسنة
لا للنفاق .... نعم للإيمان الراسخ
ولا للشرك ... ونعم للعبودية
حاول كسر قيدك ، فقد اقترب رجب من المنتصف ، زمان البذر يجري ، محطة " رجب " توشك أن تنقضي ، لا تدع " قطار رمضان " يفوتك . فأسرع فوالله فتن كقطع الليل المظلم ، وابتلاءات تحوط من كل جانب ، وبيت الشيطان الذي أسرك فيه يوشك أن يخر عليك سقفه ، فحاول أن تتحرر ، واسرع قبل السقوط .
وكتبه
هاني حلمي
12 رجب 1431هـ
ملاحظة :
ترقبوا المحاضرة الثالثة من سلسلة " فك قيدك " : " السجين الحر " فإنها مهمة





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
ام محمد المؤمن
قلب جديد
رقم العضوية : 7175
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 5 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : ام محمد المؤمن is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نستعد لرمضان

كُتب : [ 06 - 07 - 10 - 02:18 AM ]

لا لن نسمح لهم


فاكرين؟؟؟؟ طيب ياترى مستعدين؟؟؟ تعالوا نستعد من دلوقتي



ايه الكلام دا??????




كلاااااااااااااام عادي جداً ولا ألغاز ولا حاجة


فاكرين رمضــــــــــــان؟؟
طيب مستعدين لرمضـــــــــــــان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


الفرص جت لينا تاني الفرص قدامنا كتيييييييييييييييير في رمضان فرصة حياتنا جت






رمضان اللي هو الفرصة الحقيقية لحياة قلوبنا وإننا نصلح علاقتنا بربنا
رمضان والقرآن والتراويح والقيام ياااااااااااااه
رمضان والعتق من النيران


كتييييييييييييير عاوزين يضيعوه مننا واحنا مش حاسين
أولهم وبلا منازع.... الشيطان
وطبعاً الشيطان مش لوحده


مش لازم الصحبة ولا ايه!!

فيبدأ يشغل جنوده من شياطين الانس ودول بقى مصيبة!!
آه طبعاً لأن دول شغالين قبل رمضان وفي رمضان مفيش تقييد!!


ويبدأو بقى أفلام ومسلسلات وأغاني ووووووووووووووووووووووووو ووووووووو



كلا.... هـذه المرة لن نسمح لهم !!





إلا رمضــــــــــــان

لن يضيع منا هذه المرة , كم ضيعنا من الأوقات والعهود التى عاهدنا ربنا عليـها ؟!!


وما أحلمه سبحانه وتعالى عليـــنا


حقا إنه لنعم الرب ونحن المقصرون بئس العبيد






هل تذكر هؤلاء الذين كانوا معك فى رمضان قبل السابق وتوفاهم الله قبل رمضان الماضى وأنتَ . أنتِ أمهلك الله .

متذكرين كل اللى مشينا فى جنازتهم قبل رمضــان ,
الله أعلم كم واحد منهم كان يجتهد ليبلغ رمضـان ,
وكم وكم وكم

والله أعلم من الذى سيتوفاه الله
يمكن انا أو إنتَ أو إنتِ يتوفانا الله قبـل رمضـان
الله أعلم ,

ولذا لابد أن نجد ونجتهد لكى نفوز ونكون من المعتوقين فى رمضـان .


أكيـد متأكدين إن إحنا مشتــاقين لكل جزئية فى رمضــان
وقلــوبنا ونفوسـنا مشتاقة للتطهير فى رمضـان




ولا بــد أن نتغير لنكـون أهلاً لذلـكـ

.



كـــــــــــلا ,
هؤلاء أهل الباطل قد إستعدوا منذ أشهر لعرض مفاسدهم فى رمضــان

وأيــن إستعدادنا نحن ؟!!
كنا نرى الصحابة يستعدون لرمضـان قبله بستة أشهر

فهيــا بنا نستعد تدريجياً نبدا الطاعات براحه ونصعد بها حتى تصل إلى درجه تجعلنا نكون أهلا للعتق من النــار ,



وربـــنا لم ولن يجد عبـدا يستعد بكل صدق وإخلاص ويضيع جهده وتعبه .

وإن ربـنا سبحانه وتعالى قدَّر إنقضاء أجالنا نكون قد توفينا على الطاعة والنية الصالحة الصادقة .







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
ام محمد المؤمن
قلب جديد
رقم العضوية : 7175
تاريخ التسجيل : Jun 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 5 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : ام محمد المؤمن is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نستعد لرمضان

كُتب : [ 06 - 07 - 10 - 02:20 AM ]




~ * ~ وقفات لكل مسلم ومسلمة على أعتاب رمضان ~ * ~



لا يخفى عليكم فضل مجالس الذكر وحلق الذكر وما فيها من خير عظيم …

لا تظــن سيدى الفاضل أن صحتك الجيدة علامة لمحبة الله لـك ولكن علامة محبة

الله لـك هى أن يوفقك سبحانه لعمل صالح , فيجب عليـنا أن نشكر الله بحضور

هذه المجالس المباركة , إنظر ما يقولـه إبن عيثمين رحمه الله "كل عمــل

مشكــوك فيــه إلاهــذه المجــالس "




هل تعلم أنك لو حضرت هذه المجالس ولو مرغماً او مجاملة فإنك سوف تحصل على أجرها كاملة .

وانظر معى إلى هذه المفاجأة , إننا عندما نجلس فى هذه المجالس الطيبة فإن الله جل جلاله يذكرنا فى ملأ خير من ملأنا ألا وهو ملأ الملائكـة ..





أعمارنــا لا تقــارن


في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم

(( أعمار أمتي ما بين الستين والسبعين )) . من الموؤكد أن أعمارنا لا تقارن بأعمار

الأمم السابقة , ولكن نحن فضِّلنا على غيرنا بأزمنة تضعَّف فيها الحسنـان أضعاف

كثيرة , ففى ليلــة واحده " ليلة القدر " تاخذ أجر أكثر من ثلاثة وثمانين عاماً , وإذا

أفطرت 20 صائما طوال شهر رمضان تأخذ أجر صيـام عشرين عاماً من

رمضــان .. إلخ إلخ












رمضان 30 يوم لكن انظر للأجور التي تخرج بها !!




(( من صام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ))
إيماناً بفرضيته واحتساباً له ليس كعادة .




(( من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ))




(( من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه ))




أنظر للأجور العظيمة في ليلة واحدة من رمضان .





من الآن إنوي و أصدق مع الله فالسلف الصالح عرفوا فضله فكانوا يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان ومثله أن يتقبل منهم صومه .



من الآن أكثر من قراءة القرآن وحاول أن تختم مرة أو مرتين فيما بقي من شعبان ,





ثلاث أوراد من الأفضل أن تكون لك في القرآن :





1 ـ قراءة بتدبر .





2 ـ تلاوة .





3 ـ حفظ .




من الأن إسأل الله بصدق وأكبر خسارة هى خسارة رمضـان .











كل دقيقة في رمضان غنيمة عظيمة لا تضيعها .





هل نضمن أن يعود علينا رمضان مرة أخرى كثير ممن نعرفهم صاموا معنا العام الماضي أينهم اليوم ؟




لا نغتر بصحة ولا بمال ربما يأتينا مرض لا يبلغنا صيام رمضان ففي لحظة قد نقابل الله .




هل إستعدينا بالصحف التي سوف تكشف أمام الله ؟





الله كريم يعاملنابكرمـه هو سبحانه وتعالى لذلك يعطينا هذا الشهر العظيم الذي تتوالى فيه النعم وتنهمر الرحمات من رب الأرباب .





قال عليه الصلاة والسلام مخبراً عن ربه عز وجل ـ فيما معناه ـ : (( كل عمل ابن آدم له يضاعف الحسنة عشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف قال الله تعالى : إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به يدع شهوته وطعامه من أجلي للصائم فرحتان ...إلى آخر الحديث ))
قال تعالى : (( إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ )).









رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(خواطر, (صوتيات, (فتاوي), (إبداع, ملتقي, للغفران, للإيمان, لرمضان, مشروعنا, مقالات, اللآلئ, الأولى, الثالثة, الثانية, الحمص, الحظ, الرسالة, السقوط, العام, استعدادًا, تجديدٌ, جملة, حملـة, حمله, داعيات, جوال), رمضان, ريشتناا), رسائل, شوقا, إعداد, ومرئيات), ومشاعر, ومطويات), ورجاءٌ, نستعد, قيدك

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دروس كورس اللغه الانجليزية مجمعه هنا The English course lessons ام براء educational section 12 11 - 04 - 12 07:38 PM
تحذر من «حلمات رضاعات» أم الدويس الحمل والولاده 4 13 - 02 - 11 08:54 PM
ملف مميز قسم حملات المنتديات الأخري إيمان القلوب حملات المنتديات الأخري 1 31 - 01 - 11 02:07 PM
حملات الا حجابى مجمعه صاحبة القلادة حملات المنتديات الأخري 18 30 - 10 - 10 03:09 PM
دروس العقيده مجمعه هنا ام براء فى طلب العلم الشرعى 9 01 - 07 - 10 03:35 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 08:08 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd