الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الشرعي > تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة

تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة يتم نقل مواضيع المنتدى التى تشمل الأحاديث الضعيفه او موضوعه او تلك التى تدعو إلى أمور غير شرعيه.




موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
شذىالمحبة
داعية
رقم العضوية : 7448
تاريخ التسجيل : Sep 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى ألأرض الذى إستخلفنا فيها
عدد المشاركات : 414 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 13
قوة الترشيح : شذىالمحبة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
ما صحة ما جاء بهذه القصة مع الصحابي ثعلبة بن عبد الرحمن رضي الله عنه؟؟

كُتب : [ 18 - 11 - 10 - 11:09 PM ]








هم كالشموع يو نيروا الطريق ** كانوا هكذا فى عهد النبى صلى الله علية وسلم إحترقوا لأجل يصل
إلينا هذا الدين على طبف من ذهب بقيادة سيد البشرية بأبى هو وأمى وما أجمل أن نتدارس
سيرهم من أبى بكر وعمر والصحابة أجمعين إخترت لكن غالياتى الصحابى ثعلبة بن عبد الرحمن

تعرفينة؟؟؟؟؟!! نبدأ حكايتة
هو فتى من ألأنصار وكان يخدم النبى صلى الله علية وسلم بعثة النبى صلى الله علية وسلم فى حاجة لة فمر بباب رجل من ألأنصار فرأى امرأة من ألأنصار تغتسل وخاف على نفسة بنزول الوحى علية صلى الله علية وسلم
يخبرة بما صنع فخرج هاربآ على وجهة ودخل فى جبال بين مكة والمدينة ففقدة النبى صلى الله علية وسلم
أربعين يومآ فنزل جبريل علية السلام على النبى صلى الله علية وسلم فقال لة00
((يامحمد 00إن ربك يفرأ عليك السلام ويقول لك إن رجلآ من أمتك بين هذة الجبال يتعوذ بى0






فقال صلى الله علية وسلم يا عمر وياسلمان انطلقا فأتيانى بثعلبة بن عبد الرحمن00فخرجا بحثآ علية فقابلا راعيآ فسألاة عن شاب يقع بين هذة الجبال00
فقال لعلك تريد الهارب من جهنم, فقال لة وما علمك بأنة هارب من جهنم؟!
قال لأنة إذا كان جوف الليل خرج علينا من بين هذة الجبال واضعآ يدة على أم رأسةوهو ينادى (ياليتك قبضت روحى فى ألأرواح وجسدى فى ألأجساد ولم تجردنى لفصل الخطاب)

فقال عمر 00إياة نريد00فانطلق بهما00 وحين وجدة عمر احتضنة فقال لة ثعلبة هل علم رسول الله صلى الله
علية وسلم بذنبى؟!
قال عمر لا علم لى00وطلب منة ثعلبة ألاَ يدخلة على النبى صلى علية إلاَوهو يصلى وفعلآ تم لة ذلك

ولما سمع ثعلبة النبى صلى الله علية وسلم يقرأ القرآن خر مغشيآ علية فلما
سلم النبى قال/ياعمر وياسلمان ما فعل ثعلبة؟ قالا هاهو يارسول الله فقام النبى فحركة فانتبة00
فقال النبى صلى الله علية وسلم 00ما غيبك عنى ؟!
قال ذنبى يارسول الله فقال النبى بأبى هو وأمى أفلا أدلك على آية تمحو الذنوب والخطايا؟
قال بلى يارسول الله 00
قال 00قل {ربناآتنا فى الدنيا حسنة وفى ألآخرة حسنة وقينا عذاب النار} البقرة(200)
قال ذنبى يا رسول الله أعظم 00
قال ((بل كلام الله أعظم)), ثم أمرة بالإنصراف إلى منزلة فمرض ثمانية أيام


فقال سلمان يارسول الله هل لك فى ثعلبة فإنة قد هلك

فقال النبى صلى الله علية وسلم قوموا بنا إلية 00فدخل علية الصلاة والسلام علية فوضع رأسة على
حجرة فأزال ثعلبة رأسة فقال لة الحبيب المصطفى((لم أزلت رأسك عن حجرى))
قال ثعلبة00لإنة ملآن بالذنوب0
قال ما تشتكى؟
قال أحس مثل دبيب النمل بين عظمى ولحمى وجلدى00
قال علية الصلاة والسلام((ما تشتهى))؟

قال مغفرة ربى؟!



فنزل جبريل علية السلام فقال 00يا محمد إن ربك يقرئك السلام ويقول لك000لو أن عبدى هذا لقينى بقراب الأرض خطايا لقيتة بقرابها مغفرة00فأ علمة النبى صلى الله علية وسلم

فصاح صيحة فمات 00

فأمر النبى بغسلة وتكفينة فلما صلى علية جعل يمشى على أطراف أناملة فلما دفنة قيل لة

يارسول الله رأيناك تمشى على أطراف أناملك

قال00(( والذى بعثنى بالحق نبيآ ما قدرت أن أضع قدمى على ألأرض من كثرة من نزل من الملائكة
لتشييعة ))؟؟؟
توبة صادقة منة جعلتة يخشى الرحمن و نار الجحيم
اللهم إرزقنا توبة صادقة يا كريم 000آمين

إنطفئت شمعة هذا الصحابى ولكن؟؟ فى الدنيا وأين أصبح ألآن مضيئآ



والحمد لله رب العالمين
تحياتى غالياتى








التعديل الأخير تم بواسطة غايتي رضا ربي ; 06 - 01 - 12 الساعة 03:44 PM
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,776 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 61
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الهاااااارب من جهنم

كُتب : [ 06 - 01 - 12 - 03:43 PM ]

ما صحة ما جاء بهذه القصة مع الصحابي ثعلبة بن عبد الرحمن رضي الله عنه؟؟
كان ثعلبة بن عبد الرحمن لله عنه ، يخدم النبي صلى الله عليه و سلم في جميع شؤونه ، وذات يوم بعثه الرسول صلى الله عليه وسلم في حاجة له ، فمر بباب رجل من الأنصار فرأى امرأة تغتسل وأطال النظر إليها .فأخذته الرهبة وخاف أن ينزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بما صنع ، فلم يعد إلى النبي ودخل جبالاً بين مكة والمدينة ، ومكث فيها قرابة أربعين يوماً ، فنزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم وقال : يا محمد عن ربك يقرئك السلام ويقول لك أن رجلاً من أمتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي . فقال النبي صلى الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي : انطلقا فأتياني بثعلبة بن عبد الرحمن ، فليس المقصود غيره .فخرج الاثنان من أنقاب المدينة فلقيا راعياً من رعاة المدينة يقال له زفافه ، فقال له عمر : هل لك علم بشاب بين هذه الجبال يقال له ثعلبة ؟فقال لعلك تريد الهارب من جهنم ؟ فقال عمر : وما علمك أنه هارب من جهنم ؟ قال لأنه كان إذا جاء جوف الليل خرج علينا من بين هذه الجبال واضعاً يده على أم رأسه وهو ينادي يا ليتك قبضت روحي في الأرواح .. وجسدي في الأجساد .. ولم تجددني لفصل القضاء .؟ فقال عمر : إياه نريد . فانطلق بهما فلما رآه عمر غدا إليه واحتضنه فقال : يا عمر هل علم رسول الله صلى الله عليه وسلم بذنبي ؟ قال : لا علم لي إلا أنه ذكرك بالأمس فأرسلني أنا وسلمان في طلبك .قال : يا عمر لا تدخلني عليه إلا وهو في الصلاة . فابتدر عمر وسلمان الصف الأول في الصلاة ، فلما سلم النبي صلى الله عليه وسلم ، قال يا عمر يا سلمان، ماذا فعل ثعلبة ؟ قال هو ذا يا رسول الله . فقام الرسول صلى الله عليه وسلم فحركه وأنتبه فقال له :ما غيبك عني يا ثعلبة ؟قال ذنبي يا رسول الله .قال أفلا أدلك على آية تمحوا الذنوب والخطايا ؟قال بلى يا رسول الله .قال قل :ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنه وقنا عذاب النار . قال ذنبي أعظم قال الرسول صلى الله عليه وسلم كل كلام الله أعظم ثم أمره بالانصراف إلى منزلة . فمر من ثعلبة ثمانية أيام ثم أن سلمان أتى رسول الله فقال : يا رسول الله هل لك في ثعلبة فأنه لما به قد هلك ؟فقال رسول الله : فقوموا بنا إليه .ودخل عليه الرسول صلى الله عليه وسلم فوضع رأس ثعلبة في حجرة لكن سرعان ما أزال ثعلبة رأسه من على حجر النبي فقال له لم أزلت رأسك عن حجري ؟فقال لأنه ملآن بالذنوب .قال رسول الله ما تشتكي ؟قال مثل دبيب النمل بين عظمي ولحمي وجلدي .قال الرسول الكريم : ما تشتهي ؟ قال :مغفرة ربي فنزل جبريل عليه السلام فقال : يا محمد إن ربك يقرئك السلام ويقول لك لو أن عبدي هذا لقيني بقراب الأرض خطايا لقيته بقرابها مغفرة .. فأعلمه النبي صلى الله عليه وسلم بذلك ، فصاح صيحة بعدها مات على أثرها .فأمر النبي بغسله وكفنه . فلما صلى عليه الرسول صلى الله عليه وسلم ، جعل يمشي على أطراف أنامله ، فلما انتهى الدفن قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم : يا رسول الله رأيناك تمشي على أطراف أناملك .قال الرسول صلى الله عليه وسلم والذي بعثني بالحق نبياً ما قدرت أن أضع قدمي على الأرض من كثرة ما نزل من الملائكة لتشييعه .




الجواب :

القصة لا تصحّ .
قال ابن الجوزي : هذا حديث موضوع شديد البرودة ! ثم ذَكَر ابن الجوزي عِلل القصة .

وقال ابن حجر في ترجمة " ثعلبة بن عبد الرحمن " : روى بن شاهين وأبو نعيم مطوّلاً من جهة سليم بن منصور بن عمار عن أبيه عن المنكدر بن محمد بن المنكدر عن أبيه عن جابر – فذَكَر القصة – ثم قال : قال ابن منده بعد أن رواه مختصرا : تَفَرّد به منصور . قلت : وفيه ضعف ، وشيخه أضعف منه . اهـ .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الهاااااارب, جهنم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:53 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd