الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > ملتقى القرآن والسنة > السنن والاحاديث الشريفة

السنن والاحاديث الشريفة ( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً) الأحزاب21



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 11 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نجالس رسول الله.خطوة على طريق المنهجية .متج

كُتب : [ 29 - 04 - 11 - 12:58 PM ]



السلامُ عليكمُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه


لم يقتصر هذا الاهتمام والحرص


على حديث رسول الله الله صلى الله عليه و سلم


و اجتهادهم في ألا يفوتهم شيء منه


على زمن الرسول فحسب

بل استمر

الحال بعد انتقاله صلى الله عليه و سلم إلى الرفيق الأعلى



هذا الحرص نابع من تربية إيمانية صحيحة مبنية على



إخلاص العمل وصوابه




أي إخلاصه لله ؛على نهج رسول الله




فحيـن خَلُصَـت نفـوس المؤمنيـن بـ " لا إله إلا الله "



مـن ألـوان الشـرك المختلفـة ، فقـد حـدث فـي



نفوسـهم تحـول هائـل كأنـه ميـلاد جديـد .



لـم يكـن مجـرد التصديـق ، ولا مجـرد الإقـرار



لقـد كـان كأنـه إعـادة ترتيـب ذرات نفوسـهم علـى وضـع جديـد ،



كمـا يعـاد ترتيـب الـذرات فـي قطعـة الحديـد ، فتتحـول إلـى

طاقـة مغناطيسـية كهربائيـة

كـان الاهتـداء إلـى " الحـق " هائـل الأثـر فـي كـل

جوانـب حياتهـم



كـان فـي حسـهم أن حياتهـم كلهـا عبــادة ،


وأن الشعـائر



إنمـا هـي لحظـات مركـزة ، يتــزود الإنسـان



فيهـا بالطاقـة الروحيـة



التـي تعينـه علـى أداء بقيـة العبــادة المطلوبـة منـه



كانـوا يقومـون بالعبـادة وهـم يمارسـون



الحيـاة فـي شتَّـى مجالاتهـا ،



كانـوا يذكـرون الله فيسـألون أنفسهـم :



هـل هـم فـي الموضـع الـذي يُرضـي الله ،



أم فيمـا يُسـخط الله ؟ !



فإن كانـوا فـي موضـع الرضـى حمـدوا الله ،



وإن كانـوا علـى غيـر ذلـك



اسـتغفروا الله وتابـوا إليـه .



وكانـوا يذكـرون اللـه ، فيسـألون أنفسـهم :



مـاذا يريـد الله منـا فـي هـذه اللحظـة ؟ !



أي : مـا التكليـف المفـروض علينـا فـي هـذه اللحظـة ؟ !





0 إذا كـان التكليـف :

{ ... وَعَاشِـرُوهُنَّ بِالْمَعْـرُوفِ ... } .

سورة النساء / آية : 19 .


كـان ذكـر الله مؤديـًا إلـى القيـام بهـذا الواجـب الـذي


أمـر بـه الله تجـاه الزوجـات .



0 وإذا كـان التكليـف :

{ ... قُـوا أَنفُسَـكُمْ وَأَهْلِيكُـمْ نَـاراً ... } .

سورة التحريم / آية : 6 .



كـان ذكـر الله مؤديـًا إلـى القيـام بتربيـة الأهـل والأولاد علـى النهـج الربانـي



الـذي يضبـط سـلوكهم بالضوابـط الشـرعية .



وإذا كـان التكليـف


{ ... فَامْشُـوا فِـي مَنَاكِبِهَـا وَكُلُـوا مِـن رِّزْقِـهِ وَإِلَيْـهِ النُّشُـورُ } .

سورة الملك / آية : 15 .



كـان مقتضـى ذكـر الله ، هـو المشـي في مناكـب الأرض وابتغـاء



رزق الله في حـدود الحـلال الـذي أحلَّـهُ الله ، لأنـه إليـه النشـور



فيحاسـب النـاس علـى مـا اجترحـوا في الحيـاة الدنيـا .



وهكـذا ... فقـد فهمـوا أن الصـلاةَ والنُّسُـك ( أى : الشـعائر ) إنمـا هـي



المنطلـق الـذي ينطلـق منـه الإنسـان ليقـوم ببقيـة العبـادة التـي تشـمل



الحيـاة كلهـا ، بـل المـوت كذلـك .



فالشـعائر مجـرد محطـات شـحن للانطـلاق إلـى بقيـة العبـادة ،



ويشمـل ذلـك المـوت .



المـوت فـي حـد ذاتـه لا يمكـن أن يكـون عبـادة بطبيعـة الحـال ،



لأنـه لا خيـار للإنسـان فيـه ، ولكـن المقصـود فـي قولـه تعالـى :



{ ... وَمَحْيَـايَ وَمَمَاتِـي للهِ رَبِّ الْعَالَمِيـنَ * لاَ شَـرِيكَ لَـهُ ... } .

سورة الأنعام / آية : 162 ، 163



هـو أن يمـوت الإنسـان غيـر مشـرك بالله ، وذلـك هـو الحـد الأدنـى



الـذي يكـون بـه الإنسـان ( فـي موتـه ) عابـدًا لله ،



أمـا الحـد الأعلـى فهـو أن يكـون موتُـه فـي سـبيل الله




يُـــــتْـــــبـَــــعُ






رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 12 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نجالس رسول الله.خطوة على طريق المنهجية .متج

كُتب : [ 29 - 04 - 11 - 01:00 PM ]

السلامُ عليكمُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه

لما كان الحرص

على حديث رسول الله الله صلى الله عليه و سلم

نابعًا من تربية إيمانية صحيحة مبنية على

إخلاص العمل وصوابه


أي إخلاصه لله ؛على نهج رسول الله


لذا

لم يقتصر هذا الاهتمام والحرص على

زمن الرسول فحسب، بل استمر

الحال إلى الأزمنة والأجيال التالية


فقد أخرج الحاكم في مستدركه،

عن ابن عباس رضي الله عنهما

قال:

(لما قُـبِـضَ رسول الله صلى الله عليه و سلم

قلت لرجل

هلمَّ فلنتعلم من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم

فإنهم كثير،

فقال :
العجب والله لك يابن عباس ،
أترى
الناس يحتاجون إليك وفي الناس من ترى من

أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم؟

فركبت ذلك وأقبلت على المسألة

وتتبع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم

فإن كنت لآتي الرجل في الحديث

يبلغني أنه سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم

فأتوسد ردائي على باب داره، تسفي الرياح

عليَّ وجهي حتى يخرج إليَّ

فإذا رآني قال:

يا ابن عم رسول الله صلى الله عليه و سلم ما لك ؟

قلت :

حديث بلغني أنك تحدثه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم


فأحببت أن أسمعه منك .
فيقول :

هلاَّ أرسلت إليّ فآتِيَك؟

فأقول :

أنا كنت أحق أن آتيك،

وكان ذلك الرجل يراني فذهب

أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم

وقد احتاج الناس إليَّ .

فيقول :

أنت أعلم مني

مجمع الزوائد للهيثمي حديث رقم 9/280
خلاصة الدرجة : رجاله رجال الصحيح
(الدرر السنية)


قال ابن عبد البر وغيره:

[الحجة عند التنازع السنة فمن أدلى بها فقد أفلح]
أ.هـ
كتاب:[القول المبين في أخطاء المصلين ]

وهكذا كان اهتمام الصحابة رضي الله عنهم،

ومن بعدهم في حفظ السنة ونقلها،

جيلاً بعد جيل رواية وحفظاً وعملاً

فتأدبوا حتى وإن اختلفت

مذاهبهم وأفهامهم للسنة


فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم ** إن التشبه بالكرام فلاح.



يُـــتْـــبَـــعُ





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 13 )
حفيدة الصحابة
رقم العضوية : 1961
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : أسأل الله الجنة
عدد المشاركات : 4,964 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2520
قوة الترشيح : حفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond reputeحفيدة الصحابة has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نجالس رسول الله.خطوة على طريق المنهجية .متج

كُتب : [ 29 - 04 - 11 - 01:09 PM ]

ماشاء الله موضوع مميز

نفع الله بكِ وجزاكِ الجنة





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 14 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نجالس رسول الله.خطوة على طريق المنهجية .متج

كُتب : [ 03 - 05 - 11 - 05:06 PM ]

السلامُ عليكمُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه


عقوبة من يخالف السنة


توعـد الله سـبحانه الذيـن يخالفـون سـنة النبـي ـ صلى الله عليه وسلم ـ

فقـال تعالى:

.

{مَّا أَفَاء اللَّهُ عَلَى رَسُولِهِ مِنْ أَهْلِ الْقُرَى فَلِلَّهِ

وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ كَيْ لَا يَكُونَ دُولَةً بَيْنَ الْأَغْنِيَاء مِنكُمْ

وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ }
.
سورة الحشر / آية :7

فـدل علـى أن مـن خالـف سـنة الرسـول ـ صلى الله عليه وسلم ـ

فيمـا أُمـر بـه أو نُهـيَ عنـه ؛

أنـه مُعَـرَّض لعقـاب الله عـز وجـل

0 وقـال تعالـى :

{ فَـإِن لَّـمْ يَسْـتَجِيبُوا لَـكَ فَاعْلَـمْ أَنَّمَـا يَتَّبِعُـونَ أَهْوَاءهُـمْ ... } .

سورة القصص / آية : 50 .

* عـن أبـي هريـرة ـ رضي الله عنه ـ أن رســول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ

قـال :

" كـل أمتـي يدخلـون الجنـة إلا مـن أبـى " .

قالـوا : يـا رسـول الله ومـن يأبـى .

قـال : " مـن أطاعنـي دخـل الجنـة ومـن عصانـي فقـد أبـى " .


صحيح البخاري / ( 96 ) ـ كتاب : الاعتصام بالكتاب والسنة / باب : ( 2 ) /
حديث رقم : 7280 / ص : 845 .

وممـا يبيـن عقوبـة مـن خالـف أمـر الله ورسـوله ـ صلى الله عليه وسلم ـ الحديـث الآتـي :

قـال الإمـام مسـلم :

حدثنـا أبـو بكـر بـن أبـي شـيبة ، قـال حدثنــا

زيـد بـن الْحُبــابِ عـن عِكرمـة بـن عمـار ،

قـال حدثنـي إيـاسُ بـنُ سـلمة بـن الأكـوع ؛

أن أبــاه حدثـهُ ؛

أن رجـلاً أكـل عنـد رسـول الله ـ صلى الله

عليه وسلم ـ بشـماله ، فقـال ـ صلى الله عليه وسلم ـ :

" كُـلْ بيمينـك " .

قـال : لا أسـتطيع .

قـال : " لا اسـتطعت " . مـا منعـه إلا الكِبـرُ .

قـال : فمـا رفعهـا إلـى فيـه .


صحيح مسلم / ( 36 ) ـ كتاب : الأشربة / ( 13 ) ـ باب : آداب الطعام والشراب
وأحكامها / حديث رقم : 2021 / ص : 528 .

فهـذه عقوبـة عاجلـة ـ والعيـاذ بالله ـ فهـذا دليـل علـى أن مـن خالـف سـنة

الرسـول ـ صلى الله عليه وسلم ـ تكبـرًا أنـه مُعَـرَّض للعقوبـة والعيـاذ بالله .

وعلـى النقيـض الحديـث الآتـي :

* عـن عبـد الله بـن عبـاس ـ رضي الله عنهما ـ ؛

أن رسـول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ رأى

خاتمًـا مـن ذهـب في يـد رجـل . فنزعـه فطرحـه وقـال :

" يعمـد أحدكـم إلـى جمـرة مـن نـار فيجعلُهـا فـي يـده " .

فقيـل للرجـل ، بعد ما ذهـب رسـول الله ـ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ـ خذ خاتمـك انتفـع به

0 قـال : لا . والله ! لا آخـذه أبـدًا وقـد طرحـه رسـول الله ـ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ـ .

صحيح مسلم / ( 37 ) ـ كتاب : اللباس والزينة / باب : ( 11 ) / حديث رقم : 2090 / ص : 547 .

فانظـر الفـرق بين الرجليـن في الامتثـال .

فالأول يقـول : لا أسـتطيع تكبـرًا ، والعيـاذ بالله ،

وهذا قـال : والله لا آخـذ هذا الخاتـم وقد طرحـه رسـول

الله ـ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ـ ، رغم إباحة الانتفاع به (ببيعه أو...)

فهذا هو الإيمـان ، وهذا هو الامتثـال العظيـم ، والحرص على المتابعة.

مكانة السنة في الإسلام / الفوزان / ص : 17 / بتصرف .



النجاة ...النجاة


لننجي أنفسنا علينا التأسي بالرعيل الأول

كان اهتمام الصحابة رضي الله عنهم،

ومن بعدهم في حفظ السنة ونقلها،

جيلاً بعد جيل رواية وحفظاً وعملاً

فتأدبوا حتى وإن اختلفت مذاهبهم وأفهامهم للسنة
مـن البديهـي بعـد هـذا أن نقـول إن السـنة التـي لهـا هـذه الأهميـة فـي التشـريع ،

إنمـا هـي السـنة الثابتـة عـن النبـي ـ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ـ بالطـرق

العلميـة والأسـانيد الصحيحـة المعروفـة عنـد أهـل العلـم بالحديـث ورجالـه

لذا ننبه على


أولاً :


أهمية التخريج والتحقيق


ثانيًا :

ننبه على أمر آخر قد يغفل عنه الكثيرمنا وهو أن

مسئولية الناقل لا تنتهي بقوله منقول

إذا نقلت فأنت مسئول أمام الله عن كل كلمة نقلتها

حتى كلمات الشكر لا تقرأ مشاركة ثم تكتب جزاك الله خيرًا إلا بعد أن

تعيها لأن شكرك إقرار لما شكرت عليه

وهذا إجمال لما أردنا

وسنفصله بحول من الله وقوة

يـُــــتـْــــبـَــــعُ





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 15 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هيا نجالس رسول الله.خطوة على طريق المنهجية .متج

كُتب : [ 03 - 05 - 11 - 05:08 PM ]

بسـم الله الرحمـن الرحيـم

السلامُ عليكمُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه

تابع

النجاة ...النجاة


بحول من الله وقوة نفصل ما سبق إجماله



أهمية التخريج والتحقيق



ما هو التخريج ؟
التخريـج :

أ – في اللغة :التخريج على وزن " تفعيل " بمعنى الإخراج ، كتكريم بمعنى الإكرام ، وهو في أصل اللغة مأخوذ من (خرج ) ، فهو النفاذ من الشيء ،و اختلاف لونين .

ب- في اصطلاح المحدثين : عزو الحديث إلى من أخرجه من أئمة الحديث

فالتخريج هو عزو الحديث أو الأثر لمصادره الأصلية المسندة مثل الصحيحين والسنن والمسانيد

كـأن يقـال بعـد ذكـر الحديـث :

" رواه الترمـذي / 1 / 270 " أو " رواه ابـن ماجـه / 3 / 60 " .

** وهـذا لا يعنـي صحـة الحديـث أو ضعفـه

لأن الترمـذي علـى سـبيل المثـال لا الحصـر روى فـي سـننه

أحاديـث كثيـرة منهـا الصحيـح ومنهـا الضعيـف ،

وكذلـك ابـن ماجـه ، والنسـائي ، وأبـو داود ،

وغيرهـم مـن أصحـاب كتـب الحديـث(1) ،

ما عـدا البخـاري ومسـلمًا ، اللذيـن يكفـي منهمـا قـول : " رواه البخـاري " أو " مسـلم " .


فالتخريـج لا يـدل علـى صحـة الحديـث مـن ضعفـه ، وإنما يدل على المكان الذي روي فيه .

وفائدته : تسهيل تتبع الحديث ، لتتم دراسته سواء من حيث فقهه ، أو تحقيقه ....

ما هو التحقيـق :


فهـو ذكـر مرتبـة الحديـث مـن حيـث القبـول أو الـرد .

الطريق إلى الجنة / ص : 10 / بتصرف .

والحديث المقبول

هو ما يجب اعتقاد صحة ما جاء فيه ،لثبوته وصحته عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

ومتابعة أحكامه

الحديث المردود

هو ما يجب رده ، وعدم العمل به ، لضعفه وعدم ثبوته عن رسول الله صلى الله عليه وسلم



ينقسـم الحديـث المقبـول بالنسـبة إلـى تفـاوت مراتبـه إلـى أربعـة أقسـام هـي :

القســم الأول : الحديـث الصحيـح لذاتـه .
القســم الثانـي : الحديـث الحسـن لذاتـه .
القسـم الثالـث : الحديـث الصحيـح لغيـره .
القسـم الرابـع : الحديـث الحسـن لغيـره .


يـــــتـــــبـــــع






رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
.متجدد, الله.خطوة, المنهجية, رسول, نجالس, طريق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موقع يعلمك التجويد خطوة خطوة...بالصوت والصورة.. سبل السلام مع بعض نتعلم التجويد 14 11 - 12 - 12 03:43 PM
درس الفرنسية خطوة بخطوة ....متجدد أم عمرو section islamique 15 01 - 02 - 12 05:35 PM
الحج خطوة خطوة للشيخ حامد العلي ~~الملتقى الجنة~~ دليل الحاج والمعتمر إلى بيت الله 7 18 - 10 - 11 11:51 PM
علمني يا رسول الله ..متجدد صباح الخير السنن والاحاديث الشريفة 30 21 - 02 - 11 09:25 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:56 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd