الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة يتم نقل مواضيع المنتدى التى تشمل الأحاديث الضعيفه او موضوعه او تلك التى تدعو إلى أمور غير شرعيه.




موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
أم أسيد
رقم العضوية : 7550
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القدس
عدد المشاركات : 11,018 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 109
قوة الترشيح : أم أسيد will become famous soon enoughأم أسيد will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي قصه اربعة عشر سؤالا

كُتب : [ 15 - 04 - 11 - 10:38 PM ]




اعجتنى هذه القصه 0000
لما فيها من فراسه وذكاء وهى تحكى عن ابى يزيد البسطامى اذقال ابا زيد كنت يوما فى خلوتى مستغرقا فى فكرى اذ نوديت فى سرى ان اذهب الى دير سمعان واحضر مع الرهبان يوم عيدهم فاستعذت بالله من هذا الخاطر فلما كان الليل اتانى الهاتف فى المنام واعاد نفس الكلام فانتبهت من النوم مرعوبافنوديت ان لاباس عليك وان البس لباس الرهبان فامتثلت للامر وذهبت للدير فقام كبيرهم وانصتوا فلم يطق الكلام كان فى قلبه لجام فقال له القسيسون والرهبان ما الذى يمنعك من الكلام فنحن بقولك وبعلمك نهتدى فقال الرهبان ما منعنى عن ان اتكلم الا رجل بينكم محمدى وقد جاء لديكم ممتحنا وعليكم معتدى فقالوا ارنا اياه لنقتله الان فقال لا نقتلهاالا بدليل او برهان فقام كبيرهم ونادى يا محمدى بحق محمد عليك الا نهضت على قدميك لننظر اليك فقام ابو زيد ولسانه لا يفتر عن التسبيح والتقديس والتحميد فقال له البترك يا محمدى اريد ان
اسالك عن اشياء فان اجبت عنها اتبعناك وان عجزت عنها قتلناك فقال سل ما تريد قال اخبرنى عن واحد لاثانى له ولا ثانى لا ثالث له الى اربعه عشر سؤال
واخبرنا اين مستقر روحك فى جسدك وعن الخاملات والجاريات والمقسمات وعن شىءتنفس بلاروح واسئله اخرى ساكتبها فى الاجابه فقال ابو يزيد هل بقى مسائل غيرها فقال له البترك لا فقال ابو يزيد ان فسرتها لكم واجبت عنها تؤمنوا بالله ورسوله فقالوا نعم فقال
اللهم الشاهد اما الواحد لا ثانى له فهو الله عز وجل واما الثانى لاثالث لهما فهما الليل والنهار لقوله تعالى وجعلنا الليل و النهار ايتين واما عن ثلاثه لارابع لها فهى العرش والكرسى والقلم واما عن اربعه لا خامس لها فهى الكتب المنزله التوراه والانجيل والزبور والفرقان واما الخمسه لا سادس لها فهى الصلوات الخمس المفروضه على كل مسلم ومسلمه واما عن سته لاسابع لها فهى السته ايام لقوله تعالى ولقد خلقنا السماوات والارض وما بينهما فى سته ايام واما سؤالكم عن 7 لا8 لها فهى السموات السبع لقوله تعالى الذى خلق سبع سموات طباقا واما عن 8لا9 فهم حمله العرش لقوله تعالى\ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانيه \ واما التسعه لا عاشر لهم فهم التسعه رهط لقوله تعالى \وكان فى المدينه تسعه رهط يفسدون فى الارض ولا يصلحون\واما عن عشره فهى فروض مكه التى وجبت على الحاج لقوله تعالى\فصيام ثلاثه ايام فى الحج وسبعه اذا رجعتم تلك عشره كامله\ واما عن احد عشر فهم اخوه يوسف عليه السلام واما عن ثلاثه عشر فهى رؤيه يوسف عليه السلام تقوته تعالى\انى رايت احد عشر كوكبا والشمس والقمر \واماسؤالكم عن قوم كذبوا وادخلوا الجنه فهم قوم يوسف \وجاؤا على قميصه بدم كذب\واما عن قوم صدقوا وادخلوا النار فهم اليهود واما عن مستقر الروح فى الجسد فانها تكون بين اذنيكفى صوره الوجه واما سؤالكم عن الذاريات ذروا فهى الرياح الاربع واما الحاملات وقرا فهى السحب والجاريات يسرا فهى السفن الجاريه فى البحر واما المقسمات امرا فهى الملائكه الذين يقسمون على الناس ارزاقهم فى ليله النصف من شعبان واما عن اربعه عشر تكلموا مع رب العالمين فهى السموات السبع والارضون السبع لقوله تعالى \فقال لها وللارض ائتيا طوعا او كرها قالتا اتينا طائعين \واما عن قبر مشى بصاحبه فهو قبر يونس عليه السلام واما عن سؤالكم عن شىء تنفس بغير روح فهو الصبح واما عن سؤالكم عن ماء لا نزل من السماء ولا نبع من الارض فهو الذىبعثته بلقيس الى سليمان عليه السلام فى قاروره وكان من عرق الخيل واما عن اربعه لا من الجن ولا من الانس ولا من الملائكه ولا من ظهر ب ولا من بطن ام فهى كبش اسماعيل وناقه صالح وادم وحواء واما عن شىء خلقه الله ثم انكره فهو صوت الحمير لقوله تعالى \ان انكر الاصوات لصت الحمير\ واما عن اول دم اريق على وجه الارض فهو دم هابيل لما قتله قابيل واما عن شىء خلقه الله واستعظمه فهو كيد النساء لقوله تعالى \ان كيدهن عظيم\واما عن شىء اوله عود واخره روح فهى عصا موسى لقوله تعالى\وتلك بيمينك يا موسى الايه\واما عن افضل النساء حواء ام البشر وخديجه وعائشه واسيه ومريم ابنه عمران واما افضل البحار فسيحون وجيحون والفرات ونيل مصر واما افضل الجبال فهو الطور وافضل الدواب فهى الخيل وافضل الشهور رمضان وافضل الليالى ليله القدر واما الطامه فهو يوم القيامه وعن شجره فيها12 غصن في كل غصن ثلاثون ورقه وفى كل ورقه خمس ثمرات اثنان فى الشمس وثلاثه فى الظل فهى السنه والشهور هى الاغصان والاوراق هى الايام والثمرات هى الصلوات الخمس الظهر والعصر فى الشمس والباقيه فى الليل واما عن شىء حج الى بيت الله الحرام وليس له روح ولا وجبت عليه فريضة فهى سفينة نوح عليه السلام وأما سؤالكم عن اربعة تختلف طعمها ولونها والاصل فهى العينان والاذنان والانف والفم فماء العين مالح وماء الاذنين مر وماء الفم حلو وأما سؤالكم الفتيل والقطمير والنقير النقرة التى فى ظهر النواة والفتيل هو الذى فى باطنها والقطمير هو القشرة التى فوقها الشفافة وأما سؤالكم عن السبد واللبد فهو شعر الضأن أو الماعز وأما عن الطم والرم فهى الامم الماضية قبل أدم عليه السلام وأما عن يقول الحمار فى نهيقه فإنه يرى الشيطان ويقول لعن الله العشار وأما عما يقول الكلب فى نبيحه فإنه يقول ويل لأهل النار من غضب الجبار وما يقول الفرس فى صهيله سبحان حافظى إذا التقت الابطال واشتغلت الرجال بالرجال وعما يقول البعير فى رعائه حسبى الله وكفى بالله وكيلا وما يقول البلبل فى تغرديه سبحان الله حين تمسون وحين تصبحون وما يقول الضفدع فى تسبيحه سبحان المعبود فى البرارى والقفار سبحان الملك الجبار وما يقول الناقوس فى نقيره سبحان الله حقاً فى الدنيا غربا وشرقا وعن قوم أوحى الله اليهم ولا من الجن ولا من الانس ولا من الملائكة فهو النحل لقوله تعالى واوحى ربك الى النحل وعن الليل اين يكون اذا جاء النهار وعن النهار اين يكون اذا جاء الليل فإنهما يكونان فى غامض علم الله تعالى ثم قال ابو يزيد هل بقى معكم مسأل غير ذلك فقالوا لا فقال اخبرونى مفتاح الجنة ومفتاح السموات قال فكتموا ولم يتكلموا فقال ابو زيد سألتمونى عن مسائل كثيرة وأجبت عنها وقدسألتكم عن مسألة واحدة فلم تجيبوا عنها اعجزتم منها
فقالوا نعم ثم التفتوا الى كبريهم أوعجزت عن ذلك فقال ما عجزت فلكن أخاف الا توافقونى بل نوافقك فإنك كبرينا ومهما قلت لنا سمعناه ووافقنا عليه فقال مفتاح الجنة والسموات لا اله الا الله محمد رسول الله فقالوا واسلموا عن أخرهم وحسن اسلامهم وخرجوا من الدير وخربوه وبنوه مسجدا


دمتو بكل وووود

منقوووووووووول







غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
سبل السلام
رقم العضوية : 1777
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,077 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 36
قوة الترشيح : سبل السلام is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: قصه اربعة عشر سؤالا

كُتب : [ 18 - 04 - 11 - 12:23 AM ]

بارك الله فيك اختي الحبيبة على طيب نيتك
ولكن سئل فضيلة الشيخ عن صحة هذه القصة
وبارك الله في الحبيبة غايتي رضى ربي على احضار الفتوى

الجواب:


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا

للفائدة فهذا مقال بعنوان : كلمات وألفاظ في الميزان .ــ1ــ

وهذه القصة تظهر عليها آثار الصنعة ! فهي إلى الكذب أقرب ، وروي نحوها في ترجمة شيخ الصوفية - المخرّف - أبي يزيد البسطامي !

والله المستعان ..

الشيخ عبد الرحمن السحيم حفظه الله

===============================

ــ 1 ــ

كلمات وألفاظ في الميزان ...


أولاً :
قول : عدالة السماء / هبة السماء / قدرة السماء / إرادة السماء / هذا ما أرادته السماء/ مشيئة السماء...

هذه الكلمات مما تتوارد على ألسنة بعض الكتاب والإعلاميين ، وتتردد بين حين وآخر في أجهزة ووسائل الإعلام .
وآخر مرة قرأت فيه مثل هذه الكلمة مطلع هذا الأسبوع ، فقد أشار صحفي إلى جمال الطبيعة في مكان ما ، فقال : هبة السماء !
والسماء مخلوق من مخلوقات الله العِظام ، فلا يُنسب إليها فعل ولا ترك .
فلا تفعل شيئا بنفسها ، ولا تُحدث أمرا .
ولم ينسب إليها شيء في الكتاب والسنة ، إنما نسب إلى ( من في السماء ) ، وهو الله تبارك وتعالى .
قال سبحانه وتعالى : ( أأمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض ) الآية .
ولذا لما نسب بعض الصحابة رضي الله عنهم فعلا من أفعال الله - وهو إنزال المطر- نسبوه إلى غير الله قال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم – فيما يرويه عن ربه أنه قال - : أصبح من عبادي مؤمن بي وكافر ؛ فأما من قال مطرنا بفضل الله ورحمته فذلك مؤمن بي كافر بالكوكب ، وأما من قال مطرنا بنوء كذا وكذا فذلك كافر بي مؤمن بالكوكب . رواه البخاري ومسلم .

ثانياً :
قول : أنا أثق بنفسي / يجب أن تثق بنفسك / الثقة بالنفس ...
الثقة المطلقة يجب أن تكون بالله وحده
ولذا يتبرأ الإنسان من حوله وقوته فيقول : لا حول ولا قوة إلا بالله .
والثقة إنما تكون بما عند الله من نصر وإعانة ومدد ورزق وتفريج كربات وغير ذلك
وهذا هو شأن الأنبياء والصالحين
فهذا نبي الله موسى عليه الصلاة والسلام يقف أما البحر والعدو من خلفه فيقول أصحابه ( إنـّـا لمدركون ) فيرد عليهم بلسان الواثق بنصر الله ( كلا إن معي ربي سيهدين ) فيأتيه الفرج والنصر بالأمر الرباني ( اضرب بعصاك البحر فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم )
وهذا رسول الله صلى الله عليه وسلم يختبئ في الغار فيقف المشركون أمام باب الغار حتى رأوا أقدامهم فيقول أبا بكر رضي الله عنه : لو أن أحدهم نظر تحت قدميه لأبصرنا ، فقال : ما ظنك يا أبا بكر باثنين الله ثالثهما . رواه البخاري ومسلم .
والأمثلة على هذا كثيرة ، ولولا خشية الإطالة لأوردت منها وسردت .
فلا يثق المسلم بنفسه بل يثق بالله وبما عند الله .
ومن هذا الباب أن النبي عليه الصلاة والسلام : من سمع بالدجال فلينأ عنه ، فوالله إن الرجل ليأتيه وهو يحسب أنه مؤمن فيتبعه مما يبعث به من الشبهات . رواه أحمد وأبو داود . ومعنى ( ينأ عنه ) أي يبتعد عنه حتى لا يُفتن .
وهذا دليل على أن النفس لا يُوثق بها بل تُجنّب مواطن الفتن والهلكة .
والثقة بالنفس ربما دفعت صاحبها إلى التعالي والغرور ونتيجة ذلك العُجب الذي هو أكبر من الذنب ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : لو لم تكونوا تذنبون لخشيت عليكم ما هو أكبر من ذلك ؛ العجب العجب . رواه البيهقي في شعب الإيمان ، وحسنه الألباني .

ثالثاً :
كلمة : مسيحي / مسيحية / إخواننا المسيحيين !! ....
وهذه الأخرى مما يكثر تردادها على ألسنة كثير من الصحفيين والإعلاميين عموما بل على ألسنة كثير من الناس إذا تحدثوا عن النصارى .
بل إنني سمعت أحدهم وهو يتحدث عن النصارى فقال : إخواننا النصارى ...!!!

والنصارى قد سماهم الله كذلك .
أعني سماهم ( نصارى )
كما في قوله تعالى : ( إن الذين آمنوا والذين هادوا والنصارى .. ) الآية .
وكما في قوله تعالى : ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى .. ) الآية .
وكما في قوله تعالى : ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى أولياء .. ) الآية .
والآيات في هذا كثيرة .

وكذلك سماهم رسول الله صلى الله عليه وسلم سماهم ( نصارى )
كما في قوله صلى الله عليه وسلم : والذي نفس محمد بيده لا يسمع بي أحد من هذه الأمة يهودي ولا نصــراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أصحاب النار . رواه مسلم .
وكما في قوله عليه الصلاة والسلام : لا تبدؤوا اليهود ولا النصارى بالسلام فإذا لقيتم أحدهم في طريق فاضطروه إلى أضيقه . رواه مسلم أيضا .
وقوله عليه الصلاة والسلام : لا تطروني كما أطرت النصارى ابن مريم فإنما أنا عبده فقولوا عبد الله ورسوله . رواه البخاري .
والأحاديث في هذا كثيرة .

ولم يُسمِّهم الله ولا رسوله صلى الله عليه وسلم إلا بهذه التسمية أو بأهل الكتاب أو الروم لكن لم يرد في الكتاب ولا في السنة تسميتهم بالـ ( المسيحيين )
لأن المسيحيين على الحقيقة هم أتباع المسيح عليه الصلاة والسلام .
وهم الذين شهدوا أن المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه .
وهم الذين يعتقدون أنه ما صُلِب ولا قـُـتِل بل رفعه الله إليه .
وهم الذين آمنوا ببشارة عيسى عليه السلام ( ومُبشّرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد )
أما من يعتقدون أنه إله أو ابن الله فأين هم ودين المسيح ؟
بل إن المسيح عليه الصلاة والسلام برئ منهم .
فإنه ينزل في آخر الزمان – كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم – فيكسر الصليب ويقتل الخنزير ويضع الجزية . كما في الصحيحين .
لأن هذه الأشياء مما أُلصِقت بشريعته وهو براء منها .

فلا تصح تسمية النصارى بـ ( المسيحيين ) بل يُسمّون كما سماهم الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ( نصارى )

شكرا لمن قرأ حتى النهاية ... وأعتذر عن الإطـــــالــــــة ...

كتبه
عبد الرحمن بن عبد الله السحيم حفظه الله





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اربعة, سؤالا

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:06 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd