الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > ملتقى القلوب > جراحات الأمه وأخبار المسلمين

جراحات الأمه وأخبار المسلمين لنلمس جراحات وأخبار أمتنا ، حتى لا ننسى أخواننا ونعمل على دعم ورقي أمتنا



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
حفيدة الصحابة
رقم العضوية : 1961
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : أسأل الله الجنة
عدد المشاركات : 5,353 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 55
قوة الترشيح : حفيدة الصحابة will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg النقاب بين ساركوزي ومفتي حسني مبارك

كُتب : [ 27 - 04 - 11 - 01:47 PM ]










النقاب بين ساركوزي ومفتي حسني مبارك








ما الذي يجمع نيكولا ساركوزي، اليهودي المهاجرمن بولندا ، وعلي جمعة الذي عينه حسني مبارك مفتيا على مصر؟. وإذا كانتمرجعية نيكولا ساركوزي، في منع النقاب بفرنسا نابعة من تصوره الشموليوالأحادي والمركزي لمفهوم المرأة لدى الطبقة اليعقوبية في الغرب، فإنمرجعية علي جمعة هي " ولي أمره " المخلوع حسني مبارك، الذي كان محارباللتوجه الإسلامي.
ولا ندري كيف ترفض المحكمة الطعون المقدمة من قبل عدد من الطالباتالمنقبات، ضد الأحكام الصادرة من محكمة القضاء الإداري برفض إلغاء قرارإلزامهن بكشف وجوههن أثناء تأدية الامتحانات في الجامعات المصرية، ومنعدخولهن الامتحانات بالنقاب، بناءً على رأي دار الإفتاء التي وقفت وراء حظرالنقاب بتعلة "الخروج على ولي الأمر" وهو موقف خطير جدا، إذ يدل بما لايدع مجالا للشك، بأن علي جمعة، يعتقد بأن اسقاط حسني مبارك حرام شرعا، إذإن الثورة المصرية التي أطاحت به تدخل في هذا التصنيف لا محالة، بل أشددلالة عليه، من ارتداء النقاب، وفقا للمنطق نفسه. والسؤال المطروح، هو كيفيبقى علي جمعة في منصبه، وهو يعد مخالفة قرارات حسني مبارك، خروجا على وليالأمر، بمعنى أن الثورة خروج على ولي الأمر، فكيف فات الثوار، والحكومةالجديدة، والقضاء المصري النزيه هذا الأمر؟!
وإذا كان وجه المرأة ليس بعورة، وفق ما ذهب إليه "جمهور الفقهاء" أينإذن الحرية الشخصية. وهل منع المنقبات من دخول الامتحانات يخدم قضية العلموالارتقاء بالمرأة ؟. وهل عجزت السلطات عن ايجاد مخرج لهذه القضية، دونالتورط من حرمان الطالبات من اجتياز الامتحانات بدون منغصات؟! ولماذا لمتوظف نساء للتأكد من هوية المنقبات قبل الدخول إلى قاعات الامتحانات وبذلكيرفع الإشكال!
ومن باب المعاملة بالمثل، وإذا كان كشف الوجه ليس بعورة، فماذا عن العوراتالتي تدخل إلى قاعات الامتحانات وهي بكامل زينتها، فهل تم وضع معايير تجعلالجميع يلتزم بالحد الأدنى من اللباس الشرعي كالحجاب مثلا، أما إن الكل حرفي ممارسة "عاداته " و"حريته" ما عدا المنقبات؟!
بين ساركوزي وعلي جمعة:
من العجيب والمستغرب، أن يتفق علي جمعة مع ساركوزي في قضية منعالنقاب. إذ إن قضية اللباس من أشد الأمور حساسية لدى الإنسان. إنه أشبهبإجبار فتاة على الزواج من رجل لا تحبه ، لذلك فهو من أخص الخصوصيات التيلا يجب أن يتدخل فيها أي شخص أو أي جهة، إنه قمع وعدوان لا يصدر سوى مننفس مريضة، فكيف يمكن تغريم انسان بسبب لباس اختاره لنفسه، ولم يضرالآخرين في كثير أو قليل؟. كيف تجبر مسلمة منقبة في فرنسا على دفع غرامة 150 يورو لأنها ارتدت النقاب، أي عار يلحقه ساركوزي بفرنسا والغرب عموما،وأي عار يلحقه علي جمعة، بمصر والمسلمين عموما، بإعطائه مبررات لقمعالمسلمات اللواتي اخترن النقاب، من منظور شرعي. فالإمام مالك رفض فرضالموطأ على الناس، وتركهم يختارون ما يطمئنون له من أحكام فقهية، حتى وإنرأى أنها غير واجبة، بل حتى غير صحيحة. كيف تعتقل امرأة لأنها خالفتقوانين اللادينية في فرنسا، أو اللائكية أو العلمانية ، ويبرر نفس القمعوالاضطهاد بمخالفة " ولي أمر المفتي" الذي لم يكن يوما ما ولي أمرالمسلمين، سواء في مصر أو غيرها، وأعني حسني مبارك. بل هو مغتصب للسلطة،محارب للمسلمين، ومستعدي للآخرين عليهم.
لقد استطاعت مسلمات فرنسا، أن تتحدين قرار منع النقاب، وخرجن في نفساليوم الذي بدأ فيه سريان هذا القانون النيروني، مطلع شهر أبريل 2011 م،لكن ما الذي يمكن أن تفعله فتيات مصر المنقبات، لتتحدين قرار منعهن منحقهن المشروع في أداء الامتحانات ؟!
هل يحتاج الأمر في مصر إلى ثورة تطالب بحق المنقبات في الحياة، فضلا عنأداء الامتحانات، كما خرج الكثير من المسلمين في فرنسا احتجاجا على قانونمنع النقاب، مما أدى إلى اعتقال 61 شخصا من بينهم 20 امرأة يوم 10 أبريل 2011 م.
النقاب بين مؤيديه ومعارضيه:
كان المفروض أن لا تكون هذه القضية مطروحة، وقابلة للنقاش، لأنهاتدخل في باب الحرية الشخصية، وعلى الدولة أن تكفل حريات جميع المواطنين،والملائمة بين متطلبات الأمن، والدقة، وإبراز الشخصية والحرية الشخصيةالمقدسة. فالله لم يكن ليعجزه أن يجبر جميع الخلق على عبادته، كما تفعلالمخلوقات المجبولة على ما تقوم به، لكنه لم يفعل" ولو شاء الله لجعلالناس أمة واحدة" فلماذا يريد علي جمعة وساركوزي أن يفكر الناس مثلهما،ويتبنى الناس مذاهبهما، سواء اللائكية أو الغنوصية الصوفية.
لقد استغرب كثيرون، نشر علي جمعة مقالا في الواشنطن بوست، يهاجم فيهالسلفية ويحذر منهم، وتساءلوا عن علاقة علي جمعة بالاستخبارات الأميركيةوالفرنسية، ولكن الحقيقة هي أن علي جمعة كان منزعجا من موقف وزارةالخارجية الأميركية التي أعلنت أن واشنطن تعتبر ما وصفته باللباس الدينيجزء من الحرية الدينيةوحرية التعبير، وذلك في تعليقها على تنفيذ قرارحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة بفرنسا. وقال مارك تونر المتحدث باسمالخارجية الأمريكية ردا على سؤال في هذا الخصوص" ندعم الحرية الدينيةوحرية التعبير، الأمر يشمل تعبير الانسان عن معتقداته عبر لباس ديني"، كماانتقد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، حكم المحكمة الإدارية العليافي بلاده والقاضي بإبطال قرار المجلس الأعلى للتعليم السماح للطالباتبارتداء الحجاب خلال الاختبارات، وقال أردوغان " إن قرار المحكمة الإداريةيناقض معايير عالمية أساسية تتعلق بالحريات العامة، ويزعزع الثقة فيالنظام القضائي التركي" وأردف " إن القوانين الحالية لا يمكن لها أن تقيدالحريات في مجال التعليم".
لقد عانت التونسيات طويلا من مناشير منع الحجاب، فضلا عن النقاب، ووجدالنظام العلماني الحاكم على مدى تزيد عن 50 سنة من مشايخ الزور والخور، منيبرر له ذلك، حتى قال المفتي السابق إن" الحجاب لباس سياسي". واعتبرالملتزمات به خارجات عن "ولي أمره". وعلي جمعة يكرر نفس الأخطاء بلالخطايا، لاعتقاده بأن حسني مبارك لا يزال ولي (الأمر).
لقد عادت للتونسيات حريتهن كاملة، بعيدا عن الحرية المؤدلجة، والموضوعةفي قوالب، لا تعترف بالمفاهيم الأخرى للحريات، وأصبحت التونسية تسير فيالشوارع دون خشية من ميليشيا (ولي الأمر) وهي تنزع حجابها من فوق رأسهاعلى غفلة منها، وتقاد إلى مخافر(ولي الأمر) للتوقيع على عدم ارتداءالحجاب. وتستطيع التونسية اليوم استخراج جواز السفر والحصول على هويتهاوهي ترتدي الحجاب. ولم يأت ذلك اعتباطا بل من خلال تضحيات ونضالات استمرتعدة عقود ولا تزال.
ضد التنمية والسلم وليس الحريات فقط:
من يريد تسميم المستقبل في مصر، وغيرها من الحالات المشابهة؟ منيريد أن يفرض نمطا مغايرا للطبيعة التي تقضي بالتعدد؟ إذ إن منع النقاب،وإجبار الفتيات على كشف وجوههن، يعد إهانة لهن، فالناس منازل ومراتب فيمايعتبرونه إهانة، فلو طلب من امرأة متبرجة أن تكشف جزء مغطى من جسدها بلغةالأمر، لاعتبرت ذلك إهانة، فكيف لا تعتبر المنقبة التي تعودت على تغطيةوجهها، وتعتبر ذلك عبادة، مطالبتها بكشف وجهها إهانة، واعتداء علىخصوصيتها، واسترقاق مفضوح، في عصر يستطيع فيه المرء، أو هكذا ينبغي، أنيعبر عن قناعاته دون خشية من الإرهاب القضائي، والإرهاب السياسي، والإرهابالتعليمي، والإرهاب الوصائي باسم (ولي أمر) لم يعد كذلك ولم يكن كذلكقطعا، والسؤال هنا، ما مصير الفتيات اللواتي حرمن من التعليم بسبب النقاب؟
ولا شك أن ذلك يتم بوعي أو بدونه من أجل تكريس صورة نمطية سلبية عن المرأةالمسلمة الملتزمة بدينها من منظورها الذي تعتقده، وهي صورة المرأة القابعةبين 4 جدران، تنتظر الزوج كمرحلة تسبق دخول القبر، بعيدا عن التحصيلالعلمي، والمشاركة في عملية الانتاج والتنمية. المرأة الجاهلة، التي لايحق لها أن تحصل تعليما، ولا أن تستشار فضلا عن أن تختار من تتزوج.
إن هذه الصورة السلبية، هي التي دفعت مدير التلفزيون المصري الأسبق (فيعهد ولي أمر علي جمعة) إلى دعوة المذيعات المحجبات إلى التزام بيوتهن بعدارتدائهن الحجاب، فالحجاب فضلا عن النقاب في عرفه هو عنوان القبوع فيالبيت، وليس الخروج منه، ونسي أن لا حجاب ولا نقاب على المرأة في بيتها مالم يكن هناك أجانب، وأن الحجاب والنقاب هو تأشيرة خروج النساء لقضاءحوائجهن، كما أخبر بذلك الرسول صلى الله عليه وسلم، ومن الحوائج التحصيلالعلمي، والنجاح في الامتحانات.
ومن هنا نفهم أيضا لماذا تم حرمان تركية من التكريم في مسابقة شعريةلارتدائها الحجاب، بعد أن حصلت على الجائزة الأولى، لأن الصورة النمطيةلدى البعض عن الحجاب أنه رمز للتخلف لا المرتبة الأولى كما أثبتت تلكالشابة التركية سازينر أردوغان، في حديقة أتاتورك، وأفحمت المتبرجاتالعلمانيات.
إن لباس المرأة للحجاب، أو ارتدائها للنقاب، لا يغير من طبيعتهاالانسانية في شيء، بل يؤكدها ويحافظ عليها لا سيما إذا كانت مختارة لذلك. وقد أثبتت الوقائع أن المرأة بالحجاب وحتى النقاب يمكن أن تتصدر المراتب العليا وتحصل على جميع الدرجات العلمية بامتياز، بعيدا عن المرضى بالتلبس،وهو رمي المحجبات والمنتقبات بما فيهم وفيهن، من قبح ، وبجاحة، وجهل. وقديما قيل: "رمتني بدائها وانسلت".

المصدر: موقع المسلم





(وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُّبِيناً [الأحزاب : 58])

(إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ [الحج : 38]


قرب يومك إن شاء الله ولن تجد لنصر الله بديلا
اللهم نصرك الذى وعدت
أحبكن فى الله
حفيدة







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
سهام علي
قلب نشط
رقم العضوية : 7527
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : أرض الله الواسعة
عدد المشاركات : 342 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : سهام علي is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: النقاب بين ساركوزي ومفتي حسني مبارك

كُتب : [ 27 - 04 - 11 - 04:18 PM ]

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حفيدة الصحابة مشاهدة المشاركة












لقد استطاعت مسلمات فرنسا، أن تتحدين قرار منع النقاب، وخرجن في نفساليوم الذي بدأ فيه سريان هذا القانون النيروني، مطلع شهر أبريل 2011 م،لكن ما الذي يمكن أن تفعله فتيات مصر المنقبات، لتتحدين قرار منعهن منحقهن المشروع في أداء الامتحانات ؟!
هل يحتاج الأمر في مصر إلى ثورة تطالب بحق المنقبات في الحياة، فضلا عنأداء الامتحانات،



سبحان الله يعني عجزوا أنهم يجدوا حل لمشكلة الإمتحانات، وإلا هي بس حجة ؟ الله أعلم
حسبنا الله ونعم الوكيل
الله يجزيك الخير أختي حفيدة ويخليك دوووووووم متألقة ونافعة بإذن الله
أحبك في الله





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,776 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 61
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: النقاب بين ساركوزي ومفتي حسني مبارك

كُتب : [ 27 - 04 - 11 - 10:23 PM ]

جزاكِ الله خيراً
اللهم اعز الاسلام والمسلمين واذل الشرك والمشركين ودمر اعداء الدين
اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك
اللهم عجل لنا بالفرج القريب

اللهم آمين





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
حفيدة الصحابة
رقم العضوية : 1961
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : أسأل الله الجنة
عدد المشاركات : 5,353 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 55
قوة الترشيح : حفيدة الصحابة will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: النقاب بين ساركوزي ومفتي حسني مبارك

كُتب : [ 30 - 04 - 11 - 11:24 AM ]

اللهم اعز الاسلام والمسلمين واذل الشرك والمشركين ودمر اعداء الدين
اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك
اللهم عجل لنا بالفرج القريب





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مبارك, النقاب, حسني, ساركوزي, ومفتي

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:40 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd