الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة





إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
اسلامنا هوالنور
فريق العمل
رقم العضوية : 6644
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 3,291 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1001
قوة الترشيح : اسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي هل حقاً .. تَلَوناه ؟

كُتب : [ 22 - 09 - 11 - 03:11 AM ]








في الثالث من شهر محرم لعام 1432 وصلني سؤال على بريدي

من فتاة تدعى (أفنان وليد)

كتبت أفنان تقول :

(أتساءل كثيرًا ..

هل من الممكن أن نقرأ القرآن الكريم ؛ كما كان يقرؤه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)

حينما قرأت سؤال أفنان

أغرقت الدموع عيناي .. لم أستطع أن أنتقل لرسالة أخرى

كتبت لها آنذاك:

(أظن أن وصولنا لتلك المرحلة

بأن نقرأه كما يقرأه حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم

سيكون كفيلا بأن يحل مشاكل العالم )



مضت الأيام وسؤال أفنان يشغل تفكيري .. لم يفارقني سؤالها أبدا

وبقيت أفكر في إجابة وافية .. فلم أجد

وبعد أربعة أشهر وتحديدا في الأول من شهر جمادى الأولى

عاودت الإرسال لها قلت :

(سؤالك مازال يعصف بي ..بحق لا أجد ما أجيب به )

غابت أفنان ثلاث أيام ثم أتى ردها :

طرحت هذا السؤال على أستاذتي مها الجريس

وأجابتني :

( كما كان الرسول؟!

لا أعتقد أن من أوحي إليه كمن لم يوحى إليه!)




كانت إجابة مسددة من الحبيبة مها

لكنها لم تكن تلك الإجابة التي أبحث عنها

كنت أبحث عن قاعدة أسير عليها وليس إجابة مقنعة فحسب

و(أ.مها الجريس) لمن لا يعرفها ..

هي امرأة فاضلة لها جهود مباركة تستحق المتابعة

قلت لأفنان:

(صَدَقَت أ.مها ..لكن السؤال عميق ..

الأمر أعمق من ذلك يا أفنان, أعمق من ذلك بكثير)


واصلت بحثي

وفي رمضان من نفس العام

أي بعد تسعة أشهر من البحث

كنت منشغلة باستخراج المسائل الدقيقة من قوله تعالى :

(أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ)

البقرة:44

لم أكن أعرف أن هذه الآية ستحل اللغز

- على الأقل بالنسبة لي-

لقد كانت إجابة سؤال أفنان في كلمة واحدة من تلك الآية :

(أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ)

إقرأ بقلبك

(تَتْلُونَ الْكِتَابَ)

السر في معنى ( التلاوة )

لا أدري إذا سأستطيع أن أوصل لكم الإجابة البديعة الذي عثرت عليهاأم لا ؟!

لكنني سأحاول

يقول (القرطبي) في (الجامع لأحكام القرآن) :

(وأصل التلاوة الاتباع، ولذلك استعمل في القراءة

لأنه يتبع بعض الكلام ببعض في حروفه حتى يأتي على نسقه:

يقال: تلوته إذا تبعته)

حسنا سأعيد وأقرأ بقلبك :

(وأصل التلاوة الإتباع)

حديث القرطبي جعلني أتساءل:

هل هناك فرق بين (التلاوة) و (القراءة) ؟

ووجدت أن العلماء يفرقون بينهما فيقولون :

( القراءة أعم من التلاوة .. وليست كل قراءة تلاوة..

والتلاوة خاصة بالقرآن الكريم مع الإتباع)

حسنا..

(ما يحدث أننا نكتفي بالقراءة المجردة ..ونغفل التلاوة التي تتضمن الإتباع)

ولنبسط المسألة أكثر

سنبحث عن تفصيل معنى التلاوة التي أمر الله بها رسوله صلى الله عليه وسلم

في الآية 27 من سورة الكهف

يقول الله تعالى :(وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ)

حسنا الله سبحانه لم يقل ( وأقرأ) فقط، بل (وأتل)

يقول السعدي في تيسير الكريم الرحمن:

(والأمر في قوله: {واتل} شامل للتلاوة بمعنى القراءة. والتلو: بمعنى الإتباع. )

حسنا سأعيد وأقرأ بتركيز:

(شامل للتلاوة بمعنى القراءة. والتلو: بمعنى الإتباع.)

إدراكنا لحقيقة التلاوة المأمور بها للقرآن

والتي تشمل (القراءة) و(الإتباع)

تجعلنا نفهم سر وصية الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي ذر :

" أوصيك بتقوى الله تعالى ؛ فإنه رأس الأمر كله، وعليك بتلاوة القرآن وذكر الله تعالى ؛ فإنه ذكر لك في السماء، ونور لك في الأرض، عليك بطول الصمت إلا في خير ؛ فإنه مطردة للشيطان عنك، وعون لك على أمر دينك، إياك وكثرة الضحك ؛ فإنه يميت القلب، ويذهب بنور الوجة " الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 2793
خلاصة حكم المحدث: حسن



قال المناوي شارحا هذا الحديث في كتابه (فيض القدير) :

أي أن : ( أهل السماء وهم الملائكة يثنون عليك فيما بينهم ؛ لسبب لزومك لتلاوته)

فكر قليلا

هل قراءتك للقرآن تستحق أن يثني عليك أهل السماء؟




حسنا نعود لأفنان

لنجعل السؤال أكثر دقة .. فبدلا من أن نتساءل:

(هل من الممكن أن نقرأ القرآن الكريم كما كان يقرؤه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)

سنتساءل :

(هل من الممكن أن نتلوا القرآن الكريم كما كان يتلوه رسولنا عليه الصلاة والسلام؟)

الإجابة بإيجاز في الآية 30 من سورة فاطر:

(إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَ أَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ)

يقول السعدي:

[ يتبعونه في أوامره فيمتثلونها، وفي نواهيه فيتركونها، وفي أخباره، فيصدقونها ويعتقدونها، ولا يقدمون عليه ما خالفه من الأقوال،

ويتلون أيضا ألفاظه، بدراسته، ومعانيه، بتتبعها واستخراجها.)

ولو أعدنا النظر في الآية

فسنجد أن الله جل في علاه أمر بالتلاوة بمعناها العام : (القراءة والإتباع)

ثم خصص أحدهما وهو( الإتباع) في ذكره للصلاة و الصدقة التي جاء بها القرآن

يقول السعدي في تتمته لتفسير الآية :( ثم خص من التلاوة بعد ما عم)



و مجمل القول:

إنه لكي نتلو القرآن

كما كان يتلوه النبي محمد صلى الله عليه وسلم

فنحن نحتاج إلى تحقيق ركني التلاوة :



الركن الأول:

ركن تنظيري (قراءة الألفاظ )

يشرحها حسن أحمد عمر :

(التلاوة بمعناها القرآني الذي فهمته من القرآن:

أن أقرأ وافهم وأتدبر وأستنبط من القرآن العظيم)



الركن الثاني:

ركن تطبيقي (الإتباع)

( فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى)

ويشرحها السعدي :

(يتبعونه في أوامره فيمتثلونها،

وفي نواهيه فيتركونها،

وفي أخباره، فيصدقونها ويعتقدونها،

ولا يقدمون عليه ما خالفه من الأقوال)


وربط القرطبي بين الركنيين بعبارة جاااامعة

فقال:

( بفهم المعاني يكون الإتباع لمن وفق)

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته



كتبته: هند عامر



هل حقاً .. تَلَوناه ؟

هند عامر








التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 22 - 09 - 11 الساعة 06:14 PM سبب آخر: تخريج الاحاديث
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
رحيق العفة
قلب مشارك
رقم العضوية : 5771
تاريخ التسجيل : Sep 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 194 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : رحيق العفة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هل حقاً .. تَلَوناه ؟

كُتب : [ 22 - 09 - 11 - 06:15 PM ]

اللهم إننا نسألك أن نتلوه حق تلاوته

جزاكِ الله خيرا اختي





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
أم عمار
قلب جديد
رقم العضوية : 6831
تاريخ التسجيل : May 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الأقصي باذن الله
عدد المشاركات : 45 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : أم عمار is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هل حقاً .. تَلَوناه ؟

كُتب : [ 22 - 09 - 11 - 07:32 PM ]

جزاكم الله خير





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
اسلامنا هوالنور
فريق العمل
رقم العضوية : 6644
تاريخ التسجيل : Apr 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 3,291 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1001
قوة الترشيح : اسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud ofاسلامنا هوالنور has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هل حقاً .. تَلَوناه ؟

كُتب : [ 22 - 09 - 11 - 08:06 PM ]

بارك الله فيكما
دمتما بود وتوفيق من الله عز وجل





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
أملى الجنان
رقم العضوية : 5383
تاريخ التسجيل : Jul 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 2,547 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 750
قوة الترشيح : أملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to beholdأملى الجنان is a splendid one to behold
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: هل حقاً .. تَلَوناه ؟

كُتب : [ 30 - 09 - 11 - 02:11 AM ]

اللهم ارزقنا تلاوته على الوجه الذي يرضيك

اللهم نور صدورنا بحفظ كتابك

بارك الله فيكِ حبيبتي على الطرح الطيب

يُنقل الى قسم في رحاب كتاب الله لتعم الفائدة





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
تَلَوناه, حقاً

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حقاً أغار عليها بل و حتّى أني أخافُ عليها .. ندى زهرات إيمان القلوب 3 26 - 07 - 09 04:20 AM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:42 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd