الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



فقه المرأة المسلمة أحكام شرعية خاصة بالمرأة على ضوء الكتاب والسنة.




إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
أم *منونه*
رقم العضوية : 488
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصـــ المنصوره ــــــــــر
عدد المشاركات : 703 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : أم *منونه* is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower14 وجوب تغطية المرأة لقديمها في الصلاة

كُتب : [ 09 - 03 - 08 - 12:02 AM ]





سؤال:
هل هناك دليل على وجوب تغطية المرأة لقديمها في الصلاة ؟.

الجواب:

الحمد لله
الواجب على المرأة الحرّة المكلفة ستر جميع بدنها في الصلاة ما عدا الوجه و الكفين لأنها عورة كلها ، فإن صلت و قد بدا شيء من عورتها كالساق والقدم والرأس أو بعضه لم تصح صلاتها لقول النبي صلى الله عليه و سلم : " لا يقبل الله صلاة حائض إلا بخمار " رواه أحمد وأهل السنن إلا النسائي بإسناد صحيح .
و لما روى أبو داود عن أم سلمة عن النبي صلى الله عليه و سلم أنها سألت النبي عن المرأة تصلي في درع و خمار بغير إزار فقال : " المرأة عورة "

وأما الوجه فالسنّة كشفه في الصلاة ، إذا لم يكن هناك أجانب ، أما القدمان فالواجب سترهما عند جمهور أهل العلم ، وبعض أهل العلم يسامح في كشف القدمين ، ولكن الجمهور يرون المنع ، وأن الواجب سترهما ولهذا روى أبو داود عن أم سلمة - رضي الله عنها - أنها سئلت عن المرأة تصلي في خمار وقميص ، قالت " لا بأس إذا كان الدرع يغطي قدميها " فستر القدمين أولى وأحوط بكل حال ، أما الكفان فأمرهما أوسع إن كشفتهما فلا بأس ، وإن سترتهما فلا بأس ، وبعض أهل العلم يرى أن سترهما أولى والله ولي التوفيق



فتاوى المرأة المسلمة للشيخ عبد العزيز بن باز ص: 57.










التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 19 - 10 - 11 الساعة 06:00 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
داعية صابرة
قلب طموح
رقم العضوية : 2256
تاريخ التسجيل : Jan 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,667 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 12
قوة الترشيح : داعية صابرة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي تفقهى كيف تقضي الفوائت

كُتب : [ 24 - 06 - 09 - 08:49 PM ]





أيها المصلي تفقه كيف تقضي الفوائت!

* * *

إنه ينبغي للمسلم أن يعرف أحكام دينه كما أراد الله تعالى لا كما أراد غيره ، وأن تؤخذ أحكام الإسلام عن الصادق المصدوق -- لا عن أهل الأهواء


والبدع، وأن يستقي المسلم من معين دينه الصافي، ونبع دوائه الشافي، وأن يكون القرآن والسنة إمامه وطريقه إلى جنات النعيم بإذن رب العالمين.


وإن من المسائل المهمة التي ينبغي على كل مسلم معرفتها والعمل بها: قضاء الفوائت التي ربما أخطأ كثير من الناس في فعلها وقضائها.



والناس من حيث حكم القضاء على ثلاثة أقسام:


القسم الأول: الذين يجب عليهم القضاء بالاتفاق، وهم: النائم. والناسي. والسكران.

القسم الثاني: الذين لا يجب عليهم القضاء بالاتفاق. وهم: الحائض. والنفساء. والكافر كفراً أصلياً.

القسم الثالث
: من هم محل خلاف بين العلماء: والراجح فيهم كالآتي:

أ- المجنون: الراجح أنه لا يقضي ما تركه زمن جنونه.

ب- المرتد: الراجح أنه لا يقضي ما تركه زمن ردّته.

ج- المغمى عليه: الراجح أنه لا يقضي ما تركه زمن إغمائه.

د- من زال عقله بدواء مباح كالبنج: الراجح أنه يقضي ما تركه زمن زوال عقله بهذا الدواء.

هـ- تارك الصلاة عمداً بلا عذر: الأظهر أنه لا يقضي ما تركه، وأنه لا فرق في ذلك بين الفوائت الكثيرة والقليلة.

-والراجح أن الصلاة لا تقضى عن الميت مطلقاً، إذا مات وعليه فوائت.

لترتيب في قضاء الفوائت شرط بين الفوائت نفسها، وبين الفائتة والحاضرة.

-الترتيب في قضاء الفوائت يسقط بالنسيان، وبخشية فوات الوقت، وفوات صلاة الجمعة.

-قضاء الفريضة واجب على الفور، وإن كان في وقت النهي.

-القضاء مثل الأداء في الصفة والكيفية، إلا ما استثناه الدليل، ومما استثناه الدليل صلاة الجمعة فإنها تقضى ظهراً، وصلاة الوتر فإنها تقضى

شفعاً.

-من السنّة انتقال المستيقظ بعد خروج الوقت من مكانه ليصلي في غيره.

-إذا تعددت الفوائت وأراد قضاءها دفعة واحدة، فالمشروع أن يؤذن للأولى، ويقيم لكل صلاة.

-الفوائت إن كانت قليلة فالسنة قضاء النوافل معها، وإن كانت كثيرة فالأولى تركها.

-قضاء غير الفرائض جائز في وقت النهي.


-صلاة الوتر لها وقتان: وقت اختيار، ووقت ضرورة، فالأول: من بعد صلاة العشاء إلى طلوع الفجر الصادق، والثاني: من طلوعه إلى صلاة الفجر،

فمن فاته الوتر فالمشروع

قضاؤه شفعاً في أي وقت. والسنّة أن يكون في الضحى من الغد.

-قضاء الرواتب مشروع، وأنه لا حد لانتهاء وقت قضائها.

-إذا لم يعلم بيوم العيد إلا بعد الزوال فالمشروع قضاؤها في وقتها من الغد لجميع المسلمين.

ن فاتته صلاة العيد مع المسلمين، فالمشروع قضاؤها في أي وقت.


-تحية المسجد لا تقضى، وإنما يشرع استدراكها لمن جلس ولم يصلها مادام في المسجد.


-الراجح في سجدة التلاوة أنها لا تقضى.


-صلاة الكسوف والاستسقاء لا تقضيان.


-صلاة الجنازة لا توصف بالقضاء، و إنما يشرع إعادتها لمن فاتته في المرّة الأولى ولو بعد الدفن.


وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين..


عن موقع شبكة نور الإسلام، د/ يوسف الأحمد.






التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 19 - 10 - 11 الساعة 07:28 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,651 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : أم عمرو is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي معني الرواتب واوقات النهي

كُتب : [ 25 - 06 - 09 - 09:52 PM ]

الراتبة :من رتب الشئ رتوبًا :استقر ودام ، فهو راتب .

*السنة الراتبة :المرافقة للفرائض كسنة الظهر القبلية وسنة الصبح ونحو ذلك .
وايضا التي رُتبت على وقت معين كصلاة العيد والأضحى .
قد دلت سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم على شرعية الرواتب بعد الصلوات ، وفيها فوائد كثيرة ، وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن من حافظ على ثنتي عشرة ركعة تطوعا في يومه وليلته بني له بهن بيت في الجنة ،

والرواتب اثنتا عشرة ركعة
و هما
قبل صلاة الظهر أربع ركعات، وبعدها ركعتين، وبعد صلاة المغرب ركعتين، وبعد صلاة العشاء ركعتين، وقبل صلاة الفجر ركعتين، الجميع اثنتا عشرة ركعة، وهذه الركعات تسمى: الرواتب



أما عن وقت النهى فهو وقت كراهة الصلاة فى هذا الوقت

الكثير يتساءل عن وقت النهي ما قبل الزوال وهل يعني قبل صلاة الظهر..أرجو الإفادة ؟.

فمن أوقات النهي حين تكون الشمس في كبد السماء حتى تزول أي قبل صلاة الظهر
ففي الحديث الذي أخرجه مسلم وأصحاب السنن عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال: "ثلاث ساعات كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهانا أن نصلي فيهنَّ أو أن نقبر فيهن موتانا: حين تطلع الشمس بازغة حتى ترتفع، وحين يقوم قائم الظهيرة حتى تميل الشمس، وحين تضيف الشمس للغروب حتى تغرب".

وقد أجمعت الأمة - كما قال الإمام النووي -رحمه الله - على كراهة صلاة لا سبب لها في هذه الأوقات، واتفقوا على جواز أداء فريضة ذلك الوقت، واختلفوا في النوافل التي لها سبب .
فالاتفاق على منع النافلة المطلقة . وجواز أداء الفريضة إذا تأخر في أدائها والصحيح أنه يصلي في أوقات النهي :
1. الفريضة الفائتة
2. السنة الراتبة
أما ذوات الأسباب فتؤجل حتى يخرج وقت النهي . والله أعلم






التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 19 - 10 - 11 الساعة 07:38 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,277 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : راشا رمضان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي حكم صلاة المرأة إذا تحركت لدفع ابنها

كُتب : [ 05 - 07 - 09 - 09:09 PM ]


حكم صلاة المرأة إذا تحركت لدفع ابنها

السؤال: سائلة تسأل عن تحرك المرأة أثناء الصلاة لدفع أذى الطفل، ولم تحدد قد يكون مثلاً ذهب إلى مدفئة أو إلى أخيه الصغير، فما حكم هذه الحركة؟ وما هي درجة الحركة التي لا تبطل فيها الصلاة؟

الجواب:
أقول: إذا خشيت على ولدها لها أن تفعل ما يحفظ حياته من التلف، فإنقاذ المعصوم واجب ولو في الصلاة، النفس المعصومة مثل هذا الطفل، ومثل أعمى يُخشى أن يقع في حفرة أو في شيء من هذا يُنقذ، وجاء الأمر بقتل الحية والعقرب ((اقْتُلُوا الْأَسْوَدَيْنِ فِي الصَّلَاةِ الْحَيَّةَ وَالْعَقْرَبَ))(1)
في الفريضة والنافلة على حد سواء؛ لأن هذا مؤذي، والضرر فيه عظيم.

________
(1) أخرجه أبو داود: (921) والترمذي: (390) والنسائي: (1187) وابن ماجة: (1245) من حديث أبي هريرة -رضي الله عنه-.

من موقع
https://www.khudheir.com/ref/1662






التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 19 - 10 - 11 الساعة 07:32 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
أم القلوب
رقم العضوية : 32
تاريخ التسجيل : Dec 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 11,452 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 11
قوة الترشيح : أم القلوب is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
صح ماذا تفعل المرأة.عندما تقرأ آية.فيها سجدة

كُتب : [ 15 - 08 - 09 - 02:17 AM ]


1-ماذا تفعل المرأة عندما تكون تقرأ القرآن وتقابلها آية سجدة هل تسجد وهي بدون غطاء أم ماذا تفعل ؟


الأولى للمرأة إذا مرت بآية سجدة أن تسجد وهي مخمرة رأسها وإن سجدت للتلاوة بدون خمار فنرجو ألا حرج ، لأن سجود التلاوة ليس له حكم الصلاة ، وإنما هو خضوع لله سبحانه وتقرب إليه مثل بقية الأذكار وأفعال الخير ، وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .
(( اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء ))






التعديل الأخير تم بواسطة رحيق العفة ; 19 - 10 - 11 الساعة 08:05 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ماذا, ليلة, آية.فيها, أحفظ, أحكام, المدخول, المرأة, المرأة., المرأة.عندما, الصلاة, الفوائت, الكراسي, ابنها, تحركت, تصلي, تفعل, تفقهى, تقرأ, تقضي, صلاة, صحة, صحية, شروط, زفافها, ومسائل, وتنبيهات, ؟؟؟؟

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:39 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd