الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



حملات دعويه لأخوات إيمان القلوب يتم هنا وضع جميع الحملات الخاصة بالمنتدى



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 6 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ** قلوب تنبض بحب الله**

كُتب : [ 09 - 02 - 12 - 10:12 PM ]







فتاوى

عيني لا تدمع ...


ما هي أسباب قسوة القلب ؟؟

وعدم ذرف الدمع من خشية الله ؟


الجواب:
إلى الله نشكو قسوة في قلوبنا

كان النبي صلى الله عليه على آله وسلم يستعيذ بالله من عين لا تدمع .
أعوذ بك من عين لا تدمع ، ونفس لا تشبع ، وقلب لا يخشع

الراوي: - المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: فتح الباري لابن حجر - الصفحة أو الرقم: 11/143
خلاصة حكم المحدث: صحيح



فنحن أحوج إلى أن نستعيذ بالله من قلب لا يخشع ومن عين لا تدمع .


ونحن بحاجة ماسّـة إلى أن نقف بين يدي ربنا وننطرح سائلينه سبحانه أن يمنّ علينا بقلوب خاشعة وبأعين دامعة .

ومما يُدرّ دمع العين حضور القلب ، ولذا كان أبو الدرداء – رضي الله عنه – يقول : تعوذوا بالله من خشوع النفاق . قيل : يا أبا الدرداء وما خشوع النفاق ؟ قال : أن ترى الجسد خاشعا ، والقلب ليس بخاشع .

وأن يتدبّر المسلم كلام ربِّـه تبارك وتعالى ، وأن يستمع إليه وكأنه هو وحده المخاطب به وأن يتمثّـل الجنة والنار أمامه ، ولا يدري إلى أيهما يصير .


ومما يُلين القلب الإحسان إلى الخلق ، خاصة الأيتام والمساكين .

ففي مسند الإمام أحمد من حديث أبي هريرة – رضي الله عنه – أن رجلا شكى إلى النبي صلى الله عليه وسلم قسوة قلبه ، فقال : امسح رأس اليتيم ، وأطعم المسكين .

الراوي: أبو هريرة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/316
خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح



وذِكر الله مما يُلين القلوب ، كما أن كثرة الكلام مما يُقسِّي القلب .

قال صلى الله عليه على آله وسلم : لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله ، فإن كثرة الكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب ، وإن أبعد الناس من الله تعالى القلب القاسي

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/28
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]


. رواه الترمذي .

فتجنّبي – بارك الله فيك – فضول الكلام ، وفضول النظر ، وفضول الطعام . أي ما زاد من هذه الأشياء إن أردت قلباً رقيقاً .

وكثرة الضحك من أسباب قسوة القلوب بل وموته .

قال عليه الصلاة والسلام : اتق المحارم تكن أعبد الناس ، وارْضَ بما قسم الله لك تكن أغنى الناس ، وأحسن إلى جارك تكن مؤمنا ، وأحب للناس ما تحب لنفسك تكن مسلما ، ولا تكثر الضحك ، فإن كثرة الضحك تُميت القلب . رواه الإمام أحمد والترمذي .


الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 100
خلاصة حكم المحدث: حسن



وأكل الحرام من أسباب قسوة القلب .والإعراض عن ذكر الله من أسباب قسوة القلب .والوقع في أعراض عباد الله من أسباب قسوة القلب .

المجيب الشيخ/
عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 7 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ** قلوب تنبض بحب الله**

كُتب : [ 09 - 02 - 12 - 10:13 PM ]





هل عدم التفكير بالموت والخوف منه يكون ذلك من الغفلة وقسوة القلب ؟
لا أدري ما أصابني !
والله ... حتى الأشرطة والكتيبات التي تتحدث عن الموت والقبر والعذاب لا تحرك ولا يحصل خشوع وخوف حاولت بكل ما أستطيع ولكن هيهات ..
وحتى حفظ القرآن تركته أتمنى لو أرجع لكن ما استطعت .. لا أدري ما هو السبب ؟

الجواب

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا

قد يغفل الإنسان في فترة من الفترات ، وقد يضعف إيمانه ، أو يقسو قلبه ..
ولذلك كان للقلوب حياة وموت ومرض .. وللنفوس إقبال وإدبار .

وقد استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم مِن عين لا تدمع ، ومِن قلب لا يخشع ..
وأخبر عليه الصلاة والسلام بأسباب قسوة القلب ، فقال : لا تُكثر الضحك ، فإن كثرة الضحك تُمِيت القلب .

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 7435
خلاصة حكم المحدث: حسن


رواه الإمام أحمد والترمذي ، وصححه الألباني .
وفي الحديث :
لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله ، فإن كثرة الكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب ، وإن أبعد الناس من الله تعالى القلب القاسي

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/28
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]



.

ومن أحسّ بِقَسْوة في قَلبه أو قَحط في دَمْعه فعليه بأمور :
الأول : قَسْر النفس على الطاعات ، خاصة قراءة القرآن ، والتضرّع والدعاء .

الثاني : مَسْح رأس اليتيم ، لِمَا رواه الإمام أحمد عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رَجلا شَكا إلى النبي صلى الله عليه وسلم قَسْوة قَلبه ، فقال : امسح رأس اليتيم ، وأطْعِم المسكين .


الراوي: أبو هريرة المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/316
خلاصة حكم المحدث: رجاله رجال الصحيح


قال ابن حجر : وسنده حسن .
وقال عليه الصلاة والسلام : أتُحِبّ أن يَلين قلبك وتُدرك حاجتك ؟ ارْحم اليتيم ، وامسح رأسه ، وأطعمه من طعامك ؛ يَلِن قلبك ، وتُدرك حاجتك . رواه الطبراني وغيره .


الراوي: أبو الدرداء المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 80
خلاصة حكم المحدث: صحيح



الثالث : أكل الحـلال ، وعدم الإكثار من الأكل يومه ذلك أو ليلته التي يُريد حُضَور قلبه فيها .
وذلك لأن البِطْنة تُذهب الفِطنة ، بل وتُذهب الخشوع .

الرابع : كثرة الاستغفار والتوبة إلى الله ، فإن الإنسان إنما يُؤتَى مِن قِبَل ذنوبه ، كما قال تعالى : (أَوَلَمَّا أَصَابَتْكُمْ مُصِيبَةٌ قَدْ أَصَبْتُمْ مِثْلَيْهَا قُلْتُمْ أَنَّى هَذَا قُلْ هُوَ مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِكُمْ) .

الخامس : الإكثار مِن ذْكر الموت .
قال عليه الصلاة والسلام : أكْثروا ذِكْر هاذم اللذات : الموت .

الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن حبان - المصدر: بلوغ المرام - الصفحة أو الرقم: 150
خلاصة حكم المحدث: صحيح


رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي وابن ماجه . وصححه الألباني .

السادس : زيارة للقبور
قال عليه الصلاة والسلام : زوروا القبور فإنها تُذكّركم الآخرة . رواه ابن ماجه والنسائي .



الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 1285
خلاصة حكم المحدث: صحيح


والمرأة شقيقة الرجل إلا أنها لا تُكثر مِن زيارة القبور إذا أدّى ذلك إلى النياحة على الميت .

السابع : حضور الْمُحتَضَرِين ، أو حضور تجهيز الموتى .
قال القرطبي : قال العلماء : ينبغي لمن أراد علاج قلبه وانقياده بسلاسل القهر إلى طاعة ربه أن يُكثر من ذِكر هاذم اللذات ، ومُفَرق الجماعات ، ومُوتم البنين والبنات ، ويُواظب على مشاهدة الْمُحْتَضَرين ، وزيارة قبور أموات المسلمين ؛ فهذه ثلاثة أمور ينبغي لمن قَسَا قلبه ولَزِمه ذَنبه أن يَستعين بها على دواء دائه ، ويستصرخ بها على فتن الشيطان وأعوانه ، فإن أنتفع بالإكثار من ذكر الموت وأنْجَلَتْ به قَسَاوة قلبه فذاك ، وإن عظم عليه ران قلبه واستحكمت فيه دواعي الذنب فإن مُشَاهدة الْمُحْتَضَرِين وزيارة قبور أموات المسلمين تَبلغ في دفع ذلك ما لا يبلغه الأول ؛ لأن ذكر الموت إخبار للقلب بما إليه المصير ، وقائم له مقام التخويف والتحذير ، وفي مشاهدة مَن أحْتُضِر وزيارة قبر من مَات من المسلمين مُعاينة ومُشاهدة ، فلذلك كان أبلغ من الأول ... فأما الاعتبار بِحال الْمُحْتَضَرِين فغير ممكن في كل الأوقات ، وقد لا يَـتَّفق لمن أراد علاج قلبه في ساعة مِن الساعات ، وأما زيارة القبور فوجودها أسرع والانتفاع بها أليق وأجدر ؛ فينبغي لمن عَزَم على الزيارة أن يتأدب بآدابها ، ويُحْضِر قلبه في إتيانها ، ولا يكون حظه منها التطواف على الأجداث فقط ، فإن هذه حاله تشاركه فيها بهيمة ، ونعوذ بالله من ذلك ، بل يقصد بزيارته وجه الله تعالى ، وإصلاح فساد قلبه ... ثم يعتبر بمن صار تحت التراب ، وانقطع عن الأهل والأحباب ، بعد أن قاد الجيوش والعساكر ، ونافس الأصحاب والعشائر ، وجَمَع الأموال والذخائر ؛ فجاءه الموت في وقت لم يحتسبه ، وهَوْل لم يَرْتَقِبه ، فليتأمل الزائر حال مَن مَضى مِن إخوانه ، ودَرَج مِن أقرانه ، الذين بَلَغُوا الآمال ، وجَمَعوا الأموال ، كيف انقطعت آمالهم ، ولم تُغْن عنهم أموالهم ، ومَحَا التراب مَحَاسِن وجوههم ، وافترقت في القبور أجزاؤهم ، وتَرَمَّل مِن بعدهم نساؤهم ، وشَمِل ذُل اليتم أولادهم ، واقْتَسم غيرهم طَرِيفهم وتِلادَهم ، وليتذكر تَردّدهم في المآرب ، وحرصهم على نَيل المطالب ، وانخداعهم لِمُواتاة الأسباب ، وركونهم إلى الصحة والشباب ، وليعلم أن ميله إلى اللهو واللعب كَمَيْلِهم ، وغفلته عَمّا بين يديه من الموت الفظيع والهلاك السريع كَغَفْلَتِهم ، وأنه لا بد صائر إلى مصيرهم ، وليُحْضِر بِقَلْبه ذِكْر مَن كان مترددا في أغراضه ، وكيف تَهَدَّمت رِجلاه ، وكان يتلذذ بالنظر إلى ما خَوَّله وقد سَالت عيناه ، ويَصول بِبَلاغة نُطْقِه وقد أكل الدود لِسانه ، ويضحك لِمُواتاة دهره وقد أبلى التراب أسنانه ، وليتحقق أن حاله كَحَاله ، ومَآله كَمَآله ، وعند هذا التذكر والاعتبار تَزول عنه جميع الأغيار الدنيوية ، ويُقْبِل على الأعمال الأخروية ، فيزهد في دنياه ، ويُقْبل على طاعة مولاه ، ويَلِين قلبه ، وتخشع جوارحه . اهـ .

الثامن : الابتعاد عن أسباب قسوة القلب من المعاصي وأسباب الغفلة ، ومن ذلك النظر الحرام والاستماع إلى الحرام ، وأكل الحرام .

أخيرا :
قال ابن القيم :
اطلب قلبك في ثلاثة مواطن :
عند سماع القرآن ، وفي مجالس الذِّكْر ، وفي أوقات الخلوة ؛ فإن لم تَجده في هذه المواطن فَسَل الله أن يَمُنّ عليك بِقَلْب ، فإنه لا قلب لك .

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/
عبدالرحمن السحيم
عضو مكتب الدعوة والإرشاد





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 8 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ** قلوب تنبض بحب الله**

كُتب : [ 09 - 02 - 12 - 10:15 PM ]


























رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 9 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ** قلوب تنبض بحب الله**

كُتب : [ 09 - 02 - 12 - 10:16 PM ]






























رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 10 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: ** حملة قلوب تنبض بحب الله**

كُتب : [ 09 - 02 - 12 - 11:17 PM ]

البكاء من خشية الله

قال الشاعر:

نوح الحمام على الغصون شجاني ورأى العذول صبابتي فبكاني

إن الحمام ينوح من خوف النوى وأنا أنوح مخافة الرحمن


*****************



قال رجل لابن المبارك: صف لي الوالهين بالله فقال: هم كما أقول لك:



مستوفدين على رحل كأنهم ركب يريدون أن يمضوا وينتقلوا

عفّت جوارحهم عن كل فاحشة فالصّدق مذهبهم والخوف والوجل

*****************

وقال آخر:

خف الله وارجوه لكلِّ عـظـيمةٍ ولا تطع النَّفس الّلجوج فتنـدمـا

وكن بين هاتين من الخوف والرَّجا وأبشر بعفو الله إن كنت مسلمـا
وسئل عبدالله بن المبارك عن صفة الخائفين فقال:



إذا ما الليل أظلم كابدوه فيسفر عنهم وهم ركوع

أطار الخوف نومهم فقاموا وأهل الأمن في الدنيا هجوع

لهم تحت الظلام وهم سجود أنين منه تنفرج الضلوع

وخرس بالنهار لطول صمت عليهم من سكينتهم خشوع

******************
وقال آخر:

فاز من سبح والناس هجوع

يدفن الرغبة ما بين الضلوع

و يغشيه سكــون وخشوع

ذاكراً لله والدمـــع هموع

سوف يغدو ذلك الدمع شموع

*****************
وقال آخر:

عد إلى الله بقلب خاشع

وادعه ليلاً بطرف دامع

يتولاك بعفو واســـع

*****************





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله**, تنبض, قلوب

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 06:29 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd