الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه > بقلمك ندعو الى الله

بقلمك ندعو الى الله قسم فرعى لموضوعات الدعوه التى بأقلام أخوات إيمان القلوب



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
مجموعة قلوب تنبض بحب الله
فريق المتحابين فى الله
رقم العضوية : 8264
تاريخ التسجيل : Feb 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 37 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : مجموعة قلوب تنبض بحب الله is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower14 يوم عرس ♥مجموعة قلوب تنبض بحب الله♥

كُتب : [ 17 - 05 - 12 - 10:27 PM ]














يوم عرس

~يوم موت المؤمن~




الموت هو أول هدية للمؤمن من الله عند مفارقته هذه الحياة فإكرام الله لعبده المؤمن عند الموت لا يعد ولا يحد فالهدايا العظيمة التي تكون من الله للعبد المؤمن عند لقاء ربه تتوالى عليه ليفرح بلقاء الله فيفرح الله بلقاءه وهذا للمؤمن الذي عاش مستقيماً على الطاعة، ولم يصر على المعاصي، وتاب منها قبل وفاته، وتجنب الكبائر التي تغضب الله، وإذا ما وقع فى كبيرة بتسويل نفسه أسرع إلى التوبة النصوح ليكون جاهزاً لله والله يحب التوابين ويحب المتطهرين
إنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ [البقرة : 222]

عندما تشرق شمس يوماً جديد نستيقظ بهمه ونشاط لأمور الدنيا والعمل للاخرة وما يرضي الله


ومرات عديدة نستيقظ وهموم الدنيا تشتاح تفكيرنا فنعتقد بذلك بإن الدنيا سوف تتوقف بلحظة هم وحزن

فيأخذنا تفكيرنا الى ابعد الحدود وينسينا ذكر الله وما بعد هذه الحياة الا وهو الموت

ولنسأل أنفسنا لماذا نحن غير راضين عن حالنا وهموم الحياة تنسينا ذكر الموت.. مع أن الله خلقنا وأكرمنا وأنعم علينا من رحمته بنعم لا تـُعد ولا تـُحصى..

وكلنا يعلم بإن الحياة الدنيا ايام معدودة ومهما طال العمر .......لا بد من دخول القبر والدنيا ما هي الا دار فناء فإذا نامت ضمائرنا أيقظناها بأوامر ونواهي الله .. وإذا نضبت حياتنا رويناها بذكر الله .. وإذا أظلمت سبـُلنا أنرناها بهدي الله

والرسول صلى الله عليه وسلم يقول

- أكثروا من ذكر هادم اللذات . يعني الموت

الراوي: أبو هريرة المحدث: النووي - المصدر: الخلاصة - الصفحة أو الرقم: 2/891

خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح


أما المؤمن الذى يقول إن الله غفور رحيم، وهو كلام صدق للمؤمنين إنه تواب رحيم، وهو فى كتاب رب العالمين، ولكن هذا الكلام يجعله يأمن جانب الله فيقصر فى حقوق الله ويترك ما كلفه به مولاه ويتهاون بالطاعات التى أمر بالمحافظة عليها زاعماً أن هذا أمر يسير سيغفره له الله فإن مثل هذا قد وقع فى كبيرة عظيمة ألا وهى أمن جانب الله

فالمؤمن الذى له هذا الخير وله هذا الفضل وله هذا الكرم هو المؤمن الذى يوالى الله بطاعته فيواليه الله بكرمه وجوده وعطاءاته، ويقول فيه الله فى سورة يونس :[ أَلا إِنَّ أَوْلِيَاء اللّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ{62} والتقوى بإيجاز شديد هى التى يعقبها البشرى [الَّذِينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ{63} لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَياةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ لاَ تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ{64}

أهل البشريات هم الذين استقاموا على طاعة الله وأسسوا قوتهم على الحلال الذي أمر به الله وحفظوا بطونهم وجوارحهم من الشراب والغذاء والأعمال التي تغضب الله، وعمرت قلوبهم بخشية الله، فهؤلاء لهم بشريات تتوالى عليهم من الله عند خروج نفسهم وفى قبورهم وعند سؤال الملكين وعند خروجهم فى البعث والنشور لأن هذا أمر جلاه الله فى كلامه الذى هو شفاء لما فى الصدور ولا تبديل لكلمات الله فالمؤمن من سيقبض روحه عند الموت كما سبق وأوردنا قول الله [النحل32]:{الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلآئِكَةُ طَيِّبِينَ} تأتي إليهم ملائكة الرحمة أما الضرب والطرد فيكون لمن لهم ملائكة العذاب، هؤلاء يذهب لهم كتيبة من المخبرين لتقبض على الرجل منهم يمسكوه ويضربوه ويكتفوه فيحق له أن أن يحزن لكن المؤمن ذهبت إليه كتيبة من حرس الجنة الإلهي يستقبلوه فمم يحزن؟ وعلى أي شئ يحزن؟ هم يقابلونه ويهنئونه بسلامة الوصول هؤلاء الجماعة كما قال الله في كتابه يحيونه بقولهم {سَلَامٌ عَلَيْكُمْ طِبْتُمْ فَادْخُلُوهَا خَالِدِينَ }الزمر73 وهل بعد السلام عذاب أو نكد أو هم؟ لم يقولوا أدخلوه القبر ولكن قالوا:{ادْخُلُواْ الْجَنَّةَ بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }النحل 32



ملك الموت الذي يأتي معه الشفقة والرحمة والعطر من الجنة، وساعة ما يأتـي ليقبض الروح ساعة الغرغرة يبينون له مكانته في الجنة ويعرف عنوانه ومكانه حتى عندما يدخل الجنة يكون كما قال الله{وَيُدْخِلُهُمُ الْجَنَّةَ عَرَّفَهَا لَهُمْ } محمد6 إذاً من لا يعرفها هنا؟ لا يعرفها هناك ويتوه فالجنة أحياؤها كثَّر فيوجد الفردوس وعدن والخلد وجنة المأوي أو مقعد صدق وهذا ما أخبر عنه نبينا محمد



أما فتنة الدجال ، فإنه لم يكن نبي إلا قد حذر أمته ، وسأحذركموه بحديث لم يحذره نبي أمته ، إنه أعور ، وإن الله ليس بأعور ، مكتوب بين عينيه كافر ، يقرأه كل مؤمن . أما فتنة القبر فبي تفتنون ، و عني تسألون ، فإذا كان الرجل الصالح أجلس في قبره غير فزع ، ثم يقال له ما هذا الرجل الذي كان فيكم ؟ فيقول : محمد رسول الله جاءنا بالبينات من عند الله ، فصدقناه ، فيفرج له فرجة قبل النار ، فينظر إليها يحطم بعضها بعضا ، فيقال له : انظر إلى ما وقاك الله ، ثم يفرج له فرجة إلى الجنة ، و ينظر إلى زهرتها و ما فيها ، فيقال له : هذا مقعدك منها ، و يقال له : على اليقين كنت ، و عليه مت ، و عليه تبعث إن شاء الله ، و إذا كان الرجل السوء أجلس في قبره فزعا فيقال له : ما كنت تقول ؟ فيقول : لا أدري ، فيقال : ما هذا الرجل الذي كان فيك ؟ فيقول : سمعت الناس يقولون قولا فقلت كما قالوا ، فيفرج له فرجة من قبل الجنة ، فينظر إلى زهرتها و ما فيها ، فيقال له : انظر إلى ما صرف الله عنك ، ثم يفرج له فرجة قبل النار ، فينظر إليها يحطم بعضها بعضا ، و يقال : هذا مقعدك منها ، على الشك كنت ، و عليه مت ، و عليه تبعث إن شاء الله ، ثم يعذب

الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1361
خلاصة حكم المحدث: حسن




فعندما يري مكانه فى الجنة يشتاق للقاء الله ويتمناه؛ فيحبُّ الله لقاءه



إذاً فمفارقة الحياة بالنسبة للمؤمن ليس فيها تعب ولا نصب ولا أي شئ بإذن الله، فتخرج النفس وتضعها الملائكة فى الحريرة البيضاء الطيبة ويضعون عليها العطر الذى أحضروه معهم من الجنة فتفوح منها روائح طيبة ليس لها مثيل فيالا الفرح والسرور ويالا السعادة والحبور



فعندما نتلفظ بآخر أنفاسنا فما أروع بإن يكون آخر كلامنا لا اله الا الله كيف لنا ان نقولها ونحن مقصرين بحق الله وتنسينا الدنيا ذكر الله فلا نذكر الله الا قليلا


من كان آخر كلامه لا إله إلا الله، دخل الجنة


الراوي: معاذ بن جبل المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 8965

خلاصة حكم المحدث: صحيح


و

طوبى لمن وجد في صحيفته استغفاراً كثيراً.

الراوي: عبد الله بن بسر المحدث: الدمياطي - المصدر: المتجر الرابح - الصفحة أو الرقم: 243

خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح


أخواتي في الله

القبروالموت كم مره تردد هذه الكلمة رددها من اعماق قلبك ماذا تشعر ؟؟

سوف تتخيل نفسك وأنت موجود في حفرة ظلماء لا ينيرها الا عملك الصالح وذكر ربك ومخافة الله في كل عمل تعمله


اللقاء تخيل لو انكِ تنتظر صديقا او أخا لم تلقاه منذ سنين فإنت عندما تلقاه تشعر بسعادة لا توصف تشعر بإنك ملكت الدنيا ومن عليها

فما بالكم بلقاء الله عز وجل ولله المثل الأعلى ( لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ ) الا يحتاج منا الى عمل وطاعة حتى نلقاه وهو راض عنا

الا نشتاق لجنة عرضها كعرض السموات والأرض

إذا علينا العمل بما يرضي الله ونتذكر بإن الموت يدركنا وأن الوقت يداهمنا وأن الحياة الأخرة هي دار القرار

وأن نتمسك بدار البقاء وليس بدار الفناء

قال تعالى: قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ سورة آل عمران الآية رقم 31


إذا رأيت الله يعطي العبد من الدنيا على معاصيه ما يحب فإنما هو استدراج ثم تلا : " فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ "(الأنعام:44) "

الراوي: عقبة بن عامر المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 413

خلاصة حكم المحدث: إسناده قوي

و
فإذا حضرت وفاة العبد المؤمن ورأى البشرى بالنجاة أحب لقاء الله فيحب الله لقاءه، فعَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ -رضي الله عنه- عن النَّبِيِّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قَالَ: من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه فقيل يا رسول الله كراهية لقاء الله في كراهية لقاء الموت فكلنا يكره الموت قال لا إنما ذاك عند موته إذا بشر برحمة الله ومغفرته أحب لقاء الله فأحب الله لقاءه وإذا بشر بعذاب الله كره لقاء الله وكره الله لقاءه

الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 3458
خلاصة حكم المحدث: صحيح

"


فحسن الخاتمة أن يتوفّاك الله على الإسلام، وأن يوفِّق الله العبد للتوبة من الذنوب والمعاصي والإقبال على الطاعات قبل حلول الأجل وتغيُّر الحال، وإن آخر ساعةٍ في حياة الإنسان هي الملخّص لما كانت عليه حياته كلها، فمن كان مقيمًا على طاعة الله -عز وجل- بدا ذلك عليه في آخر حياته ذكرًا وتسبيحًا وتهليلاً وعبادة وشهادة.
فهلموا ننظر كيف كانت ساعة الاحتضار عند قوم عاشوا على طاعة الله، وماتوا على ذكر الله، يأملون في فضل الله ويرجون رحمة الله، مع ما كانوا عليه من الخير والصلاح.

إخواتي في الله .. هي مزيج من كلماتنا .. راجية الله سبحانه وتعالى أن تقع في أنفسكم .. مثل ما وقعت في أنفسنا .. وأن يكون لها الأثر والفائدة لنا جميعآ .. أسأل الله لنا ولكم الأجر والثواب وحسن المآب.

اسأل الله ان يحسن ختامنا وان لا يميتنا الا وهو راض عنا










فلاش عن الموت
https://saaid.net/flash/almoot1.swf

أنتهى بفضل الله



مجموعة قلوب تنبض بحب الله




نحبكم في الله

لا تنسونا من صالح دعائكم بظهر الغيب

















رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
أم أسيد
رقم العضوية : 7550
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القدس
عدد المشاركات : 10,805 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1409
قوة الترشيح : أم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud ofأم أسيد has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: يوم عرس ♥مجموعة قلوب تنبض بحب الله♥

كُتب : [ 17 - 05 - 12 - 10:38 PM ]

اللهم اجعل خير اعمالنا خواتيمها وارزقنا الجنه دون حساب ولا سابقة عذاب اللهم آآآآآآآآآآآآمين
جزاكم الله جنات النعيم
انار الله قلوبكم بالايمان

دمتم في تميز ياغاليات وجعله الله بميزان حسناتكم





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: يوم عرس ♥مجموعة قلوب تنبض بحب الله♥

كُتب : [ 17 - 05 - 12 - 10:49 PM ]

جزاكم الله الجنة
مجموعة قلوب تنبض بحب الله
أسال الله أن يحسن خواتيم أعمالنا





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
heba mahmoud
قلب نشط
رقم العضوية : 8147
تاريخ التسجيل : Nov 2011
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 267 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 38
قوة الترشيح : heba mahmoud is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: يوم عرس ♥مجموعة قلوب تنبض بحب الله♥

كُتب : [ 17 - 05 - 12 - 11:01 PM ]

جزاكم الله خيرا
تذكره مهمه وطيبه
اللهم اجعل قبورنا روضه من رياض الجنه





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
ام خالد2
قلب مشارك
رقم العضوية : 8343
تاريخ التسجيل : Apr 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 198 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام خالد2 is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: يوم عرس ♥مجموعة قلوب تنبض بحب الله♥

كُتب : [ 17 - 05 - 12 - 11:09 PM ]

جزاكن الله خيرالجزاء اخواتي الحبيبات
ابدعتن كعادتكن متميزات في ما تكتبن
بارك الله فيكن موضووع مهم جدا
أسأل الله أن يهدينا جميعا ويحسن
خواتيم اعمالنا نور الله قلوبنا وقبورنا
امييييييييييييين





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
♥مجموعة, الله♥, تنبض, قلوب

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:06 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd