الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة






إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
محبة لنقابى
قلب منتمى
رقم العضوية : 9578
تاريخ التسجيل : May 2013
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القاهرة
عدد المشاركات : 754 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : محبة لنقابى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
115 في الجامعة..الحياء نعمة

كُتب : [ 24 - 05 - 13 - 12:13 AM ]





واقع جديد لم تكن تألفه الفتاة من قبل .. ..واقع إذا لم تتحصن فيه بأخلاقها ودينها سيأخذها التيار إلى حيث لا تدري ..إذا لم تثق فيه بنفسها وتعقد العزم على التأثير في غيرها بالأنفع ستتأثر هي بلا شك, فمن إطار محدود يضمه جدران مدرسة مليئة بالفتيات والصديقات وبعد جو مشحون بالضغوط النفسية والأحلام والطموحات بمجموع عال يؤهل إلى كلية متميزة أو هروبا من شكل مخز أمام الأهل والأقارب عندما يفاجئون بمجموع ضئيل يؤثر على المستوى الاجتماعي أو "البرستيج" العام, لم يشغل بال الفتاة حينها إلا بعض الأفكار، من قبيل:

ما هي الكلية التي سيؤهلني لها مكتب التنسيق؟..

هل سأوفق فيها أم لا؟..

كيف سأواجه مجتمع مفتوح به من الأشخاص أشكال وألوان؟.. كيف ألبس؟ كيف أتعامل؟.. كيف أتكلم؟.. من سأصاحب؟.. وما حدود علاقتي بالآخرين؟..


ولكن بعد أن تضع فتاة الجامعة أولى خطواتها في مجتمعها الجديد تنتقل من مرحلة التفكير والتوجسات الفكرية إلى مرحلة المعايشة العملية على أرض الواقع المليء بالكثير من الاختلافات التي لم تكن تألفها من قبل فحلت الحرية محل الكبت, والاتساع بعد التضييق، وكمٍ من نماذج لفتيات محجبات بحجاب شرعي افتتنوا بما رأينه من الأزياء المبهجة على الموضة دون أي قيود أو قواعد, وتأثرن بمن يحاول إغواءهن واتهامهن بالرجعية والتخلف فشعرن بالخجل من الزى الإسلامي وتخلين عنه ليتواكبن مع العصر ولا يشعرن بالدونية ..

وهنا تبدأ الهاوية ويبدأ التخلف الفعلي والرجعية الحقيقية حينما يبدأ الشيطان في مسلسل الدفع إلى الوراء فها هي أولى حلقات مسلسله استطاع التغلب عليها فقد أصبحت الفتاة بلا قيود شرعية أو حماية خارجية ربانية تبعد الأعين الساقطة عنها وتميزها عن غيرها من المتبرجات السافرات .

للاختلاط حدود

ثاني حلقات المسلسل هي الاختلاط غير المقيد بحدود الشرع تحت مسمى الحرية والانفتاح على المجتمع، وأن هذه صداقة عادية لن تتجاوز حدودها فتلاقى هذه الأفكار إعجابا وإرضاء للنفس التي تميل بطبيعتها إلى الاندماج مع الجنس الأخر وسماع كلمات الإعجاب والارتياح وكلما فكرت أن هذا لا يليق بفتاة مؤدبة سرعان ما تسول لها نفسها وتردد:
"إنها صداقة بريئة وأنا لم أفعل شيئا محرما فنحن نتكلم كلاما عاديا لا إسفاف فيه وفي حدود الصداقة"

ثم يتطور الأمر إلى أن يصل إلي الحب المزعوم والاندماج الذي لا يمكن الاستغناء عنه وسيطغى هذا الحب على حب الحبيب الأول الذي لا يقبل شريكا معه في قلب واحد وهو الله سبحانه وتعالى فتقصر في صلاتها وتبتعد عن الصحبة الصالحة لأنهم يذكرونها بالله، وهكذا تكون النهاية لقلب كان عامرا بالإيمان تحول إلى قلب تزداد به المعاصي يوما بعد يوم فينطفئ بريقه ويسود لونه .

أحبك ولكن حيائي يمنعني

لا شك أن الميل إلي الجنس الأخر غريزة فطرية قد خلقها الله بنا لتستقيم حياتنا ويزداد نسلنا ولكنه سبحانه وتعالى وضع لتلك الغريزة إطارا شرعيا هو إطار الزواج، وليَميز الله بين من يطيع مع المشقة ومن تسوقه غرائزه فيعصي .. فبعد الزواج يصبح ما كان حراما قبله حلالا بل مستحبا وواجبا وهو حب الزوج لزوجته والعكس. فلننظر في حال ما أفرغت هذه الطاقة الغريزية للجنس الأخر قبل الزواج سيترتب عليها ألم نفسي إذا لم تكلل بالزواج وفتور عاطفي وشعور بالانتقاص إذا تم الزواج لأنه سيصبح وقتها لا فرق بين قبل الزواج وبعده فما كان يحذر قوله قد قيل، وما لا يمكن فعله قد تم، فما الجديد إذًا؟!

فعليك أيتها الفتاة أن تتزيني بالحياء فهو نعم الزينة ويضفي عليك نورا ربانيا، وإذا تحركت مشاعرك تجاه أحد الأشخاص فليكن لسان حالك "أحبك ولكن حيائي يمنعني"

تغلبي على وساوس نفسك وشيطانك بالآتي :

ـ إذا حاول أحد أن يحيدك عن طريقك فتذكري أن مسلسل الاستدراك يبدأ بتخلٍ واحد عن شيء مهم، واقرئي قول الحق تبارك وتعالى "يا أيها الذين أمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان" .

ـ اعلمي أنك بحجابك ملكة واشعري بالشفقة على غير المحجبات لأنهم بالفعل محرومات من القرب إلى الله.

ـ لا تنسي الدعوة إلي الله ومحاولة التأثير الإيجابي والفعال في الآخرين.

ـ إذا اتهمك الآخرون بالتخلف والرجعية فاعلمي أنك على صواب فالأنبياء جميعا قد اتهموا وابتلوا بما هو أكثر من ذلك.

ـ كوني قدوة حسنة لغيرك في التعامل والنشاط والنظافة والتفوق فأنت بحجابك وأخلاقك دعوة للإسلام.







رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,776 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 61
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: في الجامعة..الحياء نعمة

كُتب : [ 24 - 05 - 13 - 05:37 PM ]

اللهم اهدي بنات المسلمين لما يحبه الله ويرضاه
جزاكِ الله خيراً
موضوع جميل وقيم
رزقكِ الله النجاح والسعادة بالدارين





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,813 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: في الجامعة..الحياء نعمة

كُتب : [ 24 - 05 - 13 - 10:33 PM ]

ماشاء الله موضوع غاية فى الأهمية

جزاكِ الله خيراً ونفع بكِ





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
محبة لنقابى
قلب منتمى
رقم العضوية : 9578
تاريخ التسجيل : May 2013
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القاهرة
عدد المشاركات : 754 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : محبة لنقابى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: في الجامعة..الحياء نعمة

كُتب : [ 25 - 05 - 13 - 07:35 AM ]

وجزاكن مثله أخواتى الغاليات





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
أم أسيد
رقم العضوية : 7550
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القدس
عدد المشاركات : 11,018 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 109
قوة الترشيح : أم أسيد will become famous soon enoughأم أسيد will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: في الجامعة..الحياء نعمة

كُتب : [ 25 - 05 - 13 - 09:32 PM ]

جزاك الله خيرا ياغاليه
ييسر الله امورك ورزقك السعاده بالدارين
احبك في الله





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الجامعة..الحياء, نغمة

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:33 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd