الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,796 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower24 اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

كُتب : [ 13 - 10 - 13 - 12:02 AM ]









أخيتي ياأمة الله
أخيتي يا من أنعم الله عليكِ بنعمة الإسلام

أخيتي ... يا إبنة الإسلام ...

أخيتي ... ياحفيدة خديجة وعائشة وأم سليم
رويدك أيتها الدرة.. فأنتِ من قصدت

رويدك أنت يا زهرة مكنونة.. ناديتك أنت ومن سواك ؟!!

ومن سواك أنتِ يا فتاة الإسلام..

سلام الله يغشاك.. وعين الله ترعاك..


سلام من الله يغشاك يوم أن أطعته فرفعك وأعزك..

وعين الله ترعاك.. يوم أن سمعت النداء والأمر فامتثلت وقلت حبا واعتزاز
سمعا وطاعة لله ورسوله



ولعلك تتسائلين عن ماذا أتكلم ... ولماذا قصدت قلبك لأحدثه



فأقول



جئتك اليوم بالطهر والعفاف ... جئتك بالحياء والعزة



جئتك بالفخر الذي لا يضاهيه فخر



وبالرفعة التي لا تضاهية رفعة ولا عزة ولا فخر وآمان



وقالت : لقد ازدت شوقا عن ماذا ستتحدثين

قلت : جئتك أخيتي بما يحفظك ويعلي قدرك
جئتك بالصدفة التي تحفظ اللؤلؤ النفيس





أنتِ لؤلؤة



نعم أنتِ لؤلؤة جميلة وبرَّاقة
أنت لؤلؤة غالية وثمينة
وجئتك بما يحفظك كما أنتِ براقة
كما أنتِ منارة للعفة والطهر


وقالت وما هو أسرعي علي في الإجابة فالقلب في إشتياق للجواب


فقلت أوما عرفتيه بعد ... أوما عرفتي فخرك واعتزازك
فها هو



جئتك بالنقاب .... جئتك بلباس أمهات المؤمنين
جئتك بلباس من سبقك من الطاهرات العفيفات
جئتك بلباس اليوم القابضات على الجمر
إنــــــــــه النقاب



فقالت : النقاب ؟؟!!



فقلت نعم هو بعينه النقاب ... النقاااااب


النقاب = الحياء = العفة = الطهر
وإليك التعريف له لتنعمي بمعرفة الصواب




ما هو النقاب




النِّقاب - بكسر النون - : ما تنتقب به المرأة ،
يقال : انتقبت المرأة ، وتنقبت : غطت وجهها بالنقاب



النقاب جمع نقب ومعناه لغويا ::ثقب ::



النقاب :: هو غطاء للوجه وسمى بالنقاب لوجود نقبين بمحاذاة العينين حتى ترى المرأة الطريق من خلال هذين النقبين








قال الله تعالى :(وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )


فالحجاب: هو الستر ،
وهو حجب المرأة المسلمة عن أنظار الرجال الأجانب الذين ليسوا بمحارمها . قال العلامة ابن عثيمين رحمه الله: "فإن الخمار ما تخمِّر به المرأة رأسها وتغطيه به كالغدقة، فإذا كانت مأمورة بأن تضرب بالخمار على جيبها كانت مأمورة بستر وجهها" .



وقوله تعالى: (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ). سورة الأحزاب(59).



قال ابن عباس رضي الله عنهما : "أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن في حاجة أن يغطين وجوههن من فوق رءوسهن بالجلاليب


" . قال الشيخ ابن عثيمين : "وتفسير الصحابي حجة، بل قال بعض العلماء إنه في حكم المرفوع إلى النبي صلى الله عليه و سلم ".



ولما سئل ابن عباس رضي الله عنهما عن قوله تعالى : { يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ }
غطى وجهه وأبدى عينا واحدة فهذا يدل على أن المراد بالآية تغطية الوجه


فقالت لي النقاب !!!! حسبتك ستقولين لي عن أحدث الأزياء
عن قصة شعر فلانة والمصفف العالمي فلان
أما تتجولين في الأسواق وترين بعينيك كل جديد مبهر وجذاب
وتاتي وتقولي لي أنت النقاب
لماذا النقاب ؟؟
النقاب هو الفوز ... النقاب هو النجاة
ومن قال أني لا أرى ما في الأسواق والطرقات
فالحال واضح لا يحتاج للفت إنتباه



سألونى قالوا كيفما هذا الثبات ..وحَولَنا فتنٌ تهزُ الراسيات
أليس يغريكِ زمانُ الشهوات.. أليس تشتهى نفُسكِ هذى الحياة
فأجبتُهم والقلبُ يملؤه اعتزاز..لا تشتهى نفسى لذائذَ ناقصات
لما اشتهيتم اشتهيتُ مثلُكم..لكن أهدافى ستبقى خالدات

نعم اهدافي خالدات 000 هدفي جنة ربي ... هدفي رضى ربي
هدفي سنة حبيبي عليه الصلاة والسلام التي أمر بها أمهات المؤمنين
والصحابيات العفيفات




لماذا النقاب

لأني لا اريد الجنة
بل أريدها جنان وجنان وجنااااااان


أريد قصراً لا يهدده زوال..أريد عيشاً ليسَ يقطعهُ ممات
أريد زوجاً مثل يوسفَ فى الجمال..وأريدُ أنهاراً بقصرى جاريات
فعقُولنا إن لم تبلغنا الجنان..فحياتُنا ليست حياةً بل ممات


لماذا النقاب

النقاب حتى عندما أكون في قبري ويسألني ربي
هل لبستي النقاب أقول نعم لبسته
وأديت فرضك علي ياربي وسنة نبيك


فأمامُنا قبرٌ تشيبُ له العقول..وظلامهُ تخافُ منه الظلمات
وبعده حشرٌ ونشرٌ وحساب ..وسوف يخسرُ من أتى بالسيئات
وسوف يسألُ ربنُا عن الخُطا.. وسائلٌ عن العيونِِِ المبصرات
وسائلٌ عن اللسانِِ والجنان..وسائلٌ عن كلِِ لحظة بالحياة


لماذا النقاب

اسألك هل وجدتيهم يحاربوا الكاسيات العاريات
قالت لا
قلت هل طلب منهم لبس النقاب
لا
هل فرضت قوانين على المتبرجات حتى يتركوا عنهم تبرجهم
لا
قلت إذن النقاب حق ... النقاب حق

نبح الكلابُ لكن ما ضرّ السحاب..هبت رياحٌ والجبالُ ثابتات
نامت عيونٌ وعيونٌ ساهرات ..باتت تصلى لمجيبِ الدعوات
فتلك همتها جنانٌ خالدات.. وتلك همتها زخرفةُ العباء.




قالت أنا مقتنعة بالنقاب لكن لما أكبر قليلا أو أتزوج
فقلت ياسبحان الله
حقا إن الصحابيات لفضلن علينا بالكثير الكثير
عندما نزلت عليهم [ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِن َّ ] سورة النور : 31
شققن مروطهن فاختمرن بها. رواه البخاري في صحيحه .



عن أمنا عائشة – رضي الله عنها -: قالت : " إن لنساء قريش لفضلاً ، وإني والله ما رأيت أفضل من نساء الأنصار أشد تصديقاً لكتاب الله ، ولا إيماناً بالتنزيل ، لقد أنزلت سورة النور { وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ } [النور : 31] ،
فانقلب رجالهن إليهن يتلون ما أنزل الله إليهن فيها ، ويتلو الرجل على امرأته وابنته وأخته وعلى كل ذي قرابته ، فما منهن امرأة إلا قامت إلى مرطها المرحل ( أي الذي نقش فيه صور الرحال وهي المساكن ) ،
فاعتجرت به ( أي سترت به رأسها ووجهها ) تصديقاً وإيماناً بما أنزل الله في كتابه ، فأصبحن وراء رسول الله صلى الله عليه وسلم معتجرات كأن على رؤوسهن الغربان " رواه ابن أبي حاتم






قالت إنت فاكراني بلبس ايه أنا بلبس لبس واسع ومش ضيق
دا أنا أحسن من غيري بكتير اللي بيلبسوا حاجات تانية

فقلت
ولنا أسوة حسنة في الزهراء رضي الله عنها
فاطمة إبنة رسولنا الكريم
قد شغلها يا إبنة الإسلام كيف ستظهر على الرجال
هل وهي حية ترزق لا وربي
شغلها أنت تظهر على الرجال كيف ؟
وهي ميتة في أكفانها كيف من غير حائل يسترها !!!
لله درها .. لله درها
وإليك القصة ياحفيدة فاطمة وعائشة

يا أسماء ، إني لأستحيي أن أخرج غدا على الرجال من خلال هذا النعش جسمي!! - وكانت النعوش عبارة عن خشبة مصفحة ، يوضع عليها الميت ثم يطرح عليه الثوب ، فيصف حجم الجسم - وخشيت فاطمة رضي الله عنها إذا هي ماتت أن تحمل على مثل هذه النعوش ، فيكون ذلك خدشا في حيائها وحشمتها !!


قالت : أسماء : أولا نصنع لك شيئا رأيته في الحبشة؟ فصنعت لها النعش المغطى من جوانبه ، بما يشبه الصندوق ثم طرحت عليه ثوبا فكان لا يصف.

فلما رأته فاطمة قالت لأسماء : ما أحسن هذا وأجمله ، سترك الله كما سترتني

قال ابن عبدالبر : وهي أول من غطي نعشها في الإسلام على تلك الصفة



أختاه ... أرأيت المرأة الصالحة كيف تحمل هم حجابها وعفافها؟! إنها تحمل ذلك الهم حتى بعد موتها !! تريد أن تعيش عفيفة ... وتموت عفيفة .... وتحشر إلى الله وهي عفيفة.

الحجاب عند الصالحات قضية لا تحتمل النقاش ، وهم لا يقبل المساومة ، إنه الروض التي تقر فيها العيون، والظل الذي تفيء إليه القلوب ، والطهر الذي تسعد به النفوس، والسعادة التي ترفرف في جنباتها أرواح الصالحات... إنه طاعة لله ... استجابة لأمر الله ... وانقياد لحكمه.

إنه ثغر المرأة التي ترابط عليه حتى لا تتسرب الرذيلة من خلاله إلى المجتمع ، أو تستباح الحرمات وتدنس الأعراض


لست من تأسر الحلي صباها ***** فكنوزي قلائد القرآن
وحجاب الإسلام فوق جبيني ***** هو عندي أبهى من التيجان
لست أبغي من الحياة قصورا ***** فقصوري في خالدات الجنان





ولنتابع ..








رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,796 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg رد: اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

كُتب : [ 13 - 10 - 13 - 12:08 AM ]



إلى أخيتي أمة الرحمن اهدي سلامي

إلى أخيتي طائعة للرحمن اهدي كلامي




إلى أخيتي حاملة هم نصرة هذا الدين اهدي محبتي ودعائي


فسلام عليكن ورحمة من الله وبركاته


سلام ممزوج بكل معاني الحب في الله


سلام يحمل في طياته أجمل كلمات الرجاء والمحبة والإيخاء


سلام ما كان إلا لله ... وفي الله ... وخالصا لله





إليكِ أيتها المسلمة الطائعة



أكتب هذه الكلمات بمِداد من حب .. وعلى أورقٍ سطورها سطر حنان وسطر إيخاء وسطر رأفة ورحمة وأسطر وأسطر من حكم الله وشرعه


وأغلفها حتى اهديها لكِ في أبهى صورة


أغلفها بقطرات من دموع الخوف ... وأغلفها بنور يضيء لك الدرب


حتى إذا أغلقتي صفحات كتابي


أنار لك ذاك النور من بعيد حتى يظل لك وميض من الأمل طيلة الطريق



فأعيريني أخيتي قلبك وبصرك وسمعك وجميع حواسك


لنتجول سويا في جولة بسيطة في أرجاء عالمنا المحيط حتى نأخذ العبر


ونتعرف على الصواب حتى نعمل به


وأيضا لنتعرف على ما هو ضلال لنجتنبه ونجتب النصح به





وبسم الله نبدأ رحلتنا



هي ليست رحلة في عالم الخيال بل من أرض الواقع


في عالم الحقيقة المحيط بنا

الجولة الأولى



وأثناء تجولنا في ذاك العالم الذي نحيا فيه


وجدنا في من يمشي معنا على تلك الأرض التي هي لله


ويستظل معنا بتلك السماء التي هي لله


وينعمون معنا بنعم الله جميعها وهم يجاهرونه بمخالفة آوامره



وجدنا هذا وهذه الذي والتي يتنافسون في من يخرج المرأة للحرية ومن يفك قيودها أولا


قيود المرأة التي أصبحت منبرا للتخلف والرجعية حينما إرتدت النقاب



فأقول لهم مستعينة بالله


لا وربي لن أبالي بحديث كل مخرب كذابِ


اشترى تلك الحياة وباع آخرته بدرهم وهو لا يبالي


فإن نفعه الدرهم الحقير في حياته ... رفعني وأعزني الحجاب في دنياي وفي مماتي



يارعاة للهوى لا ترفعون أصواتكم بالباطل وفينا كتاب الله وسنة رسوله باقين ولم يُرفعا


مازال في قلوب أناس يعرفون الحق ويتبعونه


ومازلت أحيا بحجابي حرة



بعزيزِ إيماني أصونُُ حجابي * وأصونُ عرضي في حِمى جلبابي


كذب الذين يتاجرون بقصّتي *** كذبوا وكانوا مثل زيفِ سرابِ


تجريرَهمْ أبصرتُ لا تحريرَهم* قد خابَ مَن قد سار خلف غرابِ




وهذه دعواتكم باطلة كلها سراب


أوليس قولكم الحجاب تخلف ورجعية وجاهلية



فالجاهلية في التبرج لا تساوي أبدا حجاب


وقد ذكرها الله من فوق سبع سموات


{وَقَرْنَ فِى بُيُوتِكُنَّ وَلاَ تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ ٱلْجَـٰهِلِيَّةِ ٱلأولَىٰ} [الأحزاب:33].


فنسب إلى الجاهلية التبرج ولم ينسب الحجاب



أوليس من زعمكم أن في الحجاب تشدد وتزمت



لا وربي كيف ذاك وقد ذكر رب الأرباب


قال تعالى {يُرِيدُ ٱللَّهُ بِكُمُ ٱلْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ ٱلْعُسْرَ} [البقرة:185]،


وقال تعالى: {وَمَا جَعَلَ عَلَيْكمْ فِى ٱلدّينِ مِنْ حَرَجٍ} [الحج:78]،


وقال: {لاَ تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلاَّ وُسْعَهَا} [البقرة:232].



فهذه الآيات صريحة في التزام مبدأ التخفيف والتيسير على الناس في أحكام الشرع.



فهذا حجاب ياااا أدعياء الضلال فما به من تشدد وتزمت غير الطهر والعفاف


كفوا عنا بطلانكم فالحق ظاهر ظهور السحاب




أوليس من قولكم الحجاب ظلم للمرأة وفي التبرج الحق الذي ليس عليه غبار



من الذي فرض الحجاب على المرأة؟؟ و من ظلمها ؟


لم يفرض الحجاب علينا إماء الله بشر


ولكن فرضه علينا ربنا ومليكنا وخالقنا من فوق سبع سموات


وأوصله إلينا نبينا الكريم من قرون عدة سابقة


ما استطاع وقتها أن يتفيهق رويبضه ويقول أن الحجاب ظلم


لأن وقتها كان الحق هو الظاهر وكان المؤمنون يتمسكون بدينهم وأخلاقهم


ويوم ما تخلوا عن دينهم وغلبت عليهم شقوتهم أصبح الحجاب ظلم


ولا حول ولا قوة إلا بالله



أمة الله فرض الله عليك الحجاب وليس لك إلا أن تمتثلي لأمر الله


{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى ٱللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ ٱلْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ وَمَن يَعْصِ ٱللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَـٰلاً مُّبِينًا} [الأحزاب:36]



أخيتي


شدي وثاق الطهر لا تتغربي * عن عالم الدين الحنيف الأرحبِ


شدي وثاق الطهر سيري حرة *** لا تُخدعي بحديث كل مخربِ



لك من رحاب المجد أخصبُ بقعةٍ*ولغيركِ الأرض التي لم تخصبِ

لك من عيون الحق أصفى مشربِ* ولعاشقاتِ الوهمِ أسوأ مشربِ




والآن انتهت الجولة الأولى من رحلتنا


وقبل أن ننطلق للجولة الثانية فسنأخذ راحة وعطلة قليلا مع


















والآن حان الوقت مع جولتنا الثانية


مع تلك الفتاة التي عرفت الحق وعملت به ولكن وخسارتاه


ما لبثت أن تخلت عنه وخلعت رمز عفتها ونقائها


فلهذه المسكينة أستعين بالله ثم أقول


ياأمة الله أبعد العزة تأتي النكسة


أبعد الشعور بالراحة والسكينة والخصوصية التي لا يضاهيها شيء


أبعد أن تذوقتي حلاوة النقاب وحلاوة العفاف والطهر


تتخلي عن ذلك كله ولماذا ؟


حتى لا يقال لك


لماذا فعلت هذا لقد كبرتي 100 سنة


يااااه طيب كنت انتظرتي قليلا حتى تتزوجي


أنتي مازلت صغيرة على ذلك


دا أنت مامتك مش لبسه النقاب أنتي يابنت أمس لبستيه


وغيره الكثير الكثير

أخيتي أما مع أول ريح تتخلي عن هدفك
وهو هدف غيرك الكثير


التي يتمنون أن ينالوا هذا الشرف ولا يستطيعون ويحاربون من أجل ذلك ليصلون


أما نظرتي ورأيتي بأم عينيك أخوات يتركون دراستهم من اجل النقاب


بل ومنهم أيضا من يحاولون أقناع أمهاتهم وأبائهم بالنقاب ويحاربون لإرضاء ربهم


وأنت تخلعينه ولا تبالي


أختاه يا بنت الإسلام تحشمـي *** لا تـرفعي عنكِ الخمار فتندمي

هذا الخمار يزيد وجهـك بهجـةً *** و حلاوة العينيـن أن تتحجبي


صوني جمـالكِ إن أردتِ كرامةً * كي لا يصون عليكِ أدنى ضيغمِ



لا تعرضي عن هدي ربكِ ساعةً * عضي عليه مدى الحياة لتغنمي




أخيتي كل الراحة والكرامة في إمتثال أمر الله ... والله آمر بالحجاب


وقال الله تعالى "يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن".


ياااااااااااااااا الله


والله ما يضاهيه شرف أن نجمع مع أزواج النبي وبناته


الله لم يقل "يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك" فقط


لا وربي بل كرمك وشرفك بنعمة ضمك مع هؤلاء الأطهار في آية واحده


كلفتي بها معهن بالنقاب "ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن".

فلماذا بعد ذلك تخلعي نقابك أخيه


أوليس الله قائل


{وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلاَ مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى ٱللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَن يَكُونَ لَهُمُ ٱلْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ} [الأحزاب:36]


ليس لك الخيار أخيتي


فالحق ظاهر وبين وهو أحق أن يتبع

{ وَمَن يَعْصِ ٱللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَـٰلاً مُّبِينًا} [الأحزاب:36]


أعاذنا الله وإياك من ذلك


فهيا أخيتي إلى الحق عودي وارجعي


فوالله ما أجمل الحياة في ظل طاعة الله


هيا معي ورددي وأسمعيني


أسْمِعــيني يا أُخــيــــَّة *** صرخـةَ النفــس الأبيـِّهْ


أسْمِعيني العزَّ شـــدواً *** يُطربُ النفـسَ الشجــيِّهْ



أسمِعــيني مـنكِ لا لن *** أرتضي عيــش الدَّنيَّــهْ


أنــا بالإيمــان يُمنـــى *** في دمي نــارُ الحمـيــَّهْ


وارفٌ قلــبي ورُوحي *** بالهــدى روحٌ نديــــــهْ



في ثيابِ الطهـر تزهـو *** بسمةُ الحــبِّ النقــيـــهْ









رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,796 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower25 رد: اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

كُتب : [ 13 - 10 - 13 - 12:13 AM ]





















والآن مع الجولة الثالثة في رحلتنا

وهي مع أبنة الإسلام التي ارتدت النقاب ولكن لم تراعي حقوقه


لبست النقاب ولكنه ليس نقاب ... وإنما أشباه نقاب


أرتدت النقاب ولكن لم ترتدي الحشمة


سترت وجهها ولم تستر أعين الناس لتنظر إليها


لبست النقاب ومعه لبست الألوان الزاهية التي تشد النظر


لبست النقاب ومعه لبست العباءة المزخرفة التي تحتاج إلى عباءة لتسترها


لبست النقاب ولم تراعي حدود الله في النقاب وضوابطه


إليك يا امة الله ضوابط الزي الشرعي


ها وقد عرفتيها فهلمي طبقيها


ولا تدعي للشيطان عليك سبيلا


فالشياطين ليست فقط شياطين الجن


بل شياطين الإنس أيضا


والله يا أخية لو نستشعر ونحن نرتديه أننا في طاعة الله عز وجل.. وأننا ونحن نرتديه سنؤجر على ذلك..

لو كنا نستشعر كلما أخذناه من مكانه ولففنا به جسدنا أننا به أطعنا خالقنا وأغضبنا به عدونا.. وزدنا به حسناتنا وإيماننا.


. لو استشعرنا كل ذلك..



ما كنا في كل يوم لنا فيه موضة جديدة..

أخيتي : أخاطبك..

أخاطب فيك عقلاً وهبه الله لك لتميزي به بين الخير والشر.. بين الصح والخطأ..

أخيتي لتعلمي أن ذلك الحجاب قد فرضه الله عليك وأوجبه بشروطه ومميزاته؛


ومنها أن يكون واسعا فضفاضا
فمالي اليوم أراه بدأ يضيق شيئاً فشيئا..

ألا يكون زينة في نفسه.
فمالي اليوم أراه أصبح كله زينة



.. ولا حول ولا قوة إلا بالله


وإليك أخيتي تلك القصة
وهي على لسان الشيخ عبد المحسن الأحمد في شريط ما أقوى شخصيتها


كنت فِي يوم مِنَ الأيام فِي أحد ممرات المستشفى ......

وقفت أتكُلم مَعَ رجل الأمن لحظات وأنا أتبادل وإياه الحديث إذ باِمرِأَة تأتي عباءتها تشكو إليها تحتاج إِلَى عباءة أخرى.... عباءة مزركشة عباءة فاتنة مرت مِنَ عِنَّدَنا مَا أضَعفِ شَخصِيتَهَا.......

إِذَا بها تلتقط أنفاسها......

قَاَلتْ لرجل الأمن لو سمحت تعال الله يحفظك ساعدني شوف فِي واحد قليل حياء قاعد يتعرض لي ويتكُلم عليّ......

نظر إليها رجل الأمن بتِلكَ العباءة المزركشة مَا بقي لون إِلَا فِي الطرحة وَفِي العباءة وهناك اسم وَهُنَا حرف .
قَالَ: لَهَا لو احترمتِ نفسك لاحترمك الآخرون.
قَاَلتْ شقصدك يعني أَنَا ماني محترمة نفسي؟.
قَالَ لَا وَاللهِ بهَذِهِ العباءة مَا احترمتِ نفسك.

انفجرت! وَاللهِ مَا رأيت أضَعفِ منها شخصية فِي حياتي......
انفجرت تبكي
قَاَلتْ: يعني النَّاَس يقاسون بعباءتهم؟.

سُبحَان الله!
قلت لَهَا لو إنك تسترتِ يا أختي بعباءة زي النَّاَس مَا أحد تعرض لك أنتِ الَّتي أعطيتيه الضوء الأخضر بهَذَاْ

قَاَلتْ: يا أخي ليش أنتم كذا؟ .
أعرف مِنَ صاحباتي إِذَا جاءوا يريدون ان يطلعون مَعَ أخوياهم البسوا عبايات عَلَى الرأس ما هو شرط

سُبحَان الله! قلت يعني يلبسون عبايات عَلَى الرأس عشان يظنون النَّاَس إنهم محترمات.

الحمد لله اعترفتِ بنفسك أَنَّ مِنَ تحترم نَفسَهَا تحشمت ذلك أدنى أَنَّ يعرفن فلا يؤذين.

انجرت وَاللهِ العظيم مِثلَ الأًطفَال مِثلَ الطفل إِذَا خسر شئ قام يتخبط.......
سُبحَان الله. إَيْ شخصية تِلكَ ........

أُخَيَتي إني سائلك أسئلة اسأليها نفسك :
هَل تحسين أَنَّ هَذِهِ العباءة تجلب الِأَنَّظار؟!

إذن لَيسَت حجابا، الحجاب وضع ليحجب الِأَنَّظار لَا ليجلبها

هَل تحسين أَنَّ هَذِهِ العباءة تزيد مِنَ احترامك عِنَّدَ النَّاَس ؟!...

وَاللهِ إِنَّ قلتي نَعَم فأقول لك عذرا لِأَنَّك مَا صدقتي وَاللهِ إِنَّ الفساق قبل المستقيمين وَاللهِ مَا يحترمونك بهَذِهِ العباءة.

أما تِلكَ الَّتي وضعت عباءتها عَلَى رأسها وبقفازاتها فيحترمها الجميع حَتَى أَنَّ أكثر مِنَ يعاكس يَقُول إِذَا رأيت وحده بهَذَاْ الشكُل وَاللهِ العظيم إني أحترمها وَلَو أشوف أحد بيتعرض لَهَا لأتخانق أَنَا وياه


لَكِن تِلكَ الَّتي هِي أغرت وأخرجت مغرياتها وفتناها وخصرت مِنَ هنا وضيقت مِنَ هنا هِي الَّتي تُرِيدُ أصلاً أَنَّ ينتهك عرضها فلا أحترمها


السؤال الثالث وكوني صريحة بجد مَعَ هَذَاْ السؤالهَل تحسين إنك بدون هَذِهِ العباءة إللي عَلَى الكتف أو المخصرة يعني لو نزعتيها وغيرتِها لعباءة عَلَى الرأس.
هَل تحسين أنك لَا شئ ؟!

إِذَا كنت تحسين أنك بدونها وَلَا شئ
فإسمحيلي أقول مَا أرخص نفسك عِنَّدَك فوَاللهِ لَا شخصية وَلَا ذات قيمتك بهَذِهِ العباية

وَاللهِ إِنَّ كَانَت قيمتك وقدرك عِنَّدَ نفسك أنت قبل الآخرين بهذي العباية .

وبدونها لَا شئ فوَاللهِ لَا قدر لك ولنفسك عِنَّدَك




فاصل مع














والآن حان وقت الجولة الرابعة


ومع التي ما منعها نقابها من مخالطة الرجال

ولا منعها من قبله حيائها
بل وأيضا علو صوتها في الأسواق

ولو رأيتها في الطريق وسمعت صوتها
لا يأتي في خاطرك نهائيا أنها ترتدي النقاب


لبست النقاب ولم ترفعه بل أهانته

لبست النقاب ولكن هيهات هيهات فلم تراعي أبدا حقه

ولا أدته على الوجه السليم التي يرضي عنها ربها


أخيتي أنت بنقابك رمز ودليل للنقاب والإلتزام


فلا يؤتى الإلتزام من قِبلك


ولا يؤتى الدين من قِبلك


ولا تتجعلي لإعداء الدين منك نقضا ليس عليك فقط


بل على الدين ككل


كما قال منهم أن من يلبسون النقاب لا يعملون به


ولا تتركي لهم الفرصة أن يقولوا إن من يلبسون النقاب


أكثرهم من من يريدون إخفاء شخصيتهم لكي يقوموا بإعمال الشغب


ونحن ما علينا إسكات ألسنة هؤلاء المغرضين


ولكن نلتزم بتعاليم ديننا ولا نجعل لحد علينا سبيلا


أخيتي


كم وكم وكم مِن من اعتنقوا الإسلام


قالوا نحمد لله أننا دخلنا الإسلام قبل أن نرى المسلمين


ولا أنسى ابدا تلك القصة


مسلمة أمريكية جديدة تركت كل شيء وأسلمت لله رب العالمين
وتم التنسيق مع مستشفى ما بإن تقدم هي محاضرة للأخوات قبل سفرها
وتم الإعلان عن المحاضرة

محاضرة مِنَ المحاضِرة الأمريكية فلانة باسمها القديم فأجتمع النُسوَة فِي تِلكَ القاعة


وكَانَ مِنَ بين مِنَ اجتمع فِي تِلكَ القاعة زوجات منسوبِ مكتب الدعوة اللَاتِي يجدن اللغة الِأَنَّجليزية

تقول حضرنا فدخلتَ بنات وَاللهِ يتبرأ هَذَاْ الدين مِنَ أشكالهن ومن تصرفاتهن.

دخلت فدخلن بعض الفتيات لَمَّا سمعوا محاضرة للمحاضِرة الأمريكية يريدون يعني أَنَّ ترى كَيفَ أنهن تحضرن بَل وَاللهِ تراجعن وتقهقرن.
إَيْ حضارة فِي تلك العري

قَاَلتْ فدخلن أُولَئِك الفتيات وجلسن فِي مقدمة الكراسي الأمامية وإللي لابسة تنورة مفتوحة وإللي لابسة تنورة لف وجلست وحطت رجل عَلَى رجل وخرج ركبتها وفخذها وساقها والثانية حواجبها كَانَها خط
والرابعة والخامسة ويتبادلن الضحكات مِنَ كُل مكَانَ
تقول زوجته وَاللهِ أردت وهممت أَنَّ أخرج لكني أردت أَنَّ أصبر حَتَى أرى

تقول وما هِي إِلَا لحظات حَتَى سكتت الأصوات وهدأت الِأَنَّفاس ونظرتُ فإذا بها اِمرِأَة وَاللهِ لَم تخرج منها ولم يظهر منها ظفر بعباءتها الواسعة عَلَى رأسها وقفازاتها و شراباتها فلتفتت يميناً ويساراً لَمَّا تأكدت أَنَّ القاعة لَيسَ بها رِجَال كشفت عَن وجهها وإذا بذاك الوجه الأصفر والشعر الأشقر ثَمَّ وضعت كُتبها وملفاتها معها

قَاَلتْ فإذا بها تنظر نظرة قاسية محرقة لأولئك الفتيات اللَاتِي فِي الأمام ثَمَّ بدأت إللي تعدل جلستها وتزين التنورة وتسكرها والثانية تسكر أزرار إللي فِي صدرها والثانية تغطي شعرها.


مَا أحقر هَذَاْ الموقف عِنَّدَ رَبِي جَلَّ جَلَالُه .....

"يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاَس وَلَا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ إِذْ يُبَيِّتُونَ مَا لَا يَرْضَى مِنَ الْقَوْلِ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطًا"



خافوا مِنَ هَذِهِ المرأة الَّتي لَم تحرك لهم أعضائهم
ولم تحرك لهم أقدامهم ولم تجري فِي صدورهن أنفاسهن

ولكن وا أسفا

المهم تقول أخذت القرآن المترجم بيمينها وكتابا آخر بشمالها

وقَاَلتْ: الحمد لله ، مكسرة ، الحمد لله
ثَمَّ انطلقت كالصواعق مِنَ السَمَاء باللغة الِأَنَّجليزية بكُلمات وَاللهِ كَانَها سهام لَا تستقر إِلَا فِي القُلُوب

قَاَلتْ: الحمد لله أني أخذت الدين مِنَ مصادره الرئيسية ثَمَّ رفعت القرآن

الحمد لله أني أخذته مِنَ كتاب رَبِي ومن سنة مُحَمَد نبي عَلَيه الصلاة والسَلاَم

الحمد لله أني مَا أخذته مِنَ هَذِهِ الأشكال وأشارت إِلَى الَّذِين فِي الأمام وإذا بهن وَاللهِ كَانَي أحس بهن وددن لو أَنَّ الأًرضُ تنشق وتبتلعهن

قَاَلتْ: أَنَا فِي حياتي مَا رأيت وردة خلقها ربها فأبدها وزينها ورعاها تتمنى أَنَّ تكون شوكة مؤذية إِلَا أنتن

أَنَا فِي حياتي مَا رأيت منبعاً عذباً ثَمَّ تمنى أَنَّ يكون وحلاً قذرناً إِلَا أنتن.

قَدْ وعدكن رَبِي جَنَّة عرضها الأًرضُ والسَمَاوَات وتُرِيدُون أَنَّ تكونون فِي الحضيض بين الزبايل والنفايات

ثَمَّ قَاَلتْ فِي النهاية الحمد لله الَّذِي هدانا لهَذَاْ وما كنا أَنَّ نهتدي لولا أَنَّ هدانا الله ثَمَّ أخذت تلف أوراقها وتلملم أوراقها والدمعات عَلَى خدها.



أَوَ مَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ

" وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاَس كَمَنْ مِثلَهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانَوا يَعْمَلُونَ"


جاءت مِنَ لَا تعرف الله إِلَا أيام أو أسابيع حَتَى تعلم مِنَ تربين عَلَى لَا إله إِلَا الله.


فوَاللهِ سَوَف يَعَلَمَن مَعَنَى لَا إِله إِلَا الله إِذَا دُكِتَ الأًرضُ دَكَاً دَكَاً وَنُسِفَتَ الجِبَاَلُ نَسَفَاً
وبَعَدَهُ حُشِرَ وَنُشِرَ وَحُسِابَ . . . وسَوَفَ يَخَسَرُ مِنَ أَتَى بِالسَيَئَاتِ
وسَوَفَ يَسَأَلُ رَبُنَا عَن الخُطَى . . . وسَاَئِلٌ عَن العُيُون المُبَصِرَاتِ
وسَاءِلٌ عَن الِلسَان والجَنَان . . . وسَاَئِلٌ عَن كُل لَحَظَة بِالَحَيَاة
وَا أَسَفَا لِحَـــــالِنَا !!!!!.

قَوِيَة الشَخصِية أُخَيَتي شامخة مِثلَ الجبال لَيسَت سهلة المنال
أما تِلكَ المسكينة فهمها مَا تلبس وكيف تزخرف العباءة
وكيف تنسق الألوان


فشتان مَا بين الفريقين شتان .



وأخر جولة لنا مع أختنا الغالية التي تقول


فعلا أخيتي إنتي مستنية إيه
نفسك تتشبهي بمين؟؟ وتكوني مع مين ؟؟
أكيد نفسك تتشبهي بإمهات المؤمنين
فهلمي إلى الدرب أخيتي ولا تترددي
ونفسك تكوني مع مين في الجنة ؟؟
أكيد مع الطاهرات العفيفات في الفردوس الأعلى
فلا تترددي لماذا نتردد !!
والوقت يمر بنا والعمر يمر
نحن نرِيدُ أَنَّ تحيى حياةً لَا موت فيها أبدا
تُرِيدُ أَنَّ نشّب شباباً لَا نهرم بعده أبدا
تُرِيدُ زوجاً عَلَى صورة يوسف عَلَيه السَلاَم لَا يوجد مِثلَه فِي الدنيا أبدا
نرِيدُ أَنَّ تسعد فلا نبأس أبدا
نرِيدُ أَنَّ نصح فلا نمرض أبدا
فوجدت أَنَّ هَذِهِ الأهداف لَيسَت موجودة إِلَا فِي
"فِي جَنَّة عَالِيَةٍ * قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ * كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الْأَيَّامِ الْخَالِيَةِ"

أخيتي إنها الجنة
فجدي واعملي ولا تترددي
واعلمي أَنَّ الطريق شائك لَكِن بعدها مَا تشتهِيه الِأَنَّفس وتلذ الأعين وهم فيها خالدون
فسلكي درب الفلاح تنجحي

وإليك أخيتي بعض من المحاضرات التي تعلي الهمم
وتحث نحو الجنااااااااااااان




سوف أمضـي فـي حِجَابـي دُرَّةً * صانها الإسلامُ عـن كُـلَّ ابتـذالْ
لن أحيدَ اليومَ عن ديـنِ الهُـدى * لن أحيدَ اليومَ عن ديـنِ الكمـالْ

وآخر دعوانا أَنَّ الحمد لله رَبِ العالمين والصلاة والسَلاَم عَلَى أشرف الخلق أجمعين

م///ن





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
محبة لنقابى
قلب منتمى
رقم العضوية : 9578
تاريخ التسجيل : May 2013
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : القاهرة
عدد المشاركات : 746 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : محبة لنقابى is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

كُتب : [ 13 - 10 - 13 - 11:09 AM ]

موضوع رااااااائع
جزاكِ الله خيراً





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
ام الزهرتان
مشرفة مساعدة
رقم العضوية : 8319
تاريخ التسجيل : Mar 2012
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الحبيبة مصر
عدد المشاركات : 5,796 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 39
قوة الترشيح : ام الزهرتان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

كُتب : [ 13 - 10 - 13 - 07:09 PM ]

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محبة لنقابى مشاهدة المشاركة
موضوع رااااااائع
جزاكِ الله خيراً

مرورك الاروع حبيبتى

كتب لكِ الاجر





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اللؤلؤ النفيس ...♥ فهيا معي لؤلؤتي ♥

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 11:00 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd