الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



السنن والاحاديث الشريفة ( لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيراً) الأحزاب21



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
بنت عبيدة
قلب نشط
رقم العضوية : 1931
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : https://www.rabee.net/
عدد المشاركات : 263 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : بنت عبيدة is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي الرد على المخالف

كُتب : [ 08 - 12 - 08 - 11:32 PM ]



بسم الله الرحمن الرحيم
إنَّ الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.
ألا وإن أصدق الكلام كلام الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم،
وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.
أما بعد
فلا زال أهل العلم يردون على من خالف سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وعلى كل من وقع في الباطل،
ولو كان هذا المخالف يظهر السنة، والتمسك بها، ويظهر تمسكه بالمنهج السلفي والغيرة،
فيناصحونه أولاً ويطالبونه بالرجوع عما خالف فيه السنة أو عما وقع فيه من مخالفة وطعن في أهل العلم والسنة،
فإذا لم يتراجع عن باطله، ويقف عند حده، أظهروا ردهم عليه،
وقد يردون عليه ابتداءاً إذا بلغهم خبره وسئلوا عن ذلك فلا يكتمون محابة أو مجاملة.
وعادة أهل السنة قبولهم للنصيحة وتراجعهم عن الخطأ وعدم تماديهم
بل يشكرون من بَيَّن لهم الخطأ ويعترفون بفضله وجميله عليهم
أما من نصح وبُيِّن له خطؤه ولم يرجع عنه !!!
فهذا مؤشر سوء طوية وقلب نية، وعدم إخلاص وإنصاف وقبول للحق
وقد يعيب بعض الناس على أهل السنة السلفيين ردهم على مخالفهم بشدة
خصوصاً إذا كان المخالف له أتباع يحبونه، ويعظمونه.
ويصفون رد أهل السنة بالقسوة أو الجفوة أو الغلظة أو التهجم ....
وقل ما شئت من العبارات التي تخرج من المتعصبين للمخالفين
وليتهم غضبوا لمخالفة الحق والسنة
لكن عين الرضا عن كل عيب كليلة
وعين السخط تبدي المساوئ
فهؤلاء إذا كان عيبهم تعصباً وحمية لمحبيهم المخالفين للسنة !!!
فهولاء لا حيلة لي معهم
إلا أن يبصرهم الله بحقيقة حالهم فيؤوبون ويرجعون إلى الحق مذعنين
لكـــن:
قد يكون عيب بعض الناس تحسيناً لظنهم بالمردود عليهم
مع جهلهم وعدم علمهم بحقيقة مسلك أهل العلم في هذا الباب
فإلى هؤلاء أقول:
قد يكون الرد بشدة وحدة من باب التأديب، فأهل العلم وأهل القدوة يريدون بشدتهم التأديب والتقويم، دون المكافأة والمجازاة وبعض هذا مما يراد به بعض الناس ويصلح بذلك من عوج أخلاقهم.
وقد تكون شدتهم غضباً لله لا لأنفسهم،

لا تمنعوا نسائكم المساجد إذا استأذنكم إليها . قال فقال بلال بن عبدالله : والله ! لنمنعهن . قال فأقبل عليه عبدالله فسبه سبا سيئا . ما سمعته سبه مثله قط . وقال : أخبرك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وتقول : والله ! لنمنعهن ! .

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 442
خلاصة حكم المحدث: صحيح

قال ابن الجوزي :" قد كان الإمام أبو عبد الله أحمد بن حنبل لشدة تمسكه بالسنة، ونهيه عن البدعة
يتكلم في جماعة من الأخيار إذا صدر منهم ما يخالف السنة،
وكلامه ذلك محمول على النصيحة للدين". انتهى
وقال ابن رجب :"من علامات العلم النافع أن صاحبه لا يدعي العلم ولا يفخر به على أحد ولا ينسب غيره إلى الجهل
إلا من خالف السنة وأهلها فإنه يتكلم فيه غضباً لله لا غضباً لنفسه ولا قصداً لرفعتها على أحد".
وقال ابن رجب أيضاً :" مخالفة بعض أوامر الرسول صلى الله عليه وسلم خطأ من غير عمد، مع الاجتهاد على متابعته،
فهذا يقع كثيراً من أعيان الأمة من علمائها وصلحائها، ولا إثم فيه،
بل صاحبه إذا اجتهد فله أجر على اجتهاده، وخطأه موضوع عنه،
ومع هذا فلا يمنع ذلك من علم أمر الرسول، نصيحة لله ولرسوله ولعامة المسلمين،
ولا يمنع ذلك من عظمة من خالف أمره خطأ،
وهب أن هذا المخالف عظيم له قدر وجلالة، وهو محبوب للمؤمنين
إلا أن حق الرسول مقدم على حقه وهو أولى بالمؤمنين من أنفسهم.
فالواجب على كل من بلغه أمر الرسول وعرفه أن يبينه للأمة وينصح لهم، ويأمرهم بإتباع أمره
وإن خالف ذلك رأي عظيم الأمة، فإن أمر الرسول صلى الله عليه وسلم أحق أن يعظم ويقتدى به
من رأي معظم قد خالف أمره في بعض الأشياء خطأ.
ومن هنا رد الصحابة ومن بعدهم من العلماء على كل من خالف سنة صحيحة،
وربما أغلظوا في الرد لا بغضاً له بل هو محبوب عندهم، معظم في نفوسهم
لكن رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إليهم، وأمره فوق كل أمر مخلوق.
فإذا تعارض أمر الرسول وأمر غيره فأمر الرسول صلى الله عليه وسلم أولى أن يقدم ويتبع،
ولا يمنع من ذلك تعظيم من خالف أمره وإن كان مغفوراً له،
بل ذلك المخالف المغفور له لا يكره أن يخالف أمره إذا ظهر أمر الرسول صلى الله عليه وسلم بخلافه،
بل يرضى بمخالفة أمره ومتابعة أمر الرسول صلى الله عليه وسلم إذا ظهر أمره بخلافه .
كما أوصى الشافعي :" إذا صح الحديث في خلاف قوله؛ أن يتبع الحديث ويترك قوله".
وكان يقول :" ما ناظرت أحداً فأحببت أن يخطئ، وما ناظرت أحداً فباليت أظهر الحق على لسانه أو على لساني".
لأن تناظرهم كان لظهور أمر الله ورسوله لا لظهور نفوسهم والانتصار لها.
وكذلك المشايخ والعارفون كانوا يوصون بقبول الحق من كل من قال الحق؛
صغيراً كان أو كبيراً وينقادون لقوله.
فلا يزال الناس بخير ما كان فيهم الحق وتبيين أوامر الرسول صلى الله عليه وسلم التي يخطئ من خالفها
وإن كان معذوراً مجتهداً مغفوراً له،
ولهذا مما خص الله به الأمة لحفظ دينها الذي بعث الله ورسوله صلى الله عليه وسلم
أن لا تجتمع على ضلالة بخلاف الأمم السالفة". انتهى كلامه رحمه الله تعالى
وقد تكون شدتهم لأنهم يغضبون لجهل الناس عليهم، وسوء أدبهم في التعامل معهم،

خطبنا ابن عباس يوما بعد العصر حتى غربت الشمس وبدت النجوم . وجعل الناس يقولون : الصلاة . الصلاة . قال فجاءه رجل من بني تميم ، لا يفتر ولا ينثني : الصلاة . الصلاة . فقال ابن عباس : أتعلمني بالسنة ؟ لا أم لك ! ثم قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم جمع بين الظهر والعصر ، والمغرب والعشاء . قال عبدالله بن شقيق : فحاك في صدري من ذلك شيء . فأتيت أبا هريرة ، فسألته ، فصدق مقالته .
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 705
خلاصة حكم المحدث: صحيح

وقال عبد الله بن إسحاق: كان عبد الله بن الحسن يكثر الجلوس إلى ربيعة، قال: فتذكروا يوماً السنن
فقال رجل كان في المجلس: ليس العمل على هذا،
فقال عبد الله: أرأيت إن كثر الجهال، حتى يكونوا هم الحكام أفهم الحجة على السنة؟
قال ربيعة: أشهد أن هذا الكلام أبناء الأنبياء".
وقالت امرأة لإبراهيم النخعي: يا أبا عمران! أنتم العلماء أحد الناس؟
فقال لها: ما ذكرت عن الحدة فإن العلم معنا، والجهل مع مخالفينا،
وهم يأبون إلا دفع علمنا بجهلهم، فمن ذا يطيق الصبر على هذا ؟.
إخواني هذه تذكرة لنفسي
ولكل محب للخير والسنة
إن كنا حقاً نحب السنة والمنهج السلفي
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه


الشيخ أحمد بن عمر بازمول








التعديل الأخير تم بواسطة غايتي رضا ربي ; 24 - 09 - 11 الساعة 07:05 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
زهرة الآسلام
قلب منتمى
رقم العضوية : 1899
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 537 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 110
قوة الترشيح : زهرة الآسلام will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الرد على المخالف

كُتب : [ 08 - 12 - 08 - 11:40 PM ]





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
أم القلوب
رقم العضوية : 32
تاريخ التسجيل : Dec 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 11,417 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 3175
قوة الترشيح : أم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الرد على المخالف

كُتب : [ 09 - 12 - 08 - 02:20 PM ]





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,271 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1900
قوة الترشيح : راشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الرد على المخالف

كُتب : [ 10 - 12 - 08 - 12:12 AM ]

جزاك الله خيرا





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
غايتي رضا ربي

رقم العضوية : 7533
تاريخ التسجيل : Nov 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : ♥ في أَكنَافُ بَيتِ المَقدِس ♥
عدد المشاركات : 10,616 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 2127
قوة الترشيح : غايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond reputeغايتي رضا ربي has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: الرد على المخالف

كُتب : [ 24 - 09 - 11 - 07:06 PM ]

بارك الله فيكِ





رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المخالف, الرد, على

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرد على من اباح الاختلاط ثورية الدروس والمحاضرات الإسلامية 3 26 - 10 - 10 10:19 PM
درس الرد على منكرى الختان حفيدة خديجة الدروس والمحاضرات الإسلامية 8 13 - 05 - 09 11:49 PM
فتوى الرد على المخالف ... *همه* الفتاوى الشرعية 1 17 - 04 - 09 08:47 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 04:00 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd