الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



بقلمك ندعو الى الله قسم فرعى لموضوعات الدعوه التى بأقلام أخوات إيمان القلوب



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
شموخ مسلمه
قلب جديد
رقم العضوية : 1724
تاريخ التسجيل : Oct 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : في دنيا مصيرها الفناء
عدد المشاركات : 17 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : شموخ مسلمه is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
عاجل اختاه ....أفيقي !!!!!!!! بقلمي

كُتب : [ 03 - 01 - 09 - 06:54 PM ]














إن الحــــمد لله نحمده حمد الشاكرين ونصلي ونسلم على الهادي البشير والسراج المنير صاحب الوجه الأنور والجبين الأزهر صلاة وسلاماً أتمين دائمين إلى يوم الدين وعلى أتباعه أجمعين وبعد...


يا قرة العينــ ويا مهجـــة الفؤاد...

يا أمــل المستقبل وكـــل الحاضر ...

يا خـــير صحبة في حـــياتي ...
وفي الجـــنة الباقي بإذن الله....

أسطر لكن حروفيـــ بدمعــ العين وحرقــة القلبـــ مشفقة ناصحـــة لكنـــ ..

أخشى عليكنـــ من يوم لا ينفع مال ولابنون أخافــ عليكنـــ من نار تلظى



( يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ{34} وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ{35} وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ{36} لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ{37} ) عبس.



أختاهـــ


كلماتيـــ هــذهــ ليست سطور لتقرأ وتنسىــ وإنما هي نابعة من قلب طالما أحبكـــ

أرجوا أن تتحمليني وتصبري علي لتقرأي ما سطرته لكـــ ...


قد سيطر علينا أمراً خطير في خضم هذهــ الحياة الدنيا وزخرفها وهي الركون إلى دنيا فانية

وغفلتنا التي طالما كانت سبب هلاكنا وتخلفنا

ذنوباً تساهلنا فيها وتغافلنا عنها وتعودنا عليها فاستصغرناها ولكنها سطرت في صحائفنا نسيناها وحفظها

"وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا" الكهف49.

إن الغفلة حجاب عظيم على القلب يجعل بين الغافل وبين ربه وحشة عظيمة لا تزول إلاَّ بذكر الله تعالى

غفله عن كثير من الطاعات والواجبات وأهمها الصلاة ...الغيبة... النميمة ... وووو

اعلم أنك تؤديها ولكني أتساءل كيف تؤديها هل فقهنا معناها هل تدبرنا هل ناجينا الرحمن الرحيم كما ينبغي !!!!!!!

كم مرات غفلنا عن الذكر كلمات قليلة ولكن ثوابها عن الكريم الجواد ما أكرمك يالله وما أجحدنا

خيرك إلينا نازل وشرنا إليك صاعد وأنت الغني عن العباد



أختاهــ


أنا لا ألومك أو أوبخك فأنا مثلك وكلنا خطائون ولكن خير الخطائين التوابين

لابد لنا من غسل هذه الذنوب التي تراكمت وأثقلت كاهلنا

أستحلفك بالله أن تشعري بحرقة قلبي عليك اقرئي كلماتي ببصيرتك وليس ببصرك

استشعري عظمة من غفلنا عن ذكره ولو عرفناه حق المعرفة ما غفلنا عن ذكره، وأوامره ونواهيه؛

لأن المعرفة الحقيقية تورث القلب تعظيم الرب ومحبته وخوفه ورجاءه، فيستحي العارف أن يراه ربه على معصية،

أو أن يراه غافلاً. فأُنس الجاهلين بالمعاصي والشهوات، وأُنس العارفين بالذكر والطاعات.

أخيتي لا تأمني إلى هذه الحياة ولا تركني إليها واعرفي السبب الحقيقي من وجودنا عليها

(أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثاً وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لا تُرْجَعُونَ)[المؤمنون:115].

وقوله( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ )





أخيتي لابد لك أن تفكرين أي الطريق تسلكين وإلى أين تريدي أن تسكنين ؟؟؟

ألسنا نريد العيش الكرام وجوار النبي عليه أفضل الصلاة والسلام إلا تريدين أن نكون من أهل الجنان ؟؟؟

إلى متى هذه الغفلة والتسويف وطول الأمل ألسنا نعلم أن هذه الدنيا فانية

أتناسينا الموت إنه لا يعرف صغيراً ولا كبيراًَ إلا ترين كم من أخوات لنا في عمر الزهور قد أتاهن أجلهن وانتقلن إلى الدار الأخرى
فهل تعلمين على من الدور الآن ؟؟؟


فماذا أعددتي لنفسك ؟؟!!!

ماذا أعددتِ لبيتك تحت التراب ؟؟؟؟

ماذا أعددتي لظلمته ؟؟؟؟؟

ووحشته ...والسؤال فيه ...الحشر ..... الحساب ....الصراط ....

أأمنت على نفسك من كل هذا ؟؟أين الزاد لمثل هذا اليوم ؟؟؟





أخيتي.. دموعي نازفة وتتقطر دماً على أحوالنا كم أشعر بتقصيري وهواني ...

أعوذ بالله أن نكون ممن قال فيهم الله: (وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً * يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلاناً خَلِيلاً * لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولاً)[الفرقان:27-29].


وقوله: (حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ * لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ كَلَّا إِنَّهَا كَلِمَةٌ هُوَ قَائِلُهَا وَمِنْ وَرَائِهِمْ بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ)[المؤمنون:99، 100].


أخيتي لعلك تشعرين بضيق العيش والضنك الذي يسيطر على حياتك حين الابتعاد عن طاعة الله وانتهاء السعادة والراحة التي نحلم بها

(وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى) طه 124.





أختاه من أعظم أسباب الغفلة

1 - الجهل بالله عز وجل وأسمائه وصفاته. والحق أن كثيرًا من الناس لم يعرفوا ربهم حق المعرفة.

2 - الاغترار بالدنيا والانغماس في شهواتها. قال الله عز وجل: (ذَرْهُمْ يَأْكُلُوا وَيَتَمَتَّعُوا وَيُلْهِهِمُ الْأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ)[الحجر 3.

3 - صحبة السوء، فقد قيل: الصاحب ساحب، والطبع يسرق من الطبع، فمن جالس أهل الغفلة والجرأة على المعاصي

سرى إلى نفسه هذا الداء الله الله على الصحبة الصالحة أخيتي

أختاه لا تجعلي للشيطان عليك سبيلاً فكل ما ضعفت النفس وسقطت في الغفلة ارجعي له وعودي

ولا تنسي رحمته ولا تقنطي وتقولي أنا لا أستطيع أن أتوب لأن الله لن يغفر لي أما سمعت الحديث القدسي
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:
سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول:
قال الله تبارك وتعالى:
(قال الله يا ابن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي يا ابن آدم إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة
الراوي: أنس المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 2/383
خلاصة حكم المحدث: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما]



فيرعاك الله هلمي إلينا لنحقق معنى العبودية لله

لأن الطاعة والقرب من الله هي غاية النفس وسكينة القلب والجوارح وحلاوة لا تعادلها لذة

أخواتي في الله لنتعاهد هنا في هذا المنبر الشامخ على الطاعة وإعانه بعضنا البعض على الثبات

لنجدد النية ولنطرق باب ملك الملوك ورب الأرباب الذي يتنزل علينا كل ليلة في السماء الدنيا

لنتذلل له ولنتوب عسى الله أن يفرج هموم أمة محمد وأن يزيل عنا البلاء وأن يرفع الظلم والعدوان على المسلمين في كل مكان

دمعة ندم في غسق الدجى.... تغسل ذنوب قلباً أسوداً




أختاه لن أطيل عليك أكثر فأنا موقنة أنك فهمت مغزى رسالتي

وأسال الله أن نكون خير معين لبعضنا وأن نكون خير صحبة في الدنيا والآخرة

حيث لا نصب ولا تعب ولا مصائب ولا هموم وأسأله أن يجعلني أختا ناصحة نصوحة مطيعة له في كل ما يحب ويرضى

وأن يجعل إخوتنا وحبنا خالصاً لوجهه الكريم وطريقاً نعبر به إلى رضى الرحمن والفوز بالجنان




اللهم ثبتنا على الحق ولا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا
اللهـمـ أرنــا الحق حقـاً...
وإرزقنـا إتبـاعه.. ..
وأرنـا البـاطل بـاطـلاً...
وارزقنـا إجتنـابه...

أخواتي من قرأت موضوعي فأسالها لي الدعاء بظهر الغيب أن يهديني وزوجي وأن يثبتنا على الحق

كتبته أختكن " شمــ مسلمه ـــوخ "








التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 04 - 07 - 11 الساعة 08:20 AM سبب آخر: أخطاء إملائية, أرقام الآيات
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,271 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1900
قوة الترشيح : راشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant futureراشا رمضان has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اختاه ....أفيقي !!!!!!!! بقلمي

كُتب : [ 03 - 01 - 09 - 08:33 PM ]

اقتباس:
اختاه لن اطيل عليك اكثر فانا موقنه انك فهمت مغزى رسالتي
فعلا لم تطيلى اختى الغاليه(ههههههههه) وفهمنا مغزى رسالتك حبيبتى


اسلوبك رائع فى الكتابة غاليتى بارك الله فيك

وجعله فى ميزان حسناتك





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
زهرة الآسلام
قلب منتمى
رقم العضوية : 1899
تاريخ التسجيل : Nov 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 537 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 110
قوة الترشيح : زهرة الآسلام will become famous soon enough
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اختاه ....أفيقي !!!!!!!! بقلمي

كُتب : [ 04 - 01 - 09 - 12:02 AM ]

موضوع قيم ولها مغازي كثيره

سلمت آناملك الذهبيه التي خطتتها

بارك الله فيك

اسال الله الذي لن تطيب الدنيا
الا بذكره ولن تطيب الاخـــــــــرة
الا بعفوه, ولن تطيب الجنـــــــــة
الا برؤيته, ان يديم ثباتك وايمانك
وصحتك ,ويرفع قدرك ويشرح صدرك

ويسهل خطاك الي الجنـــــــــــــــــــه





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
أم القلوب
رقم العضوية : 32
تاريخ التسجيل : Dec 2007
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : سوريا
عدد المشاركات : 11,417 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 3175
قوة الترشيح : أم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond reputeأم القلوب has a reputation beyond repute
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اختاه ....أفيقي !!!!!!!! بقلمي

كُتب : [ 21 - 01 - 09 - 04:44 PM ]





رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
محبة الجنان
قلب جديد
رقم العضوية : 2015
تاريخ التسجيل : Dec 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 77 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : محبة الجنان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: اختاه ....أفيقي !!!!!!!! بقلمي

كُتب : [ 21 - 01 - 09 - 07:02 PM ]






رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
!!!!!!!!, ....أفيقي, أفيقى, اختاه, بقلمي

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اختاه الحبيبه تعلمي والى العلياء تقدمي أم أسيد على طريق الدعوه 11 21 - 08 - 11 09:44 AM
أفيقى أمة الإسلام >>> نبيكم يهان !! إسراء الدفاع عن الرسول 5 06 - 09 - 10 01:59 AM
اختاه الفردوس الاعلى على طريق الدعوه 0 08 - 08 - 08 06:34 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:17 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd