الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة يتم نقل مواضيع المنتدى التى تشمل الأحاديث الضعيفه او موضوعه او تلك التى تدعو إلى أمور غير شرعيه.




موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
راشا رمضان
رقم العضوية : 1092
تاريخ التسجيل : Jul 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : فى رحمة الله
عدد المشاركات : 3,277 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : راشا رمضان is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower16 رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة

كُتب : [ 12 - 02 - 09 - 08:43 PM ]





النهارده بعد صلاة العشاء طلعت الموبايل من جيبي وجيت أتصل ..
ردت عليا واحدة قالتلي ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة )
فتضايقت جدا وجريت على السنترال وشحنت 5 جنيه عشان المكالمة كانت فعلا ضرورية ،،

وساعتها جاء فى بالي موقف هحكى لكم عليه وانتوا عيشوه معايا ، ماشي ؟

تخيل يوم القيامة .. وكلنا واقفين بين يدي الله سبحانه
ومنا اللي هيدخل الجنة - ربنا يجعلنا منهم - ،،
ومنا والعياذ بالله اللي هيدخل النار - الله لا يجعلنا منهم - ،،

فتخيل لو انتا جيت تدخل الجنة فنادت عليك الملايكة مع الفارق طبعًا ،
( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة )

شعورك ساعتها هيكون إيه ؟
وطبعًا رصيدك مايكفيش عشان كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات
طيب السؤال : ليـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــه ؟؟ !!
دي الحسنة بعشر أمثالها .. والسيئة بسيئة واحدة بس ،،
فلما كفة السيئات ترجح على كفة الحسنات أكيد فيه خلل حصل ، صح ؟
الخلل ده هو ( التهاون في ارتكاب السيئات )
وعلى الصعيد الآخر ( التكاسل عن فعل الحسنات )

فكانت النتيجة إن كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات ، وبقى :
رصيدك لا يكفي لدخول الجنة !!!!!

وطبعًا لما بيرد عليك الكمبيوتر عشان يقولك
.. عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة ..
بيكون على سبيل التنبيه ، يعني ممكن تروح تشحن وتتكلم براحتك ،،
إنما ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة ) مفيهاش رجوع تاني خالص !!

عشان كده وعشان مانسمعش كلمة زي دي يوم القيامة والعياذ بالله ،
يلا نحافظ على رصيدنا من الحسنات ونزوده .. ونشحن أول بأول !!
ونحاول على أد ما نقدر نتجنب السيئات عشان ندخلها سوا يا شباب
..الجنــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ ــــــة ..

وبدل ما نسمع إن رصيدنا ميكفيش لدخول الجنة ، نسمع :
"
ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ آمِنِينَ (46).. " الحجر.

جعلنا الله وإياكم من أهلها
آمين ،،

.

.

.

دي مجرد تذكرة بسيطة جت على بالي وقولت أشارككم فيها ،
وإن كان من خير فمن الله وحده
وإن كان من شر فمني والشيطان ،،

.

سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد ألا إله إلا أنت
أستغفرك وأتوب إليك !!

(منقول للفائده








التعديل الأخير تم بواسطة أملى الجنان ; 18 - 04 - 11 الساعة 07:11 PM سبب آخر: تشكيل آية
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,651 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : أم عمرو is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة

كُتب : [ 20 - 04 - 11 - 12:32 AM ]

جزاك الله خيرآ ولكن سؤل الشيخ عن هذا الموضوع وكان الرد


ما رأيكم في موضوع (عفوا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة ) ؟
السلامـ عليكمـ ورحمه الله وبركاته

هذا الموضوع قرأته في منتدى آخر ..

وأتمنى تعطوني الحكم فيه
طلعت الموبايل من جيبي وجيت أتصل ..
ردت عليا واحدة قالتلي ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة )
فبجد اتضايقت أوي وجريت على السنترال وشحنت 5 جنيه عالهوا عشان المكالمة كانت فعلا ضرورية ،،

وساعتها جه ف بالي موقف احكيهولكم وانتو عيشو معاه ، ماشي ؟

تخيل يوم القيامة .. وكلنا موقوفين بين يدي الله سبحانه
ومنا اللي هيدخل الجنة - ربنا يجعلنا منهم - ،،
ومنا والعياذ بالله اللي هيدخل النار - الله لا يجعلنا منهم - ،،

فتخيل لو انتا جيت تدخل الجنة فنادت عليك الملايكة مع الفارق طبعًا ،
( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة )

شعورك ساعتها هيكون إيه ؟
وطبعًا رصيدك ميكفيش عشان كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات
طيب السؤال : ليه ؟؟ !!
دي الحسنة بعشر أمثالها .. والسيئة بسيئة واحدة بس ،،
فلما كفة السيئات ترجح على كفة الحسنات أكيد فيه خلل حصل ، صح ؟
الخلل ده هو ( التهاون في ارتكاب السيئات )
وعلى الصعيد الآخر ( التكاسل عن فعل الحسنات )

فكانت النتيجة إن كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات ، وبقى :
رصيدك لا يكفي لدخول الجنة !!!!!

وطبعًا لما بيرد عليك الكمبيوتر عشان يقولك .. عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة ..
بيكون على سبيل التنبيه ، يعني ممكن تروح تشحن وتتكلم براحتك ،،
إنما ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة ) مفهاش رجوع تاني خالص !!

عشان كده وعشان منسمعش كلمة زي دي يوم القيامة والعياذ بالله ،
يلا نحافظ على رصيدنا من الحسنات ونزوده .. ونشحن أول بأول !!
ونحاول على أد ما نقدر نتجنب السيئات عشان ندخلها سوا يا شباب
..الجنـــــة ..

وبدل منسمع إن رصيدنا ميكفيش لدخول الجنة ، نسمع :
" ادخلوها بسلام آمنين .. "

جعلنا الله وإياكم من أهلها
آمين ،،


جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

سُئل شيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن منشور بعنوان : " رحلة سعيدة " فيه تَشبيه رِحْلة الإنسان إلى الآخرة بِرحلات الطيران ، فكان مما قاله رحمه الله :
أرى أن هذه الطريقة مُحرّمة ؛ لأنه يجعل الحقائق العلمية الدينية كأنها أمور حسية ، ثم فيها نوع من السخرية في الواقع ، وأرى من رآها مع أحد فليُمزقها - جزاه الله خيراً - ويقول : إن كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فوق رحلات الطائرة ، وفوق الاتصالات وما أشبهه . اهـ .

والأعمال الصالحة فوق ذلك التشبيه .
وليُعلَم أنه لا أحد يدخل الجنة بِأعماله .
ودُخول الجنة إنما يكون بِرحمة أرحم الراحمين , كما قال عليه الصلاة والسلام : لن يُدْخِل أحدا منكم عَمَلُه الجنة . قالوا : ولا أنت يا رسول الله ؟ قال : ولا أنا إلا أن يتغمدني الله منه بفضل ورحمة . رواه البخاري ومسلم .

وإنما تَعْلُو مَنَازل المؤمنين في الْجَنَّة بِقَدْر أعمالهم ، كما قال تعالى : (وَنُودُوا أَنْ تِلْكُمُ الْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ) .
وكما قال تعالى : (وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ) .
قال ابن عطية في تفسير الآية : ليس المعنى أن الأعمال أوْجَبَتْ على الله إدخالهم الجنة ، وإنما المعنى أن حظوظهم منها على قَدْر أعمالهم ، وأما نَفْس دخول الجنة وأن يكون من أهلها فَبِفَضْلِ الله وهُداه .

وقال القرطبي في تفسيره : أي : وَرِثْتُم مَنَازِلَها بِعَمَلِكُم ، ودُخُولُكم إيّاها بِرَحْمَة الله وفَضْلِه .
وقال ابن كثير في تفسيره : أي : بِسَبَبِ أعْمَالِكم نَالَتْكُم الرَّحْمَة فَدَخَلْتُم الْجَنَّة ، وتَبَوّأتُم مَنَازِلَكُم بِحَسَب أعْمِالِكم ، وإنّمَا وَجَبَ الْحَمْل عَلى هَذا لِمَا ثَبَت في الصحيحين عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : واعْلَمُوا أنّ أحَدَكم لَن يُدْخِله عَمَلُه الْجَنَّة . قَالوا : ولا أنْت يا رسول الله ؟ قال : ولا أنا إلاَّ أن يَتَغَمَّدَني الله بِرَحْمَةٍ مِنه وفَضْل . اهـ .

والله تعالى أعلم .
https://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=79136







موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لاتمام, المكالمة, الحالي, يكفي, رصيدك, هذه

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:05 PM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd