الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة



تطهير المنتديات من الأحاديث والمواضيع الباطلة يتم نقل مواضيع المنتدى التى تشمل الأحاديث الضعيفه او موضوعه او تلك التى تدعو إلى أمور غير شرعيه.




موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
قمر
قلب جديد
رقم العضوية : 2731
تاريخ التسجيل : Feb 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : الاسكندرية
عدد المشاركات : 5 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : قمر is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower11 حسن الخاتمة

كُتب : [ 25 - 02 - 09 - 03:52 AM ]








تنادى على سور القرآن قبل وفاتها





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين ثم اما بعد

اخواتى الحبيبات لقد وصلتنى هذه الرسالة فعشت مع كلماتها بل حروفها حرفا حرفاولم يسعنى فى النهاية الا ان انطق بالشهادة والدعاء
اللهم امتنى على احب الاعمال اليك فى احب الاماكن والاوقات اليك وانت راضى عنا

فجزى الله اخيتى التى ارسلت لى هذه القصة الواقعيةفقد جاءت فى وقتها تماما

اترككم احبابى معها
لتقرءوها بتمعن وانصات للقلب عسى الله ان يمن علينا بحسن الخاتمة

القصة بعنوان :
المرأة تنادى على سور القرآن قبل وفاتها


لقد كانت من حافظات كتاب الله ... فكانت تفتح بيتها ليلا ونهارا لتعلمالناس القران ولا تمل من ذلك ..وقد كان النصيب الاكبر في التعليم للامياتتحفظهن بالتلقين اما المتعلمات فتدرسهنالتجويد ..وكم من النساء ختمن القران بفضل الله على يدي هذه المرأة ...

وكانت امرأة صالحة احسبها كذالك ولا ازكي على الله احد..وكان عندها ستةمن الابناء تقوم على رعايتهم وتحفظهم كتاب الله ..و تعمل كل جهدهالرضاه..اراد الله في علاه ان تصاب بالمرض الخبيث عافانا الله واياكم..ولميبتليها سبحانه الا ليتم نعمته عليها ويرقيها اعلى المنازل الذي لن تصلاليه الا به..

ظلت هذه الاخت ستة اشهر تتألم وتتعذب طوال الليل وأذا اصبحالصباح كأن شيئا لم يكن تعلم الناس وتتفانئ في ذلك.. والغريب انها رفضت انتخبر احد بمرضها ..وبعد ان اشتد عليها المرض اخذوها للمستشفى وهناك اخذوايعالجوها..كانت دائما في غيبوبة لا تدري بمن حولها ولكن زوجها وضع لهاسماعات في اذنها لتسمع القران..فكان كلما انتهى شريط وضع الاخر من بدايةسور القران.. والغريب انها كانت لا تشعر بوجود اي احد ممن حولها ولا تسمعكلامهم إلا القران .. فأذا وقعت السماعات من اذنها بدون ان يشعر احد اخذتتأن بصوت يفهم منه ان اعيدوا السماعات الى اذني..

وفي اليوم الذي توفت فيه اخذت تعاني من سكرات الموت وهم يضعون الاجهزة فييدها وفي فمها وعندما انتهت اخر سورة من القران هل تعرفن ماحدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



قامت هذه المرأة وأخذت تخلع كل الاجهزة التي في فمها والتي في يدها ثمجلست وقالت لأبنتها التي تجلس بجوارها لمراعاتها..قالت لها : هاتي ليبالطعام والشراب ..ثم شربت واكلت ثم ........

اخذت تنادي ...ولكن من تنااااااااااااااااااااااا ااااااادي ...

هل تنادي على زوجها ؟؟؟؟؟؟
ام تنادي على اولادها؟؟؟؟؟؟؟.
لالالالالالالالالالالالال الالالالابل اخذت تنادي على سور القران..فتقولرحمها الله : تعالي يا سورة! البقرة .. تعالي يا سورة ال عمران.. تعالي ياسورة النساء..وتقول انتي قفي هنا وانتي قفي هنا ..فأخذت تجمعهم حولهافنادت على سور القران كلها حتى وقفوا جميعا حولها للتحصن بهم عند موتها ..لتموت على ما عاشت عليه..وبعد ان انتهت من جمع كل سور القران حولها نطقتبالشهادتين بصوت رج جدران المستشفى ..تقول ابنتها ( وا لله كنت ارتجف منقوة صوتها وكنت متأكدة من ان كل من في طوابق المستشفى الستة قد سمعواصوتها) ..ثم فاضت روحها الى بارئها...

وبعد يومين من وفاتها رأتها اختا لها في الله وهي تلبس ثوب ابيض جميلكأنها عروس ووجهها يشع نورا ..وتراها في اعلى مكان في الجنة ..فتقول الاخت : لقد اشتقت اليك يا.... فأين انتي ..فترد انني في مقعد صدق عند مليكمقتدر..
فتقول الاخت : وكيف اصل اليك ؟؟
قالت لن تصلي لما ان فيه إلا بشيئين اما حفظ القران والعمل به او قيام الليل.

لا اله الا الله محمد رسول الله ..اللهم اني اسألك لي ولأخواتي ولاخواني الجنة يا ارحم الراحمين







غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
أم عمرو
رقم العضوية : 572
تاريخ التسجيل : Mar 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 6,651 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 42
قوة الترشيح : أم عمرو is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: حسن الخاتمة

كُتب : [ 25 - 02 - 09 - 01:28 PM ]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل // عبدالرحمن السحيم

لدي استفسار بشأن قصة نشرت عبر البريد الالكتروني

فما تعلقيكم عليها وجزاكم الله كل خير



اقتباس:
المرأة التي كانت تنادى على سور القرآن قبل وفاتها...


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

لا أعلم عن صحة القصة شيئا ، وليس بمستغرب أن يموت الإنسان على ما عاش عليه .
قال إبراهيم بن أدهم : عَامِل الله يُرِيك العجائب .

إلاّ أن في القصة مبالغة وتجاوزا !

ومن التجاوز :

قولها : (أراد الله في علاه ان تصاب بالمرض الخبيث عافانا الله واياكم.. ولم يبتليها سبحانه الا ليتم نعمته عليها ويرقيها اعلى المنازل الذي لن تصل اليه الا به..)
وهذا فيه مجاوزة للحدود الشرعية ، فمن أخبرهم بأن الله ابتلادها لِيُتمّ نعمته عليها ؟
نعم ، نرجو للمحسِن ، ونخاف على المسيء .
وهذه عقيدة أهل السنة والجماعة .
قال الإمام الطحاوي : نرجو للمحسنين من المؤمنين أن يَعفو عنهم ، ويدخلهم الجنة برحمته ، ولا نأمن عليهم ، ولا نَشهد لهم بالجنة ، ونستغفر لمسيئهم ، ونخاف عليهم ، ولا نقنطهم . اهـ .

وقد أنكر النبي صلى الله عليه وسلم على غير واحدٍ جَزَم مثل هذا الجزم ، فأنكر على عائشة رضي الله عنها قولها عن طفل مات : عصفور من عصافير الجنة !
ففي صحيح مسلم من حديث أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دُعِي إلى جنازة صبي من الأنصار ، قالت : فقلت : يا رسول الله طوبى لهذا عصفور من عصافير الجنة ، لم يعمل السوء ولم يدركه . قال : أو غير ذلك يا عائشة ؟ إن الله خلق للجنة أهلاً خلقهم لها وهم في أصلاب آبائهم ، وخلق للنار أهلا خلقهم لها وهم في أصلاب آبائهم .

ولَمَّا قالت أم العلاء رضي الله عنها عن عثمان بن مظعون رضي الله عنه : رَحْمَةُ اللَّهِ عَلَيْكَ أَبَا السَّائِبِ ، فَشَهَادَتِي عَلَيْكَ لَقَدْ أَكْرَمَكَ اللَّهُ . فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : وَمَا يُدْرِيكِ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَكْرَمَهُ ؟ فَقُلْتُ : بِأَبِي أَنْتَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، فَمَنْ يُكْرِمُهُ اللَّهُ ؟ فَقَالَ : أَمَّا هُوَ فَقَدْ جَاءَهُ الْيَقِينُ ، وَاللَّهِ إِنِّي لأَرْجُو لَهُ الْخَيْرَ . وَاللَّهِ مَا أَدْرِي - وَأَنَا رَسُولُ اللَّهِ - مَا يُفْعَلُ بِي . قَالَتْ : فَوَاللَّهِ لا أُزَكِّي أَحَدًا بَعْدَهُ أَبَدًا . رواه البخاري .

ومثله لَمّا قالت أم كعب له : هنيئا لك الجنة يا كعب ، فقال عليه الصلاة والسلام : من هذه المتألية على الله ؟ قال : هي أمي يا رسول الله ، فقال : وما يدريك يا أمّ كعب ؟ لعل كَعْبًا قال ما لا يَعنيه ، أو مَنع ما لا يُغنيه . رواه الطبراني في الأوسط ، وقال الهيثمي : رواه الطبراني في الأوسط وإسناده جيد .
وصححه الألباني .


وكذلك قولها : (فأخذت تجمعهم حولها ، فنادت على سور القران كلها حتى وقفوا جميعا حولها للتحصن بهم عند موتها) فقولهم : حتى وقفوا ... هذا غيرصحيح وغير ممكن ؛ لأن سُوَر القرآن ليست أشياء محسوسة تتجمّع عند رأس المرأة ، أو عند سريرها .

والله تعالى أعلم .







موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الخاتمة, حسن

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:39 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd