الاستخارة غيرت حياتى باسورد أنا وطفلى أنت فى مرأة الأخرين تمنيت تعلم العمرة بالصور حملة التضامن مع غزة


العودة   أخوات إيمان القلوب > الملتقى الدعوي > على طريق الدعوه

على طريق الدعوه ( ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) النحل125



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 1 )
داعية صابرة
قلب طموح
رقم العضوية : 2256
تاريخ التسجيل : Jan 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 2,609 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1350
قوة الترشيح : داعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud ofداعية صابرة has much to be proud of
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
صح ملف حسن الخلق والكلمة الطيبة

كُتب : [ 22 - 03 - 09 - 05:16 PM ]















هذا الموضوع من مجهود جميع




اخوات ايمان القلوب



وقد جمعت مواضيع


حسن الخلق والكلمة الطيبة

في هذا الملف



ارجو لكم الفائدة اخواتي



اسال الله العظيم ان يبارك بكل واحدة كتبت في هذا الموضوع



احبكم في الله








من أضرار سوء الخلق و عواقبه




ما ترك رسول الله صلى الله عليه وسلم خيرًا إلا دل أمته عليه، ولا علم شرًا إلا حذر أمته منه، ومن جملة الشر الذي حذر النبي صلى الله عليه وسلم منه: سوء الخلق.



فالخلق السيئ خلق فاسد متصف بالشر، لا يتفق مع الواجبات الشرعية والخلقية، وهو فعل منكر وسلوك غير صالح ينتج عن مرض القلب في الغالب.


أركان سوء الخلق:

قال ابن القيم رحمه الله:


ومنشأ جميع الأخلاق السافلة وبناؤها على أربعة أركان :


الجهل والظلم والشهوة والغضب.


فالجهل يريه الحسن في صورة القبيح، والقبيح في صورة الحسن.
والكمال نقصا والنقص كمالا.


والظلم يحمله على وضع الشيء في غير موضعه فيغضب في موضع الرضى ، ويرضى في موضع الغضب ، ويجهل في موضع الأناة ، ويبخل في موضع البذل ويبذل في موضع البخل ، ويحجم في موضع الإقدام ويقدم في موضع الإحجام ، ويلين في موضع الشدة ويشتد في موضع اللين ، ويتواضع في موضع العزة ويتكبر في موضع التواضع.


والشهوة : تحمله على الحرص والشح والبخل وعدم العفة والنهمة والجشع والذل والدناءات كلها.


والغضب يحمله على الكبر والحقد والحسد والعدوان والسفه.


ويتركب من بين كل خلقين من هذه الأخلاق: أخلاق مذمومة.

وملاك هذه الأربعة أصلان: إفراط النفس في الضعف وإفراطها في القوة.


فيتولد من إفراطها في الضعف:

المهانة والبخل والخسة واللؤم والذل والحرص والشح وسفساف الأمور والأخلاق.


ويتولد من إفراطها في القوة:

الظلم والغضب والحدة والفحش والطيش.

ويتولد من تزوج أحد الخلقين بالآخر: أولاد غية كثيرون (أي أخلاق سيئة كثيرة).

فإن النفس قد تجمع قوة وضعفا.

فيكون صاحبها أجبر الناس إذا قدر،

وأذلهم إذا قُهر، ظالم عنوف جبار،

فإذا قهر صار أذل من امرأة.

جبان عن القوي، جريء على الضعيف.

فالأخلاق الذميمة يولد بعضها بعضا، كما أن الأخلاق الحميدة يولد بعضها بعضًا.


هل يتغير حُسْنُ الخُلُق إلى خُلُقٍ سيِّئ؟

إذا كان الخلق السيئ قد يتحول إلى خلق حسنٍ باتباع الشرع والتدرب على الأخلاق الحميدة والمثابرة عليها فهل يتغير الخُلُق الحسن إلى سيئ؟

على هذا السؤال أجاب الماوردي فقال ما ملخصه:

ربما تغيّر حُسْنُ الخلق والوطاء (اللين) إلى الشراسة والبذاء لأسباب عارضة وأمور طارئة تجعل اللين خُشُونة والوطاء غلظة والطلاقة عُبُوسًا،




فمن أسباب ذلك:


(1) الولاية(كرياسة أو إدارة) التي قد تحدث في الأخلاق تغيرًا، وتجعله ينفر من أصدقائه القدامى وذلك يرجع إلى لُؤم طبع في الغالب.


(2) ومنها العزل فقد يسوء منه الخلق، ويضيق به الصدر، إما لشدة أسفٍ أو لقلة صبر.


(3) ومنها الغنى، فقد تتغير به أخلاق اللئيم بطرًا، ويطغى لمجرد شعوره بالغنى ، وقد قيل: من نال استطال.


(4) ومنها الفقر فقد يتغير به الخلق، إما هربا من أن يوصف بالمسكنة أو أسفًا على ما فات من الغنى.


(5) ومنها الهموم التي تُذهلُ اللُّب، وتشغل القلب، فلا تقوى على صبر، وقد قيل: الهم كالسم. وقال بعض الأدباء: الحزنُ كالداء المخزون في فؤاد المحزون.


(6) ومنها الأمراض التي يتغير بها الطبع، كما يتغير بها الجسم، فلا تبقي الأخلاق على اعتدال، ولا يقدر معها على احتمال.


(7) ومنها علو السن، وحدوث الهَرم لتأثيره في آلة الجسد. كذلك يكون تأثيره في أخلاق النفس، فكما يضعف الجسد على احتمال ما كان يُطيقه من أثقالٍ كذلك تعجز النفس عن احتمال ما كانت تصبر عليه من مخالفة الوفاق، وضيق الشقاق، وكذلك ما ضاهاه.




فهذه سبعة أسباب،
إذا أحدثت سوء خلق كان عامًّا.


وهاهنا سببٌ خاصٌّ يُحدث سوء خلق خاصٍّ، وهو البغض الذي تنفر منه النفس، فينفر الإنسان ممن يبغضه، فيتعامل معه دون غيره بسوء خلق، فإذا كان سُوء الخلق حادثًا بسببٍ،
كان زواله مقرونًا بزوال ذلك السبب.


تحذير السلف والعلماء من مصاحبة سيء الخلق

قال الفضيل بن عياض: لا تخالط سيئ الخلق فإنه لا يدعو إلا إلى شر.

وقال أيضًا: لأن يصحبني فاجر حسن الخلق أحب إلي من أن يصحبني عابدٌ سيئ الخلق.

وقال الحسن: من ساء خلقه عذب نفسه.


وقال يحيى بن معاذ: سوء الخلق سيئة لا تنفع معها كثرة الحسنات، وحسن الخلق حسنةٌ لا تضر معها كثرة السيئات.



قال الإمام الغزالي رحمه الله: الأخلاق السيئة هي السموم القاتلة، والمهلكات الدامغة، والمخازي الفاضحة، والرذائل الواضحة، والخبائث المبعدة عن جوار رب العالمين، المنخرطة بصاحبها في سلك الشياطين، وهي الأبواب المفتوحة إلى نار الله تعالى الموقدة التي تطلع على الأفئدة.



وقال أيضًا: الأخلاق الخبيثة أمراض القلوب وأسقام النفوس، إنها أمراض تفوت على صاحبها حياة الأبد.


وقال رحمه الله: على المسلم أن يخالط الناس، فكل ما رآه مذمومًا بين الخلق من خُلُق فليحذِّر نفسه منه ويُبعدها عنه، فإن المؤمن مرآة المؤمن، فيرى من عيوب غيره عُيوب نفسه، ويعلم أن الطِّباع متقاربةٌ في اتباع الهوى.


فما يتصفُ به واحدٌ من الأقران لا ينفكُّ القرنُ الآخر عن أصله أو أعظم منه أو عن شيء منه، فليتفقَّد نفسه ويُطهِّرها من كل ما يذُمُّهُ من غيره وناهيك بهذا تأديبًا.

وقال أيضًا: إن حسن الخلق هو الإيمانُ، وسوء الخلق هو النفاق.


من مضار سوء الخلق:

· سيئ الخلق مذكورٌ بالذكر القبيح، يمقته الله عز وجل، ويُبغضه الرسول صلى الله عليه وسلم، ويُبغضه الناس على اختلاف مشاربهم.


عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن أحبكم إلي و أقربكم مني في الآخرة مجالس أحاسنكم أخلاقا ، و إن أبغضكم إلي وأبعدكم مني في الآخرة أسوؤكم أخلاقا ، الثرثارون المتفيهقون المتشدقون

الراوي: أبو ثعلبة الخشني المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1535
خلاصة حكم المحدث: صحيح



· وسيئ الخلق هو من ملأ الله أُذُنَيْهِ من ثناء الناس شرًّا وهو يسمعهُ.


عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أهل الجنة من ملأ الله أُذنيه من ثناء الناس خيرًا، وهو يسمعُ، وأهل النار من ملأ أُذنيه من ثناء الناس شرًّا وهو يسمع

الراوي: عبدالله بن عباس و أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 2527
خلاصة حكم المحدث: صحيح



· بل إن سيئ الخلق يجلب لنفسه الهم والغم والكدر، وضيق العيش، ويجلب لغيره الشقاء.


قال أبو حازم سلمة بن دينار رحمه الله: السيئُ الخلق أشقى الناس به نفسُهُ التي بين جنبيه، هي مِنه في بلاء، ثم زوجتُهُ، ثم ولدُهُ، حتى أنه ليدخل بيته، وإنهم لفي سرور، فيسمعون صوته، فينفرون منه فرَقًا منه، وحتى إن دابته تحيد مما يرميها بالحجارة، وإن كلبه ليراه فينزو على الجدار، حتى إن قِطَّهُ ليفرُّ منه.



قال الشاعر:
إذا لم تتســع أخــلاق قـوم تضيق بهم فسيحاتُ البـــلاد


فراقبى نفسك أيتها الحبيبة واحذرى تسلل الأخلاق السيئة إليها وعالجيها منذ البداية يسهل الأمر عليك ، وإلا فإن الداء إذا تمكن ربما أهلك صاحبه،

نسأل الله لنا ولكم العافية،والحمد لله رب العالمين.











التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:01 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 2 )
دمعة ندم
قلب نابض
رقم العضوية : 392
تاريخ التسجيل : Feb 2008
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : مصر
عدد المشاركات : 970 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 422
قوة الترشيح : دمعة ندم is just really niceدمعة ندم is just really niceدمعة ندم is just really nice
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower14 |!¤*'~`(( حــ ــسـ ــن الــ ــخـ ــلـق ))`~'*¤!|

كُتب : [ 12 - 06 - 09 - 07:36 AM ]



•°o.O حـ ـسـ ـن الـ ـخـ ـلق O.o°•


هذه خمسة عشر مظهراً من مظاهر حسن الخلق


إن شاء الله يوفقنا الله سبحانه و تعالى إلى ممارستها جميعاً . .


1- إفشاء السلام :

فذلك مما يزيل الحواجز النفسية و يقرب القلوب ، ، قال - صلى الله عليه وسلم - :

لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا . ولا تؤمنوا حتى تحابوا . أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 54

خلاصة حكم المحدث: صحيح

) . .


2- البشاشة و الابتسامة :

فهي مما يعطي شعوراً بالرضا من كلا الطرفين قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :

( تبسمك في وجه أخيك المسلم صدقة )الحديث........ . .


الراوي: أبو ذر الغفاري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الأدب المفرد - الصفحة أو الرقم: 684

خلاصة حكم المحدث: صحيح


وقال جرير - رضي الله عنه - ما حجبني رسول الله منذ أسلمت و لا رأني إلا تبسم في وجهي . .

الراوي: جرير بن عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الأدب المفرد - الصفحة أو الرقم: 187
خلاصة حكم المحدث: صحيح





3- المصافحة بحرارة



4- الكلمة الطيبة :

فالكلام الطيب هو كرم ليس فيه نفاق ]قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :


( الكلمة الطيبة صدقة )


الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن حبان - المصدر: المقاصد الحسنة - الصفحة أو الرقم: 378

خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

. .



5- عدم الحديث الا بما فيه مصلحة و خير :


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :


( من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليقل خيرا ً أو ليصمت ) الحديث..........

الراوي:أبو أيوب الأنصاريالمحدث:الألباني - المصدر:صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 166
خلاصة حكم المحدث:صحيح.



6- عدم التناجي :


فذلك مما يزرع الكراهية في القلوب ، ، قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :


( إذا كنتم ثلاثة فلا ينتجي اثنان دون صاحبهما وقال سفيان في حديثه لا يتناجى اثنان دون الثالث فإن ذلك يحزنه

الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2825

خلاصة حكم المحدث: صحيح

) . .






7- عدم الخوض فيما لا يعني الإنسان :


فمن تدخل فيما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه ، ، قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - :


( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه )

الراوي: أبو هريرة المحدث: النووي - المصدر: الأذكار - الصفحة أو الرقم: 502
خلاصة حكم المحدث: حسن

. .





8 - حب الخير للآخرين وعدم الحسد :


فالحسد من أخطر المعاول التي تهدم الروابط الاجتماعية . .




9- عدم احتقار الآخرين :

فقد كان - صلى الله عليه وسلم - يسلم على الكبير و الصغير و قد قال :

( بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم )الحديث.......
الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 7242
خلاصة حكم المحدث: صحيح
. .



10- الكف عن ذكر عيوب الناس :


فذلك مما يجعل الآخرين يكفون عن تصيد عيوبك كما قال الشاعر :


لسانك لا تذكر به عورة امرئ


فكلك عـورات وللناس ألســن . .



11 - مراعاة نفسيات الاخرين :


نفوس الناس تختلف من شخص إلى أخر فهناك من هو حساس

وهناك من هو غير ذلك فعلينا أن نراعي هذا الجانب . .




12 - عدم جرح مشاعر الاخرين في ذكر ما لا يملكون :

فهذا من شأنه أن يقوض الصداقة ويهدم عرى المودة والالفة .







13 - الهدية :

و هي من أفضل الطرق لتجديد المودة و إنهاء ما قد يترسب في قلوب


بعض الأصدقاء بسبب تصرف ما . .



14 - السماحة و اللين و عدم التعصب للرأي . .



15 - الكمال للــــــه وحده :


فرضى الناس غاية لا تدرك و كثرة العتاب تنفر . .



هذا و صلى اللهـ على سيدنا محمد وعلى آلهـ وصحبهـ أجمعين


منــــ ق ـــــــول للفائـــــ ــــــدة












التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:03 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 3 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flowerg **لتكن كلماتك عبير يفوح**

كُتب : [ 30 - 11 - 09 - 07:26 PM ]







بِدَايَه :
قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّمْ -
((- إن من أحبكم إلي ، وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة ؛ أحسنكم أخلاقا .

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 2649
خلاصة حكم المحدث: صحيح







***






| بسّمِ اللهٍ الرَّحْمَنٍ الرَّحِيمْ |





الحمدللهِ المُتفَرْدِ بالعَطـًآءْ , الحمدللهِ خَالِقِ الأرْضِ والسَّمَآءْ ,
الحمدُللهِ رَاحمِ الرُّحَمَآءْ , الحمّدُللهِ رازقِ الفقرآءِ والأغنيآءْ ,
الحمدللهِ حمداً طيّباً مُبَاركاً فيه ,
والصّلاةُ والسّلآمْ على النبيِّ المُصّطفى مُحمدْ بن
عبداللهْ
وعَلَى آلهْ وصَحْبِهِ أجْمَعٍينْ ..







كَمْ نهلنا من نَبْعِ السّيره النبويّه أعْذبَ فيّضْ ,
رَوَتْ نفوساً ظمئآنه ,
وطمأنتْ أفئِدَةً ولّهَانَهْ ,
تفيئنا تَحْتَ ظلالها , وجنيناَ ألَذّ ثِمَارْ ,
وأجودِها وأحلاها |







ومنْ تلْكَ العُلُومْ : تَعَلّمنا قيِمَهْ الكَلِمَهْ وأنْ لَهَا حسابٌ
في الميزَانْ !










قال الرّسولُ -صلى الله عليهِ وسَلّمْ :
(( إن الرجل ليتكلم بالكلمة من رضوان الله ، ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت ؛
يكتب الله له بها رضوانه إلى يوم يلقاه ،
وإن الرجل ليتكلم بالكلمة من سخط الله ما كان يظن أن تبلغ ما بلغت
؛ يكتب الله له بها سخطه إلى يوم يلقاه ))


الراوي: بلال بن الحارث المزني المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 888
خلاصة حكم المحدث: صحيح








كَمْ منْ شَخْصْ قال كَلِمَهْ لمْ يلقي لها بالاً هَوَتْ به في
قعرٍ جَهَنّمْ !
وكَمْ منْ شَخْصْ قال كًلٍمًهْ لمْ يلقي لها بالاً رَفَعَتْه
عِنْدَ الله دَرَجاتْ !





الكَلِمَهْ مهمتها عَظيمَهْ !!!










وقدْ حذرّ النبيّ -صلى الله عليه وسلمّ- من اللسان
في حديث معاذ بن جبلّ الطويل فقال معاذ :
فأخذ بلسانه- صلى الله عليه وسلّمْ -وقال :
كُفَّ عليكَ هذا !
قلت : يانبيَّ الله وإنَّا لمؤاخذون بمانتكلم به ؟
فقال : ثَكِلَتْكَ أمُّكَ يامُعاذُ. وهلْ يُكبُّ النَّاس في النَّار
على وجوههِمْ
أو قَالَ : على مناخرهم إلاّ حَصَائِدَ ألسنتهمْ ))

الراوي: معاذ بن جبل المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 5136
خلاصة حكم المحدث: صحيح












وتنْقَسِمْ الكَلِمَهْ إلى قسّمينْ :
1- كلِمَهْ خبيثهْ .
2-كلمه طَيّبَهْ .
ولكلّ كلِمَه آثـآرُها !





1-الكلِمَه الطيّبًه










لاتخرجْ إلا من أفواهْ الطيّبينْ الطّاهرينْ ,
همْ الذينَ عرَفوا حقّ اللسانْ وقَدّرَهْ !
لايقولونَ إلاّ الطيّبْ .. لايتكلمونَ إلا بالمفيدْ ~
محبوبونْ في كلّ مَكَانْ , وأينَ ما حلّوا ’’
فهمْ الذين يتقنون فنّ صيدِ القلوبْ !
لا تراهُمْ إلاّ ينشرٍحْ صَدْرٌكْ ..
وتَبْسُمُ شفاتَكْ !
..








لماذا إذا تَحَدّثت فلانَه في المجلِس أنصتً لها السّامعون
ورموّا إليها أبْصارَهمْ وأثرتْ في قلوبهم !
مع إنّه إذا تحدّثت أُخْرَى إنشغلوا عنْها
ولمْ يلقوا لها بالاً ولاتؤثرْ بهم مُطّلَقاً !






إنَّهَا - حُسّنُ الكَلِمه وطيبَ القًوّلْ .







إنَّها :
لاتَحْقِرُ أحداً ولاتَخْذِلُ أحداً ولاتَكْذِبُ أحداً
ولاتَظْلِمُ أحداً ولا تَغتبّ أحداً ولاتَسْبُ أحداً .






كلامُها يفوحٌ عبيراً .. يَقْطُرُ عسلاً ..
مخرجُ كلآمٍها نقيَّاً طيّباً حًسنَاً ..
لآنّها عَلِمَتْ أنَّ الكَلِمَه الطيّبه صًدًقًهْ غَفَلَ عنْها
جُمُوعُ النَّاسْ !








إمتثلتْ أمرَ رسولها صلى الله عليه وسلمْ
( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً
أو ليصمتْ)

الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/324
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن








يتبع...















التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:04 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 4 )
ام اسامة
رقم العضوية : 5058
تاريخ التسجيل : Jun 2009
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 3,809 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 1575
قوة الترشيح : ام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant futureام اسامة has a brilliant future
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
افتراضي رد: **لتكن كلماتك عبير يفوح**

كُتب : [ 30 - 11 - 09 - 07:27 PM ]






وأيّضاً قال رسول الله -صلى الله عليه وسلمْ-
( .. ا المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله ولا يحقره ، بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم

الراوي: أبو هريرة المحدث: البيهقي - المصدر: الآداب - الصفحة أو الرقم: 226
خلاصة حكم المحدث: ثابت
...)










ومن أقّسَـآمٍ الكَلِمَه الطيّبَه ( التّشجيعْ ) :

كَمْ من النَّاسْ تبتهج إذا رأيتَهْ ولاتعمَلْ عَمل أو تُقْدِمْ على شيءْ
حتى تَسْتَشيرَهُ وتأخُذْ رأيَهُ وتَسّعَدْ لذالك وتَسّمُو نَفّسُكْ وتَرْتَفِعُ هِمْتُكْ ’’

وكَمْ مِنَ النّاس تشْمَئزُ نِفْسُكَ لرؤيته وتَمَلُّ مُجَالسَتَهْ
ولاتستشيرَهُ بشيءٍ ولاتأخُذْ برأيِهْ , وتَفْتُرْ هِمّتُكْ , وتَهْوي نَفْسُكْ ’’

إنَّهَا - مهَـآراتْ وحُسّنُ التّشجيعْ !


فليَكُنْ حظُّكً من التشجيع وافراً ..
كيّ تكون صاحبه فطنَةٍ وعقلْ ..
ليسَ سفهياً تحقر ذاك وتُكَذّبْ ذاك !
لاتقديرٌ ولآ إحترامْ !!
تَسّبُ وتُحْبِطْ !









|| محَطَةُ وقوف ||

قال رسول الله- صلّى الله عليه وسلّمْ-
((أكمَلُ المؤمنينْ إيماناً أحاسنهم أخلاقاً الموطؤون أكنافاً
الذين يألفون ويؤلفونْ ولاخيّرَ فيمنْ لايألفْ ولايُؤلفْ ))

الراوي: أبو سعيد الخدري المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1231
خلاصة حكم المحدث: حسن







2- الكَلِمَه الخبيثَهْ () :



أصحابُهُا ذو سفاهه وبذآئةٍ وسذاجَةْ , منبوذون بكلّ مكانْ ,
وعلى كُلّ حآل , أفواههمْ قذِرَه مُتسخه من سوء كلماتهمْ !



فهمْ لافائِدَةَ بهم .. حتى الذي مثلهم لايطيقهمْ !
لاتراهُمْ إلا يُقطبْ ويعبُسُ وجْهُكْ !



لآ أحد يريدُ مجالستهم .. والكلّ يمَلّ حديثَهُمْ !
كلآمُهُمْ فارغ بلآفـآئِده ولانَفعْ !



هُمُ الذين اتقنوا فَنّ طَعْنِ القلوبْ بسِهامِ الكلّمات الخبيثَهْ !





والبلآءَ العظيمْ :
أن تجِدْ من أصحاب هذه الكلِمَه من هُمْ حفّاظٌ للقرآنْ !!!!!!!



تَجِدُهُمْ دوماً في ضيِقِ وهمّ .. لآنّهم لاينتقدون بعقلانيه
.. ولايتكلمون بحكمه .. ولا يعطونَ رأيَهُم بفطنه ..



إنَّما يمشونَ على الأهوآءْ .. فما لهمْ سبيلٌ صحيحٌ للكلمِهْ !
فهمّ يتخبطون في ظلآمِ الآقوالْ , فلذلك لم يهتدوا للسبيلْ !!









نسأل الله أن يحليّ أفواهنا بطيبِ الكلّآمْ .. وحُسّنِ المَنْطِقْ ..
وأنّ يبْهِجْ قلوبنا بطِيبَ الخُلُقْ ..
وأن يهدينا لأحْسَنِ الأخلاقْ لايهدي لأحسنها إلا هو ’
وأن يصرِفْ عنّا سيئها لايصرف سيئها إلاّ هو ..



..::..







|| وَحِــيٌّ ||



قال رسول الله -صلى الله عليه وسلّمْ -
((إنَّ الرّجُلْ ليبلُغْ بِحُسْن خُلِقه درجة قآئِم الليّل وصآئِم النّهار ))




الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 5011
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح


رآآآق لي
م/ن










التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:05 PM
رد مع اقتباس
غير متواجدة حالياً
 رقم المشاركة : ( 5 )
إسراء
قلب نشط
رقم العضوية : 6506
تاريخ التسجيل : Jan 2010
الدولة :
العمر :
مكان الإقامة : اللهم الفردوس الأعلى
عدد المشاركات : 217 [+]
آخر تواجد : [+]
عدد النقاط : 10
قوة الترشيح : إسراء is on a distinguished road
الأوسمـة
بيانات الإتصال
آخر المواضيع

التوقيت
flower25 .¸¸۝ الكلمــــات...... حروف وأصــــوات.¸¸۝

كُتب : [ 02 - 01 - 10 - 11:53 AM ]









إن الإسلام يسمو بالأمة إلى أرقى مدارج الرقي...
و يحفزها لتدرك هذا الرقي عن طريق الخلق الفاضل بانتهاج سبيل المحبة
و المودة،و حسن السلوك و المعاملة



والكلمة جعل الله لها من رحمته بعباده شأناً عظيماً في الذكر والعبادة فهي من أقل العبادات جهداً ومن أقلها تكلفة ، لا يكاد يعجز عنه مسلم غني

أو فقير رجل أو امرأة..




وكتاب الله تعالى أفضل كلام ينطق به اللسان، هو أعظم الكلام على الإطلاق، فإذا نطقت بالكلمة من كتاب الله كان لك بكل حرف عشر حسنات

















ولقد أعلى الله تعالى قيمة الكلمة في تشريعاته وأحكامه وجعلها عمل اللسان..

حيث قال الله تعالى:




" وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ "

فما الدعوة إلى الله عز وجل إلا كلمات يقولها الداعية تعريفا ً بربه سبحانه وتعالى وتبيينا ًلأحكامه عز وجل ،وترغيبا ً في طاعته والائتمار بما أمر والانتهاء عما نهى عنه وزجر، وبها يستطيع الداعية أن يحبب غير المسلم إلى الإسلام



فهى عمود الدعوة إلى الله .








وقد امتن الله على رسوله الكريم الداعية الأول لهذا الدين فقال :

" َفبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ
مِنْ حَوْلِكَ " .




وقال رسولنا الكريم :

أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



( كل سلامي من الناس عليه صدقة كل يوم تطلع فيه الشمس تعدل بين اثنين صدقة وتعين الرجل في دابته فتحمله عليها أو ترفع له عليها متاعه صدقة والكلمة الطيبة صدقة وبكل خطوة تمشيها إلى الصلاة صدقة وتميط الأذى عن الطريق صدقة)

الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1009

خلاصة حكم المحدث: صحيح








وتأكد أيها المسلم أنك إذا نطقت بالكلمة الطيبة من رضوان الله سبحانه لا تلقي لها بالاً قد تكون سبباً لدخولك الجنة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(( إن الرجل ليتكلم بالكلمة من سخط الله لا يظن أن تبلغ ما بلغت فيكتب الله له بها سخطه إلى يوم القيامة وإن الرجل ليتكلم بالكلمة من رضوان الله لا يظن أن تبلغما بلغت فيكتب الله بها رضوانه إلى يوم يلقاه ))

الراوي: بلال بن الحارث المزني المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: الأمالي المطلقة - الصفحة أو الرقم: 210
خلاصة حكم المحدث: حسن صحيح


والكلمة الطيبة تبعدك عن النار كما أخبر صلى الله عليه وسلم :


((اتقوا النار ولو بشق تمرة، فإن لم يكن فبكلمة طيبة))

الراوي: عدي بن حاتم الطائي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 115

خلاصة حكم المحدث: صحيح











وقال الله عز وجل في كتابه :




﴿أَلَمْ تَرَكَيْفَ ضَرَبَ اللّهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاء (24)تُؤْتِي أُكُلَهَا كُلَّ حِينٍ بِإِذْنِ رَبِّهَا وَيَضْرِبُ اللّهُ الأَمْثَالَ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ(25)﴾







فشبه -سبحانه وتعالى- الكلمة الطيبة بالشجرة الطيبة لأن الكلمة الطيبة تثمرالعمل الصالح والشجرة الطيبة تثمر الثمر النافع وهذا ظاهر على قول جمهور المفسرين الذين يقولون الكلمة الطيبة هي شهادة أن لا إله إلا الله فإنها تثمر جميع الأعمال الصالحة الظاهرة والباطنة .
فلا ريب أن هذه الكلمة من هذا القلب على هذا اللسان لا تزال تؤتي ثمرتها من العمل الصالح الصاعد إلى الله كل وقت كما قال الله تعالى :
((إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِح يَرْفَعُهُ ))

وقد روى الطبري عن الربيع بن أنس رضي الله عنه في قوله تعالى:
{كلمة طيبة}، قال :هذا مثل الإيمان، فالإيمان الشجرة الطيبة، وأصله الثابت الذي لا يزول الإخلاص لله، وفرعه في السماء، فرعه خشية الله .
وهذه الشجرة أيضاً مثلها كالمؤمن، فهو ثابت في إيمانه، سامٍ في تطلعاته وتوجهاته،نافع في كل عمل يقوم به، مقدام مهما اعترضه من صعاب، لا يعرف الخوف إلى قلبه سبيلاً، معطاء على كل حال، لا يهتدي البخل إلى نفسه طريقاً، فهو خير كله، وبركة كله، ونفع كله .
وعلى هذا يكون المقصود بالمثل تشبيه المؤمن، وقوله الطيب، وعمله الصالح ، بالشجرة المعطاء ، لا يزال يُرفع له عمل صالح في كل حين ووقت، وفي كل صباح ومساء







التعديل الأخير تم بواسطة باحثة عن الحق ; 18 - 10 - 12 الساعة 04:07 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد
  

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
))`~'*¤!|, **لتكن, .¸¸۝, أضرار, الأقوال, الخلق, الــ, الطيب, الطيبه, الكلمــــات......, الكلمه, حروف, يفوح**, سئل, عبير, عواقبه, ــلـق, ــيـ, ــسـ, وأصــــوات.¸¸۝, والأفعال, |!¤*'~`((, كلماتك

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيعى إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيعى الرد على المواضيع
لا تستطيعى إرفاق ملفات
لا تستطيعى تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتبة الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البرّ حسن الخلق *درر* السنن والاحاديث الشريفة 4 26 - 09 - 11 12:43 PM
أضرار شرب الماء وأنت واقفة**!!!! أم عمرو السنن والاحاديث الشريفة 13 20 - 09 - 11 08:02 PM
أضرار الكذب أم عمرو الملتقى العام 8 16 - 04 - 11 05:01 PM


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 09:12 AM.


   الدرر السنية

بحث عن:



 
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd